نباتات

edit

 

المركبات الطبيعية لشجرة النيم تقاوم 200 نوع من الحشرات

النيم تطهر الأجواء من الهوام والحشرات الطائرة ولا يجرؤ الجراد على الاقتراب منها

القاهرة: ضاحي عثمان
كشفت دراسة علمية مصرية أن المركبات الطبيعية المستخلصة من شجرة النيم تقاوم 200 نوع من الحشرات والآفات الزراعية، الأمر الذي يبشر بتطوير مبيدات طبيعية مستخلصة من أوراق هذه الشجرة، التي تعد أكثر أشجار المملكة النباتية حصانة ضد الحشرات، ومن بذورها وأزهارها وقلفها وأغصانها.

ويقول الدكتور فوزي عبد القادر الباحث الزراعي المصري بجامعة اسيوط، لـ«الشرق الأوسط» ان شجرة النيم neem أو المرجوزة margosa تسمى علميا «أزاديراختا إنديكا» وتعني في اللغة الهندية «شجرة الهند المجانية»، لأن موطنها هناك، وهي تنتمي الى الفصيلة «الزنزلختية»، وهي معمرة، ويصل عمرها أحيانا الى 180 سنة، وقد يصل الى المائتين، وهي سريعة النمو، رائعة الشكل، دائمة الخضرة، يصل ارتفاعها الى 16 مترا، وأحيانا تصل الى 25 مترا، وتغطي مساحة قطرها 10 أمتار.

ويذكر الباحث المصري ان أجزاء شجرة النيم تحتوي على 40 مركبا حيويا وفعالا، تتركز أساسا في البذور وزيت البذور والقلف والأوراق، وهي مركبات تتصف بتركيب كيميائي معقد وان المركب النشط الرئيسي الذي يعود إليه الطعم المر للنبات هو «الازاديراكتين asadirachtin» ويسمى بلغة الكيمياء «رباعي نور ثلاثي تير بينويد»، ويتراوح تركيزه في لب البذور ما بين 4 ـ 9 ملليغرامات في الغرام، مشيرا الى وجود مركبات عديدة أخرى أمكن التوصيف العلمي لـ40 مركبا منها، والبعض الآخر ما زال قيد البحث. وقال ان التجارب العلمية التي أجريت سواء على نطاق الوحدات التجريبية أو المساحات الأكبر أو الزراعات المحمية، اثبتت ان مركب «الازاديراكتين»، يؤثر بقوة في نحو 200 نوع من الحشرات الضارية، من بينها 25 نوعا من حشرة أبي الدقيق، و20 نوعا من الخنافس، و14 نوعا من البق، و5 أنواع من الذباب، و5 أنواع من الجراد والنطاطات، وعدة أنواع من النمل الابيض والحشرات الأخرى، وهو الأمر الذي يكشف أهمية احلال هذه الشجرة محل المبيدات الكيميائية التخليقية التي أضرت بالبيئة.

ويؤكد الدكتور فوزي عبد القادر ان الدراسات حول مركب الازاديراكتين أعطت نتائج مذهلة حول العالم، إذ ثبت انه حين يبلغ أجسام اليرقات أو الحوريات، فإن 70 في المائة منها تموت في غضون 3 الى 14 يوما، لأنه يؤثر في جهاز الحشرة الهرموني المسؤول عن انسلاخ اليرقات والحوريات لتكمل دورة حياتها، وتتحول الى حشرة كاملة. وبتعبير أوضح، فإن «الازاديراكتين» يسبب خللا في هرمونات الحشرات، لا سيما هرمونات النمو، وينتج عنه توقف عملية الانسلاخ، الأمر الذي يوقف نموها، ويفضي في نهاية الأمر الى الموت المحقق.

واشار الى أن شجرة النيم لا مثيل لها في المملكة النباتية من حيث الحصانة ضد الحشرات، باستثناء الحشرة القشرية التي تؤثر فيها، كما ان هذه الشجرة تطلق روائح من زيت عطري عبر أوراقها، تنفر الحشرات وتطردها بعيدا، ولا تجرؤ حشرة على الاقتراب من دائرة حول الشجرة قطرها يزيد على 20 مترا. واكد ان هذه الرائحة غير منفرة للانسان، ولا تؤثر فيه سلبا على الاطلاق، كما انها لا تؤذي النحل أو غيره من الحشرات النافعة، موضحا ان التجارب اثبتت ان الجراد الصحراوي المهاجر الذي يبيد في ساعات قليلة مساحات شاسعة من الزراعات، لا يمكنه الاقتراب من أشجار النيم، ويفر منها مذعورا ولا يمسها بسوء، الأمر الذي يجعل النيم مؤثرة في فيض كبير من الحشرات لا سيما الجراد والنطاطات والحشرات ذات الجناحين، وغمدية الأجنحة، ومستقيمة الأجنحة، وحرشفية الأجنحة، والحشرات متشابهة الأجنحة أيضا.

ويوضح الباحث المصري ان مركبات شجرة النيم الحيوية لا تطهر الأجواء من الهوام والحشرات الطائرة فحسب، بل تطهر كذلك مياه الري والتربة الزراعية من الآفات أيضا، فقد أثبتت التجارب أنه يمكن لأربع شجرات نيم مزروعة في الفدان، أن تبعد القوارض الساكنة بشقوق التربة وإبادة ديدان النيماتودا الرابضة، علاوة على دورها في طرد الحشرات الطائرة، مشيرا الى ان الفلاح الهندي يخلط التربة بكمية من أوراق النيم لمكافحة مرض التعقد الجذري الناتج عن النيماتودا التي تصيب نباتات البامية والطماطم والباذنجان، كما تبيد مركبات النيم قواقع الطفيليات بالمياه العذبة، كما ان إلقاء أجزاء من شجرة النيم في مزارع الارز الهندية، أباد يرقات البعوض تماما، بخلاف استخدامها في مقاومة البعوض المسبب للملاريا، كما دعمت الاغصان خصوبة تربة زراعات الارز، وضاعف المحصول على نحو غير مسبوق، وبالتالي تم الكشف عن مخصب طبيعي للتربة الواهية، عن طريق الصدفة البحتة.يذكر ان عدة شركات عالمية نجحت في استخلاص مركب الازاديراكتين وانتاج مبيدات نيم حيوية، بعضها يكافح آفات الحدائق المنزلية والبعض الآخر يكافح الحشرات الأكثر انتشارا في الصوبات (البيوت الحرارية) الزراعية، موضحا ان دور هذا المركب وتأثيره على الجهاز الهرموني للحشرات يجعلها عاجزة عن تكوين مناعة له في المستقبل، وهو الأمر الذي يبشر بإمكان حلول مبيدات النيم محل المبيدات المصنعة كيميائيا، والتي تؤدي الى موت ما يزيد على 200 ألف شخص حول العالم سنويا.

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 36 قراءة
نشرت فى 8 أكتوبر 2013 بواسطة ali-radwan

عمل الإنسان على مر الزمن على إفساد البيئة التي يعيش فيها و أخل بتوازنها وجلب لنفسه مخاطر و مشاكل عديدة لم يقدر على تحملها, من
جراء كثرة الملوثات و نذكر منها : نفايات المصانع و المنازل و المزارع و مخلفات المدن و المواد البلاستيكية و وسائل النقل و المبيدات و الأسمدة ...وتعتبر المبيدات الزراعية من أهم وأخطر ملوثات البيئة و التي هي عبارة عن مواد كيميائية سامة تستخدم لمكافحة الآفات و تؤثر على العمليات الحيوية للعديد من الكائنات الحية ,وهي أيضاً سامة للإنسان و الحيوان....‏
عن مجال استخدام المبيدات الزراعية وخصائصها و كيفية وصولها إلى البيئة و التأثير المباشر لها على الصحة العامة , و أهم أضرارها تحدث الدكتور سالم حداد رئيس شعبة الأمراض البيئية و المزمنة في مديرية صحة حمص فقال : حاول الإنسان منذ القديم مجابهة الآفات الزراعية و استخدام طرق عديدة للتخلص من خطرها ومنها المبيدات الكيميائية ,وبالرغم من اختلاف الآراء حول النواحي السلبية و الايجابية لها, مازالت تعتبر حتى يومنا هذا ضرورية لتطوير الانتاج الزراعي وحمايته, وهذا يتم إما عن طريق زيادة مردود وحدة المساحة المزروعة ,أو عن طريق التوسع في الأراضي القابلة للزراعة ومن أجل زيادة الانتاج في المساحة المزروعة بدأ الإنسان بمواجهة الآفات الزراعية بطرق مختلفة ومتنوعة ,وقد أخفق في هذه المواجهة تارة و نجح تارة أخرى وفي خضم هذا الصراع توصل الإنسان إلى التعرف على المبيدات التي يتطلب استخدامها معرفة جيدة بخصائصها الفيزيائية و الكيميائية و البيئية والسمية ... ومن الطبيعي أن هذه الخصائص غير معروفة من قبل المزارع ,ولكن يتوجب على الفنيين أن يلموا بها ويقوموا بتقديمها كنصائح وإرشادات إلى المزارعين للعمل على استخدامها بشكل علمي من أجل ضمان عملية المكافحة للقضاء على الآفات الزراعية التي تصيب المحاصيل و الأشجار المثمرة ..‏
إن العالم الصناعي ينتج مابين 1500-2000 مادة كيميائية جديدة سنوياً ,تستخدم في شتى المجالات الصناعية و الطبية و الزراعية ,وإن قسماً من هذه المواد لايتم فحصه و دراسة التأثيرات الجانبية له بشكل دقيق....‏
كيفية وصول المبيدات إلى البيئة‏
تصل المبيدات إلى البيئة بواسطة الرش المباشر على النباتات أو على التربة ,و عن طريق التناثر أثناء الاستخدام ,وبواسطة التخلص من عبوات ومخلفات المبيدات, و أثناء سكب المبيدات على التربة وفي أقنية الري و مصادر المياه وتجدر الإشارة هنا إلى أن أكثر من 90% من المبيدات لاتصل و لا تستقر على الآفة المراد مكافحتها و لكن تصل إلى البيئة , ويتعلق هذا الوصول بعدة عوامل نذكر منها‏
1- قدرة المبيد على البقاء‏
2- حركة المبيد‏
3- عمر المبيد أو المصير النهائي له‏
بعد استخدام المبيدات تتعرض إلى الفقد على سطح التربة أو التسرب إلى المياه الجوفية ,ويعتمد في هذا و بشكل رئيسي على قابلية المبيد للذوبان و الامتصاص و العمر النصفي له حيث أن المبيدات ذات العمر النصفي الأطول يكون لها قدرة أكبر على الوصول إلى المياه السطحية أو الجوفية ,فيما نجد أن المبيدات التي لا تنحل أو التي لها درجة عالية من الامتصاص تميل إلى البقاء قرب سطح التربة وتكون بذلك عرضة للفقد السطحي ,وأن المبيدات ذات الدرجة العالية من الذوبان أو الانحلال و التي لها درجة امتصاص منخفضة تتصف بقدرة عالية على الرشح و الترسب من خلال التربة‏
لذلك فإن المبيدات بعد استخدامها في الحقل يكون مصيرها ضمن الاحتمالات التالية :‏
1- الفقد عن طريق التطاير‏
2- الانتقال أو التحول‏
3- التحلل أو التدهور‏
4- التفاعل الكيميائي مع التربة‏
5- التصاق ذرات المبيد بجزيئات التربة (الامتصاص)‏
تأثير المبيدات على الصحة العامة‏
المبيدات عبارة عن مواد كيماوية فعالة حيوياً جرى اختبارها من حيث سلامتها و فعاليتها قبل طرحها للاستخدام في المجال الزراعي ,أما في حال حدوث خطأ في الاستخدام فإنها تصبح مواداً مؤذية للإنسان و الحيوان و البيئة المحيطة لذلك يجب الالتزام بالتعيلمات الملصقة الموجودة على عبوة المبيد لمنع أي ضرر ,ومع ذلك يحصل التسمم بهذه المبيدات ...والتسمم يمكن أن يدخل الجسم عن طريق :‏
* اختراق الجلد : يتم بواسطة التلامس بين المبيد و الجلد, وإن الجلد لايلعب دور الحاجز فتدخل المبيدات إلى الجسم , لذلك يجب الحذر من تلامس الجلد للمبيد ,وإذا حصل ذلك علينا غسل المنطقة الملوثة بسرعة‏
* الابتلاع عن طريق الفم : هذا الطريق هو الأخطر و قد يحصل صدفة لذا يجب أن تؤخذ احتياطات كافية لمنع هذا الأمر خاصة بالنسبة للأطفال عندما يتعاطون المبيد عن طرق الخطأ بسبب عدم تخزينه بسبب عدم تخزينه بشكل صحيح .‏
* الاستنشاق : بما أن المبيدات قد تنتج بعض الأبخرة يمكن أن تمتص من خلال الرئة أثناء الاستخدام‏
أهم الأضرار المباشرة :‏
نستطيع القول مما سبق أنه إذا أصبحت المبيدات ضرورية حتمية للوقاية ومكافحة الآفات ..فالعديد من الأبحاث و الدراسات تشير بأن المبيدات غير خالية من الآثار الجانبية فهي سلاح ذو حدين ,ومن أهم الأضرار المباشرة لها:‏
1- الاخلال بالتوازن البيئي و القضاء على الأعداء الحيوية , حيث إنها تؤثر على عدد كبير من الحشرات بما فيها المتطفلات والتي لها دور مهم في التوازن البيئي‏
2 - التأثير على الحشرات النافعة اقتصادياً و يقصد بها النحل, لأن معظم المبيدات ذات تأثير قوي على طوائف النحل‏
3- التأثير على الحيوانات البرية كالأرانب و الطيور وكذلك على الأسماك, فعند رش المبيدات على المحاصيل الزراعية و بالتالي تسبب لها أضراراً مختلفة وبالتالي ينعكس ذلك على الإنسان الذي يتغذى عليها‏
4- ظهور السلالات المقاومة للمبيدات بسبب تعرض الآفة إلى مبيد معين بشكل متتابع‏
5- تدني خصوبة التربة بسبب قتل الميبدات لبكتريا تثبت النتروجين (الآزوت) في التربة ,وقد لوحظ أن النتريت الموجود في التربة يتفاعل مع بعض المبيدات ويكون مركباً اسمه ( النيتروز إمينات) وهو مادة سامة يعمل على تلوث التربة و المياه الجوفية و يمتص بواسطة عصارة النبات و يختزن في أنسجته مؤدياً إلى حدوث أمراض سرطانية عند الإنسان...‏



إن تدخل الإنسان في الأنظمة البيئية بهدف تأمين الغذاء، أنتج آفات زراعية خطيرة وأخل بالتوازن البيئي ما انعكس بالضرر عليه وعلى الكائنات الحية الأخرى. تشير تقارير منظمة الأغذية والزراعة (FAO) إلى ان الآفات الزراعية تسبب خسارة نحو 35-40 % من المحاصيل المنتَجة.

تُعتبر الحشرات من أخطر ما يسبب الآفات الزراعية، إذ تم إحصاء نحو 10 آلاف نوع منها يُلحق الضرر بالمحاصيل والحيوانات النافعة للإنسان. يبلغ عدد الأمراض النباتية الناجمة عن الفطريات حوالى 100 ألف مرضٍ، بالإضافة إلى العديد من المسببات الأخرى لأمراض النباتات التي تحدث أضراراً إقتصادية مثل الفيروسات والبكتيريا والقوارض والقواقع والطحالب.

فقبل الحرب العالمية الثانية، كان المزارعون يعتمدون على الكيماويات غير العضوية مثل مركبات الكبريت وزرنيخات الرصاص والمواد العضوية مثل "النيكوتين" و"البيرثوم". إلا أن اكتشاف مركب اﻟ (DDT) في سويسرا، والمبيدات الحشرية الفوسفورية في ألمانيا، ومبيدات الحشائش من مجموعة "الفينوكسي أستيك أسي" في المملكة المتحدة، ساهم كثيراً في اعتماد المزارعين على المواد الكيماوية وشجع العديد من الشركات العالمية على الإستثمار في صناعة المبيدات.

المبيدات
المبيدات هي مواد معدَّة لمحاربة الحشرات والقوارض والديدان والفطريات عبر طرد هذه الكائنات   أو تخريبها أو التخفيف من تأثيرها، بهدف المحافظة على المحاصيل الزراعية وحماية صحة الإنسان والحيوان. لكن المُزارع أخذ يستعملها لمكافحة الآفات الزراعية جاهلاً آثارها السلبية على الإنسان والنبات والتربة.

أنواع المبيدات ونسبة استعمالها
مبيدات أعشاب 43 % - مبيدات حشرية 35 % – مبيدات فطرية 19 % - مبيدات لها علاقة بالصحة العامة 3 %. إن أهمية استخدام وتطوير المواد الكيميائية المخصصة لمكافحة الآفات الزراعية من أجل زيادة المحاصيل، تبرز من خلال تقارير منظمة الأغذية والزراعة (FAO) التي تُظهر ان عدد سكان العالم عام 2000 وصل إلى 6 مليارات نسمة، منهم 800000 إنسان يعانون الجوع وسوء التغذية. لذلك، أصبحت عملية إنتاج الغذاء نوعاً وجودة وكماً، من أولويات العاملين والمهتمين في هذا الشأن.

تأثير المبيدات على الإنسان
تشكل المبيدات خطورة على العاملين تصنيعها والقائمين على نقلها وعلى المزارعين والمستهلكين. لذلك، يجب أخذ الحيطة والحذر تجاه ما تحدثه المبيدات من أذى للإنسان كالتسميم أو التشويه أو المرض، كمرض السرطان.
الجدير بالذكر، ان تحديد أعراض الإصابة بالتسمم الحاد الناجم عن المبيدات ليس بالأمر السهل، إذ ان تلك الأعراض تشبه الأعراض العامة التي تعتري الإنسان في حياته اليومية (صداع، غثيان، تشنجات...).

أما التسمم الجلدي، فيصاب به العامل بطرق عديدة كأثناء جمع أوراق النبات الملوث بالمبيدات أو الإحتكاك بها أثناء جني المحصول أو خدمة الأشجار. لذلك، يُنصح العمال بعدم دخول المناطق التي تمت معالَجتها بالمبيدات الكيميائية لفترة زمنية معينة حيث حُددت المدة لمبيد "Azinphosmetyl” ﺒ 24 ساعة، ولمبيد "Parathion” ﺒ 30 يوماً لأن هذا المبيد يتفكك ببطء على أوراق النبات في المناخ الحار والجاف إلى مادة"Paraxon” . ولما كان هذا المبيد شائع الإستعمال على أنواع عديدة من الأشجار، فإن العمال أكثر عرضة للتعرض له عن طريق جني الثمار والعناية بالأشجار وغيرها.

إن العديد من الكيميائيات الزراعية لها تأثيرات سرطانية على الإنسان كمركبات الزرنيخ التي ثبت علمياً تسببها بداء سرطان الكبد والجلد، ومركب "الامينوتر أيازول" المُستخدَم في مكافحة بعض الأعشاب في مزارع الذرة والفواكه يسبب سرطان الغدة الدرقية. وهناك العديد من المركبات مثل "DDT" و"الأندرين" و"الديلدرين" التي لها مقدرة على إحداث السرطان. وللمبيدات تأثيرات جانبية أيضاً كإحداث التشوهات الخلقية والأورام، بالإضافة إلى التسمم المزمن نتيجة تراكم المبيدات في الجسم بكميات قليلة وعلى فترات طويلة.

تأثير المبيدات على النبات
تُحدِث المبيدات المستخدَمة في الزراعة تغيرات في التركيبات الكيميائية للنباتات حيث تنفذ إلى أنسجتها وتتداخل في نشاطها التحليلي. ويختلف التأثير تبعاً لنوع كل من المبيد والنبات والتربة ومدة التعرض للمبيد والظروف البيئية حول النبات وطريقة المعاملة وغيرها. من هذه التغيرات، تغيرات مورفولوجية تتعلق بالنمو كالطول، الكثافة، عدد العقد، الأغصان، عدد ومساحة الأوراق، عدد البراعم، عدد الثمار ووزنها. وتختلف التغييرات وفقاً لنوع النبات والمبيد ونسبته وموعد الزراعة وغيرها. فمبيد "اللانيت" مثلاً، أدى إلى زيادة كبيرة في وزن أوراق القطن الجافة.                                                                                          
وللمبيدات تأثيرات فيزيولوجية على النبات.فمبيد "الميثوميل" و"الفينفاليرات" سببا نقصاً شديداً في محتوى الكلوروفيل لأوراق النبات،كما تم إثبات أن مبيدات اﻟ "DDT” و"اللندين" و"الميتوكسي كلور" و"الديمثويت" أحدثت نقصاً في معدل التنفس لأطراف الجذور النامية للذرة والشوفان والبازيلا وغيرها.                    
أما التأثير على التركيبات الكيميائية للنباتات، فيظهر في تغيرات محتوى العناصر الكيميائية في الأنسجة النباتية إذ أدى استخدام مبيد "الباراثيون" إلى زيادة محتوى النيتروجين الكلي لنباتات الفول.
إلا أن استخدام بعض المبيدات الحشرية الجهازية، أدى إلى نقصٍ في مواد البوتاسيوم، الزنك والمنغنيزيوم في البذور.

تأثير المبيدات على الكائنات الحية
أكدت مؤسسة الأبحاث العلمية "SRF” التأثيرات السلبية للمبيدات على النحل والطيور والأسماك وبعض أنواع الكائنات الأخرى، كتسببها ببعض الأورام الخبيثة بالكبد وموت الأجنة وقلة الكفاءة التناسلية. وكان لمركبات الكلور العضوية النصيب الأكبر في هذا الشأن، ويعود ذلك إلى كونها مبيدات ثابتة بيئياً ومقاوِمة لميكانيكية التحطم الكيميائي الحيوي والتحطم الطبيعي الكيميائي وقدرة ترسبية عالية في الأنسجة الحية للإنسان والحيوان.

 تأثير المبيدات على النحل


ويظهر التأثير السلبي للمبيدات أيضاً جلياً على نحل العسل خاصة إذا ما جرى رش المبيدات أثناء فترة الإزهار. فموت عدد كبير من عاملات النحل الجامعة للرحيق، يؤدي في النهاية إلى انخفاض معدل تلقيح الأزهار وبالتالي، انخفاض إنتاج العسل والثمار.  

تأثير المبيدات على الطيور
بما أن الطيور شديدة التأثر بالمبيدات، انخفضت أعدادها بصورة كبيرة حتى وصل الأمر ببعض أصنافها إلى حد الإنقراض.

من تأثير المبيدات على الطيور:


1-     تأثير أنزيمات الكبد.
2-     تقلص في حجم المخالب.
3-     موت الأجنة بنسبة عالية.
4-     موت الصيصان قبل وبعد الفقس بنسبة عالية.
5-    تعشيش متأخر وسلوك تعشيش غير طبيعي.

تأثير المبيدات على الأسماك



تعتبر المبيدات مواد مهلكة للأسماك والكائنات المائية الأخرى. وإذا ما أضفنا تأثير مياه الصرف الصحي وفضلات المعامل على أنواعها، يصبح الأمر بالغ الخطورة على الأسماك وسائر الكائنات المائية الحية ما يؤدي إلى انعدام الحياة في المياه الملوثة.

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 34 قراءة
نشرت فى 7 أكتوبر 2013 بواسطة ali-radwan

" النيـم " .. الشجرة الكنز



المقدمة

غابة من الأشجار


الأجزاء .. فى مختبر الكيمياء


شجرة تكافح الآفات


مبيدات النيم .. ومبيدات الكيمياء


مطاردة فى التربة والماء


أوراق النيم والحبوب المخزونة


مسحوق النيم فى مخازن الغلال


النيم وباحثو العقاقير


أوراق النيم الشافية


فراشى الأسنان من الأغصان


عقاقير من بذور النيم


وفى القلف دواء مستور


عقاقير النيم


فلاتر حيوية للهواء


النيم عابر القارات


رحلة النيم من البذرة إلى البذرة


تشجير بلادنا بالنيم


ازرع فى بيتك كنزاً


والآن هل أختم حديثى بطرفة ؟


المراجـــــع




المقدمة
لا يكفى أن ننعتها فحسب بشجرة الجمال الدائمة الاخضرار. بل هى أيضاً الشجرة التى تفيض بعناصر الإثارة وبوفرة الخير والعطايا فيتبارى الحاملون فى منحها الألقاب الرفيعة. منهم من وصفها " بكنز الغابة الذى لا يفنى " وآخرون أجمعوا على اعتبارها " صيدلية لقرية " كما أطلق عليها غيرهم " شجرة الألف فائدة وفائدة "، بينما انبرى البعض إلى تأكيد ما ذهب إليه كل الحالمين ، فاستحقت شجرة النيم ألقابها عن جدارة وبكل ثقة !!

غابة من الأشجار :
تستدعى كلمة " غابة " على الفور كلمة " شجرة " ، والشجرة التى نقصد هى شجرة النيم Neem ، أو المرجوزة Margosa، والتى تسمى علمياً " أزاديراختا إنديكا Azadirachta indica ، وتعنى فى اللغة الهندية " شجرة الهند المجانية ". إذ أن موطنها الأصلى يقع فى القارة الأسيوية خصوصاً فى غابات شبه القارة الهندية . والنيم شجرة مدارية (استوائية) تنتمى إلى الفصيلة " الزنزلختية ". وهى معمرة تستطيع أن تحيا عمراً ، يصل إلى مائة وثمانين عاماً ، وقد يمتد عمرها فى الغابة إلى المائتين. حين يتأملها العالم النباتى لا يسعه إلا الإعجاب بأشكالها الرائعة وخصائصها النباتية الباهرة . فهى شجرة سريعة النمو كثيفة الظل دائمة الاخضرار تنمو بكثافة، وتمثل فى الغابة مظهراً رئيسياً للخضرة، أما ارتفاعها فيصل إلى 16 متراً وأحياناً يبلغ 25 متراً، ويصل قطر مجموعها الخضرى إلى عشرة أمتار. وتمتاز الشجرة بجذع قاس صلب، بنى داكن، يتراوح قطره ما بين 75 و 150 سنتيمتراً على أن ما يعنينا هنا بالتحديد ليس جمال الشجرة الخارجى بل روائع الكيميائيات الحيوية الفعالة، التى تنطوى عليها أجزاء الشجرة وعطاياها المتجددة التى جعلت الناس يطلقون عليها " كنز الغابة الذى لا يفنى " .



