كيف توسع مشروعك التجاري؟ قد يكون من الأفضل والأسلم أن تبدأ مشروعا صغيرا ثم تقوم بتوسعته بعد مدة من الزمن، بدلا من أن تبدأ مشروعا كبيرا برأسمال ضخم، ثم يتعرض إلى ظروف ومصاعب يمكن أن تؤدي به إلى الانكماش أو الزوال.

وكما هو معلوم، فإن لكل مشروع دورة حياة ويمكن تشبيهه بالكائن الحي؛ فهو يولد ثم يبدأ بالنمو ويكبُر شيئا فشيئا وقد يصل إلى مرحلة الانحدار فالزوال. ويجب أن يكون هدفنا موجها دائما صوب إطالة فترة شباب المشروع وقوته لسنوات وسنوات؛ وهذا يستلزم الحرص والدقة في إدارته وتسويق منتجاته وتطويرها كي تواكب التطور في حاجات ورغبات السوق، والتغيرات البيئية المختلفة.

ويجب ألا يُفهَم مما سبق أننا لا نشجع على توسيع المشروعات الصغيرة وتنميتها، بل على العكس تماما؛ ولكن ينبغي القيام بذلك حينما يستقر المشروع ويحقق قدرا ملموسا من النجاح، وتصبح الفرصة مواتية لاتخاذ قرار التوسع، آخذين بعين الاعتبار مدى جاهزيتنا واستعدادنا للمضي قدما في ذلك القرار الحاسم. ومن ناحية أخرى، يتطلب قرار التوسع الاختيار من بين عدد من الطرق/الخيارات/البدائل الذكية التي يوصي بها الخبراء والمختصون في هذا الشأن. في هذه المقالة سوف نَعرِضُ ثمان طرق يمكن لمن يفكر في توسيع مشروعه ونشاطه التجاري أن يختار من بينها.

قد يهمك : 7 خطوات أساسية لبدء مشروعك الخاص

 طرق لتوسيع مشروع عملك التجاري

1. التوسع الجغرافي:

وذلك من خلال إنشاء فرع أو فروع جديدة في مناطق ملائمة لطبيعة نشاط المشروع. وهنا يجدر بنا أن نلفت النظر إلى بعض الأمور التي لا بد من مراعاتها في حال اختيار هذا البديل؛ ومن أهمها: وجود خطة عمل ذات أهداف وغايات واضحة تتعلق بالمنطقة الجغرافية المستهدفة، وأن يكون الموقع مناسبا وجاذبا؛ بمعنى أن يكون هناك فرصة حقيقية وطلب واقعي على منتجات المشروع. كما يجب التأكد من أن صاحب المشروع قادر على إدارة العمل بنفسه أو من خلال أشخاص أكفاء وموثوقين يمكن الاعتماد عليهم للقيام بما يُمليه قرار التوسع الجغرافي من أعباء ومسؤوليات جديدة. ومما يجب أخذه في الحسبان أيضا ما سيحدثه التوسع الجغرافي من التزامات مالية إضافية على صاحب المشروع؛ حيث أنه من المهم تحديد كيفية تمويل الفرع/ الفروع الجديدة، وفيما إذا كان سيتم من خلال تمويل ذاتي أو عن طريق قرض مصرفي أو غير ذلك.

2.  تشكيل تحالف:

من الممكن الدخول في تحالف مع مشروعات مشابهة أو مشروعات تقدم خدمات مكملة لمنتجات المشروع القائم. ومن أهم ما يتميز به هذا الخيار أنه يؤدي إلى تقوية المشروعات المتحالفة؛ من خلال الاستفادة من نقاط القوة لكلا المشروعين والتغلب على نقاط ضعفهما في الوقت ذاته، مما يؤدي إلى انتشار وتوسع سريعين لنشاطات المشروع وأعماله.

3. التنويع:

عادة تبدأ المشروعات بتقديم منتج واحد أو خدمة واحدة إلى فئة محددة من المستهلكين. ومع مرور الوقت تزداد خبرة صاحب المشروع وتظهر له فرص تسويقية جديدة وحاجات ورغبات غير مشبعة لدى المستهلكين. وفي حال حدوث ذلك يصبح التنويع خيارا مناسبا لتوسيع المشروع، من خلال تقديم منتجات وخدمات جديدة ترمي إلى استغلال الفرص المتاحة، وإشباع الحاجات والرغبات الجديدة؛ الأمر الذي يؤدي إلى زيادة المبيعات والأرباح. إن هذا الخيار يعد من أفضل الخيارات؛ فبالإضافة إلى أنه يؤدي إلى زيادة المبيعات والأرباح كما سبقت الإشارة، فإنه يقلل من مخاطر الاعتماد على منتج واحد أو خدمة واحدة، والتي قد تنتج عن انخفاض طلب السوق أو ظهور منتج منافس بقوة، مما قد يؤدي إلى خسارة الحصة السوقية.

 يهمك : 6 خطوات لتنويع مصادر دخلك

4. البحث عن شريك:

على الرغم من المساوئ التي قد تنتج عن هذا الخيار، إلا أنه يعد مناسبا لتوسيع المشروع؛ وخاصة إذا تم اختيار الشريك بعد دراسة وتأنٍ. ومما لا شك فيه أن دخول شريك جديد سيحقق مزيدا من القوة للمشروع القائم؛ فهو يعني الاستفادة من خبراته عن السوق وعلاقاته وما سيسهم فيه برأسمال المشروع، وجميعها عوامل تساعد في توسيع المشروع ونشاطاته.

