شعبة بحوث الصناعات الغذائية والتغذية

foodnrc
رئيس الشعبة الاستاذ الدكتور / أحمد محمد سعيد حسين »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,071

بوابة الشعبة على الانترنت

المؤتمر الدولي السابع لشعبة الصناعات الغذائية والتغذية

تحت عنوان البحث العلمي والصناعة فى خدمة الغذاء والتغذية

25 - 26 سبتمبر 2018

حقق المؤتمر السابق الذي نظمته شعبة الصناعات الغذائية والتغذية نجاحا كبيرا. لذلك تتشرف شعبة الصناعات الغذائية والتغذية بالتعاون مع الجمعية المصرية للصناعات الغذائية والتغذية هذا العام بدعوة سيادتكم للمشاركة في مؤتمرها الدولي السابع تحت عنوان "البحث العلمي والصناعة في خدمة الغذاء والتغذية". ويعمل هذا المؤتمر علي اتاحة الفرصة لعلماء الأغذية / خبراء تكنولوجيا التغذية ، وأخصائيي التغذية ، والباحثين العلميين ، وأخصائيي الرعاية الصحية ، ومسؤولي المواصفات الغذائية القياسية والتشريعية ، رجال وخبراء الصناعات الغذائية ومؤسسات الخدمات الغذائية ، والجهات الحكومية لتبادل الأفكار والخبرات ،وسوف يتضمن البرنامج العلمي مجموعة من المحاضرات العامة وعرض بعض الأبحاث الشفوية والبوسترات .

ويبلغ الهدف الرئيسي من المؤتمر هو متابعة التطورات الحديثة في علوم وتكنولوجيا الغذاء والتغذية وتسليط الضوء والتركيز على الأفكار الجديدة والنهج المبتكرة. هذا ويشمل المؤتمر علي المحاور التالية:

1- تكنولوجيات التصنيع الغذائي المبتكرة: تكنولوجيا الكبسلة - التخمرات الغذائية - الطرق الحديثة في الصناعات اللبنية -  - التكنولوجيا الحيوية الغذائية - استخدام البروبيوتيك في الأغذية  - مكسبات الطعم والرائحة - الزيوت والدهون.

 

2- العلوم المتقدمة في علوم الأغذية: الأغذية الوظيفية - منتجات الألبان الوظيفية - المغذيات - المركبات النشطة حيويا - الأغذية النانوية - تحليل الأغذية - المواد الوسيطة في الألبان والأغذية.

 

3- سلامة الأغذية وجودتها: تلوث الأغذية والقوانين والتشريعات المنظمة لها - السموم الفطرية - المعادن الثقيلة - المبيدات - بقايا المضادات الحيوية - السموم الغذائية البحرية.

 

4-التغذية والأمن الغذائي: سوء التغذية - السمنة - المكملات الغذائية - الأمن الغذائي - النظام الغذائي والإدراك المؤشرات الحيوية - التغذية السريرية -  الأنماط الغذائية في الفئات العمرية المختلفة.

 

1-   الجوانب الأخرى ذات الصلة: اقتصاديات الغذاء - ثقافة الغذاء - تغليف الأغذية - ... إلخ.