الأجزاء .. فى مختبر الكيمياء :
الواقع أن أحد من الباحثين لم يكن يتصور مطلقاً أن تنطوى أجزاء الشجرة من أوراق وبذور وأزهار وقلف وعصارة وأغصان على هذه الذخيرة من الكيميائيات الحيوية التى عثر عليها الباحثون . ولكى يهتدى المحللون إلى الكيميائيات الفعالة كان يتعين عليهم أن يجروا عدداً لا حصر له من التجارب والاختبارات . فقاموا بأخذ عينات من كافة أجزاء النبات ، ثم شرعوا فى غمس الواحد منها تلو الآخر فى شتيت المذيبات ، بغية استخلاص ما تحتويه من مركبات وأعقبوا ذلك بإجراء فصل للمذيب فحصلوا من ثم على خلاصات خالية من المذيبات جرى تجفيدها (جففت بالتجميد) . وفى مختبرات متطورة لديها وسائل فحص قياسية لعدد هائل من الكيميائيات المحتملة أجريت تجارب أكثر نوعية وتحديداً على الخلاصات المجفدة ، تعرف باختبارات التقويم الحيوى biological assay (bioassay) . أظهرت الخلاصات المختبرة فعالية ذات قيمة فى كافة الاختبارات . و ها هنا كان على الباحثين أن يفصلوا الجزيئات المسؤولة عن الفعالية المشاهدة ، ويعينوا (بالتقنيات المطيافية) بنيتها الكيميائية ثم يمضوا باختبار الخصائص العلمية لكل جزئ . فماذا كانت النتيجة ؟
بإيجاز نجح الكيميائيون فى الكشف عن أربعين مركباً حيوياً فعالاً تتركز أساساً فى البذور وفى زيت البذور ، وفى القلف والأوراق . وهى مركبات من نوع " ثلاثية التربينات " Triterpenes ، وتتصف بتركيب كيميائى معقد . وأنها لتشبه كثيراً " الاستيرويدات " Steroids من وجهة نظر الكيمياء . وعرف الباحثون أن المركب النشط الرئيسى الذى يعود إليه طعم النبات المر هو " الازاديراكتين " Azadirachtin الذى يسمى بلغة الكيميائيين رباعى نور ثلاثى تيربينويد Tetranortriterpenoid ، ويتراوح تركيزه فى لب البذورما بين 4 ، 9 ملليجرامات فى الجرام .
وغير هذا المركب الرئيسى ، توجد تركيزات أقل من مركبات أخرى أمكن التعرف على بعضها وجرى توصيفها فى حين مازالت مركبات غيرها قيد التعرف والتوصيف العلمى . من بين المركبات التى عرفت على نحو مرضى نيمبين Nimbin ، ونيمبينات الصوديوم Sodium nimbinate ، ونيمبيدين Nimbidin ونيمبيدول Nimbdol وكويسيريتين Quecertin ،وجدونين Gedunin ، وسلانين Salanin ، ونيموستيرول Nimosterol ، وسوى ذلك مركبات ذات فائدة عملية وتطبيقية مدهشة جعلت الناس يطلقون على النيم " شجرة الألف فائدة وفائدة " . فماذا- إذن- عن بعض تلكم الفوائد البارزة ؟



شجرة تكافح الآفات :
حين يتأمل عالم الحشرات شجرة النيم ، لا يسعه إلا الإعجاب بمناعتها الطبيعية وصمودها الأشم فى وجه هجمات الحشرات الضارية ، وحجافل الآفات الباغية، وهذا صحيح فهى تبدو محصنة ضد الحشرات على نحو لا نظير له فى مملكة النبات .. فلا تصاب عادة بأى من أنواعها ، اللهم إلا الحشرة القشرية . وفوق ذلك، فهى تتصف بقدرة لا تبارى على طرد الحشرات An Insect repellent ، فهى إذا تنطلق روائح من زيت عطرى من أوراقها تنفر الحشرات وتطردها بعيداً حتى إنها لا تقوى على الاقتراب بل تفر مبتعدة لمسافة تصل إلى عشرين متراً .
والعجيب أن هذه الرائحة ليست منفردة للإنسان ولا تؤثر فيه سلبياً على الإطلاق ، كما أنها لا تؤذى نحل العسل ولا سواه من الحشرات النافعات ولنذكر فى هذا الصدد أن علماء الحشرات يرصدون ظاهرة فريدة فالجراد الصحراوى المهاجر الذى لا يكاد يحيط على أنواع الأشجار رائعة الاخضرار حتى يبيد خضرتها فى سويعات ، لا يكاد يقترب من أشجار النيم حتى يفر بعيداً مذعوراً منها ولا يمسها بأى سوء . لقد عرف الباحثون أن مركب " الازاديراكتين " الذى يعود إليه الطعم المر للنبات هو نفسه المركب الرئيسى الذى يبيد الحشرات . فهو يبدو مؤثراً ضد فيض منها، لا سيما الجراد والنطاطات والحشرات ذات الجناحين وغمدته الأجنحة ومستقيمة الأجنحة، وحرشفية الأجنحة ، والحشرات متشابهة الأجنحة أيضاً .
ومن السهل علينا أن نتصور مدى الدهشة التى تملكت العلماء حين أظهرت نتائج أبحاثهم العلمية وتجاربهم الحقلية سواء على نطاق الوحدات التجريبية أو المساحات الأكبر أو الزراعات المحمية إن مركب الأزاديراكتين يؤثر بقوة فى نحو مائتى نوع من الحشرات الضارية من بينها 25 نوعاً من حشرة أبى دقيق ، و 20 نوعاً من الخنافس ، و 14 نوعاً من البق ، وخمسة أنواع من الذباب ، وخمسة أنواع من الجراد والنطاطات ونوعين من النمل الأبيض وسوى من أنواع الحشرات . وعلى مدى سنوات تأكد الباحثون من حقيقة مذهلة : فمركب الأزاديراكتين ، حين يبلغ أجسام اليرقات أو الحوريات ، فإن 70% منها تموت فى غضون 3-14 يوماً . هذا لأنه يؤثر فى الاكديسون Ecdysone وهو جهاز الحشرة الهرمونى المسؤول عن انسلاخ اليرقات والحوريات لتكمل دورة حياتها وتتحول إلى حشرات كاملة . وبتعبير أفصح فإن الأزاديراكتين يسبب خللاً فى هرمونات الحشرات لا سيما هرمونات النمو Juvenile hormones ، وينتج عنه توقف عملية الانسلاخ ويؤدى إلى إيقاف النمو على نحو يفضى فى نهاية المطاف إلى موت الحشرة .



مبيدات النيم .. ومبيدات الكيمياء :
حين نوازن بين مركبات النيم الفعالة والمبيدات الكيميائية التخليقية نجد أن مركب الأزاديراكين - خلافاً للمبيدات - لا يؤثر فى الجهاز الهضمى أو العصبى للحشرات بل أنه يؤثر فى جهازها الهرمونى بصورة تجعلها عاجزة عن تكوين مناعة له فى المستقبل . والأزاديراكتين - خلافاً للمبيدات لا يعد ساماً أو ضاراً للإنسان أو للحيوانات الأليفة أو للطيور أو حتى للحشرات النافعات . فى حين يرصد العلماء فى كل عام ، ما يربو على مائتى ألف شخص يلقون حتفهم جراء الإفراط فى استخدام المبيدات التخليقية ، فضلاً عن ثلاثة ملايين حالة تسمم بالمبيدات . وإذن لم يكن غريباً أن نجد العديد من المؤتمرات الدولية تعقد فى أعوام 1980 ، 1983 ، 1986 ، 1993 ، لإبراز دور مركبات النيم الحيوية فى مكافحة الآفات وتوالى فى عقد التسعينات من القرن العشرين ، عقد المزيد من المؤتمرات والندوات للتوكيد على هذا الدور ، والتبشير بظهور جيل جديد من مبيدات النيم الحيوية فى الأسواق . ما لبث السوق الأمريكى أن احتفى بمقدم أول مبيد مستخلص من النيم ، فى صورة منتج تجارى عرف باسم " مارجوزان أو "- MARGOSAN-O . وقد أنتجته إحدى الشركات الأمريكية بالتعاون مع علماء من مختبرات " ويسكونسن " بعد أن نجحوا فى استخلاص الأزاديراكتين بواسطة الإيثانول من زيت بذور النيم .
وثمة شركة أمريكية تدعى " جريس " طرحت بالأسواق نوعين جديدين من مبيدات النيم الحيوية ، يصلح أحدهما فى مكافحة آفات الحدائق المنزلية ، ويدعى " بيونيم " BIONEEM . فى حين يكافح المبيد الثانى الذى يدعى " مارجوزين " MARGOSEN ، الحشرات الأكثر انتشاراً فى الصوبات الزراعية .



مطاردة فى التربة والماء :
إننا نستطيع أن نقول عن مركبات النيم الحيوية أكثر من ذلك فهى لا تطهر الأجواء من الهوام والحشرات الطائرة فحسب ، بل إنها تطهر مياه الرى والتربة الزراعية أيضاً من آفاتها . إذ يمكن لأربع أشجار نيم مزروعة فى الفدان-علاوة على طرد الحشرات الطائرة - إبعاد القوارض الساكنة بشقوق التربة وإبادة ديدان النيماتودا الرابضة . وإننا لنعلم أن المزارعين الهنود درجوا على خلط التربة بكمية من أوراق النيم تتراوح نسبتها ما بين5 ، 10% ، توسلاً لمكافحة مرض التعقد الجذرى الناتج عن النيماتودا والذى يصيب خضروات عديدة مثل الباميا والطماطم والباذنجان بضراوة . ويستطيع نبات النيم أيضاً ، أن يبيد بكفاءة قواقع المياه العذبة التى تأوى أطوار الطفيليات . وثمة تجارب مثيرة أجراها علماء هنود فى حقول الأرز فهم حين ألقوا فيها بعض أغصان النيم وجدوا أن يرقات البعوض أبيدت عن بكرة أبيها ، كما رصدوا انخفاضاً مذهلاً فى نسبة إصابة المزارعين بداء الملاريا . ولاحظوا كذلك أن الأغصان تكلفت بإبادة الكثير من الطفيليات النباتية ، كما دعمت من خصوبة التربة ، مما ضاعف من المحصول على نحو غير مسبوق .
لقد لفتت هذه التأثيرات الأنظار لأهمية نبات النيم كمخصب طبيعى للتربة عظيم فزراعته فى التربة الواهية ، تصلح كثيراً من خواصها ، وتعيدها إلى كامل خصوبتها ، وتقلل من ملوحتها ، وتحمى سطحها من عوامل التعرية ، وتمنع انجرافها . وثبت أن أوراق النبات وجذوره وكذا الكسب الذى يتخلف عن عصر بذوره تفيد جميعها أنواع التربة الفقيرة التى طالما خصبت بالنترات أو اليوريا . يعود ذلك إلى التأثير المباشر لمركبات النيم على بعض بكتيريا التربة المؤذية المؤكسدة للنيتروجين . وهكذا فعوضاً عن الفقدان الدائم للنيتروجين فى الهواء ، فإن نبات النيم يتكفل بتوفيره بصورة أكبر ويبقية فى التربة لأجل نمو أغزر وإنتاج نباتى أوفر .



أوراق النيم والحبوب المخزونة :
أتراك سمعت عن هؤلاء الذين يستخدمون نبات النيم فى مكافحة حشرات الحبوب والبقوليات المخزونة ؟
إن لم تكن سمعت عنهم فقد وجب أن نعلم شيئاً عن تلكم الحشرات المؤذية فلعل من أعدى أعداء الحبوب النجيلية ، الحشرات التى تتبع رتبة" حرشفية الأجنحة " Lepidoptera والتى تتبع رتبة " غمدية الأجنحة " Coleoptera. فهذه تحدث فى الحبوب المخزونة خسائر فادحة ، تبلغ نحو 15% من الإنتاج الكلى . أما أعدى أعداء بذور البقوليات المخزونة فهى الحشرات التى تتبع الفصيلة Bruchidae ، من رتبة غمدية الأجنحة . وهى تحدث بها خسائر لا تقل عما تحدثه سابقتها فى الحبوب المخزونة . وكما نعلم فإن الطريقة التقليدية المتبعة لحماية المخازن من الأذى الحشرى ، هى استخدام المبيدات الكيميائية التخليقية . وهذه ، وإن كانت فعالة وناجحة ، غير أنها تصطحب معها الكثير من التأثيرات الجانبية على صحة الإنسان والبيئة إن عاجلاً أو آجلاً . وهكذا كان لابد من البحث عن بدائل أخرى آمنة . ولكم كانت مصادفة سعيدة حين توصل الباحثون إلى بديل آمن ورخيص يتمثل – ياللعجب – فى أجزاء نبات النيم . على أننا لابد أن نعترف بفضل المزارعين الأفارقة والهنود فى هذا الميدان . فقد درجوا – منذ أمد بعيد – على خلط أوراق النيم مع الحبوب قبل تخزينها . وكثيراً ما عمدوا إلى وضع طبقة من الأوراق بسمك نحو 7 سنتيمتر، فوق الحبوب عند تخزينها . وعرف البعض طريقة رائعة لتخزين الحبوب فى حفر تحت سطح الأرض يقال لها " المطمورة " حين توسد فى قاع الحفر أفرع من شجرة النيم ، وتوضع الحبوب فوقها ثم تغطى بخليط من الرمل والأفرع الصغيرة ، لئلا تبلغ الحبوب الرطوبة أو الآفات .



مسحوق النيم فى مخازن الغلال :
لا ليست أوراق وأغصان النيم هى وحدها التى تحمى مخازن الغلال فقد اعتاد المزارعون فى بعض الأنحاء على وقاية مخازنهم من شرور الحشرات ، بأن يستدعوا لها مساحيق من بذور النيم . حيث بحث الخبراء فعالية هذه الممارسات ،فاكتشفوا أن مساحيق البذور هى الأكثر فائدة والأعظم تأثيراً فى الحشرات موازنة بأوراق النبات أو أزهاره وثماره ودلت تجارب الباحثين على أن خلط حبوب الذرة المخزونة بنسبة 1-2% من مسحوق البذور يحقق الحماية الكافية لمدة ستة شهور. أما خلط حبوب القمح بالمعدل نفسه فيفيد فى وقايتها من هجوم أنواع السوس والحفارات ، لاسيما سوسة الأرز Sitophilus oryzae (L) وثاقبة الحبوب الصغرى Rhizoprtha dominica Fab ، وخنفساء الصعيد (الخابرا) Trogoderma granarius (verts) ، لمدة لا تقل عن 13 ، 10 ، 9 شهراً على التوالى . وثمة تجارب أخرى أظهرت أن معدل الخلط نفسة يحمى بذور البقوليات المخزونة من الإصابة لاسيما بخنفساء اللوبيا Callosobruchus chinensis L ، مدة تتراوح ما بين 8 ، 12 شهراً . على أن الأهم هو أن الحبوب المعالجة بمساحيق النيم المطهرة تبقى محتفظة بحيويتها ولا تتأثر قدرتها على الإنبات طوال مدة تخزينها ، فضلاً عن أن المعالجة لا تؤثر ألبته فى طعم أو رائحة الحبوب . إذ لا يقتضى التخلص من الطعم المر الذى يصاحب المسحوق سوى نخل الحبوب المعالجة ثم غسلها جيداً بماء نظيف . فهذه كلها مزايا تجعل من مركبات النيم الفعالة بديلاً للمبيدات الكيميائية التخليقية فاعلية وآمناً . وكان يمكننا أن نختتم قصتنا عن عجائب مركبات النيم ، لو كان الأمر يتعلق بمكافحة الحشرات وحدها . ولكن ها هنا تكمن قوة العلم الذى لا يعترف بالنظرة الأحادية لحقائق ومنجزات العلم ، كما أنه يرفض بشدة الإنكفاء على " التخصص الضيق " والتعشق فى سجاياه وكف البصر عما عداه فكل كشف فى العلم جديد ليس إلا خطوة على الطريق تقود حتماً إلى خطوات وهى فرصة أيضاً " لفك إسار التخصص الضيق " ، و " اللقاء عبر التخصصات " . ولقد كان هناك بالفعل باحثون آخرون ينظرون بعيون مغايرة إلى مركبات النيم الفعالة (الشافية) .



النيم وباحثو العقاقير :
حين يقصد باحثو العقاقير إحدى الغابات باحثين فى عجائب عالم النبات عما ينطوى عليه من قوى خارقة وبلا سم للشفاء ، فإنهم يرجون من صميم قلوبهم أن يعثروا على نبات لدية مناعة طبيعية وحصانة ضد افتراس الحشرات فالواقع أن هذه المناعة تنبئ عن قدرة النبات على تخليق مركبات حيوية ، تعمل كوسائل دفاع كيميائية ضد إصابته بالعدوى وضد الافتراس . وعند الباحثين ، أن مثل هذه المركبات تكون كذلك فعالة بيولوجياً لدى الإنسان . وهذا يعنى أنها مركبات واعدة بأن تكون علاجات محتملة لنوع أو أكثر من أمراض الإنسان. أما الملاحظة الثانية التى تسترعى انتباه باحثى العقاقير فى أى نبات فهى شيوع التداوى بأجزائه لدى السكان الأصليين الذين يعرفون قيمته العلاجية منذ مئات السنين ويتناقلون معارفهم تلك من جيل إلى جيل . إذ يفترض أن الاستخدامات المحلية (الشعبية - التقليدية) ، تعطى إشارات قوية للفعالية البيولوجية لهذا النبات . والحق أن هذا الافتراض المؤسس على ركائز علم النبات البشرى Ethnobotanical - هو علم يبحث فى العلاقة بين البشر والنبات كثيراً ما يفضى إلى الكشف عن حشود من الجزيئات الفعالة بيولوجياً ، التى تنطوى عليها النباتات . وهذا بالضبط هو ما جرى لنبات النيم ، حين هبت جماعة من المتخصصين فى علم النبات البشرى ، لتيمم شطر غابات الهند المدارية ، تبحث عن نباتات منيعة ضد الحشرات ، وتسأل المعالجين التقليديين (الذين يرجع إليه عامة الناس) عن استخداماتها الشعبية التقليدية فى مداومة الأمراض .



أوراق النيم الشافية :
الواقع أن أحداً من باحثى العقاقير ، لم يكن يتصور مطلقاً أن شجرة النيم لديها قدرات على تخفيف آلام البشر إلى هذا الحد : إذ لا يعفى من الشجرة شئ لا يستخدم فى التداوى والتطيب ، فالأوراق والبذور والأزهار والقلف وعصارة النبات والأغصان ، كلً له إلى أوجاع وآلام البشر طريق . ولنأخذ أوراق النبات المركبة ذات الحزوز مثالاً ، فهى تبدو خصبة العطاء بما تنطوى عليه من مركبات فعالة بيولوجياً ، وهى تقدم مثالاً ساطعاً للدقة البالغة التى يحرزها كثير من المعالجين التقليدين. فعشابو الهند ، لقرون طويلة ظلوا يستخدمون عصير الأوراق يدهكون به جلود المرضى الذين لديهم علة جلدية هنا أو هناك بتقدير إمكانية عينات من الأوراق على كبح الاضطرابات والأمراض الجلدية ، قد وجد الباحثون أن المعالجين القدامى كانوا على حق . فأوراق النيم وكذا عصير الأوراق والخلاصات المائية للورق أظهرت فعالية مضادة للقرصات الجلدية ولأعراض الإكزيما البادية.
ومن الأوراق تمكن الباحثون من تجهيز مراهم تستعمل خارجيا لعلاج التقرحات والبثور الجلدية والدمامل والاكزيما والجروح . كذلك فإن فريقاً من الباحثين عرف من قدامى العشابين أن شراباً معداً من عصير أوراق النيم ، أو المستخلص الناتج عن نقع الأوراق طويلاً فى الماء يفيد أيما فائدة فى تخفيف آلام المعدة وشتى الاضطرابات المعدية المعوية . وبعد ذلك استخلص الباحثون من الأوراق الشراب مركباً مستحدثاً قادراً على تطهير الأمعاء من الديدان المعوية والطفيليات ، كما يخفف آلام المعدة ، وعرف الباحثون أن السكان درجوا على استعمال خلاصة ومنقوع الأوراق كشراب لعلاج الحمى والملاريا . ونجحوا أيضاً فى استخلاص مادة النيمبيدول من الأوراق وثبت لديهم أنها تعمل كمضاد جيد للحميات كما تمكن الباحثون من استخلاص مركبات أخرى يمكن استخدامها كمسهل فى صورة محلول لعلاج الإمساك . وفضلاً عن المركبات الفعالة التى عرفت قيمتها الدوائية فقد اتضح من التحاليل احتواء الأوراق على قدر حسن من فايتمو الكاروتينويدات وهى مجموعة كبيرة من مركبات الصبغات النباتية الذائبة بالدهون.
إن القيمة الحقيقية للكاروتينويدات لا تعود فحسب إلى كونها مصادر مهمة لفتيامين ( أ ) بالأبدان بل كذلك إلى صفاتها المضادة للأكسدة ، حيث تثبط نشاط الشقوق الحرة التى تتولد عن عمليات الأكسدة الخلوية . وهذا مما يساعد على الحماية من عدد كبير من أنواع الأورام وثمة أدلة تشير إلى تأثيرات مفيدة لهذه المركبات فى تعزيز دور الجهاز المناعى . ومن الطريف حقاً أن نعرف أن الناس فى الغابة المدارية ظلوا لقرون طويلة يحتسون شاى أوراق النيم كمقو عام من شأنه توطيد صحة الأبدان .



فراشى الأسنان من الأغصان :
تملكت العلماء الدهشة حين لاحظوا أن السكان الأصليين القاطنين بمناطق تزخر بأشجار النيم لا يصابون بتورم اللثة أو بتسويس الأسنان ، بل لا يعرفون شيئاً عن تلك الأمراض . وقد دلت أبحاثهم على أن ذلك يعود إلى تنظيف أسنانهم بفرشاة طبيعية من الأغصان الصغيرة لشجرة النيم .ثمة أكثر من خمسمائة مليون هندى يستخدمون الآن قطعاً من الأغصان كفرش للأسنان . وقد لا يبدو ذلك أمراً غريباً ، إذا تأملنا فى طبيعة الألياف المكونة للأغصان فهى على درجة من القوة الميكانيكية تكفى للتخلص من بقايا الطعام الكامنة بين الأسنان ، كما تزيل عن سطوحها اللطع الجرثومية الغادرة . وفوق ذلك فقد عثر المحللون بالأغصان على مواد مضادة للبكتيريا والعفونة ، وإننا لنعرف بالفعل أن بالأغصان مادة النيمبيدين التى تظهر تأثيرات قوية مضادة للبكتيريا ومضادة للفطريات وهى مادة مسكنة أيضاً .إن فرشاة النيم الطبيعية هى مطهر جيد للفم واللثة والأسنان ، ومثلما هى معطر جيد للأفواه . ولأجل ذلك فقد عمدت بعض الشركات الدوائية مؤخراً إلى استخلاص المواد الفعالة من أغصان النيم ومن الأوراق بغية إضافتها إلى معجون طبى جديد للأسنان يفيد فى علاج اللثات الملتهبة ويحفظ صحة الأفواه .



عقاقير من بذور النيم :
لا تبدأ شجرة النيم تجود بمحصول بذرى قبل 4-5 أعوام من بداية عمرها المديد . وهى تنتج سنوياً ما يربو على خمسين كيلو جراماً من بذور رفيعة القدر . فمن البذور يستخرج زيت يمتاز بطعم لاذع ورائحى نفاذة كرائحة الثوم والزيت محتواه من فيتامين (هـ) المضاد للأكسدة ومن الأحماض الدهنية لاسيما الأولييك والاستياريك ، والبالمتيك ، عظيم . وأخطر من هذا ما يحتويه من مركبات فعالة تعطى للزيت خواصة الطبية الشافية . فهو إذ يوضع على جلد الإنسان يعمل على ترطيبه ، كما يجنب المرء شر الإصابة بضربات الشمس . وقد عثر بالزيت على مركبات تظهر تأثيرات قوية مضادة للعدوى الميكروبية وللفطريات التى تتكاثر على الجلد . ولأجل ذلك وجدنا الباحثين الألمان يستخدمون الزيت فى صناعة نوع من الصابون الطبى لوقاية البشرة من العدوى الميكروبية . كذلك أنتجوا من الزيت مستحضرات تفيد فى الوقاية و العلاج من قشرة الرأس ، وفى تقوية الشعر وتطهيره من القمل وأضرابه من الطفيليات الرمية . ولكن الطريف هو ما ظهر للزيت من خواص مطهرة للفم حتى أن بعض الشركات اتخذته أساساً لصناعة صنف خاص من اللبان الطبى . ونضيف بأن اختبارات تجرى الآن لبعض مركبات الزيت الفعالة ، كى تستعمل فى علاج أمراض الروماتيزم . ومن جديد أبحاث النيم ، أن فريقاً من باحثين هنود وألمان نجح مؤخراً فى استخلاص مواد فعالة من البذور ، تضاد الفيروسات وتعرقل وظيفة فيروس نقص المناعة للإنسان (HIV) والذى يسبب مرض الإيدز .



وفى القلف دواء مستور :
قلف النيم Neem bark هو قشر الشجرة الذى يتيسر نزعه عنها . وهذا ينطوى على المواد الفعالة نفسها التى توجد بأوراق الشجرة . على أن أكثر ما يلفت الانتباه فى أمر القلف ما عرف عنه فى الطب الشعبى الهندى من قدرة على مكافحة حمى الملاريا . ذلكم المرض المرعب الذى كان ومازال يحصد الملايين منذ فجر التاريخ ، وينتقل من المريض إلى السليم بواسطة أنثى البعوضة الأنوفليس . وقد اعتاد المعالجون التقليديون على علاجه باستعمال شراب طبيعى قوامه منقوع قلف النيم فى الماء ، وأصابوا نجاحاً كبيراً وأنقذوا الكثيرين من موت محقق . وكذلك يفعل المعالجون فى الساحل الغربى للقارة الأفريقية ، حيث تنتشر البعوضة الضارية كوباء . وهكذا فمن النادر أن ترى شجرة نيم واحدة سليمة قرب بيوت القاطنين ليست مقشورة القلف . وثمة عامل مثير آخر فى خط إنتاج الأدوية وهو مركب قوى مضاد للحيوانات المنوية يسمى " نيمبينات الصوديوم " . لقد أثبتت التجارب التى أجريت على الفئران المعملية أن خلاصة أعدت من قلف النيم ، تسبب عمقاً للفئران ، مما حفز على التفكير فى ابتكار أدوية جديدة لمنع الحمل من هذه الخلاصات الفريدة ويوجد بالقلف مركبات أظهرت تأثيرات حادة مضادة للأورام ، فضلاً عن مواد أخرى فعالة قلويدية Alkaloids ، ومركبات منعشة ومنشطات لجهاز المناعة أيضاً .