5. استهداف سوق جديد:

قد يعتقد صاحب المشروع أن حجم السوق الحالي كافٍ ومُرضٍ، ويحقق له أهدافه وطموحاته. إلا أنه من الحكمة أحيانا أن يفكر في التوسع من خلال استهداف قطاع جديد تتناسب حاجاته مع ما يقدمه المشروع من منتجات و/أو خدمات. ولكن يجب الانتباه إلى ضرورة تقديم مزايا أفضل من تلك التي يقدمها المنافسون العاملون حاليا في ذلك السوق؛ لأن المستهلكين لن يُقبلوا على منتجات جديدة ليس فيها ما يميزها عن المنتجات التي يستخدمونها حاليا، سواء كان ذلك لجهة خصائصها أو أسعارها أو مستوى الإشباع الذي تحققه لحاجاتهم ورغباتهم.

6. منح الامتياز Franchise:

إذا كان مشروعك وما يقدمه من منتجات قد حقق شهرة وسمعة لدى المستهلكين، وإذا كانت الصورة الذهنية لعلامتك التجارية مميزة، فإن خيار منح الامتياز لطرف آخر قد يكون الأنسب من بين خيارات التوسع. وهنا يجب التوقف عند مجموعة من النقاط المهمة التي يجب على صاحب المشروع معرفتها. بداية يجب التأكد من قدرة وجاهزية الطرف الذي سيُمنَح حق الامتياز؛ من حيث سمعته وتوفر الامكانات المالية والمادية والبشرية والموقع المناسب وقدرته على المحافظة على الصورة الذهنية للعلامة التجارية وتعزيزها. كما أنه ينبغي التأكيد على ضرورة تقيد الطرف الذي سيُمنَح حق الامتياز بتعليمات صاحب العلامة التجارية، من حيث المنطقة التي يسمح له باستخدامها والمدة الزمنية. وفي المقابل يلتزم صاحب العلامة التجارية بتقديم الدعم الفني والإداري والتسويقي وكل ما من شأنه تحقيق أهداف ومصالح الطرفين. وتجدر الإشارة إلى أن صاحب العلامة التجارية سيحصل على مبلغ معين أو نسبة محددة من الطرف الآخر، مقابل منح الامتياز.

7. التوسع عبر الانترنت:

إن الاعتماد على الانترنت في الوصول إلى أكبر عدد من المستهلكين بتكلفة معقولة في عصر تكنولوجيا المعلومات أصبح حقيقة واقعة لا يمكن تجاهلها. وهو في نفس الوقت خيار مناسب لتوسيع المشروعات وإخراجها من النطاق المحدود إلى آفاق رحبة لا حدود لها. إلا أنه لا بد من التأكيد على أهمية الاعتناء بالتصميم الجذاب لموقع المشروع على الانترنت، سواء لجهة الجوانب الفنية أو لما يحتويه من معلومات تجذب الزوار لقضاء أطول وقت وتجعل مكانته بارزة على محركات البحث.

 اقرأ أيضا :  افضل 8 طرق لكسب المال من الانترنت

8. التوسع على نطاق عالمي:

رغم أن هذا الخيار قد يكون مستبعدا لدى الكثيرين من أصحاب المشروعات؛ نظرا لما يتطلبه من إعداد ودراسات ونفقات، إلا أنه يعد خيارا مطروحا لتوسيع المشروعات القائمة. وقد يعتقد البعض أن الدخول إلى الأسواق العالمية يقتصر على الشركات الضخمة، إلا أننا نستطيع القول إن هذا الاعتقاد خاطئ؛ فكثير من الشركات الصغيرة استطاع أن يحقق توسعا ملموسا من خلال اقتحام عتبة الأسواق المحلية ضيقة النطاق والولوج بقوة وثبات إلى الأسواق العالمية، فأثبت وجوده وحاز على حصة سوقية جيدة، وتحول من مشروع صغير إلى مشروع كبير وأصبح يزاحم الشركات العملاقة،  والسبب هو أن تلك المشروعات استطاعت أن تحدد الثغرات الموجودة في تلك الأسواق، وحولتها إلى فرص ناجحة من خلال تقديم منتجات حازت على إعجاب المستهلكين ورضاهم.

يهمك : الخطة الاستراتيجية المتكاملة لكسب المال

وفي النهاية إذا كنت تبحث عن كيف توسع مشروعك التجاري ؟ عرضنا لكم أهم 8 خيارات وطرق لتوسيع مشروعك التجاري في هذه المقالة ، نتمنى أن تكونوا قد أستفدتم من تلك المقالة.

المصدر: فن المال
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 21 مشاهدة
نشرت فى 16 نوفمبر 2020 بواسطة ahmedkordy

أحمد السيد كردي

ahmedkordy
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

22,968,044

أحمد السيد كردي

موقع أحمد السيد كردي يرحب بزواره الكرام free counters

نتشرف بتواصلك معنا  01009848570

..
تابعونا على حساب

أحمد الكردى

 موسوعة الإسلام و التنميه

على الفيس بوك

ومدونة
أحمد السيد كردى
على بلوجر