التأثيرات الحيوية لبعض المركبات الفعالة فى شجرة النيم

المركب الفعال التأثير الحيوى
نيمبينات الصوديوم مضاد لآلام المفاصل والالتهابات ،مثبط وقاتل للمنويات ، محفز على إدرار البول
نيمبيدين مسكن ومخفف للآلام ، مضاد للنمو الفطرى ، مضاد للنمو البكتيرى
نيمبيدول مضاد لأعراض الحميات ، مضاد لبكتيريا السل Mycobacterium
نيمبين مخفف للآلام والالتهابات ، مضاد لنمو الفطريات
جدونين معالج فعال لداء الملاريا ، مضاد للنمو الفطرى
كويسيريتين مضاد وقاتل للطفيليات أحادية الخلية



عقاقير النيم : نموذج للعودة إلى الأصول :
خلق الله الإنسان وخلق معه الداء والدواء . فمن الأزل ، تكشفت للإنسان الطبيعة عن نباتات شافية وأعشاب ، فأقبل عليها يجد فى بذورها وأوراقها وأزهارها وجذورها وقلفها وثمارها أدوية لمختلف الأمراض والأدواء .
ومضى الإنسان رويداً رويداً خطوات فى عالم الكيمياء فتكشفت النباتات التى كان يتداوى بأعضائها مباشرة عن جواهرها الفعالة المختبئة فيها ، فأخذ فى تنقيتها وتحسين طرق استخلاصها واستغلالها فى القضاء على مسببات الأمراض . على أن التقدم الهائل فى علوم الكيمياء التخليقية وتضافر عدد من القوى الصناعية العالمية الاحتكارية أدى إلى أن تفقد النباتات معظم جاذبيتها منذ منتصف القرن العشرين - كمصادر أساسية للعقاقير فى الصناعة الدوائية . على أننا لاحظنا منذ مطلع السبعينات من القرن العشرين - أن البندول بدأ فى التأرجح عائداً تجاه تجبيذ أن النباتات المستخدمة فى الطب الشعبى يمكن أن تكون مصدراً مهماً لناجح الدواء ، ولأكاسير الصحة والشفاء . فالأدوية الكيميائية التخليقية لا تفى دوماً بحاجة الإنسان ، كما أنها باهظة التكلفة وفوق ذلك فما من دواء مخلق إلا واستحضر معه تأثيرات جانبية مقلقة لا ينكرها الباحثون ويضج من وطأتها العليلون . وهكذا وجدنا العلماء يشمرون عن سواعدهم قاصدين الغابات والبرارى والصحراوات باحثين فى عجائب عالم النبات عما ينطوى عليه من قوى خارقة وبلاسم للشفاء . وإنهم بعد خبرة السنين يؤكدون اليوم على أن الخير كل الخير فى المزاوجة بين علوم الكيمياء الرصينة وخبرة المعالجين التقليديين بالنباتات . إن من شأن هذه المزاوجة أن تقدم للناس عقاقير أفضل وأنجح وأرخص مما لو اقتصر الأمر على العقاقير الكيميائية التخليقية . وفى رحلتنا مع عقاقير شجرة النيم خير برهان ودليل فالباحثون وجدوا بالفعل أن المركبات المستمدة من الشجرة لا تستصحب معها غالباً أية آثار جانبية مؤذية للإنسان . ولأجل ذلك وجدنا الكثيرين من باحثى العقاقير فى العالم الغربى يكرسون جهودهم لحماية شجرة النيم وإكثارها عبر تشجيع الاستمرار فى استعمالها بطريقة حكيمة " مستدامة " Sustainable ، أى دون استنزافها وعلى نحو يضمن بقاءها على الدوام . وفى الوقت نفسه وجدناهم يدعون إلى الإفادة بصورة أمثل من مركباتها الفعالة الدوائية باستخلاصها وجعلها على هيئة كبسولات أو بإضافتها إلى أدوية كيميائية مخلقة كمحسنات دوائية أو سوى ذلك من تقنيات .



فلاتر حيوية للهواء :
لكم ندهش حين يحدثنا باحثو العقاقير عن أشجار النيم بوصفها مصانع نموذجية لإنتاج العقاقير الشافية لأوجاع الإنسان . كما ندهش حين يحدثنا باحثو وقاية النبات عن مبيدات النيم الحيوية وقدرتها الذكية فى مكافحة الآفات الزراعية . ولكن شجرة النيم ليست هذا ولاذاك فحسب ، بل هى قبل كل شئ رئة من رئات الحياة على سطح الأرض . إن قدرة هذه الشجرة كمرشح حيوى للغازات الضارة الملوثة للهواء ، شئ خيالى حقاً . فهذا " الفلتر " الطبيعى لدية كفاءة عالية على امتصاص ملوثات غازية عدة لا سيما أول أكسيد الكربون وأكاسيد النيتروجين وأكاسيد الرصاص . و ينتج أول أكسيد الكربون عن ماكينات احتراق المركبات والتدفئة المنزلية والتدخين ويكثر بشكل خاص فى المدن المزدحمة بالمواصلات . وهو بحد ذاته خطر كبير ، بحسبانه لا يرى ، ولا تشم له رائحة . وتتنوع مصادر أكاسيد الرصاص فى الهواء وهى التى تتسرب رويداً رويداً إلى أبدان الأحياء . وإذا فحصنا أكاسيد النيتروجين فسوف نجد أن أول أكسيد النيتروجين وثانى الأكسيد ، هما أهم الأنواع . وتتركز مصادرها فيما تقذفه بالعوادم وسائل المواصلات . ويمكن لأول أكسيد النيتروجين التحول فى وجود الضوء إلى ثانى أكسيد النيتروجين ويمكن لهذا الغاز الاتحاد مع بخار الماء الموجود بالهواء ، مكوناً حامض النيتريك الذى يعمل على تآكل النباتات ، ويؤثر فى المزروعات . ويالها من تأثيرات مدمرة . ولكن لحسن الحظ فقد اكتشف البيئيون أن بوسع كل شجرة نيم مزروعة على أرصفة الشوارع فى المدن التى تعانى من أزمة تلوث الجو والهواء ، امتصاص تلكم الغازات جميعها ، من مسافة تتراوح ما بين ثلاثة وخمسة أمتار . واكتشفوا أن حزاماً من الأشجار بعرض 30 متراً ، يستطيع خفض تركيز غاز أول أكسيد الكربون ، بنسبة تصل إلى 60% ، كما يمكن لكيلو متر مربع من الأشجار أن تمتص يومياً قدراً من الغازات ، يصل إلى 120 كيلو جراماً . وينبغى ألا ننسى دور الأشجار فى تنقية الهواء من الجزيئات العالقة والغبار ، فالأشجار الكثيفة فى الغابة تستطيع خفض عدد الجزيئات العالقة بمعدل يتراوح ما بين 100 ، 1000 مرة ، كما تحتجز كميات من الجزيئات العالقة تتراوح ما بين 40 ، 80% من كميتها الموجودة بالهواء . ولأجل أن تصنع الأشجار متراً واحداً من مادتها الخشبية الجافة ، فإنها تمتص من الهواء 1.83 طن ، من غاز ثانى أكسيد الكربون
وتطلق بدلاً منه 0.23 طن من غاز الأكسجين . وتنطوى الأشجار على إمكانيات مذهلة بالنسبة إلى تلطيف الجو وإبطاء وتيرة ارتفاع درجة الحرارة . وفى هذا السياق يكفى أن نعلم أن خطة قومية لتشجير 20% من صحارى مصر ، تكفل إعادة الاتزان الحرارى بشكل ملموس لكوكبنا الأرضى . فهذه مزايا بيئية عظيمة ولئن كان فى الطبيعة أنواع كثيرة من الأشجار تستطيع تحقيق بعضها بصورة جيدة ، فإن أشجار النيم فى مقدورها أن تحقق كافة المزايا البيئة . وبطريقة أكمل وأفضل .



النيم عابر القارات :
إذا كانت شجرة النيم (هندية) الأصل والجنسية فإنها غذت مؤخراً (عالمية) الانتشار فاتخذت بذلك صفة المواطنة العالمية فهى تستزرع اليوم فيما يزيد على 65 دولة ولا سيما فى المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية . ومن أبرز الدول التى تعنى بزراعتها فى مساحات شاسعة لأغراض تجارية : مالى والنيجر وكينيا ونيجيريا والمكسيك والسنغال وجنوب أفريقيا والدومينكان ونيكاراجوا والأرجنتين وبورما وسيريلانكا وباكستان والبرازيل واستراليا . وفى عالمنا العربى استزرعت مساحات كبيرة نسبياً بشجرة النيم ، فى كل من السودان واليمن ومساحات أقل فى بلدان الخليج العربى وفى المملكة العربية السعودية .
وإن الزائر للمشاعر المقدسة فى منى والمزدلفة وعرفات ، ليشاهد أشجار النيم وقد أينعت بخضرتها الدائمة فضلاً عن دورها فى تطهير الأجواء من الحشرات وإبعاد الكثير من أنواع القوارض والزواحف والهوام . ولابد أن نذكر أن رجالات الزراعة فى مصر تمكنوا منذ ما ينوف على أربعين عاماً من استجلاب بذور وشتلات النيم من السودان ، ونجحوا فى استزراعها وإكثارها فى حديقة النباتات الاستوائية بأسوان وطوال هذه السنوات تراكمت لدى باحثينا الكثير من الملاحظات والمعارف القيمة عن أوفق ظروف الاستزراع ، وأفضل طرق الإكثار والمناخ المناسب .



رحلة النيم من البذرة إلى البذرة :
تمتاز شجرة النيم بأنها يمكن أن تستزرع فى طيف واسع من أنواع التربة على أن تكون عميقة ، وألا تكون حامضية . وهى تستنبت مباشرة من بذور ناضجة طازجة ، أخذت تواً من شجرة مثمرة . هذا لأن ترك البذور أياماً بعد جمعها يقلل كثيراً من حيويتها ويؤثر فى معدل إنباتها . وقبل كل شئ لابد من إزالة الطبقة اللحمية التى تغلف البذور ثم تنقع البذور فى ماء جار نظيف ، لمدة تتراوح ما بين 3،6 أيام على أن يتم تغيير ماء النقع يومياً بعدئذ تزرع فى أكياس أو أوعية فخارية بواقع بذرتين فى كل وعاء على خطة مكونة من رمل وطمى بمعدل (1:1) . وهى تبقى فى المشتل لمدة عام ، تروى خلاله كل خمسة أيام إلى أن يبلغ طول الشتلة نحو 30 سنتيمتراً . تنقل بعدئذ إلى الأرض المستديمة لتزرع . وهى تكون على أوفق حال حين تزرع فى الجهة القبلية أو الشرقية ، حيث تفيد الشجرة أيما فائدة من أشعة الشمس الدافئة ، كما تتوقى من الرياح الباردة العاصفة . و تبدأ فى التزهير حين تبلغ من سنوات عمرها خمساً . وهى تعطى فى الربيع زهراً بلون بنفسجى ورائحة كرائحة الشهد المصفى ، ثم تعقد ثمراً أخضر مدوراً بقدر حب الحمص ، فى عناقيد متفرقة ، فإذا اقترب الشتاء تغير لونه وصار عاجياً ، ثم ييبس واسود لونه . وطعم الثمر الأخضر مر حمضى نوعاً ، فإذا أينع حلا اللب ما بين القشرة وبذور الثمرة . والشجرة تعطى فى العام الواحد فوق الخمسين كيلو جراماً من بذور صغيرة مرة ، ومتى تهيأ لها المجال ووجدت طريقها إلى التربة ، أعادت الكرة وتكررت الرحلة .



تشجير بلادنا بالنيم :
فى مناخ يصل فيه معدل درجة الحرارة صيفاً فى أنحاء من بلادنا إلى ما فوق الـ 40 مئوية ، ويمتد فيه هذا الفصل القائظ نحو 6 أشهر لابد من اللجوء إلى زراعة المزيد من أشجار النيم . وفى مثل مدننا التى تزدحم بالناس وشوارعنا التى تعج بملايين المركبات بما تنفثه من عوادم احتراق الوقود الاحفورى لابد من اللجوء إلى زراعة المزيد من أشجار النيم . وفى مدينة كبرى مثل القاهرة التى تصنف بين أسوأ 7 مدن ملوثة فى العالم ، من حيث كثافة المرور فى الشوارع ونسبة أكاسيد النيتروجين والكربون والكبريت فى الهواء وتركيز الرصاص الذى تبلغ كميته نحو 205 ألف كيلو جرام فى العام ، لابد من اللجؤ إلى زراعة المزيد من أشجار النيم . وفى أرض مثل أراضينا التى تتسم بإتساع رقعة الصحراء وانعدام الغابات الطبيعية وتدنى مساحة الأرض الزراعية لابد من اللجوء إلى زراعة المزيد من أشجار النيم . وهكذا فقضية تشجير بلادنا هى مطلب ملح وضرورى . وهى ليست مجرد صرعة بيئية رومانسية أو مجرد إضافة جمالية لكنها شئ أعمق من ذلك إذا تحسن الأشجار من نوعية حياة البشر على نحو مدهش . هذا لأن الأشجار تبقى دوماً هى درهم الوقاية الذى يغنى عن قنطار العلاج . على أن واقع التشجير فى بلادنا يدعو إلى كثير من الرثاء فقد أحصى الخبراء نصيب الفرد من المسطحات الخضراء ، بما لا يتعدى 23 سنتيمتراً مربعاً موازنة بالمعدلات العالمية التى تصل إلى 20 متراً مربعاً للفرد فى روسيا وعشرة أمتار مربعة فى الولايات المتحدة . والمدهش حقاً أن لدينا فى مصر مالا يقل عن 76 ألف كيلو متر خطوط طرق طولية ، وطرق داخلية ، وجسور ، وترع ومصارف يمكن أن تشجر بنحو 6 بلايين شجرة فى حين لا يتعدى ما لدينا من ثروة شجرية العشرين مليوناً . حين نتأمل فى هذا الواقع وفى المردود الإيجابى لأشجار النيم لا يسعنا إلا أن ندعو إلى خطة شاملة للتشجير ، آنية ومتوسطة وطويلة المدى ولعلنا لا نكون مبالغين إذا قلنا أن هذه الخطة قد تكون أكثر أهمية من أية عملية تنموية أخرى بمردوداتها الإيجابية على الإنسان والبيئة معاً



ازرع فى بيتك كنزاً :
يتساءل سائل : هل تتطلب خطة التشجير بالنيم اقتطاع مساحات من أرضنا الزراعية ؟ ونقول كلا على الإطلاق . إذ يمكن أن نغرس الأشجار حول القرى وعلى حدود المزارع والحقول وعلى جوانب الطرق والترع والمصارف والجسور . ويمكن أن نزرع شجراً فى الأراضى التى لا ينتفع بها فى الإنتاج الزراعى ، مثل شواطئ بحيرة السد العالى ، والتلال الرملية المتاخمة لشاطئ البحر الأبيض المتوسط ، وأمكن ردم البرك والأراضى البور والصحارى وأراضى البرارى . ويمكن أن نغرس أشجار النيم على أرصفة الشوارع والطرقات داخل المدن ، وفى الحدائق العامة والمتنزهات أيضاً .ويمكن حث الأفراد على زراعة شجرة نيم أو شجرتين فى حدائق منازلهم أو على مداخلها . بل يمكن تشجيع الجميع على زراعة نبات النيم داخل الدور والمساكن فى أصيص كبير يوضع قريباً من الشرفة . وتستطيع ربة البيت الواعية ، جمع أوراق النبات فى أكياس ، كلما أجرت تقليماً للنبات ، ثم وضعها فى غرف النوم . وعندئذ فإن الزيت العطرى طارد للحشرات ، سينطلق ليلاً وينتشر فى كافة الأنحاء فيضع حداً لأزيز الحشرات الذى يحطم أعصاب النائمين ، ويحميهم من قرص الهاموش والبعوض اللعين .



والآن هل أختم حديثى بطرفة ؟
لقرون طويلة كان الناس فى بعض نواحى الهند يقدسون شجرة النيم وكان من الظواهر العجيبة التى أكدت على الوشائج المتينة التى ربطت بينهم والشجرة ، أن كان من الواجب على أهل كل مولود يرى النور ، زراعة شجرة منها . وكانوا يعتقدون أن صحة المولود الجديد ونصيبه فى الحياة يرتبطان باستمرار بنماء الشجرة وتجدد عطاياها فى كل حين . فهذه ولا ريب طرفة ، لكنها تنطوى على حكمة . إذ لا يسعنا بعد كل ماذكرنا إلا أن نقول عن " النيم " أنها شجرة عجيبة حقاً فهى ليست درهم الوقاية الذى يغنى عن قنطار العلاج لهموم بيئتنا فحسب بل إنها كذلك عنوان للصحة والبهجة وكنز فى حياتنا لا يفنى .



المراجـــــع :
1- Basak, S.P. and Chakraborty, D.P. (1968). Chemical investigation of azadirachta indica leaf (Melia azadirachta) . Journd of the Indian chemical Society. Vol 45 No. 5 .

2- Bawasakat, V.S., Mane, D.A., Hapse, D.G. and Zende, G.K. (1980) - Use of neem (Azadirachta indica) cake as a blending material for economy in sagarcane coop. Sugar. 11 (18).

3- Bhatnagar, D. and Zeringue, H.J. (1993). Neem Leaf Extracts (Azadirachta indica) inhibit biosynthesis in Aspergillus flavus and Aspergillus parasiticus. Proceeding of the World Neem conference, Bangalore, India-Feb. 24-28, 1993.

4- Bhide, N.K., Mehta, and Lewis, R.A., Attakar, W.W.(1958). Toxicity of sodium nimbidinate. Indian Journal of Medical Science. 12:146-148.

5- Chopra, R., Nayar, S. and Chopra, I. (1956). Glossary of Indian Medicinal Plants. Council of Scient. And Ind. Res., New Delhi.

6- Cox, P.A. and Balick, M.J. (1994). The Ethnobotanical Approach to Drug Discovery. Scientific American . June .
7- Daubenmire, R.F. (1974). Plants and Environment . Wiley Int. Edit. New York .

8- Goor, A.Y. and Barney, C.W. (1976). Forest Tree Planting in Arid Zones. Ronald press Co. New York .
9- Jacobson, M. (1986) . Neem Research and Cultivation in the Western Hemisphere. Proc. 3 rd Int. Neem Conf., Nairobi 1986 pp: 33-44.

10- Khosla, R. Sangeeta, B. Singh, J. and Srivastava, R.K. (2000). Antinociceptive activity of Azadirachta indica (neem) in Rats . Indian Journal of Pharmacology. 32 : 372-374.

11- Kirtikar, K.R.,Basu, B.D. and An I.C.S. (1975) Indian medicinal plants. 2 nd Edn., Vol. I. M/S Periodical experts, D - 42, Vivek Vihar, Delhi-32, India .

12- Lewis, W.H. and M.P.Elvin-Lewis. (1977) . Medical Botany. Jon. Willey & sons. New York .

13- Lilly, M.P. (1980). Medicinal Plants of East and Southeast Asia. The MIT PRESS, Cambridge, England.

14- Nagpal, B.N., Srivas tava, A., Sharma, V.P. (1995). Control of mosquitoes breeding using wood scrapings treated with neem oil. Indian J - Malariol. Jun . 32 (2) : 64 - 9 .

15- Perry, L. M. (1984). Medicinal plants of East and Southeast Asia : Attributed properties and uses. The MIT Press, Cambridge, England .

16- Schmutterer, H., Ascher, K.R.S. and Rembold. (1981). Natural Pesticides from Neem Tree (Azadirachta indica A. Juss) proc 3 rd Int. Neem conf. Rottach - Egern . 1980. 297 P.

17- Schmutterer, H. and K.R.S. Ascher. (1984) . Natural pesticides from the Neem tree (Azadirachta indica A. Juss) Proc 3 rd Int. Neem conf ., Nairobi , 1986.703 P.

18- Sharma, V.P., Ansara, M.A. (1994). Personal protection from mosquitoes (Diptera culicidae) by burning neem oil in kerosene. Malaria Research centre (ICMR) Delhi, India.

19- Talwar, G.P., Shah, S., Mukherjee, S. and Chabra, R. (1997). Induced termination of pregnancy by purified extracts of Azadirachta indica (Neem) : mechanisms involved. Am. J. Reporod Immunol . 1997. Jun; 37 (6) : 485 - 91 .

20- Upadhyay, S., Dhawan, S., Garg, S. and Talwar, G.P. (1992). Immunomodulatory effects of neem (Azadirachta indica) oil. Int. J. Immunopharmacol. Oct.; 14 (7) : 1187 - 93 .


ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 51 قراءة

أشجار النييم     Neem     Azadiracta indica      

تنتشر أشجار النييم فى الهند بشكل كبير وأسمها العلمى Azadiracta indica حتى أنها قد تكون موجودة فى كل مكان من الهند تقريبا، ويعرف فى الهند بأسم - المرجوسا Margosa - كما أن أشجار النييم تنتشر فى معظم البلدان الإستوائية والمطيرة مثل بلدان شرقا آسيا، وما شابه ذلك من أجواء مماثلة.
وأشجار النييم لها صفات وخواص شافية ليس على أجسامنا فحسب، بل على البيئية من حولنا.
وهى تنتشر بكثرة الآن فى المملكة العربية السعودية، حول مناطق الشعائر المقدسة ما بين مكة وعرفات بأعداد قد تزيد عن المائة ألف شجرة. 
وتعتبر أشجار النييم بمثابة – الحقيبة الدوائية المملوءة بكل أنواع العلاج – حيث أن لها دور فعال وهام فى مناحى الطب الهندى المختلفة ومنذ فجر التاريخ.
وشجرة النييم هى شجرة كبيرة دائمة الخضرة، وقد يصل طولها إلى 11 مترا. وأوراق النييم تنقسم إلى عدة وريقات، وتعطى الشجرة أزهار بيضاء، يعقبها ثمار طرفية على الأغصان لونها أخضر بصفرة قبل تمام النضج. ولا يوجد أى جزء من شجرة النييم إلا وله فوائد طبية واستخدامات عديدة المنفعة بدأ من الجذور ومنتهيا بالثمار.
وبذور النييم بها قدر كبير من الزيوت الأساسية قد يبلغ 40% من وزنها، وهذا الزيت يحتوى على مواد مرارية مثل النيمبين nimbin. والنيمبنين nimbinin. والنيمبسيدين nimbicidine. والأزدراكتين azadiractin. والسالنين salanin. وغيرهم من المواد الأخرى ذات النفع الكبير.

أهمية الأجزاء المختلفة من أشجار النييم.

·         تعتبر أشجار النييم منقى طبيعى للبيئة والأجواء الفاسدة، كما أن الأوراق تعتبر علاج حاسم للملاريا، والكوليرا، والحميات المختلفة، وجميع أجزاء النبات لها منافع صحية عامة.

·         الأوراق تعمل على التخلص من الغازات المتكونة فى الجهاز الهضمى، كما أنها تساعد على التخلص من المخاط المتراكم فى القصبات الهوائية والجهاز التنفسى عامة، كما أن لها تأثير مدر للبول، وأيضا لها فعل قاتل على الحشرات الضارة.

·         لحاء أشجار النييم الجذعية بها مواد مرارية، تعتبر مقو عام للجسم، وأيضا لها فعل موقف للنزف، ومضاد لأنواع عدة من التقلصات فى الجسم.

·         اللحاء الموجود حول جذور الأشجار له نفس الخواص لذات اللحاء المحيط بالجذع.

·         الصمغ الذى يفرز من لحاء الشجر له تأثير مقو عام على الجسم، وأيضا له تأثير ملطف على الجلد والأغشية المخاطية. 

استعمالات منتجات النييم للأمراض والأعراض المختلفة.

·         علاج للملاريا.
منقوع الأوراق الطازجة يعتبر شديد المرارة، ولكنه مقوى عام للجسم، وقاتل للملاريا ومانع للحميات المصاحبة لها نظرا لأثره الدوائى على الكبد. والجرعة فى مثل تلك الأحوال هى وزن من 15 إلى 50 جرام من الأوراق، تنقع أو تغلى فى الماء، وتشرب حتى تمام الشفاء.

·         علاج للبواسير أو الدوالى الشرجية.
وذلك بتناول قدر 3 جرام من اللحاء الداخلى لأشجار النييم، مع 6 جرامات من السكر الأحمر (سكر المولاس) فى كل صباح، وللتحكم فى البواسير النازفة، يمكن وضع عدد من 3 إلى 4 من ثمار النييم المخفوقة مع الماء، عن طريق حقنة شرجية تدخل فى فتحة الشرج.

·         علاج لمرضى الجذام.
ثبت أن تناول جرعة يومية قدرها من 50 – 60 جرام من صمغ النييم، مع تدليك الجسم فى نفس الوقت بعصارة لحاء أشجار النييم، ولمدة من 4 – 6 أسابيع، فإن هذا من شأنه أن يذهب بمرض الجذام إن شاء الله.
وإن لم تتوفر عصارة لحاء النييم، فيمكن تناول 12 جرام من أوراق النييم مع 0.3 جم من الفلفل الأسود المطحون، ويمزج الجميع بالماء ويشرب يوميا لذات المدة من 4 إلى 6 أسابيع.

·         علاج لأمراض الجلد المختلفة.
وذلك بدهان الجلد بأحد مستحضرات النييم، سواء كانت مروخا، أم غسولا، أو منقوع أو مغلى أوراق النييم، أو فى صورة مرهم أو كريم.
فهو مفيد لتقرحات الجلدية، والبثور الصديدية، والقروح المزمنة، والطفح الجلدى الناجم عن العدوى الفيروسية، والقروح الناجمة عن الإصابة بمرض الزهرى، ولعلاج أورام الغدد المختلفة فى الجسم، والجروح المفتوحة.
ولكى يتم تحضير مرهم من أوراق النييم، فإنه يتم خلط 50 جرام من الأوراق مع 50 جرام من الزبد، ويمزج الجميع بصورة جيدة حتى يصبح متجانس فى الشكل والقوام.
كما يمكن أيضا عمل عجينة من مقشور لحاء النييم مع الماء، ووضعها على الجروح مباشرة فتبرئها.

·         النييم علاج للصلع وسقوط الشعر المستمر.
وذلك بغسل الشعر بمغلى أوراق النييم بعد أن يبرد المحلول، فإن هذا من شأنه ليس منع الشعر من السقوط، بل أيضا سوف يساعد مزيد من بصيلات الشعر الخاملة على أن تعاود النمو من جديد.
وغسول الشعر المستمر بالزيت المستخرج من أوراق النييم، من شأنه أيضا أن يقضى على الحشرات التى تعيش على فروة الرأس، كما أنه يمنع الشيب المبكر للشعر، ويحسن من قوامه.

·         أوراق النييم مفيدة جدا للحد من مخاطر أمراض العيون.
حيث أن تقطير عصير أوراق النييم فى كل ليلة فى العيون المتعبة مفيد للغاية للحد من حدوث مرض العشى الليلى night blindness. والتهاب ملتحمة العين،  حيث تدق الأوراق مع بعض من الماء المقطر إلى أن تصير مثل العجينة اللينة، ثم تعصر تلك العجينة الملفوفة فى قطعة من الشاش المعقم، ويقطر منها فى العيون، أو أن يؤخذ من المحلول بواسطة عود خاص مثل عود الكحل الذى يوضع فى العيون، على أن يقطر بعض من النقط الدافئة من هذا المحلول فى الأذن المعاكسة للعين المصابة حتى تعم الفائدة أكثر، وما هى إلا عدة مرات حتى تشفى العين مما ألم بها من مرض.

·         علاج مشاكل الأذن.
يكفى تعريض الأذن محل الشكوى المرضية إلى البخار الذى يتصاعد من مغلى أوراق النييم، بعدها يشعر المريض براحة فورية فى حالات وجع الأذن متعدد المنشأ.
والطريقة هى وضع حفنة من أوراق النييم فى لتر من الماء الذى يغلى، على أن تميل بالأذن الموجوعة ناحية البخار المتصاعد من الوعاء.
كما أن عصير أوراق النييم الطازجة إذا ما تم تدفئته قليلا، وأضيفت إليه كمية مساوية فى الحجم من عسل النحل النقى، وقطر منها فى الأذن بضع قطرات عدة مرات فى اليوم، ولمدة عدة أيام بانتظام، فإن ذلك من شأنه أن يذهب بالخراجات الصديدية الصغيرة التى يمكن أن تحدث داخل تجويف الأذن الخارجية.
وإذا ما دخلت حشرة صغيرة بالأذن، فيمكن قتلها وإخراجها من الأذن وذلك بوضع بعض من عصير أوراق النييم مع قليل من الملح العادى، وتقطير ذلك فى الأذن، فإن ذلك من شأنه أن يحل المشكلة. ووضع 2 نقطة من زيت النييم الدافئ فى الأذن مرتين فى اليوم فإنه يعالج الصمم العارض بالأذن.

·         مشاكل الفم المرضية.
سواك الأسنان يوميا بعود من أغصان النييم ينظف الأسنان ويقويها، ويذهب بوجع الأسنان، كما أنه يعالج اللثة المريضة. وللعناية اليومية بالأسنان يتم بدلك اللثة المريضة بعود غض من أغصان النييم، فإن ذلك من شأنه أن يمنع أمراض اللثة ويقويها، كما أنه يقوى الأسنان الضعيفة، ويمنع وجع الأسنان، ويزيل الروائح الكريهة من الفم، ويمنع حدوث العدوى المتكررة للفم.

·         استعمالات أخرى لأشجار النييم.
تستخدم بكفاءة ضد الالتهابات المختلفة، والتى منها أمراض الروماتزم، والحميات، والملاريا، وضد العدوى الميكروبية، والفيروسية، وأيضا العدوى الفطرية، وضد أنواع عدة من الديدان المتطفلة داخل الجسم، كما أن أوراق النييم تستخدم لعلاج الأورام التى تصيب الجسم، والقروح الجلدية، وأيضا فهى علاج مساعد لمرضى السكر، وطارد قوى وفعال ضد الحشرات.
وأوراق النييم علاج للميكروبات المختلفة التى قد تصيب الجسم، وزيادة الجرعة من النبات ليس لها مضاعفات جانبية مؤثرة مثلما تفعل الأنواع الأخرى من الأدوية.
ونضرب هنا بعض الأمثلة على ذلك، حيث أن مفعول أوراق النييم كعلاج مضاد للالتهابات المختلفة، ومخفض للحرارة، ومسكن للألم، هى مثلها مثلما تفعل الجرعة الدوائية من الدواء المعروف (الفنيل بيوتازون phenylbutazone) ولكن مع الفارق الشديد بينهما من حيث الأثر السيئ لهذا الدواء على النسيج المبطن للمعدة وإمكانية حدوث بعض التقرحات فى المعدة من طول استعمال مثل هذا الدواء، بينما لا توجد أى مضاعفات على المعدة من تناول منتجات النييم.

والحقن بالإنسولين لدى البعض من مرضى السكر ربما لم يكن الطريقة المثلى لعلاج مرض السكر عندهم، ولو أنه أمكن استبدال الحقن بالإنسولين تدريجيا بتناول أحد منتجات النييم فى صورة أقراص أو كبسولات، أو زيت النييم مثلا، لأمكن ذلك من خفض جرعات الإنسولين إلى أدنى حد ممكن فى علاج مرض السكر من النوع الثانى.
وقد لوحظ أن المرضى الذين يتناولون الأدوية المضادة للسكر من مجموعات السلفونيل يوريا أو البيوجونيد، يمكن لهم الاستغناء تدريجيا عن تلك الأنواع من الأدوية عند تناولهم لأحد مستحضرات خلاصة النييم.
حيث وجد أن هؤلاء المرضى يمكنهم خفض جرعات الأدوية الخاصة بعلاج مرض السكر إلى 50 % من أصل الجرعات التى كانوا عليها. كما أن مريض السكر من النوع الثانى الذى يستعمل زيت النييم لعلاج مرض السكر، قد أمكنه خفض الزيادة فى مستوى الجلوكوز فى الدم بنسبة 26 %، وهى لا شك نسبة جديرة بالتقدير لمنتجات النييم التجارية التى تستخدم فى هذا الشأن.
ولعل منتجات النييم تعمل على زيادة الحساسية للخلايا على استقبال عنصر الجلوكوز المتواجد فى الدم، وذلك بزيادة عدد مستقبلات الجلوكوز على جدران تلك الخلايا عند مرضى السكر من النوع الثانى.  
وهكذا يشعر المريض المصاب بمرض السكر، أنه كلما قلت الجرعات الدوائية من الأدوية المخصصة لعلاج مرض السكر، كلما أعطاه ذلك شعور بالتحسن النفسى والجسدى.
بينما مرضى السكر من النوع الأول فليس لهم غنى مطلقا عن تناول الإنسولين، حيث أنه الحل الأوحد لعلاج مثل تلك الحالات.
واستعمال أنواع (اللبوسات أو التحاميل) الدوائية المصنعة من زيت النييم يعتبر مانع للحمل إذا ما وضع فى المهبل لدى السيدات اللائى لا يرغبن فى الحمل، فهو موضعيا يقوم بنفس المهمة التى يستخدم فيها العقاقير الدوائية المخصصة لهذا الشأن.

وأكثر من ذلك، فإن تلك الأنواع من الأدوية المصنعة من زيت النييم، يمكن أن تحول دون الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) AIDS ناهيك عن أنها أيضا يمكن أن تمنع حدوث الحمل، والأكثر من ذلك أنها تحول دون الإصابة بالأمراض التناسلية الشائعة مثل السيلان gonorrhea. والزهرى، وفطريات التريكوموناس trichomonas. والكلاميديا chlamydia. وهناك أمراض أخرى جنسية يمكن الحؤول دون حدوثها باستعمال تلك المنتجات من أوراق النييم.
والمدهش فى أمر أوراق النييم، أنها ذات فائدة كبرى للسيدات الحوامل عند حدوث الولادات الطبيعية لهم.
فتناول عصير أوراق النييم للمرأة قبيل لحظات الولادة، يؤدى إلى حدوث تقلصات منتظمة فى الرحم، ويمنع حدوث أى التهابات قد تنشأ بسبب الخطوات المتلاحقة أثناء الولادة، كما أن عصير أوراق النييم يصحح الحركة الدودية للأمعاء، ويمنع حدوث الحميات التى قد تصيب البعض من السيدات عقب الولادة، وهذا فى مجمله يؤدى إلى حدوث ولادة سليمة خالية من المضاعفات الحرجة. 
كما أن استعمال مغلى أوراق النييم، وبعد أن تصبح فاترة، من شأنه أن يعمل على شفاء الجروح الناتجة عن الولادة أو مضاعفاتها، كما أنها يعمل على تطهير مجرى المهبل من كل ما علق به من ملوثات.
والنييم يعتبر قاتل قوى للطفيليات والحشرات التى تصيب المزروعات المختلفة بالتلف، كما أنه طارد للبعوض والحشرات الضارة بالإنسان والحيوان.

أثر تناول النييم لعلاج لبعض حالات أمراض الدم، والأمراض التى لها علاقة بالقلب.
تناول منتجات النييم لها مردود صحى إيجابي على حالات ارتفاع ضغط الدم، وتجلط أو تخثر الدم، وحالات ارتفاع مستوى الكلوستيرول فى الدم، ومنع اضطراب نبضات القلب arrhythmic heart action والتى ربما تكون هى العامل الأساس فى حدوث حالات الأزمات القلبية الحادة

وخلاصة أوراق النييم تعمل على منع تخثر الدم وبالتالى منع حدوث الجلطات داخل الأوعية الدموية، كما أنها تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع، وأيضا خفض مستوى الكلوستيرول فى الدم، ويحد من اضطراب ضربات القلب المتوترة، أى أنه يمنع خفقان القلب المتوتر، والحد من الزيادة فى ضربات القلب.
حيث وجد أنه من ضمن المركبات التى تحتوى عليها أوراق النييم مواد لها خاصية مهدأة للتوتر النفسى والعاطفى، والتى إذا ما اضطربت فإنها قد تؤدى إلى حدوث الزيادة فى ضربات القلب.
كما توجد مركبات أخرى من شأنها توسيع الأوعية الدموية، والتى يعقبها خفض فى ضغط الدم المرتفع. حيث أن مركب النيمبيدين nimbidin الموجودة فى خلاصة أوراق نبات النييم تعتبر مادة مضادة لتوتر الشرايين، وهذا يؤدى بالتالى على ارتخاء بالأوعية الدموية ومن ثم خفض ضغط الدم المرتفع.
كما توجد ضمن خلاصة النييم أيضا مركب نمبيدينات الصوديوم sodium nimbidinate. وتلك مادة هامة ومفيدة لمرضى احتقان القلب أو لحالات هبوط القلب، كما أنها تعمل كمدر جيد للبول وهذا بدوره مفيد لمثل هؤلاء المرضى.
والمدهش أيضا أن تناول خلاصة أوراق النييم من شأنه أن يخفض من مستوى الكلوستيرول المرتفع فى الدم بنسبة 30 % وذلك بعد ساعتين من تناول تلك الخلاصة الدوائية، ويستمر الخفض فى مستوى الكلوستيرول لمدة أربع ساعات أخرى بعد ذلك.

خلاصة أوراق النييم ضد الفطريات الكريهة التى تصيب المجموع الخضرى والزهرى للنباتات الهامة.
وجد أن رش الأزهار والنباتات الأخرى ذات القيمة العالية مثل الأوركيدات أو السحلبيات، بمحلول مخفف من أوراق النييم أو زيت النييم مع الماء بنسبة 1 % فإن ذلك من شأنه أن يقوم بقتل الحويصلات الفطريات التى تضر بتلك النباتات ذات القيمة العالية.
ولعل هذا الأمر كان حافزا على إنتاج كريم مصنع من زيت النييم، يستخدم بكفاءة عالية لعلاج (القدم الرياضى) وهى حالة مرضية تصاب بها أصابع القدمين بالفطريات المختلفة المسببة لذلك المرض والتى تعرف بتنيا القدمين. والنتائج فى ذلك مشجعة جدا، وقد تصل نسبة الشفاء إلى 70 % فى مثل تلك الحالات.
وللأطفال المصابين بالمرض الفيروسى (جديرى الدجاج) فإن دهان أجسادهم بزيت النييم مخلوط بزيت الخروع، من شأنه أن يعمل على وقف الحكة المؤرقة للطفل فى مقامه أو منامه بسبب البثور التى يخلفها هذا المرض الفيروسى.

النييم علاج مساعد ضد العدوى بفيروس نقص المناعة المكتسب ( الإيدز).
وجد أن النييم منبه لعمل الجهاز المناعى بالجسم، ومقوى لعمل الخلايا الليمفاوية، كما أن النييم يوقف من تزايد أعداد فيروس الإيدز وذلك بتثبيط تخليق البروتين الذى ينتجه الفيروس بهدف زيادة أعداد هذا الفيروس فى الجسم، ومن ثم تقل أعداد الفيروس داخل الجسم المصاب.
كما أن تناول التحاميل المهبلية المحتوية على منتجات النييم، أو حتى شرب شاى النييم المصنوع من الأوراق، يمكن أن يحد من العدوى بفيروس الإيدز عن طريق العلاقات الجنسية، حيث أن النييم يعتبر قاتل لفيروس الإيدز عند ملامسته موضعيا.

استخدامات أخرى لمنتجات النييم.
تستخدم منتجات النييم المختلفة لعلاج حالات الأكزيما الجلدية، والصدفية، وعدوى الجلد الفطرية، وعلاج للقمل الموجود بالرأس وشعر الجسم المختلف، وذلك باستخدام الشامبو المعد من زيت النييم مع أحد أنواع الشامبو الخاص بشعر الرأس – وذلك بوضع 25 % من زيت النييم مع 75 % من الشامبو العادى، ودعك فروة الرأس بهذا الشامبو، وبقاءه هناك فترة من الوقت، ومن ثم شطفه، فإن ذلك يعمل على التخلص من القمل، وأيضا يساعد على طراوة الشعر ورونقه، وحمايته من السقوط أو التلف.

النييم علاج لمشاكل أمراض الدم المختلفة.
الإصابة بالعدوى الميكروبية تؤدى إلى تلوث الدم وتسممه، وشرب الشاى المصنوع من أوراق النييم يصحح هذا الخطأ، وينظف الدم مما علق به من شوائب سامة وخطيرة. وشاى النييم يفيد مرضى السكرى والمضاعفات التى قد تنجم عن هذا المرض، وأثر ذلك على الكلى والأعضاء الأخرى الحيوية من الجسم.
تناول شاى النييم يخفض من مستوى الجلوكوز الزائد فى الدم، وذلك بوضع حفنة من أوراق النييم، وصب عليها ملو 2 كوب من الماء المغلى، ودع الجميع حتى يبرد، وأتركه لمدة 24 ساعة فى البراد أو الثلاجة، ثم صفى هذا الشاى، وعبأه فى زجاجة، وأشرب منه كلما كان مستوى السكر فى الدم لديك مرتفعا.
وأوراق النييم الجافة تحمل صفات طبية أخرى ذات قيمة دوائية هامة، فهى مضاد قوى للديدان المعوية، وضد حشرات الجرب التى قد تصيب الجلد، وضد الفطريات المختلفة، وضد الفيروسات، وضد لدغ الهوام وعض الثعابين، ومهدئ للجهاز العصبى. كما أن قلف أشجار النييم تعتبر مصدر جيد لنوع من العلاج يهدف للحد من مخاطر تسوس الأسنان، ولبناء لثة قوية خالية من الأمراض.

النييم وأمراض السرطان.
لأشجار النييم فضل فى معالجة بعض أمراض السرطان بنجاح كبير فى جنوب شرق آسيا، فقد وجد العلماء المهتمين بالبحث فى كل من الهند، وأوروبا، واليابان، وجدوا أن مركب السكريات المتعددة الموجود فى أشجار النييم، مثل الليمونويدز limonoids والذى يوجد فى لحاء أو قلف أشجار النييم وكذلك الأوراق، وكذلك زيت بذور النييم، وجد أن له أثر قوى مضاد لأورام السرطان، وأن له تأثير إيجابى على حالات سرطان الدم أو ما يعرف بالليوكيميا الليمفاوية lymphocytic leukemia.
وأن الخلاصة المائية الحارة للحاء النييم أثر قوى فى معالجة العديد من الأورام السرطانية. ولعل حقن خلاصة أوراق النييم حول أورام السرطان الصلبة، يقلل من مخاطر انتشار المرض، وأيضا يحد من نموه، وخصوصا سرطان الجلد الذى يستجيب بشكل جيد للمعالجة بخلاصة النييم. وتجارب المرضى فى هذا الشأن توضح بأن أورام الجلد السرطانية قد تلاشت ثم اختفت بعد المعالجة لعدة أشهر بأحد الكريمات المصنعة من خلاصة النييم.

النييم علاج لأمراض واضطرابات الدم.
النييم يعتبر مقوى عام ومنقى للدم على العموم. وبمقارنة النييم مع مجموعة من النباتات والتى تعتبر من أهم مطهرات الدم وعددها 36 نباتا، وجد أن النييم هو الأفضل بين كل تلك النباتات فى قدرته على تطهير الدم مما علق به من سموم أو شوائب. كما وجد أن جرعات قليلة من خلاصة أوراق النييم على صورة شاى تحمى الكبد من أثر السموم التى قد تتسرب إليه مع تيار الدم، ومن ثم تحد تلك الجرعات من حدوث التلف فى خلايا الكبد. 
ولعل مرض السكر يعتبر من أشد الأمراض التى تصيب أجهزة الجسم المختلفة بالتلف، وتضر بالكليتين، والقلب، والأعصاب، والأوعية الدموية المختلفة بالجسم، وقد وجد أن تناول أوراق النييم فى صورة حبوب أو كبسولات، يمكن أن يحد من الأثر الضار لمرض السكر على أعضاء الجسم المختلفة، وأن النييم فعال فى علاج مرض السكر، ويمكن للمريض أن يستغنى تدريجيا، أو يحد من تناول الأدوية الخاصة بمعالجة مرض السكر.

النييم علاج فعال لقروح الجلد المختلفة.
وضع ورقتين مبللتين بالماء على قرحة الجلد بعد تطهيرها، وترك أوراق النييم فى مكانها على القرحة طيلة الليل، وتكرر ذلك مرات عدة، فإنه يعمل على إبراء تلك القروح فى فترة يسيرة من الوقت قد لا تتعدى 3 أيام.

النييم علاج لبثور الوجه أو حب الشباب.
النييم علاج قاتل لأنواع البكتريا المسببة لحب الشباب، وبالتالى فإنه يقلل الالتهابات الدالة على الإصابة به، كما أنه يزيل الآثار القديمة لحب الشباب والتى سبق الإصابة به فى سنين قد خلت من قبل.

النييم علاج ومطهر لأمراض المسالك البولية.
النييم قاتل للبكتريا والفيروسات المسببة لأمراض المسالك البولية، وشرب الشاى المصنوع من عدد 5 ورقات من النييم فى كوب من الماء الذى سبق غليه، ومداومة شرب ذلك مرتين فى اليوم لمدة 7 أيام، من شأنه أن يخفف كثيرا من أعراض التهابات الجهاز البولى بما فيها التهاب المثانة ومجرى البول.

النييم قاتل ومضاد للفطريات المختلفة.
وأشهر تلك الأنواع التى تتأثر بالنييم هو فطر الكلاميديا Chlamydia trichomatous المسئول عن بعض حالات العقم لدى البعض من السيدات، بسبب التليف الحاصل فى قناة فالوب نتيجة لإصابتها بهذا النوع من الفطريات. لذا فإن استعمال الكريمات التى تحتوى على خلاصة أوراق النييم، أو حتى عمل دش مهبلى من مغلى أوراق النييم، من شأنه أن يحد من تكاثر ذلك النوع من الفطريات، وبالتالى يحافظ على الأعضاء التناسلية من العطب أو التلف. كما أن مركبات النييم تعالج أيضا الإصابة بفطر الكنديدا candidiasis. وتقلل من الحكة، والالتهابات، والترهل المهبلى المصاحب لحدوث العدوى بتلك الفطريات.

النييم علاج للثأليل أو الكالو والزوائد الجلدية الناجمة عن إصابة الجلد الفيروسية.
منتجات النييم تعمل على امتصاص الفيروسات المسببة لتلك العدوى الجلدية، وبالتالى تحد من الإصابة الناشئة عنها. ولعلاج تلك الإصابات الجلدية، فإنه ينصح بوضع ورقة مبللة من أوراق النييم، على تلك المناطق المصابة بالثآليل الجلدية، غير تلك الورقة مرة أو مرتين فى اليوم، ولمدة أسبوع، وأفحص مكان الإصابة، فربما يكون قد برأ تماما بعد تلك المعالجة.

النييم يعالج مشاكل العدوى الجلدية ويمنع التجاعيد والترهلات الحادثة بالأماكن الحساسة من الجلد.
وذلك بوضع الكريمات المحتوية على بودرة لحاء أشجار النييم على الوجه، والتى تعمل بدورها على التغلغل إلى الطبقات العميقة من الجلد بهدف حمياتها من التلف، ومنع التجاعيد. حيث أن النييم يبدى مفعوله القابض للجلد، وبذلك يكون الجلد ذو مظهر حيوى، ويشعرك بأنك اقل سنا من الواقع. وهو يناسب الأفراد الذين يعانون من الحساسية للمنتجات الأخرى ذات الشأن، والتى يمكن أن يتأثر جلد الوجه بها.

خلاصة النييم موسع للأوعية الدموية.
وهذا أمر مفيد لضعف الدورة الدموية الطرفية، أو لحالات ارتفاع ضغط الدم التقلصى عند بعض الأشخاص المصابون به، كما أنه يوزع الأكسجين بطرق أفضل للخلايا المختلفة فى الجسم.

خلاصة أوراق النييم تخفض من نسب الكلوستيرول المرتفع بالدم.
خلاصة النييم الكحولية تخفض نسب الكلوستيرول المرتفع فى الدم بنسبة 30 % بعد ساعتين، وتظل هذه النسبة منخفضة لمدة أربع ساعات أخر بعد تناول تلك الخلاصة من النييم.
وشرب شاى النييم بصفة منتظمة لعدة أشهر متوالية يعتبر أمر مأمون فى العلاج ومن شأنه أن يخفض مستوى الكلوستيرول فى الدم بنسب ملحوظة خلال تلك الفترة من العلاج.

منتجات النييم علاج فعال ضد الطفح الجلد الناجم عن الحفضات الخاصة بالأطفال.
ولعلاج ذلك يكفى غسل المنطقة المصابة بصابون أو شامبو معد من أوراق النييم، ثم تجفيف المنطقة بفوطة جافة نظيفة، ثم أنثر بعض من البودرة المصنعة من أوراق النييم على مكان الإصابة لكى تلطف من أثر الطفح الجلدى، وتجعل الجلد جافا وسليما.

زيت بذور النييم، وخلاصة أوراق النييم تمنع حدوث الإصابة الفطرية بالجلد.
تستخدم منتجات النييم لمئات من السنين فى المناطق الاستوائية لعلاج الإصابة بالأمراض الفطرية الجلدية، وللحد من الحكة المصاحبة لها، وذلك باستخدام البودرة المصنعة من أوراق النييم. وغسول العين المصابة بالتهاب الملتحمة بمحلول معد من أوراق النييم يساعد فى الحد من الالتهابات المصاحبة لذلك. 

شاى النييم الدافئ يساعد فى الحد من نزلات البرد التى يسببها أنواع مختلفة من الفيروسات المعدية.
خلال أيام البرد الشديد، وقابلية الفرد للتعرض لنزلات البرد، فمن الأفضل الوقاية من الإصابة بالمرض، وذلك بتناول الشاى المصنوع من أوراق النييم مرة أو مرتين فى الأسبوع. أما إذا كنت فعلا قد أصبت بالبرد فما عليك إلا شرب شاى النييم 3 مرات فى اليوم، وأيضا شم البخار المتصاعد من مغلى 20 ورقة من أوراق النييم فى 2 كوب من الماء الذى يغلى على النار. وهذا مما يساعد على الحد من التهاب الجيوب الأنفية بسبب بعض أنواع البكتريا الضارة.

النييم يعالج حالات الأنفلونزا الناجمة عن الإصابة الفيروسية.
وسبب المرض هو تواجد الأفراد فى أماكن مزدحمة، وغير جيدة التهوية، وقد تستمر الحالة ما بين يوم واحد وحتى أسبوع، وإن لم تتحسن الحالة، فإنها قد تؤدى إلى الالتهاب الرئوى الحاد.
وتظهر حالات الأنفلونزا بكثرة فى فصل الشتاء، وأوائل فصل الربيع. وأعراض المرض تكون فى صورة رعشة وبرودة فى الجسم، ارتفاع بدرجة الحرارة، وجع فى الحلق، سعال، وجع شديد بالعضلات، وإرهاق عام بالجسم، مع احتقان بالجيوب الأنفية.
ومجرد شرب الشاى المصنوع من أوراق النييم، مع شم بخار الماء المتصاعد والذى يحتوى على مكونات أوراق النييم، فإن ذلك يهدئ من الحالة، ويسرع بالشفاء، ويساعد الجسم على التعافى من الحالة.

النييم والتهاب الكبد الفيروسى.
الإصابة الفيروسية للكبد قد تحدث نتيجة حقن دماء ملوثة أثناء عمليات نقل الدم، أو عن طريق الحقن الملوثة بالفيروسات، أو نتيجة إجراء جراحى بمعدات طبية غير معقمة كما يحدث فى بعض عيادات الأسنان، أو حتى بعد تناول طعام بحرى ملوث، أو الاستحمام فى مياه ملوثة بالفضلات الآدمية، أو الشرب من تلك المياه الملوثة.
والتهاب الكبد هو من الأمراض المميتة التى تفتك بالإنسان، ولا يوجد هناك علاج حاسم بنسبة 100 %، ولكن الدراسات العلمية على أثر النييم فى التخفيف من وطأة الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسى والتى تمت فى الهند، قد بينت أن النييم يساعد كثيرا فى التخفيف من أعراض ذلك المرض أو تحسنت عند 80 % من الحالات المصابة بالتهاب الكبد الوبائى (Wagh, 1988) .

النييم علاج لحالات تسمم الطعام بأنواع البكتريا المختلفة.
هناك العديد من أنواع البكتريا الضارة التى تسبب تسمم الطعام مثل بكتريا السلمونيلا Salmonella والتى تعتبر المتهم الأول فى حالات التسمم الغذائى.
والنييم يعتبر دواء ناجع وفعال للحد من الآثار السيئة لذلك النوع من البكتريا الضارة بالجسم، حيث أن تناول الشاى المصنوع من أوراق النييم سوف يخفف من أعراض التسمم المصاحبة، ويقلل من نوبات القيئ والإسهال، والأعراض الأخرى المصاحبة للحالة، مثل المغص وفقد الشهية، علاوة على التخفيف من أثر الحميات المصاحبة للعدوى.

النييم علاج قوى وحاسم لكثير من الأمراض البكترية المعدية.
تناول شاى النييم له القدرة على قتل العديد من البكتريا الضارة والمسببة للأمراض المعدية، وذلك لوجود بعض المواد الفاعلة فى أوراق النييم، والتى من ضمنها مادة المحمودين Mahmoodin والتى لها تأثير قوى على أنواع عدة من البكتريا الضارة بالجسم، سواء كانت سالبة أو موجبة الجرام  (Seddiqui, 1992).
وشاى النييم له القدرة على قتل البكتريا العنقودية من نوع staphylococcus aureus . والتى تسبب التهاب البريتون، والتهاب المثانة، والتهاب أغشية المخ السحائية، وذلك عند تناول الشاى المصنوع من أوراق النييم  (Schneider, 1986).
كذلك أنواع البكتريا المسببة لمرض التيفويد من نوع salmonella typhosa. والتى يعزى إليها أيضا حدوث بعض حالات التسمم الغذائى، يمكن لها أن تتأثر بشدة عند تناول مغلى أوراق النييم، وشربها كشاى.

النييم مهدئ لعمل الجهاز العصبى والحركى للجسم.
شرب شاى النييم ملطف ومهدئ للتوتر العصبى والعضلى، وأنه يعمل على تبريد الجسم نظرا لاحتوائه على مركبات النيمبدين Nimbidin . والليمونيدز limonoids. والتى من شأنها أن تهدئ من نوبات الصرع عند حدوثها لدى المرضى بهذا المرض. 

النييم علاج فعال لالتهابات الجلد نتيجة العدوى الميكروبية، وكذلك ضد حروق الجلد المختلفة. 
النييم يقلل من الآلام المصاحبة لعدوى الجلد البكتيرية، وفى نفس الوقت فإنه يقتل البكتيريا ويحفز من عمليات الشفاء للجلد المصاب، والنييم يعتبر منشط لعمل الجهاز المناعى للجسم، وأيضا فإنه يمنع حدوث الندوب الجلدية الناتجة عن الحروق أو الجروح.
والحروق التى تصيب الجلد، تستجيب بشكل جيد لأي من الكريمات التى تحتوى على النييم، فما عليك عند حدوث الحروق المختلفة، إلا أن تبرد العضو المصاب تحت تيار من الماء البارد مدة 20 دقيقة، ولكن لا تضع ثلجا، أو أى من المواد الدهنية على الحرق، ثم جفف الجلد المصاب، وضع عليه طبقة خفيفة من أحد الكريمات التى تحتوى على النييم، وداوم على ذلك مع وضع ضمادة من الشاش المعقم لتغطية الحرق وحتى تمام الشفاء.

النييم علاج لوجع الأذن.
دفأ فص من الثوم المهروس مع ملعقة صغيرة من زيت السمسم، ودع الجميع حتى يبرد، ثم أضف 2 نقطة من زيت الكافور مع 5 نقط من زيت النييم، ثم قطر فى الأذن الموجوعة، وضع بعد ذلك قطعة من القطن لمنع تسرب الدواء إلى الخارج.

النييم يمنع تواجد الحشرات والذباب والبعوض فى المنازل.
فالرش بمحلول يحتوى على النييم يطرد الحشرات المختلفة، ويقتل يرقات البعوض داخل وخارج الأماكن التى يعيش فيها الناس، فهو يقضى على مسببات مرض النوم، والصفراء، والجذام.

خصائص نبات النييم.

·         اللحاء:
يتميز لحاء النييم بأنه مبرد للجسم، وقابض، وله رائحة عطرية مميزة. وهو مفيد فى التغلب على حالات الإرهاق الجسدى، ومقاوم للسعال، وضد الحميات، وضد فقد الشهية، وطارد للديدان، وعلاج جيد للجروح، والحروق، وضد القيئ، وملطف فى حالات العطش الزائد، وضد كثير من أمراض الجلد.

·         الأوراق:
تعتبر علاج لحالات الآلام العضلية، كما أنها تزيل السموم المتراكمة فى الجسم، وتنقى الدم مما علق به من شوائب، وتمنع التلف الذى يمكن أن يحدث نتيجة لوجود الشوارد أو الشقوق الحرة free radical . فى الجسم، وذلك بالعمل على معادلة الأثر السيئ لتلك الشقوق على خلايا الجسم.
وعصير الأوراق المخفف لنبات النييم هو علاج جيد لأمراض العيون المختلفة، وضد لسع الحشرات الضارة.

·         ثمار النييم:
طعمها مر، لذا فهى منظفة للقولون، وضد البواسير الشرجية، ومضادة للديدان المعوية.

·         أزهار النييم:
تستخدم فى تنظيم درجة حرارة الجسم، وتعتبر أيضا مضادة للديدان المعوية، وهى غير ضارة بالصحة العامة.

·         بذور النييم:
تحتوى على مواد مضادة للديدان المعوية، ومضادة للجذام، ومضادة للسموم المختلفة، ولها طعم مر مميز.

·         زيت النييم:
وهو يأتى من طحن البذور واستخراج هذا الزيت منها، وهو يعتبر مقو للجلد، ومضاد للديدان المعوية وطارد لها، وله فوائد طبية أخرى غير محدودة.

·         خليط الأنواع الخمس السابق ذكرها:
اللحاء، الجذور، الأزهار، الثمار، الأوراق، يمكن تناولها جميعا فى حالات تنقية الدم من الشوائب السامة التى لحقت به، كما أنها تستخدم فى حالات زيادة درجة حرارة الجسم، وفى حالات الحكة الجلدية، أو الحروق المختلفة التى يمكن أن تصيب الجلد، وكذلك علاج لأمراض الجلد المختلفة.
وفى الهند تستخدم الأنواع الخمس من منتجات النييم لعمل خليط يستخدم فى رش محصول قصب السكر لحمايته، ولجعل الطفيليات التى تنمو عليه بعيدة تماما عنه، وهذا ما يغنى عن استخدام المبيدات الحشرية الضارة بصحة الإنسان.
وفى كينيا، بأفريقيا، فإن القائمين على حماية المحاصيل الزراعية الرئيسية يشجعون استخدام منتجات النييم فى السيطرة على الآفات الزراعية، حيث تنتج الأشجار هناك فى موسم الأمطار مئات من الأطنان من البذور النظيفة، والتى تصنع بغرض الحصول على تلك الأصناف من مقاومات الآفات الزراعية.
حيث وجد أن البذور الجافة تحتوى على 40 % من وزنها من زيت النييم الهام فى عديد من المنافع الزراعية وغيرها من الأنشطة، وفى محاربة الحشرات الضارة، والفطريات التى تصيب المحاصيل الزراعية.
وبودرة أوراق النييم المصنعة تستخدم فى مزارع الأمن الغذائى للحيوانات الداجنة، للسيطرة على الأمراض الفيروسية والميكروبية التى تصيب الدواجن، مثل النيوكسلNewcastle. والجامبورو، والميريك، وكذلك مختلف أنواع البكتريا التى تصيب الأجهزة الحيوية فى مثل تلك الطيور الداجنة، والتى منها مرض الكوكسيديا الخطير coccidiosis. 
كما تستخدم منتجات النييم كسماد للتربة، وللحد من نمو الإصابة المرضية لبعض جذور النباتات بالفطريات المختلفة.
وقد لوحظ أن النباتات والحيوانات التى تتلقى معالجة طبيعية بمنتجات النييم تكون بمعزل عن كثير من الأمراض التى قد تتعرض لها. حتى أن رش بعض الخضر مثل الملفوف أو الكرنب، والكراث، والطماطم، والفلفل الأخضر، كلها تنمو بصورة طبيعية وجيدة، حتى لو كانت التربة فقيرة فى العناصر الهامة لنمو تلك النباتات.       شجرة نيم "صيدلية القرية  

إنّ المنافع الطبية لنيم تكلّم حول في الفيدا، كتب العوالم الأقدم. في نصوص أيرفيديك قديم الهند الطبية، المعلومات الطبية حول نيم تكلّمت حول في الفيدا موسّع على التفصيل العظيم. في نصوص أيرفيديك الطبية من الموضّحة أنّ كلّ جزء من شجرة نيم له صحة التي تروّج المنافع. ما هو واضح من المعلومات أعلاه بأنّ عامة سكان الهند لـ، على مدى 5000 سنة، استعمل نيم بسلامة وعمليا. في الحقيقة سكّان نداء الهند الذي شجرة نيم "صيدلية القرية".
الاستعمال التقليدي لنيم في الأيورفيدا:
تقليديا نيم استعمل في الأيورفيدا لعدد من الشروط. هي أحد المكونات الرئيسيّة في كلّ صيغة تصفية دمّ استعملت في الأيورفيدا وهي تظهر في أكثر الصيغ السكّرية أيضا. هو يستعمل أيضا لالتهاب المفاصل، روماتزم، إزالة الطفيليات الخارجية والداخلية، بضمن ذلك ملاريا وحمّى وكطارد حشرات. إحدى الاستعمالات الأكثر شهرة لنيم أن يمنع تسوّس أسنان ويصمّغ مرضا. نيم يدرك وأوراق استعملت للآلاف من سنوات بالملايين من الناس في الهند لتنظيف أسنانهم وتطهّر لثّاتهم لترويج النظافة الشفهية. تؤكّد اليوم مئات من الدراسات السريرية العلمية حكمة ناس الهند ونصوص أيرفيديكها القديمة الطبية.
علم نيم:
أول شيء ذلك العلم عمل لنيم يحدّد المكونات النشيطة والذي يكيّف هم يعالجون. سأعطي قائمة المركّبات الأكثر شيوعا التي حدّدت والذي كيّفت هم يعالجون. على أية حال البحث مستمر وعلماء يشعرون بأنّ هناك المزيد من المركّبات بانتظار التحديد.
نيمبن: المضادّ للفطريات المضادّ الهيستامين المخفّف للحرارة المضاد للالتهابات
نيمبيدن: المضادّ للفطريات المعادي لـarrhythmic المسكّن ضدّ القرحة المضادّة للجرائيم
نينبيدول: مخفّف للحرارة معاداة بروتوزوي معاداة درني
جيدنين: vasodilator، مضادّ للفطريات معاداة ملاريا
الصوديوم nimbinate: مدرّر , spermicide، معادي لـarthritic
كويرسيتين: معادي لـprotozoal
سالانين: طارد الحشرات
أزادراتشتين: طارد الحشرات، معاداة هورموني معادي لfeedant
أعلى تجمعّات المكونات النشيطة موجودة في البذرة والنفط، مهما يكون المكونات النشيطة وجدت أيضا في الكمّيات الأقل في النباح والأوراق. تقليديا في الأيورفيدا، الأوراق والأغصان الجديدة استعملا يوميا كوقائي للعديد من الشروط، بضمن ذلك تسوّس أسنان، مرض لثة، ملاريا، الخ. عندما حالة خطرة عولجت معجون مركّز من الأوراق أو decoction قوي من الأوراق و/ أو النباح استعمل، لتصفية الدمّ (في حالة الإصابات الفيروسية أو الفطرية أو الجرثومية)، ملاريا، حمّى، التهاب مفاصل، روماتزم، والمزيد من. هو كان أيضا مستعمل كوكيل وقائي من آفات الطبيعة كلا كحشرة بغيض ومبيد حشرات الذي كلا الخزانة والغير مؤذي إلى الناس. تقليديا نفط نيم قدّم إلى الشعر خارجيا، فروة رأس، وجلد للطفيليات وكحشرة بغيضة. هو دلّك أيضا في مفاصل arthritic، بعد أن دفّأ بعض الشيء، لتخفيف الألم والالتهاب.
عندما أنا كنت أعيش في الهند خلال أواخر السبعينات، كان عندي تجربتي الشخصية مع نيم. خلال إقامتي في الهند أنا أعلنت بشكل جديد نسبيا من الملاريا (في ذلك الوقت) المعروف بالملاريا المخّية. هذا الشكل العضال للملاريا طوّر من البعوض الذي أصبح محصّن ضدّ مبيدات الحشرات وأنتج إجهاد الطفيلي الملاريا الذي كان chloroquine مقاومة أو محصّن ضدّ المعالجة.
هذا الذي الأطباء قالوا لي في المستشفى بعد أخذ دمّي وفحصي. قرّر الأطباء بأنّ لأنني كنت تقريبا ثلاث مرات أكبر ثمّ الهندي المتوسط، هم يمكن أن يعطوني ثلاث مرات التي جرعة chloroquine. بعد بضعة أيام التي أنا أطلقت سراحه من المستشفى بينما أنا كنت أستعيد صحتي على ما يبدو. قريبا الحمّى وتهتزّ ثانية بدأت، هو كان في هذه النقطة التي الناس الذين أنا كنت أظلّه مع مسمّى طبيب أيرفيديك وطلبوا منه مساعدتي.
فيديا، كما هو دعى، أعطاني طبّ أعشاب نظر غريب لشرطي. كان هناك بندق أسود نوعا ما الذي بدا مثل ذرق جرذ الهامستر وسائل أسمر الذي اتّصل asava، الذي عناه كان نبيذا عشبيا. كلتا هذه الأدوية كانت، كما اكتشفت فيما بعد، بيرة مرّة عشبية التي المكون الرئيسيّ الذي منه كان نيم. فكّرت بأنّ حتى يأكل جرذ هامستر turds كان مصيرا أفضلا ثمّ الاهتزاز والحمّى العنيفة أنا كنت أواجه. لذا أكلت البندق وشربت النبيذ العشبي، الذي كان، كما أتذكّر لست مطاردا سيّءا، وقريبا أنا كنت أشعر بصحة جيدة ثانية. بعد أن استعدت أنا قرّرت التعلّم كلّ شيء عن هذا النظام القديم لطبّ أيرفيديك وحول نيم، العشبة التي كانت مسؤولة عن تحسّني من حافة الموت. بعد ذلك اكتشفت بأنّ ليس فقط كنت نيم أوصى به في نصوص أيرفيديك للملاريا، تعلّمت بأنّه أثبت بالدراسات السريرية العلمية الحديثة الّذي سيكون فعّال ضدّ chloroquine حسّاس وإجهاد chloroquine المقاوم للملاريا. نيم، كما ناقشنا في وقت سابق، معاداة مكروبي مثبت سريريا. هذا يعنيه فعّال ضدّ البكتيريا، فيروسات، وفطر بالإضافة إلى الطفيليات.
تأثيرات نيم ضدّ البكتيريا
كان هناك عدد من الدراسات السريرية تشوّف بأنّ نيم له تأثيرات هامّة على العديد من الإجهاد الجرثومي. بين بعض الإجهاد الأكثر المدروس البارز كانت staphylococcus aureus , streptococcus pyogenes, cornebacterium, إي . كولاي، وسالمونيلاtyphosa.
التهاب سحايا سبب علبة البكتيريا هذه، التهاب مثانة، التهابات حنجرة، تيفوئيد، تسمّم دمّ، وتسمّم غذائي. قدرة نيم لممارسة تأثيرات هامّة على الإجهاد الجرثومي المذكور أعلاه يشير بأنّه قدرة لحلّ الشروط المذكورة أعلاه.
تأثيرات نيم ضدّ الفيروسات
فطر القدم، داء سعفة، وفطر مبيّضات، الذي يسبّب الإصابات ودجّ الخميرة المهبلي، بعض الفطر الأكثر شيوعا ذلك ناس الهجوم. هناك المركّبان الطبيان في ورقة نيم , gedunin وnimbidol، الذي أثبت سريريا للسيطرة على هذه الفطر. حكّة جوك، فطر آخر الذي يهاجم الناس، عولج تقليديا في الهند للآلاف من سنوات مع نيم يبذر نفطا ومقتطفات مائية من ورقة نيم. خلق الدخان الطبي باحتراق أوراق نيم مجفّفة، ممارسة قديمة في الأيورفيدا لتنقية الجوّ حول مريض مريض جدا. دراسة سريرية التي تفحص كفاءة هذه الممارسة القديمة وجدت بأنّ الدخان من احتراق أوراق نيم مجفّفة مارس قمع حادّ من النمو والاستنبات الفطرية.
بين الآلاف من نباتات أيرفيديك الطبية في الهند، بحث سريري حديث الآن أثبت بأنّ مقتطفات نيم تحتوي على بعض المركّبات معاداة الفطرية الأقوى ضدّ الفطر المتأكّد.
تأثيرات نيم ضدّ الطفيليات
للآلاف من سنوات في أيورفيدا الهند أوصت باستعمال نيم لتخليص جسم كلّ أشكال الطفيليات. المقتطفات المائية البسيطة لأوراق نيم كانت المعالجة القياسية للابتلاء الطفيلي الخارجي في القرى في كافة أنحاء الهند. في الحقيقة هو ينظر في أرفع من طرق علاج allopathic قياسية بالآثار الجانبية أقلّ بكثير.
تأثير نيم ضدّ الطفيليات بسبب المركّبات التي تقلّد الهورمونات. يقاطع هذا النشاط دورة حياة الطفيليات بمنع قدرة الطفيليات للتغذّي، وتمنع بيض طفيلي من التفقيس. عرض نيم هذه التأثيرات ضدّ القمل، وضدّ عثّ الحكّة الذي يسبّب الجرب. الديدان المعوية عالجت ومنعت في كافة أنحاء منطقة مدارية بالاستهلاك المنتظم من شايات نيم.
نيم له كلا التأثيرات الشافية والوقائية على طفيلي الملاريا، الطرق لإنجاز هذه مختلفة كالمكونات النشيطة في نيم. هناك المركّبان في نيم، الذي أثبت سريريا أن يكون كفعّال ضدّ الطفيلي الملاريا ككلا الكينين وchloroquine؛ هم gedunin، limonoid وquercetin، flavonoid. الأوراق يمكن أن تمضغ وتستهلك يوميا كوقائي مثل الكينين ومقتطفات ورقة نيم أثبتا سريريا أن يكونا فعّالة كchloroquine ضدّ الطفيلي الملاريا.
بالإضافة، تشوّف دراسات أخرى بأنّ مقتطفات ورقة نيم فعّالة ضدّ chloroquine حسّاسة وإجهاد chloroquine المقاوم للطفيلي الملاريا. في الدراسة الأخرى، بإجهاد مقاوم، 100 % كلّ plasmodia الملاريا كانوا موتى خلال 72 ساعة بسبب التأثيرات السامّة لمكون نشيط من نيم يترك المعروف بإرودن أي . هناك مازال دراسة أخرى، الذي يشوّف بأنّ مقتطفات ورقة نيم تمنع التطوير الطبيعي لـplasmodia الملاريا بزيادة حالة الأكسدة في خلايا الدمّ الحمرا

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 66 قراءة
نشرت فى 19 فبراير 2013 بواسطة ali-radwan

شجرة البوهنيا البنفسجية

أشجار أو شجيرات استوائيـة مستديـمة الخضـرة ولكنها شبة متساقطة فى شمال مصر تـصل إلى 15إلى 25 قـدم ارتفـاعا.

سبحان من خلق فأبدع ... سبحان الله

الأوراق: بسيطة قلبية، طولها 2-4 بوصة وكذلك العرض، الورقة مشقوقة إلى فصين مستديرين كـخف الجمـل، يصل طـول الشق حوالي 3/1 الورقة، وحجم الـورقة أصغر من السابقة.

الأزهار:  الأزهار لونها بنفسجي فـاتح تظهر في الربيع وأواخر الشتاء

الثمار:  الثمرة قرن.

البذور: مستديرة بيضاء منضغطة

التكاثر : بالبذرة

القيمة الاقتصادية:  تستعمل للزراعة في الطرقات للظل وفي الحدائق للزينة وأخشابها محدودة القيمة.

 

 

 

 
إضغط على الصورة للتكبير إضغط على الصورة للتكبير إضغط على الصورة للتكبير
   
إضغط على الصورة للتكبير   إضغط على الصورة للتكبير   إضغط على الصورة للتكبير
   
إضغط على الصورة للتكبير إضغط على الصورة للتكبير إضغط على الصورة للتكبير

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 124 قراءة
نشرت فى 24 ديسمبر 2012 بواسطة ali-radwan


البوهينيا أو خف الجمل
الاسم العلمي
Bauhinia variegata
.bauhinia blakeana
bauhinia purpurea
العائلة Leguminosae
الاسم العربي خف الجمل
الاسم الإنجليزي Butterfly tree
الموطن
المناطق الاستوائية.
الحالة
شجرة مستديمة الخضرة يتراوح ارتفاعها بين 5-8 متر لها تاج كبير مفتوح وتنمو الأفرع إلي أعلي والقلف لونه رمادى داكن متشقق طولياً.
*الأوراق
بسيطة متبادلة معنقة قلبية الشكل مشقوقة من أعلي إلى فصين وقمة الفص مستديرة والشق غير غائر فهو أقل من ثلث طول الورقة والأوراق كاملة الحافة ذات تعريق راحى ويلاحظ أن أوراق البوهينيا البنفسجية قد تكون أصغر في الحجم من أوراق البوهينيا البيضاء وعموماً فإن شكل أوراق البوهينيا يشبه خف الجمل لذا يطلق على الشجرة خف الجمل.
*الأزهار
يتراوح لونها من البنفسجي الى الابيض تظهر في أوائل الربيع والأزهار عطرية قطرها 1-2 سم تشبه زهرة الأوركيد.
*الثمار
قرنLegume مبطط يصل طوله إلى حوالي 15سم تقريباً يتحول إلى اللون البني عن النضج ويتفتح وتسقط منه البذور ولذا يجب أن يجمع بمجرد تحوله إلى اللون البني المخضر.
الإكثار
بالبذرة
وهى مستديرة مبططة لونها بنى

معاملات ما
قبل الزراعة
.
لا تحتاج البذرة إلى معاملات ما قبل الزراعة ويمكن زراعتها في الأصص أو الأكياس بالبذر المباشر.

القيمة
الاقتصادية
- الشجرة تزرع في الحدائق والمتنزهات للزينة نظراً لجمال أزهارها.
- من الأشجار التي يمكن استخدامها للزراعة على جوانب الطرق وكشجرة شوارع.
- الخشب منخفض في صفاته الميكانيكية و يستخدم كوقود.

















إقرأ المزيد: شجرة خف الجمل ... من اروع الاشجار المزهرة http://f.zira3a.net/t29660#ixzz2G2wWFTWH
ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 65 قراءة
نشرت فى 24 ديسمبر 2012 بواسطة ali-radwan

الأزهار الشتوية

الختمية

 الاسم العلمي : لثياروزا    Althea rosea

العائلة :الخبازية      Fam. Malvaceae   

 التكاثر:

بالبذور .

 ميعاد الزراعة

في سبتمبر إلى نوفمبر .

  أهم الأصناف Varieteis

الأزهار حمراء          . apple blossom A

الأزهار وردية         A . carmine – rose

الأزهار قرمزية                      A . crimson      

الأزهار بنفسجية     A . violet

الأزهار بيضاء          A . white

الأزهار صفراء         A . yellow

 

زهرة الملكة ( اليسيوم )

الاسم العلمي : اليسيوم    Alyssum         

العائلة : الصليبية              fam . cruciferae 

 التكاثر

بالبذور في مشاتل أو في الأرض الدائمة رأسا .

ميعاد الزراعة

نوفمبر إلى ديسمبر . وتنقل الاشتال من المشاتل عندما يبلغ ارتفاعها 3-5 سم .

إما إذا زرعت في المكان الدائم فيجرى تفريدها .

أهم الأصناف                              varieties

الأوراق فضية . الأزهار صفراء  A.aragenteum      

الأزهار صغيرة بيضاء    Marti mum            A.

ليلكى باهت                           lilc quee A.

بنفسجي لامع .                     violet queen  A. 

 

فم السمكة

الاسم العلمي : انترهاينم ماجيس  Antirrhinum  majus

العائلة : حنك السبع Fam. Scrophulariaceae            

التكاثر

بالبذور وتزرع في منابت معدة جيدا .

ميعاد الزراعة

سبتمبر إلى نوفمبر

أهم الأصناف

بيضاء  white spire                     A.

حمراء فاتحة                 majorette A.

صفراء مبيضة               sunlight A.

حمراء غامقة               scarlet A. 

 

استر صيني

 الاسم العلمي :     Callistephus chinensis

العائلة : المركبة           fam. Compsitae 

  التكاثر

بالبذور في مشاتل . ثم ينقل إلى الأرض الدائمة .

  ميعاد الزراعة

يزرع من سبتمبر إلى نوفمبر .

أهم الأصناف                    varieties

الأحمر     C . Rersicolor            

الأبيض                 C .Ericoides

الليكى   C. Aeris             

القرمزي              C. Arimson  

عنبر

 الاسم العلمي  : سنتوريا Centurea  ragusina

العائلة  : المركبة       Fam. compositea

التكاثر:

بالبذور التي تزرع في المشاتل

ميعاد الزراعة :

من سبتمبر إلى نوفمبر .

أهم الأصناف Varieties                 

بنفسجي                   C. violet

اصفر                        C. yellow

احمر                        C. red

ابيض                      white C. 

 

كوزمس

الاسم العلمي : كوزمس ببناتوس   Cosmos bipinnatus

العائلة : المركبة        Fam. Compositae

  التكاثر:

بالبذور التي تزرع في مشاتل بأماكن مشمسة

ميعاد الزراعة :

من سبتمبر إلى ديسمبر . وتنقل الاشتال للزراعة فى المكان الدائم عندما يصبح ارتفاعها من 5 – 8 سم .

أهم الأصناف Varieties                      

احمر غامق          C. crimson scarlet        

احمر فاتح وابيضC. sensation         

نصف مكبس              C. collarette

ابيض  C. purity                       

احمر وردى       C. radiance           

برتقالي                    C. orange flare  

 

قرنفل صيني

الاسم العلمي : ديانثس بارباتس     Dianthus Barbatus

العائلة : القرنفلية               fam. Caryophyllaceae

التكاثر:

يكاثر بالبذور تزرع في مشاتل .

ميعاد الزراعة :

يكاثر بالبذور التي تزرع بالمساكب في سبتمبر إلى نوفمبر . ثم تنقل الاشتال للمكان المعد لها في الحديقة .

أهم الأصناف  Varieties               

ابيض                   D. white

احمر                   D. red

قرمزي                 D. crimson

 

قرنفل

الاسم العلمي : ديانثس      Dianthus caryophyllus

العائلة : القرنفلية            fam. Caryophyllaceae

التكاثر

بالبذور التي تزرع بالمشاتل كما يتكاثر بالعقل.

ميعاد الزراعة

تزرع البذور في سبتمبر إلى نوفمبر وتزرع العقل في يناير إلى فبراير .

أهم الأصنافVarieties                               

الأزهار متفاوتة من الأبيض إلى القرمزي   D. alpinus

الأزهار كبيرة بيضاء                         D.giant white

الأزهار كبيرة قرمزية لامعة                D. morello  

الأزهار قرمزية محمرة                    D.pink beauty  

الأزهار متعددة الألوان وكبيرة       D. giant chabaud  

 

اللؤلؤة الأفريقية

الاسم العلمي : ديمورفاتيكا        Dimorphotheca

العائلة المركبة                  fam. Compositea

التكاثر

بالبذور وتزرع فى المشاتل والعقل الطرفية والبذور للصنف المعمر.

ميعاد الزراعة

من سبتمبر إلى ديسمبر ثم تنقل الاشتال إلى الأماكن المخصصة لها في الحديقة .

أهم الأصنافVarieties  

ابيض واصفر وبرتقالي         D. aurantiaca

بيضاء كبيرة                     D. pluvialis

بيضاء مزدوجة                  D. pongei

مشمشي                      D. hybrida

ذات قرص ازرق                 D. calendulacea

بيضاء بقرص ازرق              D. ecklonis  

 

جازانيا

الاسم العلمي :جازانيا سبلندنس     splendens Gazania

العائلة  : المركبة     fam. Compositae

التكاثر

بالبذور في مشاتل .

 ميعاد الزراعة

نوفمبر وأكتوبر تم تنقل الاشتال إلى المكان المناسب من الحديقة عندما يبلغ ارتفاعها 5 – 8 سم .

أهم الأصنافVarieties                 

اصفر                         G.yellow

برتقالي                      G. orange

احمر فاتح                    G.pink

احمر                          G. red 

 

عنبر كشميري

الاسم العلمي : جلا رديا جراندفلورا                               Gaillardia grndiflora

العائلة : المركبة         Ram. compositae           

 التكاثر

بالبذور . وتزرع في مشاتل مجهزة جيدا مع العناية التامة نظر لصغر حجم البذور .

 ميعاد الزراعة

من سبتمبر إلى ديسمبر وفى فبراير ومارس للزراعة الصيفية وتنقل الاشتال عندما يصبح ارتفاعها  5-8 سم . وتزرع في المكان المخصص لها من الحديقة .

أهم الأصناف                  

احمر نحاسي              G. aristata

اصفر فاتح                  G. goblin

احمر داكن                 G. tokaj

اصفر ذهبي               yellow gueen .G

اصفر محمر               G. pulchella

نحاسي غامق           G. Indian chief 

 

زهرة الذهب

الاسم العلمي : هليكريزم  براكتيتوم     bracteatum  Helichrysum 

العائلة : المركبة      fam. compositae

التكاثر

بالبذور في مشاتل . ثم تنقل الاشتال إلى الأماكن المعدة لها من الحديقة .

ميعاد الزراعة

من سبتمبر إلى نوفمبر . ويتم نقل الاشتال عندما يبلغ طولها من 5 – 8 سم .

أهم الأصناف                         

صفراء                           H. angusifolium

ذات أقواس بيضاء              H. bellidiodes

مزدوجة بألوان متعددة         H. monstrosum

ذهبية                            H. golden

حمراء                             H. red shades

وردية                              H. rose

وردية قرميدية                  H. salmon rose  

 

أجرتيم

الاسم العلمي : اجيراتم هاوستانيانوم    Houstoniaum Ageratum                 

العائلة : المركبة     fam. Compositae

التكاثر

بالبذور في مشاتل ثم تنقل الاشتال إلى المكان الدائم .

ميعاد الزراعة

سبتمبر إلى نوفمبر .

أهم الأصناف              varieties

ازرق                        A.mexicanum

ابيض                        A. white                             

ازرق صغير                  A.capri  

احمر فاتح                 A. fairy pink  

 

 

أقحوان

 

الاسم العلمي : كالانديولا أوفيشينالس Calendula officinalis

العائلة : المركبةFam. Compositae

التكاثر : يكاثر بالبذور

ميعاد الزراعة: من شهر سبتمبر إلى نوفمبر .

أهم الأصنافVarieties

 

الليمونى                  lemongueen C.

الذهب                     C. goldenking

البرتغالي            C. orangesun shine

 

اضاليا

 الاسم العلمي : Dahlia hgbrida vriabilis

 العائلة         :  المركبة         fam. Compositae

 التكاثر :

 بالبذور وتزرع في مشاتل ، بالجذور المنتفخة وتزرع رأسا في المكان الدائم .

 ميعاد الزراعة :

 من سبتمبر إلى نوفمبر

 أهم الأصناف                      varietis

أبيض                               D. imperiales

ليلكي وأصفر                      D. nierochii

أحمر                                D. fuarezii

 

                                 بلسم

 الاسم العلمي  :  امباشنس       Impatiens

العائلة          :  البلسمية      fam. Balsaminaceae

 التكاثر

بالبذور وتزرع في المشاتل

 *ميعاد الزراعة

من سبتمبر إلى نوفمبر

 هم الأصناف                  Varieties

 الصفراء                      I. anricoma

الحمراء        I. grandiflora                         

البيضاء                      I. hikkeriana             

البرتقالية                    I. keuensis 

 

         ا ستاتس

 الاسم العلمي  : ليمونيوم ا ستاتس    Limonium statice

العائلة          : البلمباجينية     Fam.  Plumbaginacear

 التكاثر

بالبذور التي تزرع بالمشاتل .  

ميعاد الزراعة

من شهر سبتمبر إلى نوفمبر

 أهم الأصناف               varieties

الأزهار صفراء                L.Bonduellii

الأزهار زرقاء              L.Latifolium kuntz  

استاتس سنيوانا          L. sinuatum

استاتس مكروفيلا          L. macyophllum

 

                                  كاميليا

 الاسم العلمي : ماتركاريا       Matricaria

العائلة         : المركبة       fam. Compositae

 التكاثر

بالبذور في مشاتل

 ميعاد الزراعة

اكتو بر إلى ديسمبر وتنقل الأشتال عندما يبلغ ارتفاعها من 5- 8 سم .

وتزرع في المكان المناسب .

 

*أهم الأصناف           varieties

أبيض                     M. capensis , white

ذهبي                    M. eximea , golden

النجم الذهبي          M. golden star

النجم الأبيض           M. white star

 

 منثور

الاسم العلمي  : ماثيولا انكانا      Incana   Mathiola  

العائلة            : الصيلبية       fam.Cruciferae

التكاثر

بالبذور التي تزرع في المسا كب .

 ميعاد الزراعة

تزرع البذور في سبتمبر الى نوفمبر .

 أهم الأصناف          varieties

وردي                   M. carmine Rose               

أزرق غامق            M. dark blue               

أحمر فاتح             M. flesh

ليلكي                  M. Lilac rose

أبيض                  M. white

 

بيتونيا

 الاسم العلمي : بيتونيا          petunia hybrida 

العائلة         : الباذنجانية      fam.Solanaceae

 التكاثر

بالبذور التي تزرع في المساكب  

ميعاد الزراعة

من سبتمبر الى نوفمبر

 أهم الاصناف                      varieties

 الأزهار زرقاء بنفسجية          p. blue bee                    

الأزهار وردية فاتحة               p. cheerful

الأزهار حمراء                      p. fire chief

الأزهار خزامية سمنية          p. lavender queen  

الأزهار كبيرة بيضاء              p. snowball Improved  

 

فلكس

 الاسم العلمي : فلكس درمدوني      phlox drummondii

العائلة         : البوليمونية      fam. polemoniaceae

التكاثر

بالبذور التي تزرع بالمساكب وبالعقل التي تزرع في أصص التربية .

 ميعاد الزراعة

تزرع البذور في شهر سبتمبر إلى نوفمبر ، العقل في يناير وفبراير .

 أهم الأصناف        varieties

 الأزهار حمراء سلمونية      p. adsurgens

الأزهار بيضاء                    p. andicola

الأزهار بيضاء                    p. bryoides

الأزهار زرقاء                     p. divaricata

الأزهار حمراء                   p. ovata

 

                                       فيجلس

 الاسم العلمي  : فيجلس كابنسس     phygelius capensis

العائلة          : حنك السبع       fam. scrophulariaceae

 التكاثر

بالبذور في مشاتل

ميعاد الزراعة

اكتو بر ونوفمبر تم تنقل الأشتال الى المكان المناسب في الحديقة .

أهم الأصناف              varieties

 قرمزي                   p. aequalis   

أحمر برتقالي            p. capensis   

وردي لامع               P. coccineus 

 

         سلفيا

 الاسم العلمي : سلفيا سبليدندس       Salvia splendens

العائلة         : الشفوية       fam. Labiatae

التكاثر

بالبذور تزرع في مشاتل مجهزة جيدا

ميعاد الزراعة

من أكتوبر إلى ديسمبر ثم تنقل الأشتال لتزرع في الأرض الدائمة

أهم الأصناف                 varieties

أزرق ليلكي                  s. pratemisis

أبيض                          s.alba

وردي                         s.rosea

أرجواني                     s.ringens  

 

فربينا

 الاسم العلمي  : فربينا اوفيشنالس      verbena officinalis

 العائلة          : المينائية        fam. Verbenaceae

التكاثر : بالبذور التي تزرع في المساكب كما تتكاثر بالعقل و الترقيد .

ميعاد الزراعة

 تزرع البذور في سبتمبر إلي نوفمبر والعقل والترقيد في يناير وفبراير

 أهم الأصناف            varieties

 فر بينا فينوزا                 v.venosa       شديدة الاحتمال للأحوال الجوية القاسية

 فربينا ايرينويدس             v.erinoides   وتسمى الطحلبية أزهارها صغيرة ووافرة

 فربيناشا ميدرايفوليا         v.chamaerdryfoia            أزهارها حمراء

 فربينا فلوجفلورا             v.phlogiflora            الازهار وردية

 فربيناانسيسا                v.incisa             الازهار وردية

 فربينا هيبريدا                v.hybrida         الازهار متعددة الألوان

 

                                      بانسيه  ( آمال )

 الاسم العلمي  :  فيولا تريكولار        viola tricolor

العائلة          : البنفسجية      fam. Violaceae

 التكاثر

بالبذور في مشاتل ثم تنتقل الاشتال إلى الأرض الدائمة

 ميعاد الزراعة

من سبتمبر إلى نوفمبر وتنقل الاشتال عندما يبلغ طولها 5-8 سم

أهم الأصناف                             varieties

قرمزية                                      v.alpina

صفراء                                      v.biflora

بنفسجية                            v.calcarata

بيضاء وزرقاء                           v.canina

 

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 69 قراءة
نشرت فى 24 ديسمبر 2012 بواسطة ali-radwan

الأشجار التزيينية

 

تشكل الأشجار التزيينية حيزاً كبيراً في الحدائق والمنتزهات العامة، كما وتزرع في الشوارع وعلى جوانب الطرق والساحات والمنصفات الطرقية، والهدف من زراعتها هو مجموعها الخضري الجميل المنظر من جهة والذي يؤمن الظل للماره ويصد الرياح القوية ويخفف من التلوث وتحسن الظروف البيئية من خلال زيادة نسبة الأوكسجين وتلطيف الجو من خلال النتح، ولبعض الأشجار أزهار جميلة أيضاً.

 

تصنف الأشجار وفق اعتبارات عدة:

1- متساقطة الأوراق أو مستديمة فهناك الجكرندا والصفورا والقيقب والزنزلخت من المتساقطة وهناك الصنوبر، النخيل من المستديمات.

2- هناك أشجار خضرية وأخرى زهرية ومن الخضرية نذكر الصنوبريات، اللوغسترم، الحور والخرنوب ومن الزهرية هناك المانغوليا، البونيسيانا وغيرها.

3- هناك أشجار كبيرة الجحم ضخمة مثال الكينا وهناك الصغيرة مثل السنط الأزرق ومتوسطة الحجم مثال الزنزلخت.

4- هناك أشجار أوراقها رفيعة مثل الصنوبريات وهناك أشجار عريضة الأوراق مثل النخيل وغيره.

5- هناك أشجار تكون في أوج نموها في الربيع وغيرها في الخريف وثالثة في الصيف ورابعة على مدار السنة.

6- هناك أشجار تتحمل التلوث تزرع في المناطق الصناعية والشوارع المزدحمة بالسيارات مثال الكازورينا وشجرة الجنة وأخرى تتحمل الكلس مثل القيقب والبطم وثالثة تتحمل التشكيل الهندسي مثل الأروكاريا والسرو وأخرى تزرع في الأصص مثل البلوط والسرو الذهبي.

7- هناك أشجار بطيئة النمو مثل الأرز والخرنوب وأخرى سريعة مثال الكينا والكازورينا.

8- وهناك تصنيف لهذه الأشجار بحسب طبيعة نموها فهناك أشجار تنمو عمودياً ومخروطياً مثل السرو والكازورينا وأشجار أخرى كروية التاج مثل اللوغسترم والصنوبر الثمري وهناك أشجار متهدلة مثل الصفصاف والفلفل. وهناك أشجار خيمية مثل البونسيانا والجاكرندا.

طرائق تكاثر الأشجار التزيينية:

تتكاثر الأشجار كما هو الحال لدى الشجيرات بعدد من الطرائق:

بالبذور: تزرع في المراقد وتفرد بعدها إلى أصص ثم تنقل إلى الموقع الدائم وهناك بذور كبيرة الحجم وأخرى صغيرة الحجم وبذور سريعة الإنبات وأخرى بطيئة الإنبات وتزرع بذور الأشجار بشكل عام في أواخر الشتاء وأوائل الربيع.

بالعقل: عقل خضرية أو خشبية، تزرع العقل عادة في المراقد أو في المشاتل وبعد نموها تنقل إلى المكان الدائم ويمكن زراعة العقل مباشرة في الحقل المستديم لبعض أصناف الأشجار مثال الطرفاء والصفصاف.

بالسرطانات: وهي نموات تخرج من براعم ساكنة على أرومة الشجرة وتعتمد هذه النموات في الحصول على حاجاتها الغذائية من النبات الأم. وعند أخذها للتكاثر يتم تجذيرها وهي متصلة مع الشجرة الأم أو بعد فصلها وذلك في أشجار الدلب، الرمان والصفصاف.

بالترقيد: تكون بعض النباتات جذوراً على سوقها ويستفاد من هذه الظاهرة لإكثار الشجرة بالترقيد الهوائي مثال شجرة المانوليا أو بالترقيد الأرضي كما أشير سابقاً عبر إدخال الفرع داخل التربة وتغطية جزء منه بالتراب وخروج قمة الفرع من الطرف الثاني نحو الهواء.

 

زراعة الأشجار التزيينية:

توضع الغراس القادمة من المراقد في حفر عمقها 40 سم وبحسب حجم المجموع الجذري، يخلط التراب الناتج عن الحفر مع السماد العضوي المتحلل بنسبة 1:3 ويوضع جزء من الخليط في قاع الحفرة ثم توضع الغرسة ويضاف التراب المخلوط حولها ويضغط بالقدمين على أن تترك قمة الغرسة ظاهرة فوق الخليط الأرضي. ثم توالى الغرسة بالري والعناية.

تزرع غراس الأشجار متساقطة الأوراق خلال فترة السكون (كانون ثاني) وينصح عادة بلف جذعها بالخيش بدءاً من سطح الأرض وحتى نقطة تفرع الساق وذلك بهدف الحماية من الإصابة بالآفات الحشرية وللحماية من أشعة الشمس.

وتزرع غراس دائمة الخضرة في أي وقت من السنة ويستحسن عدم النقل من الأكياس أو الأصص بالأشهر الحارة.

ويستحسن وضع دعائم خشبية بجوار الغرسة لحمايتها من الرياح وللمحافظة على استقامة الساق.

وينصح أن تتميز الأشجار المخصصة لزراعة الشوارع في المدن والقرى بأن تكون مستديمة الخضرة مزهرة. ملائمة للمناخ والبيئة والتربة، خالية من الأشواك، مقاومة للأمراض والحشرات وقوية النمو، ألوان أوراقها وأزهارها جميلة ومقبولة.

تسمد الغراس المزروعة بسماد عضوي متحلل يخلط مع الطبقة السطحية وحتى عمق 8-10 سم وبمعدل 10-25 كغ لكل شجرة بناءً على حجمها وخصوبة التربة.

وتسمد الأشجار في الشوارع والحدائق بالأسمدة المعدنية وبعض العناصر الصغرى ويضاف السماد N.P.K بمعدل 10 : 6 : 4 يضاف بمعدل 1/2 كغ لكل سم من قطر الشجرة، وترش العناصر الصغرى ورقياً بحسب الحاجة وظهور أعراض النقص.

تقلم الأشجار متساقطة الأوراق خلال فترة السكون ودائمة الخضرة تقلم بعد إنتهاء موسم الأزهار ولا تقلم عادة الأشجار المخروطية الشكل حيث يكتفي بإزالة الأفرع الجافة والمريضة.

من الممكن تجديد الشجرة عندما تدخل طور الشيخوخة ويكون ذلك بإجراء تقليم جائر لسوقها ولأفرعها للحصول على نموات جديدة تعيد للشجرة حيويتها وجمالها ويكون ذلك في أواخر الخريف أو في الشتاء. يعتنى بالشجرة المجددة في الربيع التالي حيث تسمد التربة وتحرك وتعالج ضد الإصابات المرضية.

وتجدر الإشارة أخيراً إلى إصابة الأشجار المتقدمة بالعمر بجروح تنتج عن الحيوانات أو عبث الإنسان أو اصطدام السيارات أو بفعل العواصف وسيتحسن معالجة هذه الأوضاع من خلال تنظيف المكان وإزالة الأنسجة التالفة وطلاء المكان بمادة مطهرة وتغطيته ببعض المراهم المضادة لنمو الفطريات ومتابعة أوضاع الجروح مستقبلاً.

ومن أهم الأشجار التزيينية الخضرية نذكر:

 

شجرة الصنوبر Pinus spp.:

ينتمي الصنوبر بأنواعه الثلاثة: حلبي، ثمري، بروتي إلى الفصيلة الصنوبرية Pinaceae وموطنه الأصلي هو حوض المتوسط.

الشجرة مستديمة الخضرة، أوراقها إبرية قمتها بيضوية أو كروية، تعطي ثماراً عبارة عن مخاريط تحتوي على بذور داخل الحراشف، يفضل الصنوبر المواقع المشمسة ويتحمل الصقيع شتاءً وارتفاع الحرارة صيفاً يزرع في الحدائق وكمصد للرياح وهو نبات يتحمل الجفاف والتلوث وبخاصة النوع P. halepensis يحتوي قلف شجرة الصنوبر على زيت التربنتين وهو مادة طارده للديدان ومطهرة ومسكنة للمغص، كما ويستخرج من القلف مواد راتنجية.

يتكاثر بالبذور التي تتميز بنسبة إنبات عالية ويمكن أن يتكاثر بالتطعيم وبالعقلة الساقية.

 

 

شكل نبات الصنوبر

 

السرو Cupressus spp.:

شجرة دائمة الخضرة تنتمي بأنواعها الثلاثة إلى العائلة Cupressaceae وهي من مجموعة الصنوبريات لها أوراق حرشفية وثمار كروية داخلها البذور.

من أهم أنواع السرو السائدة في سورية السرو الفضي C. arizonica والسرو الأفقي C. horizantalis والسرو العمودي C. pyramidalis يصل ارتفاع الشجرة 10-18 م ويحب النبات المواقع المشمسة ويتحمل الصقيع شتاءً وارتفاع الحرارة صيفاً. يزرع كمصد للرياح ويتحمل الجفاف والغبار والدخان، يتكاثر بالبذور ويمكن إكثاره بالعقل الساقية.

شكل نبات السرو

 

الفلفل المستحي (كاذب) Schimus molle:

شجرة دائمة الخضرة رفيعة الاوراق، تضم الورقة الريشية المركبة حوالي 25 وريقة، للنبات رائحة عطرية مميزة، الأغصان متهدلة، حساس للبرد، يتحمل الكلس والأدخنة والغبار.

الساق متعرجة مائلة كثيرة النتؤات، تظهر على أسفل الساق تقرعات كثيرة وأوراق عديدة قد تعيق المارة عند زراعته في الشوارع، تنتشر هذه الشجرة بكثرة في مدينة دمشق بسبب سهولة إكثارها وسرعة نموها. الزهرة عبارة عن نورات عنقودية ليس لها قيمة جمالية أو صناعية تتحول إلى ثمار كروية حمراء تشبه بذور الفلفل الحقيقي.

وتجدر الإشارة إلى وجود نوع آخر من الفلفل عريض الأوراق أسمه S. terebinthifolius أجمل من الكاذب غير أن صعوبة إكثاره قللت من انتشاره.

 

شكل نبات الفلفل

 

الزنزلخت Melia azedarach:

شجرة متساقطة الأوراق تنتمي للعائلة meliaceae ، أوراقه مركبة من 3-12 وريقة مسننة الأزهار صغيرة متجمعة بنفسجية رائحتها لطيفة، الثمرة كروية تضم 3-5 بذور يشوبها الاصفرار عند النضج، تبقى الثمار على الشجرة لفترة طويلة. يزرع النبات للزينة والظل في الحدائق والشوارع يتحمل الجفاف وقلوية التربة وهو سريع النمو.

تتجوف أفرع الشجرة عند تقدمها بالعمر بفعل إصابتها بمرض تعفن القلب الخشبي مما يجعل الأفرع سريعة الكسر وهي شجرة غير مرغوبة جداً للشوارع لكونها متوسطة التحمل للأدخنة والغبار، يستخرج من بذورها مواد تستخدم صيدلانياً لمعالجة الأمراض الجلدية ولتقوية الشعر، وأوراقها خافضة للحرارة طاردة للديدان.

وتجدر الإشارة إلى أن قلف الشجرة وثمارها شديدة السمية للإنسان والحيوان بسبب احتوائها على مادة Tazetine سلبية التأثير على الجهاز التنفسي.

يكثر النبات بالبذور التي بحاجة إلى النقع بالماء أو أنه يتكاثر بالعقل الساقية.

 

شكل الزنزلخت

 

الكازورينا Casuarinas pp.:

شجرة كبيرة دائمة الخضرة سريعة النمو تشبه الصنوبر لكنها تتبع عائلة نباتية أخرى Casuarinaceae نمو النبات هرمي وتتهدل بعض الأفرع في بعض الأنواع مما يكسبها ناحية جمالية. الورقة حرشفية فاتحة في بعض الأنواع وداكنة في أنواع أخرى، الزهرة بنفسجية صغيرة ليس لها قيمة جمالية، ثمارها كروية صغيرة قطرها 1سم.

يتبع للجنس تزورينا أنواع عديدة منها ما يتحمل الصقيع C. cunninghamiana وفيها حساس للصقيع مثال كزورينا ذبل الغرس C. equistolia يفضل النبات المواقع المشمسة ويتحمل الأراضي الكلسية وارتفاع الأملاح ويتحمل الجفاف وارتفاع الحرارة ويزرع كمصدات رياح ويتكاثر بالبذور

 

شكل الكزورين

 

الأروكاريا Araucaria excelsa:

 

شجرة دائمة الخضرة تنتمي للعائلة Araucariaceae وهي بطيئة النمو تتحمل الظل ولا تتحمل البرد تزرع في المناطق التي لا تتعرض للصقيع، كما وأنها لا تتحمل الجفاف والرياح وتفضل الوسط الرطب للنمو، تمتد أفرعها على شكل طبقي جميل حيث تخرج النموات في سنويات أفقية متعامدة على الساق الرئيسة. وهي شجرة غالية الثمن تتكاثر بالبذور ويمكن أن تزرع بالأصص وهي لا تقلم وتعتبر من أجمل الأشجار المخروطية الشكل.

 

شكل الأروكاري

 

شجرة الغار النبيل Laurus nobilis:

شجرة صغيرة إلى متوسط الحجم دائمة الخضرة، تنتشر بشكل رئيسي في جنوب شرق آسيا وأمريكا، تحب هذه الشجرة المناخ المعتدل وتتحمل جزئياً الصقيع، وتحقق أفضل نمو في ظروف نصف الظليلة وفي التربة الخصبة وعلى ارتفاع 300-400 م عن سطح البحر.

شكل الشجرة مخروطي وترتفع ما بين 12-20م وهي شجرة منفصلة الجنس، لحاء الشجرة ناعم الملمس وأوراقها خضراء داكنة جلدية الملمس متبادلة وذات أعناق قصيرة، الزهرة صفراء صغيرة الحجم نجمية الشكل، تخرج العناقيد الزهرية في أواخر الربيع وتستمر حتى أوائل الصيف وليس للزهرة قيمة تزيينة.

تستخدم الأوراق في تحضير أطباق مختلفة ويمكن أن تستخدم وهي جافة في تحضير مغلي شاي الأعشاب وللورقة استخدامات طبية أخرى ولصناعة صابون الغار، وللنبات قيمة اجتماعية لتتويج المنتصرين في الحروب.

 

 

شكل شجرة الغار

 

الخرنوب Ceratonia siliqua:

من العائلة البقولية، دائمة الخضرة، تاجها مستدير وكبير وكثيرة التفرع، تستخدم في الحدائق لتأمين الظل، تفضل الشجرة المناطق المعتدلة ولا تتحمل الصقيع.

الورقة ريشية مركبة، الوريقات بيضوية الشكل سطحها العلوي لماع والسفلي أخضر فاتح مائل للسمرة، تتحمل هذه الشجرة الأدخنة والغبار وليس لازهارها البنفسجية اللون أي قيمة جمالية غير أن قسم منها تحتوى على مادة سكرية يستخرج منها دبس الخرنوب، تتكاثر الشجرة بالعقل الساقية وبالبذور.

 

شكل شجرة الخرنوب

 

الكينا : Eucalyptus camaldulensis

 

شجرة ضخمة دائمة الخضرة تصل حتى 20م، ساقها قائمة وتاجها كبير وتفرعاتها كثيرة، وهي شجرة سريعة النمو الورقة رمحية لها رائحة ليمونية عند فركها باليد الأزهار والثمار ليست ذات قيمة تزيينة.

تحتاج الشجرة إلى مواقع مشمسة وتتحمل الجفاف وارتفاع الحرارة وتتحمل الصقيع والغبار والأدخنة، تزرع للزينة في الشوارع والحدائق كما تزرع لتثبيت الكثبان الرملية، ولها رائحة طاردة نوعاً ما للحشرات، قد يصل تعمق جذورها حتى 50م وعليه فإنه لا ينصح بزراعتها بالقرب من تمديدات المياه المالحة، تتكاثر بالبذور وبالعقلة الساقية.

 

شكل شجرة الكين

الأرز اللبناني : Cedrus Libane

 

شجرة ضخمة بطيئة النمو، يصل ارتفاعها إلى 30م وهي دائمة الخضرة، مواطنها سورية ولبنان وتتبع العائلة الصنوبرية pinaceae وهناك الأرز الأطلسي atlantica الأقل ارتفاعاً وأرز همالايا deodara الذي يصل إلى 45م.

تتميز الشجرة بنمو أفرعها جانبياً وبشكل عمودي على الساق الرئيسية، الورقة ابرية متوضعة في عناقيد شعاعية والزهرة تتحول إلى مخاريط منتصبة تحمل البذور المجنحة تفضل الشجرة المواقع المشمسة وتتحمل الصقيع وتفضل الترب الحامضية الرطبة، ولا تتحمل الشجرة الرياح القوية الجافة تتكاثر بالبذور وبالعقل الساقية.

 

شكل نبات الأرز

اللوغسترم : Ligustrum ovalifolium

 

شجرة دائمة الخضرة موطنها اليابان وترتفع حتى 8 أمتار أوراقها قلبية جلدية داكنة وأزهارها عنقودية لها رائحة غير مستحبة تسبب نوع من الحساسية.

تتكاثر الشجرة بالعقلة الساقية وبالبذور وتزرع في الشوارع وتقاوم الكلس والبرد، يفضل تقليمها سنوياً عند بداية الأزهار للتخلص من الرائحة المحسسة وهي قابلة للقص والتشكيل.

شكل شجرة اللوغسترم

 

 

الدلب الشرقي : platanus orientalis

شجرة كبيرة متساقطة الأوراق ساقها قائمة بيضاء اللون وأوراقها كبيرة ومفصصة مسننة الحواف، تفضل الشجرة المواقع المشمسة والأراضي الخفيفة الخصبة والرطبة، تتكاثر بالبذور في الخريف وفي العقل الساقية في الربيع، ومنها نوع آخر هجين يسمى الدلب القيقبي p : acerifolia ناتج عن تهجين الدلب الشرقي مع الدلب الغربي يمتاز عن الدلب الشرقي في كونه يتحمل التقليم الجائر.

 

شكل نبات الدلب

 

الكوشوك : Ficus elastica

 

شجرة دائمة الخضرة من العائلة Moraceae أوراقها جلدية سميكة بيضوية لامعة، النبات متفرع ينتشر في المناطق الساحلية ولا يتحمل البرودة، يزرع في الحدائق العامة والخاصة، يتكاثر بالعقل الساقية.

شكل نبات الكوشوك

 

البراختيتون : Brachychiton populneus

شجرة جميلة جداً دائمة الخضرة ترتفع حتى 15م، أوراقها بيضوية بعضها مفصص وبعضها دون تفصيص تتلألأ الورقة لماعة مع النسيم وتعطي الجانب الجمالي للشجرة ليس للزهرة قيمة جمالية تتحول إلى محنطة ثمرة تحتوي البذور التي تتساقط من تلقاء نفسها على الأرض، تنتج الشجرة في كافة أنواع الترب وتفضل جيدة الصرف، تتكاثر بالبذور وبالعقل الساقية.

 

شكل نبات البراختيتون

 

شجرة الماغنوليا : Magnolia grandiflora

شجرة جميلة جداً مستديمة الخضرة ترتفع حتى 15م ساقها منتصبة ذات قمة مستديرة، الأوراق متبادلة كاملة الحافة متطاولة إلى بيضاوية وسميكة وصلبة سطحها العلوي لامع والسفلي زغبي، تزهر الشجرة في الربيع وتستمر حتى أواخر أيار الأزهار كاملة مفردة بيضاء اللون قطرها بين 15-20سم وذات رائحة عطرية محببة يستخرج منها العطور.

يتأثر نمو الشجرة بارتفاع وهبوط درجات الحرارة والشدة الضوئية، وتفضل المدى الحراري 32-35ْم المترافق مع سطوع ضوئي كافي.

تتحمل الشجرة المواقع المظللة وتحب الرطوبة الجوية المتوسطة لكونها تتعرض للأمراض عند زيادة الرطوبة عن 60% كما وأن الشجرة لا تتحمل الرياح لكونها تسبب سقوط البراعم الزهرية وتحرم الشجرة من ما يميزها بجمال أزهارها وتفضل الزهرة التربة الغنية بالمادة العضوية جيدة الصرف.

 

شكل شجرة الماغنولي

 

شجرة الصفورا : sophora japonica

 

شجرة تزيينة متساقطة الأوراق تتبع العائلة البقولية، يصل ارتفاعها حتى 20م الورقة مركبة تضم حوالي 9-13 وريقة الزهرة صفراء مبيضة ويشوبها الاحمرار، تتجمع في شماريخ زهرية جميلة في أواخر الصيف والخريف، تفضل الشجرة المواقع المشمسة وتتحمل تلوث المدن وتقاوم الجفاف والأتربة الفقيرة والكلسية وتتحمل البرد وتتكاثر بالبذور والعقل الساقية.

شكل شجرة الصفور

شجرة البونسيانا : poinciana rigia

شجرة متوسطة الارتفاع متساقطة الأوراق خيمية التفرع تتبع العائلة البقولية ساقها قائمة قلفها أملس أسمر اللون الورقة ريشية مركبة طولها 40-60سم تحمل وريقات متقابلة، الزهرة حمراء كبيرة تتوضع في نورات طرفية وتتواجد بكثافة عالية على الشجرة في أواخر الربيع والصيف الثمرة قرن طويل 20سم.

تفضل الشجرة المواقع المشمسة وتتحمل ارتفاع الحرارة صيفاً حتى 50ْم كما وأنها تتحمل الغبار والأتربة وتزرع في شوارع المدن وفي الحدائق لجمال أوراقها وأزهارها، تتكاثر بالبذور وبالعقل الساقية وتعد من الأشجار سريعة النمو.

 

شكل شجرة البونسيان

شجرة البوهينيا (خف الجمل) : Bauhinia purpurea

 

شجرة صغيرة إلى متوسطة الارتفاع، موطنها الأصلي الصين والهند وهي دائمة الخضرة تاجها مستدير ومن الفصيلة البقولية، الورقة كبيرة كاملة الحافة جلدية مفصصة إلى فصوص عريضة تشبه خف الجمل ومن هنا أتت التسمية.

أزهارها تشبه زهرة الأوركيد تتوضع في نورات وهي بيضاء أو زهرية أو أرجوانية اللون تظهر في أواخر الشتاء وأوائل الربيع ثمرتها عبارة عن قرن منبسط طويل 30سم.

لا تتحمل الشجرة الصقيع ولا الرياح وتفضل المواقع المشمسة والترب الخفيفة الخصبة والرطبة، ينصح بزراعتها في المناطق الساحلية أو في مناطق داخلية محمية تتكاثر بالبذور وبالسرطانات وبالعقل الساقية.

شكل شجرة البوهيني

 

شجرة الجكارندا : Jacaranda mimosifolia

 

شجرة تزيينة متوسطة الارتفاع متساقطة الأوراق، ساقها قاتمة بنية اللون كثيرة التفرع، التاج كثيف خيمي الورقة ريشية مركبة 16 زوجاً من الوريقات المتقابلة تزهر الشجرة في أواخر الربيع والصيف وتتوضع الزهرة في شماريخ طرفية كثيفة يحوي الشمراخ الزهري على 50 زهرة انبوبية بنفسجية أو زرقاء اللون، الثمرة علبة تحتوي على عدد من البذور.

تحتمل الشجرة حرارة الصيف وتفضل المواقع المشمسة والتربة الغنية جيدة الصرف كما وأنها تحتمل الأدخنة والغبار، تزرع الشجرة في الشوارع بفضل جمال أوراقها التي تشبه أوراق السرخس، تتكاثر بالعقل الساقية وبالبذور.

 

شكل نبات الجكارند

 

شجرة الأكاسيا : Acacia spp

يتبع جنس الأكاسيا نحو 800 نوع منها شجيرات أو أشجار وبعضها متساقط وبعضها مستديم الخضرة وتتبع كل هذه الأنواع للفصيلة البقولية وهي بمجملها من المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية وتتميز هذه الأنواع بجمال أزهارها وبسهولة اكثارها وبمقاومتها للجفاف ومن أهم أشجار الأكاسيا:

 

 

السنط الأزرق : Acacia cyanophylla

شجرة صغيرة ساقها قصير ونموها معتدل غزير التفرعات وهي شجرة دائمة الخضرة أوراقها بسيطة رمحية طويلة وأزهارها صفراء كروية تظهر في الربيع على شكل عناقيد في أطراف الفروع، الثمرة عبارة عن قرن 8-12 سم يحتوي بذور، لا تحتمل الشجرة الصقيع وتفضل الأتربة الرملية والكلسية وتنجح في المناطق الساحلية ويمكن زراعتها لتثبيت الرمال أو كمصدات رياح.

تتكاثر بالبذور ذات نسبة الإنبات المرتفعة عند نقعها في الماء أو بمحلول مخفف من حامض الكبريت.

 

السنط الأزرق

السنط الفضي : Acacia decurrens

شجرة صغيرة الحجم مستديمة الخضرة كثيرة التفرع. الورقة ريشية مركبة والزهرة صفراء متجمعة بكثافة على شكل شماريخ تظهر في أواخر الشتاء وفي الربيع الثمرة عباة عن قرن طويل 20سم تفضل الشجرة المواقع المشمسة وتتحمل نسبياً انخفاض درجة الحرارة والرياح والجفاف والتلوث.

تناسبها كافة أنواع الأراضي وتفضل جيدة الصرف، تزرع كأشجار تزيينة في الحدائق والشوارع وتتكاثر بالبذور التي تنقع بالماء الساخن أو بحمض الكبريت المخفف لمدة خمسة دقائق وتعطي نسبة انبات 90% ويمكن اكثارها بالعقل الساقية أو بالتطعيم.

 

شكل بنات السنط الأزرق

المسكة (الأكاسيا الكاذبة) Robinia pseudocacia

 

شجرة قوية كبيرة متساقطة الأوراق، أوراقها مركبة 11-23 وريقة بيضوية تذبل مع تقدمها بالعمر، الزهرة صفراء ذهبية تتحول إلى خضراء مصفرة ثم إلى برتقالية قبل تساقطها في الخريف. تتحمل الشجرة الأراضي الرملية والمحجرة والأماكن الضحلة لأن جذورها تنتشر افقياً وتتحمل الرياح، تتكاثر بالبذور في الربيع وبالسرطانات في الخريف وهي واسعة الانتشار في الشوارع.

شكل شجرة المسكة

الزمزريق : Cercis silliquastrum

شجرة صغيرة 5-10م متساقطة الأوراق، الورقة متبادلة بسيطة مستديرة قاعدتها قلبية جميلة تظهر الأزهار على الأفرع، قبل ظهور الأوراق في الربيع المبكر الزهرة بيضاء إلى زهرية صغيرة وتتواجد بكثافة عالية على الشجرة، الثمرة عبارة عن قرن بطول 8سم يحوي البذور، تتحمل الصقيع ولا تتحمل الجفاف وتحتاج للسقاية، تناسبها الأراضي الخفيفة جيدة الصرف تزرع بالشوارع والحدائق بفعل جمال أزهارها وجمال مجموعها الخضري والابكار في الازهار تتكاثر بالبذور وبالعقل الساقية.

 

شكل شجرة الزمزريق

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 125 قراءة

الداتورة

لمحة تاريخية:

لم تعرف الداتورة في العصور الوسطى إلا أنه منذ زمن قريب تم إدخالها للزراعة في مساحات واسعة في فرنسا كنبات تزييني لجمال مظهره العام.

استخدم البوهيميون الداتورة بالرغم من معرفتهم لآثارها الضارة للاستفادة من أثرها التخديري دون أن تقضي عليهم باعتبار أن تناولها من التقاليد المتوارثة عن الآباء والأجداد في مواطنهم الأصلية، واستطاع العالم Stoerck عام 1762 أن يدخل نبات السترامونيا الشهير بسميته في تركيب بعض المواد الطبية لمعالجة بعض الأمراض: كداء النقطة والتشنجات والاختلاجات والاضطرابات العقلية.

ونتيجة لدراسة عدد كبير من الأبحاث والمعطيات تبين أن هذه الأدوية التي احتوت على نسبة من السترامونيا في تركيبها قد نجحت في معالجة حالات الاضطرابات العقلية التي سبق وذكرت أعلاه إضافة إلى العصابات المختلفة.

إلا أنه وبناء على ما تقدم لا تستعمل السترامونيا حالياً إلا كلفافات في معالجة الأمراض الربوية.

 

التصنيف النباتي:

· تعتبر الداتورة من النباتات الكورمية المانثية.

· شعبة النباتات الماغنولية Magnnoliophyta أو مغلفات البذور Angiospermae .

· صنف ثنائيات الفلقة Dicotyledonea.

· مجموعة الرينيمات مدغمة البتلات Melophyta.

· رتبة الخنازيريات Scrophulaiales.

· الفصيلة الباذنجانية Solanaceae.

حيث تضم هذه الفصيلة حوالي 85 جنس و 2200 نوع نباتي معظمها نباتات عشبية وبعضها جنبات صغيرة أو جنيبات أوأشجار وقد تكون متسلقة أو درنية أو ريزومات وتتواجد الداتورة برياً إلى جانب البنج أو التبغ لوجود قرابة طبيعية بينهم، فهم ينتمون لنفس الفصيلة الباذنجية ويحتوون على قلويدات سامة وتستخدم في صناعة بعض الأدوية والاسم النباتي لهذا النبات أتى من شجرة Tatora تعني الحذر Tat (وخز) واسمها اللاتيني مجال للجدل منذ القرون الوسطى.

الموطن الأصلي:

يعتقد أن الداتورة ذات منشأ شرقي ولها 25 نوع تنتشر في جميع أنحاء العالم وخاصة في الأقاليم المدارية وشبه المدارية وتنمو طبيعياً في فرنسا ، كورسيكا، وشمال أفريقيا وسواحل حوض البحر الأبيض المتوسط، وأشهر البلدان إنتاجاً لعشبها الأخضر هي: مصر، البرازيل، هنغاريا، روسيا، والولايات المتحدة الأمريكية.

 

البيئة ومناطق الانتشار:

تنمو الداتورة منذ زمن طويل في المكسيك ثم دخلت إلى أوروبا عن طريق إسبانيا في عام 1577 ثم انتشرت في كل مكان في الحدائق النباتية في إيطاليا والنمسا وأشير إلى أن هذا النبات وجد في فرنسا لأول مرة عام 1601منتشراً في الطبيعة ، ينمو تلقائياً على الأنقاض وفي الحقول والكروم والأراضي البور وعلى رمال الأودية المفضلة لنمو هذا النبات.

 

الوصف النباتي لـDatura.L:

· النبات حولي أو معمر

· الجذر قوي النمو وتدي الشكل

· الساق دائري المقطع متفرع، يتراوح طوله من 30-100 سم

· الأوراق متعاقبة كبيرة وطويلة، بسيطة، عريضة، خضراء ، عاتمة، متعرجة أو مسننة بأسنان حادة وعروقها واضحة.

· الأزهار منتظمة ، شعاعية ، خنثى كبيرة الحجم، بيضاء أو وردية بنفسجية ، ذو ساق معلاقية قصيرة إما مفردة أو ثنائية في القسم العلوي من النبات.

· تتكون الزهرة من :

- الكأس: يتألف من خمس سبلات ملحتحمة ، تشكل خمس زوايا تنتهي بخمسة أسنان مستدقة النهاية، تمتد إلى مابعد قاعدة المآبر بقليل، مشكلة بمجموعها أنبوباً طويلاً دائم الوجوه، أخضر أو بنفسجي اللون، ويصبح بعد الإزهار دائرياً، تتثبت الثمرة بمركزه فيما بعد.

- التويج : قمعي الشكل يضم خمس بتلات ملتحمة بيضاء أو وردية أو بنفسجية اللون.

- المذكر: يتألف من خمس أسدية حرة تنتهي بمآبر ضيقة ومستطيلة، مخططة بخطوط متوازية ، تتثبت وتلتحم مع الأنبوب التويجي من الداخل وتتعاقب مع أسنانه.

- المدقة: المبيض علوي يتألف من حجرتين أو أربعة بينهما حواجز كاذبة والبويضة معلقة بالحاجز داخل الأخبية.

- القلم: خيطي الشكل

- الميسم ثنائي الشفة.

 

· المخطط الزهري: Ca3CO5A5G2

- الثمرة: يتحول المبيض بعد الإلقاح إلى ثمرة علبية، كبيرة الحجم، مستطيلة إلى كروية، مشوكة، تتفتح بعد النضج إلى أربعة مصاريع لتعطي عدد كبير من البذور، سوداء اللون، مسطحة كلوية الشكل، وهي سامة جداً طولها من 3-3.5مم.

- الجنين مركزي التوضع يسكن في وسط السويداء.

- يفوح من النبات رائحة كريهة وتبدو واضحة خاصة في الأوقات الحارة (شكل1).

 

 

 

أنواع الداتورة:

1- الأنواع البرية الموجودة في سوريا:

قامت دائرة الزينة والنباتات الطبية والعطرية في مديرية البحوث العلمية الزراعية في دوما بجمع نماذج نباتية للداتورة من خلال جولاتها الميدانية لمناطق انتشارها طبيعياً حيث تم التعرف على مايلي:

 

أ- داتورة سترامونيوم D.stramonium:

· نبات حولي عشبي منتصب قليل أو كثير التفرع ، الأوراق معنقة ، بيضاوية ، طويلة مسننة بأسنان غير متساوية متغضنة.

· الكأس: أنبوبي الشكل طوله 2-5 سم ذو لون أخضر زاهي، يتألف من خمس أسنان دقيقة.

· التويج : أبيض خماسي الزوايا بطول 8-10 سم والزهرة مفردة.

· الثمار بيضاوية الشكل مشوكة بأشواك غير متساوية ذات عنق.

· البذور خشنة الملمس ، كروية نوعاً ما لونها أسمر.

· الإزهار : من آذار وحتى تشرين أول.

· أماكن الانتشار في الأماكن الغنية بالأمونياك أو أراضي البور. توجد في سوريا في المنحدرات: بانياس، دمشق، سرغايا، وأغلب مناطق القطر.

· توزعه الجغرافي: ينتشر في جميع أنحاء العالم.

يحتوي هذا النوع صنفاً يطلق عليه (Variety inermit) من أهم صفاته: أن الزهرة بطول 15 سم والثمار عديمة الأشواك (ملساء) وهناك سلالات أحادية الصيغة الصبغية أزهارها ذات لون أصفر باهت وثمارها صغيرة الحجم.

أما السلالات الثنائية الصيغة الصبغية أزهارها كبيرة الحجم صفراء اللون ذات ثمار بيضاوية والسلالات رباعية الصيغة أزهارها كبيرة لونها أصفر غامق وثمارها كروية الشكل (شكل2).

ب- داتورة متيل D.metel:

ينتشر هذا النوع في الصين منذ القرن السادس عشر ميلادي ويعرف باسم السترامونيا وهو مزروع كنبات تزييني ومتأقلم ضمن المناطق التي ينمو فيها ومتوفر أيضاً في حوض البحر الأبيض المتوسط وخواصه ومواده الكيميائية تماثل D.stramonium,

 

 

 

نبات حولي كثيف النمو، زغبي ، ذو ساق طويلة متينة يتميز هذا النوع عن السابق بلونه الرمادي ، المخضر الباهت ، يتراوح طول النبات من 60-150 سم تصل الأوراق إلى 10-15 سم بسيطة، معنقة، بيضاوية مفتولة من زاويتها الخارجية نحو القاعدة. حافتها ملساء عندما تكون حديثة التكوين ثم تصبح مسننة، نصلها يتكون من 3-4 أضلاع سطحي الورقة يكسوها زغب كثيف.

· الكأس: أنبوبي بطول 7-8 سم مجهز بأسنان ثلاثية الزوايا، منتصب.

· التويج: طويل يصل حتى 15 سم ، لونه أبيض أكريمي، زغبي من الخارج ويتألف من 10 فصوص، مستدقة الطرف.

· الثمار كروية الشكل ، كبيرة الحجم، مغطاة بزوائد سميكة شوكية مختلفة بالطول يتراوح طولها من 3-4 سم.

· البذور مفلطحة مستديرة الشكل ذات لون بني مصفر.

· الإزهار : تزهر في حزيران حتى كانون الثاني.

· أماكن الانتشار : تتواجد في الأراضي البور والرملية وغالباً قرب الساحل وتنمو برياً في جبلة ودوما.

· توزعه الجغرافي: ينتشر في جميع أنحاء العالم. الموطن الأصلي لهذا النوع هي أمريكا ومتأقلم في عدد كبير من المواقع وغالباً ساحلي.

ملاحظة: إن هذا النوع يتعلق كثيراً وعلى الأرجح بـD.innoxi ، لقد تمكن العلماء بعد الدراسات والأبحاث من الحصول على أصناف تابعة لهذا النوع مختلفة الصيغة الصبغية، فالأحادية منها ذات لون أرجواني مزدوجة الزهرة وأما الثنائية ذات لون أرجواني غامق وتخرج بصورة مزدوجة (شكل رقم 3).

 

2- الأنواع المنتشرة في البلدان الأخرى:

· D.ferox : هذا النوع موجود برياً في الطبيعة في فرنسا منذ عهد Nimes ، ويتميز بأوراقه وثماره المشوكة، تفاحية الشكل، قلبية في قاعدة النبات وثماره ذات أشواك غير متساوية.

· D.S.Tatula : أزهارها زرقاء شاحبة طويلة من 6-8 سم تتفتح في المساء وتضم في وقت متأخر بثمرتها العلبية بطول 5سم ، مغطاة بأشواك قاسية حادة تحتوي على بذرة وتحتفظ بخواصها الإنباتية لفترة طويلة.

 

 

· D.Fastusa: شكل رقم (4)

 

 

 

السمية:

تحتوي الداتورة على سم مماثل لسم البلادونا لكنه أشد فعالية.

· الجرعة الدنيا: من 5-15 سنتغرام في اليوم تسبب دوار (دوخة) ونعاس واضطراب في الرؤية والإجهاد العضلي وضعفاً في قوة الإدراك والشعور.

· الجرعة المتوسطة: تسبب إسهال شديد مع مغص وزيادة في التبول، عدم انتظام النبض واختلال عقلي واسترخاء العضلات، (منقوع 2-3 غ) من الأوراق كاف لإحداث الوفاة عند البالغين.

أما الأطفال والشيوخ فهم أشد حساسية حيث تسبب 30 سنتغرام من منقوع الأوراق الطازجة إلى حدوث الهذيان عند الأطفال.

 

· الجرعة الكبيرة: 30-60 للبالغين وتظهر أعراض التسمم بحدوث عطش شديد والإحساس بالاختناق وألم قلبي ونوع من الهوس مع هذيان شديد واضطراب وتورم في البطن (نفخة) أو إصابة أحد الأعضاء بالفالج أو رجفان أو سبات يعقبه مزاج عنيف وضعف مع تسرع في النبض وتعرق بارد ينتهي بالموت.

ويكون تأثير الداتورة سريعاً عندما تؤخذ عن طريق الفم ويتمايل التأثير عند استعمالها عن طريق الجلد. ويختلف شدة تأثير السم من شخص لآخر حسب القوة البدنية ومدى مقاومة الجسم له.

حيث يؤدي استعمالها لمدة طويلة إلى آلام وأوجاع في الأعضاء وحكة في الجلد والشهقة (الحازوقة) والنعاس أو السبات المضطرب. وتسبب أحياناً أمراضاً عقلية مثل : البلادة والخبل وتؤدي إلى تشوهات عديدة في الرؤية Cazin.

إن استعمال لفائف الداتورة قد تؤدي إلى حدوث أضرار لذلك يجب التوقف عن استعمالها عندما يتعرف الإنسان من البداية لحدوث الدوخة الأولى. لهذا يحظر من استعمالها إلا من قبل الطبيب بسبب سميتها الشديدة.

 

الخواص:

تدخل الداتورة في تركيب عدد كبير من المستحضرات الصيدلانية التي تعطى كدواء فخواصها عديدة تضاهي خواص البلادونا والبنج فهي تستعمل ضد التشنج والربو والروماتيزم الحاد والآلام العصبية والسعلة الشهاقة والسلس البولي الليلي، إما على شكل منقوع أو صبغة أو مستخلص أو تدخين.

والطريقة هي المستعملة حالياً ضد الربو الليلي وعسر التنفس عند المصابين بداء السل ويكفي من البداية استعمال مرة أو مرتين السيكارة أو الغليون على ألا تتجاوز الكمية المتناولة (1-5) غ من الأوراق فقط.

يبدأ الألم بالسكون مباشرة حيث يتجلى بانتهاء الدوار العصبي ويتم ذلك عند تناول جرعتين من الدواء المستخلص بمقدار 5 ميلي إلى 2 سنتغرام.

تستعمل الداتورة للفالج والشلل حيث تخفف من الصلابة والأعراض الإضافية ماعدا الرجفان وكذلك في أمراض الروماتيزم المزمن والروماتيزم المفصلي الحاد.

· تستعمل خارجياً في الدلك والتمسيد لمكان الألم بالصبغة أو المرهم أو النقوع في الزيت أو كمادات أو لصاقات ورقية.

· أما الاستعمال الداخلي: يتم بتناول المستخلص أو الصبغة، ويمكن استعمال الداتورة على شكل خلاصة للتكميد أو رفادات حارة أو مغاطس أو حمامات أو كمادات على التقرحات المسرطنة وعلى الحروق والبواسير المؤلمة والدمامل الملتهبة والمضنية كثيراً ولآلام العين ولتخفيف الآلام وعموماً وهذه الوسيلة الأخيرة هي غالباً مضرة.

 

الجزء المستعمل طبياً: الأوراق والبذور:

طريقة الاستعمال:

1- النقوع أو المستخلص : 20-50 سنتغرام لكل 125 غ ماء.

2- لفافات الأوراق: 1 غ من الأوراق الجافة على شكل سجائر.

3- صبغة الأوراق: 1 جزء من الأوراق الطازجة أو الجافة لكل 5 أجزاء كحول ومن 5-30 نقطة من الماء المستعمل).

4- المستخلص للاستعمال الخارجي : 4 غ من الأوراق الجافة لكل ليتر من الماء.

5- مرهم 1 ليتر من السترامونيا لكل 4 شحم خنزير.

6- مسحوق أو بودرة الأوراق الجافة 5-15 سنتغرام في 24 ساعة.

7- في الطب التجانسي: Homeopa thie[1] تستعمل الزيوت الطيارة المحضرة في بداية إزهار النبات أو من صبغة البذور الناضجة ضد الأمراض النفسية والذهنية والحمى الدماغية، الهذيان الرعاشي نتيجة تناول المسكرات وداء النقطة (الصرع) والشبق والفالج في المخ وعسر الطمث والربو العصبي والتشنج العضلي اللاإرادي وتأتأة الأطفال والتهاب السحايا.

8- دخان البذور المسحوقة (10 غ لكل م3) مضافة إلى 25% ملح البارود لمساعدتها على الاحتراق وتعتبر طريقة فعالة ضد البرغش والناموس والبعوض.

 

التركيب الكيميائي العوامل المؤثرة فيه:

يحتوي نبات الداتورة على قلويدات التروبان وأهمها الهيوسيامين ، سكوبولامين، أتروبين، ولقد تمكن العلماء منذ زمن مثل Brandes عام 1828 و Geiger و Hess عام 1833 من فصل مادة الداتورين Daturine وهي تعتبر من أهم القلويدات السابقة.

تختلف هذه القلويدات كماً ونوعاً حسب النوع والصنف وهذا ما أثبته العالم بلبع 1961-1962 على D.S.Var inermis وكراوية عام 1961-1962 على D.Tatulavar inermis كما أثبت Achare و Newombe عام 1970 أن قلويدات التروبان تختلف في الجذور حسب النوع النباتي لكل من D.inoxia و D.feroxحسب الجدول التالي:

 

جدول يبين النسبة المئوية لقلويدات التروبان لكل من

D.innoxia

D.Ferox

القلويدات

0.07

0.04

tropine

0.03

0.01

3.6- ditigloyloxtropane

0.01

0.01

3-tigloyloxytropane

0.15

0.03

3.6-ditigloyloxy-7-hydroxytropane

 

 

 

 

 

 

وأثبت العالمان Saxena، Karnick عام 1970 أن تلك النسب من القلويدات تختلف حسب المجموعة الصيفية ففي D.Metel ذات الصيغة (ن4) تكون القلويدات مرتفعة مقارنة بالمجموعة ذات (ن2) و (ن1) حتى النسبة D.stramonium .

 

جدول يبين النسبة المئوية للقلويدات في بذور الداتورة واختلافها حسب الصيغة الصبغية

النوع

المجموعة الصبغية

أحادية

ثنائية

رباعية

1-D.metel

0.15

0.33

0.42

2-D.stramonium

0.06

0.16

0.21

ومن الجدير بالذكر أنه عندما تتعرض الداتورة للنهار الطويل فإن نسبة إنتاج القلويدات تزداد وكذلك إذا زرعت في مناطق مرتفعة عن سطح البحر وهذا ما أيده كلاً من العالمان السابقان في عام 1970.

وبشكل عام فإن قلويدات الهيوسيامين يصل في الأوراق والبذور إلى 0.3-0.5 % من العقار الجاف حيث يتراكم ويتجمع بكميات بسيطة مقارنة بالقلويدين الآخرين، الأتروبين والهيوسين.

وعلى العكس من الاعتقاد السائد فإن البذور لاتحتوي على نسبة عالية ملموسة من القلويدات أعلى مما تحتويه في الأوراق.

ويزداد المحتوى الإجمالي من القلويدات حتى نهاية فترة النمو وكذلك في الأوراق الجافة وتبلغ النسبة في الأوراق عموماً من 0.25-0.37. ويتصف قلويد الهيوسيامين بأنه ينتقل ببطء كبير بالحرارة مقارنة بالأتروبين.

 

جدول يبين تأثير الارتفاعات والتضاريس والبيئات المختلفة في الهند

على النسبة المئوية للقلويدات الكلية في أجزاء الداتورة

المنطقة

الجذور

السوق

الأوراق

الأزهار

الثمار

البذور

بمباي(عند مستوى سطح البحر)

0.27

0.19

0.25

0.69

0.06

0.09

يونا (563 م فوق سطح البحر)

0.52

0.29

0.32

0.86

0.08

0.1

باشماري (716م فوق سطح البحر)

0.71

0.43

0.54

0.95

0.09

0.14

دار جلنج (1266م فوق سطح البحر)

0.89

0.46

0.58

0.99

0.1

0.19

 

أجزاؤه متماثلة في النوع والعدد ولكنه مختلف من حيث التنسيق والخصائص مع القلويد السابق.

وتحتوي الداتورة إلى جانب القلويدات مواد أخرى : حمض الماليبك ، حمض الأتروبين من 5-10% تانيبات وصموغ ومواد دهنية وأملاح الجير (الكلس) والبوتاس.

وتحتوي البذور على أكثر من 16-27% زيوت دهنية ومواد لاصقة (غروية) بالإضافة للخمرية المروبة للبن قبل نضج البذور الكامل.

 

جدول يبين النسبة المئوية للقلويدات الكلية للأنواع والأصناف في أجزاء الداتورة المختلفة

النوع والصنف

الأوراق

السوق

الجذور

البذور

D.metel

0.58

0.26

0.65

0.44

D.stramonium

0.33

0.23

0.39

0.38

D.S.Var inermis

0.38

0.04

0.45

0.47

D.tatula

0.25

0.02

0.28

0.4

D.t.var inermis

0.4

0.6

0.3

0.2

D.ferox

0.18

0.09

0.15

0.18

D.innoxia

0.3

0.03

0.41

0.4

الزراعة:

تزرع الداتورة في فرنسا بمراكز زراعية خاصة للنباتات الطبية لأنه لا يمكن تأمين الحاجة من الإنتاج من النباتات البرية فقط.

وتنجح زراعة الداتورة في الترب الدافئة، الخفيفة، الصفراء، الكلسية، جيدة الصرف، الغنية بالمادة العضوية، المحروثة جيداً والمعرضة للشمس جيداً والمحمية من الرياح وتتحمل الحموضة والقلوية على السواء حيث يتراوح قيمته PH من 4.5-8.8.

1- موعد الزراعة: تزرع الداتورة في الربيع أو الخريف نثراً في الأرض الدائمة أو شتلاً في الخريف والصيف في المشتل ، وقبل الزراعة في الأرض الدائمة بحوالي (45-50) يوم حيث تنقع البذور في ماء جاري لمدة 12-24 ساعة قبل نثرها.

ومن المفضل زراعة البذور في مكانها الدائم مباشرة حيث أن النباتات الفتية لا تتحمل التشتيل وهي بشكل عام ذات جذور وتدية.

2- طريقة الزراعة:

· نثراً: بعد أن تحرث الأرض وتقلب جيداً توضع البذور في تربة رطبة أو مستحرثة تنثر البذور في جور تبعد كل جورة عن الأخرى 8 سم وفي كل جورة 8 بذور أو في سطور تبعد عن بعضها 45 سم وفي كل جورة 2-3 بذور وبعد نمو البادرات تقلع النباتات الزائدة ويترك نبات وحيد وقوي.

· شتلاً: تشتل البادرات على خطوط في الثلث العلوي من الخط وبوجود الماء طبعاً والمسافة بين الخطوط 75 سم وبين النباتات على الخط الواحد 50 سم. ويفضل قلع الأعشاب والعزيق بشكل دوري ومتكرر.

3- معدل البذور: يحتاج الفدان الواحد من 250-300 غ من البذور في حالة الزراعة شتلاً وفي حالة الزراعة المباشرة حوالي 850-900 غرام.

4- الري: تروى الداتورة كل أسبوعين خلال فترة النمو وهي قادرة على التعمق في التربة وتفضل الرطوبة المرتفعة.

5- التسميد: تستجيب الداتورة بشكل جيد للتسميد العضوي والمعدني المركب NPK ولقد أثبت العالمان Sinba و Verma عام 1966 أن التسميد الآزوتي في صورة نترات كان أفضل من إضافة السماد الفوسفوري لرفع الإنتاج من القلويد على عكس استعمال عنصر واحد من السماد ووجد Golez وآخرون عام 1969 أيضاً أن السماد المركب NPK هو الأفضل بالنسب التالي:

200 كغ نترات أمونيوم + 150 كغ سوبر فوسفات + 50 كغ كبريتات بوتاسيوم للفدان الواحد على أن يضاف نصف المعدل بعد التشتيل بـ 3 أسابيع أو بعد الخف مباشرة وعندما يصل طول البادرات إلى 10-12 سم أما النصف الآخر فيضاف بعد شهر من استعمال الدفعة الأولى.

 

الآفات والإصابات المرضية:

بالرغم من كون الداتورة نبات سام إلا أنه يصاب بالأمراض والحشرات ومن أهم هذه الأمراض:

· موزاييك الورق المسبب من فيروس السولانم Solanum virus وفيروس التبغ Nicotiana virus .

· مرض التبقع الورقي المسبب من الفطر Alternavia Longips .

· صدأ الأوراق الناتج من الفطر Puocinia aristidae>

أما أهم الحشرات فهي دودة ورق الدخان، الديدان القارضة ودودة ورق القطن.

 

جمع المحصول وتجفيفه:

يتم جني الأوراق في بدء الإزهار ، وقبل تفتحها الكامل بقليل حيث أثبت العالم كراوية عام 1961-1962 أن الهيوسيامين يرتفع أثناء الإزهار في العشب على العكس من الهيوسين.

· القطفة الأولى: يتم فيها جمع الأوراق القاعدية عندما يصل طول النبات إلى 50سم.

· القطفة الثانية: يتم الجمع عندما يصل طول النبات إلى 1 م.

· القطفة الثالثة : يتم الجمع قبل اقتلاع النبات.

كما أنه يمكن أن تأخذ الفوارع القيمة والإزهار كقطفة أولى ثم يسمد النبات ويعاد القطف مرة أخرى بعد 2-2.5 شهر من القطفة الأولى.

وللحصول على محصول جيد يجب أن يتم التجفيف في هواء درجة حرارته تتراوح بين 30-50 مْ ، خلال 48 ساعة بعد ذلك تصبح الأوراق بلون أخضر زاهي.

ويمكن أن تنشر على حصر أو نسيج كتاني في مكان مهوى طبيعياً أو مظلل على أن تقلب الأوراق باستمرار ويتم التجفيف خلال أسبوع تقريباً.

يترك نسبة معينة من المحصول لإنتاج البذور التي تجمع عند بدء تفتح الثمار العلبية وذلك في الصباح الباكر وقبل تطاير الندى وتفرد على ورق أو قطعة قماش ناعمة وتترك حتى تسقط محتوياتها من البذور.

يعطى الآر الواحد 100 متر مربع حوالي 10-12 كغ ورق جاف و 3-5 كغ بذور.

 

الإرشادات والتوصيات:

منذ القديم وأجدادنا العرب يهتمون بالنباتات الطبيعية فهي فتنة للعين وراحة للنفس وشفاء للداء فقد استخدمت في علوم الطب والعقاقير منذ قرون عديدة.

وتمكن العديد من العلماء دراسة هذه النباتات واستخلاص المواد الفعالة واستخدامها بشكلها البسيط، لمعالجة الكثير من الأمراض.

ونظراً لحاجة القطر الماسة للأدوية والعقاقير وتوفيراً للقطع النادر لابد من إعطاء المزيد من الاهتمام لدراسة هذه النباتات وبذل المزيد من الجهد والعناية.

وعلى هذا الأساس بدأت دائرة الزينة والنباتات الطبية والعطرية في مديرية البحوث العلمية الزراعية بحصر النباتات الطبية وجمع بعضها وتحديد أنواعها وأماكن انتشارها.

ونأمل أن تتضافر جهود الجهات المعنية الأخرى لزراعة هذه النباتات في

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 84 قراءة
نشرت فى 10 ديسمبر 2012 بواسطة ali-radwan

النباتات المتسلقة

 

هي مجموعة من النبات التي لا تنمو نمواً رأسياً بل تزحف على الأرض وتسمى مدادات أو أنها تستعين بأعضاء خاصة للتسلق على أي جسم يجاورها فتسمى المتسلقات مثل التفاف الساق، أو وجود محاليق ساقية أو بواسطة جذور هوائية أو زوائد ورقية، أو بالأشواك.

تزرع هذه النباتات لجمال أزهارها أو أوراقها أو للسببين معاً، ويندر أن تخلو حديقة أو حوض من بعض هذه المتسلقات الجميلة.

تزرع هذه النباتات عادة في الربيع ويعتنى بريها وتسميدها وتزال أفرعها الجانبية لمساعدتها على التسلق، وهنا يستحسن إزالة البرعم الطرفي لتشجيع النبات على إعطاء تفرعات جانبية.

 

ومن أهم الخصائص التزيينية لهذه المجموعة من النباتات:

- زراعتها لاخفاء بعض المناظر غير المرغوب فيها.

- تغطية البوابات والأقواس والأكشاك والمقاعد حيث تؤمن الظل المطلوب وتحقق الميزة الجمالية.

- يمكن وضعها في الحدائق وتربيتها لشجيرة تزيينية فوق المروج.

- يمكن من خلال القص والتشكيل الاستفادة منها كشجيرات تزيينية هامة.

- زراعتها في المنحدرات.

- تزرع على جدار المنزل لتربط الحديقة بالمنزل ولتحقق تواصل المناظر الجميلة.

- تغطي جذوع الأشجار والشجيرات المكسورة والجافة والميتة.

- تزيين الشرفات ومداخل الأبنية والمحلات التجارية والمكاتب والفنادق وغيرها.

 

اختيار النبات المتسلق:

1- يفضل النبات مستديم الخضرة، طويل الأوراق، جميل الأزهار له فترة إزهار طويلة مثال نبات المجنونة.

2- اختيار نباتات متباينة في مواعيد إزهارها وفي لون أزهارها.

3- تفضل النباتات عطرية الرائحة الزهرية مثل الياسمين الذي ينصح بزراعته في الجهة التي تهب منها الريح وبجوار الشرفات والمنازل.

4- يختار النبات بحسب الهدف المطلوب والموقع المراد تغطيته كبيراً أو صغيراً.

5- تلائم النبات مع الموقع المراد زراعته فيه حيث يفضل اختيار النبات المحب للظل لتغطية المواقع الظليلة (هيدرا) أو المحب للشمس لتغطية المواقع المشمسة.

 

إكثار المتسلقات:

تتكاثر نبات هذه المجموعة بعدة طرق:

1- بالبذور: تزرع البذور المجموعة بعد نهاية الإزهار في المشتل بين أشهر آذار وأيلول تنقل الغراس بعد سنة إلى المكان الدائم المخصص للزراعة، طريقة شائعة لإكثار زهرة الساعة والقناديل.

2- بالعقل: تؤخذ العقل من الساق أو من الجذور أو من الأوراق، وتؤخذ العقل عادة من السوق الناضجة القوية من نموات السنة الحالية، تزرع العقل في شهر شباط في مرافد أرضية ويمكن التأخير حتى آذار إذا كانت للنباتات حساسية للبرودة، على أن تتوفر الرطوبة اللازمة وبخاصة إذا كانت المرافد مدفأة.

3- بالخلفات: الخلفة عبارة عن برعم بطيء قريب أو تحت سطح الأرض، لها جذر مستقل عن الأم، وتعطى عند زراعتها نبات شديد الشبه بالنبات الأم. وحيث أن العديد من المتسلقات تكون خلفات كثيرة حولها، فيمكن فصل الخلفة في أول الربيع وزراعتها مباشرة في الأرض الدائمة مثل الياسمين البلدي والياسمين العرائلي.

4- الترقيد: تجري عملية الترقيد بهدف الحصول على نباتات طويلة خلال وقت قصير وينفذ الترقيد في الربيع ويكون للنبات قدرة أكبر على التجذير مقارنة مع الطرق الأخرى.

ويكون الترقيد بأخذ أحد الفروع القريبة من التربة ويدخل داخل الأرض بجزء منه ويطمر بالتراب ويترك نهاية الفرع خارج التربة، تسمح هذه الطريقة في إكثار كل من الكرمة العذراء، اللبلاب، الجهنمية، الياسمين.

5- التطعيم: ويقصد به وضع برعم أو أكثر أو جزء من نبات حي على نبات آخر وأن يتحقق بين الطعم والأصل تلاحم جيد وتوافق. تستخدم هذه الطريقة في الحالات التي يصعب معها تطبيق الطرائق الأخرى، وفي حالات تمييز الأصل بصفات المقاومة لبعض الأمراض أو ملاءمته للظروف البيئية السائدة. يكمن استخدام التطعيم في نباتات اللبلاب والياسمين وغيرها.

 

زراعة المتسلقات:

تنمو المتسلقات في جميع أنواع الترب، ومن المهم تحضير الأرض جيداً قبل الزراعة وتسميدها والاعتناء بها توضع النباتات في حفر عميقة 50×50×50 سم تملأ بالتربة والطمي النهري والسماد العضوي بنسبة 1:1:1 ويكون ذلك في الربيع وبمسافة بين 1-3م بين النبات والآخر. تضغط التربة حول النبات بعد الزراعة وتوضع للنباتات دعامات لتتسلق عليها.

ينصح بتسميد المتسلقات متساقطة الأوراق قبل خروج العيون بنحو شهر وتسمد مستديمة الخضرة قبل بدء تزهيرها بنحو شهر.

ومن المفيد التأكد من زراعة متسلقات متساقطة الأوراق على واجهات الاستراحات والمقاصف وعدم زراعة الشوكية منها بجوار المداخل وعلى جوانب الطرقات، ويفضل أن تكون مستديمة الخضرة عند زراعتها لتغطية جدار قديم أو لتغطية سور مثلاً.

تتصف معظم نباتات المتسلقات بنموها الغزير والكبير وشدة التفرع وعليه فيجب تحقيق نوع من التوازن بين المجموع الخضري والمجموع الجذري. وتعد عملية التقليم من العمليات الضرورية والهامة لتحقيق هذا التوازن.

وهكذا يستحسن تقليم جميع الأفرع الجانبية إذا كان الهدف تسلق النبات وصعوده لارتفاعات عالية، على أن يؤدي التقليم لمنع تزاحم الأفرع وتشابكها وتوزعها بانتظام.

ويمكن تجديد نمو المتسلقات بقطعها على ارتفاع نصف متر فوق سطح الأرض في شهر شباط على أن يوضع السماد البلدي في حفرة جانبية ومن ثم العناية بالري والتقليم.

يساعد التقليم في التخلص من الأفرع الجانبية والمسنة والميتة وافساح المجال لنمو أفرع جديدة، كما ويهدف التقليم إلى تحسين هيكل الشجرة وإدخال الشمس لداخلها وإلى تشجيع نمو البراعم الجانبية وإلى التخلص من الثمار حتى لا تأخذ كميات كبيرة من المواد الغذائية المصنعة.

يكون التقليم وقت سكون العصارة لدى متساقطات الأوراق وقبل تفتح البراعم الورقية بنحو 30-40 يوم (كانون ثاني وشباط) وبالنسبة للنباتات مستديمة الخضرة فيجري التقليم قبل موعد تفتح الأزهار بنحو شهرين، وتحتاج هذه الأخيرة لعملية تقليم ثانية بعد تمام الإزهار للتخلص من الثمار. وبالنسبة لهذه المستديمة الخضرة يكون التقليم في الخريف للنباتات التي تزهر في الربيع ويكون في الخريف لتلك التي تزهر في الصيف.

 

ومن أهم المتسلقات التزيينية في سورية نذكر:

 

الجهنمية المجنونة Bougainvillea spectabilis:

نبات متسلق مستديم الخضرة، موطنه الأصلي البرازيل، يصـل ارتفاعه لعدة أمتار 5-10م يزهر في الصيف ولفترة طويلة جداً، يتسلق بالأشواك ويجود في الأماكن المشمسة ويقاوم الجفاف، زهرته متعددة الألوان صغيرة الحجم والقنابات المحيطة بها ذات لون بنفسجي وهي كبيرة الحجم، يتكاثر بالعقلة أو بالترقيد ومنه عدة أنواع تختلف بلون أزهارها وأوراقها وقناباتها.

 

شكل نبات المجنونة

 

 

الياسمين البلدي Jasminum grandiflorum:

من الفصيلة الزيتونية Oleaceae، مستديم الخضرة، متسلق بالاستعانة بالتفاف الساق والأفرع ويتكاثر بالعقل الساقية وبالترقيد وبالخلفات موطنه الأصلي الهند والصين ويرتفع حتى 4-5 أمتار. زهرته بيضاء صغيرة عطرية الرائحة تستخدم في صناعة العطور (عطر الياسمين). فترة إزهاره طويلة من أول الصيف حتى نهاية الخريف. الورقة مركبة 7-9 وريقات وهي صغيرة وملساء، يتساقط بعضها بسبب انخفاض الحرارة.

يحتاج النبات إلى تربة خفيفة غنية بالمادة العضوية ويحتاج إلى ري معتدل وإضاءة جيدة.

 

 

شكل نبات الياسمين البلدي

 

 

الياسمين العرائلي Lonicera japonica:

نبات متسلق مستديم الخضرة، موطنه اليابان، متسلق بالتفاف الأفرع ويرتفع حتى 6 أمتار زهرته أنبوبية الشكل بيضاء سمنية تتحول إلى الأصفر وتتدلى ولها رائحة عطرية زكية وشديدة وفترة إزهارها طويلة خلال الربيع. الورقة بيضاوية متقابلة، مغطاة بأوبار على سطحها السفلي يتكاثر النبات بالعقل، بالترقيد، بالخلفات وتنصح زراعته في المناطق المعرضة للشمس.

شكل نبات الياسمين العرائلي

 

 

الياسمين الأصفر Jasminum humile:

نبات متسلق، مستديم الخضرة من الفصيلة الزيتونية، يزهر خلال الربيع وأوائل الصيف ورقته مركبة مؤلفة من ثلاث وريقات كبيرة نسبياً،الزهرة صفراء اللون عديمة الرائحة كتلتها جميلة.

يعد من أقصر المتسلقات، يتكاثر بالعقل والترقيد ويتسلق بالتفاف الساق

شكل نبات الياسمين الأصفر

 

زهرة الساعة Passiflora violaceae:

نبات متسلق، مستديم الخضرة ومنه أصناف تتساقط أوراقها، موطنه الأصلي أمريكا الجنوبية، يتسلق بواسطة محاليق ساقية ويصل حتى ارتفاع ثمانية أمتار، يزهر النبات خلال الربيع والصيف، تشبه زهرته كثيراً شكل الساعة وبخاصة مينائها، ويعد هذا النبات من النباتات المحبة للرطوبة العالية والإضاءة الشديدة. يتكاثر النبات بالعقلة أو بالترقيد.

شكل نبات زهرة الساعة

 

 

الكرمة العذراء (الخميسة) Cissus striata:

نبات متسلق معمر، أوراقه خماسية التفصص ومن هنا جاء أسم الخميسة، وهو من المتسلقات القوية سريعة النمو، متساقطة الأوراق، يثبت النبات نفسه على الجدران أو الأعمدة بواسطة المحاليق الساقية، يتكاثر النبات بالعقلة الساقية وبالترقيد وأحياناً بالبذور موطنه الأصلي حوض المتوسط وهو واسع الانتشار في سورية ويعتمد عليه في تظليل المداخل والمواقع المشمسة، ليس لأزهاره قيمة حقيقية والقيمة هي للأوراق الجميلة متباينة الألوان.

شكل نبات الخميسة

 

 

الهيدرا (اللبلاب) Hedra helix:

نبات مستديم الخضرة متسلق ومنتشر بكثرة في سورية ومنه نوع بري ينتشر تحت الغابة في سلسلة الجبال الساحلية السورية، يتسلق النبات الجدران غير المطلية بواسطة الجذور الهوائية. أوراقه قلبيه الشكل أو مثلثية متبادلة التوضع على الساق، يتحمل الظل وهو مستديم الخضرة وقابل للقص والتشكيل، الزهرة صغيرة الحجم مخضرة اللون ولا قيمة جمالية أو عطرية لها، والثمرة سوداء اللون يزرع النبات من أجل أوراقه وإمكانية تشكيله وقصه ومنه نوع آخر هو Varigata أوراقه مبرقشة ويحتاج نسبياً إلى إضاءة أعلى ويتكاثر بالعقل نصف الناضجة وبالترقيد.

شكل نبات الهيدر

 

النفنوف Rosa hracteata:

نبات متسلق متساقط الأوراق وهو من الفصيلة الوردية Rosaceae يستخدم في تشكيل أسيجة مانعة لكونه سريع النمو ويزهر من الربيع وحتى منتصف الصيف إلا أن فترة حياة الزهرة ليست بالطويلة، غير أن النبات يعطي أعداد كبيرة جداً من الأزهار تتوضع بشكل مجاميع.

زهرته كبيرة الحجم نسبياً بيضاء اللون أو حمراء تتساقط بتلاتها بعد أيام قليلة من تفتحها، يزرع حول الحدائق المنزلية ويتسلق على الأسوار الحديدية والأسمنتية بواسطة أشواكه. يتكاثر النبات بالعقل وبالترقيد وعقله سهلة التجذير وبخاصة إذا أخذت في شهر شباط.

شكل نبات النفنوف

 

 

 

أيبوميا Ipomoea leari:

نبات متسلق، مستديم الخضرة، من فصيلة Convolvulaceae ، موطنه الأصلي أمريكا الجنوبية، وهو نبات سريع النمو جداً يتسلق بالتفاف الساق والأفرع حول الأجسام المجاورة له، يزرع لجمال أوراقه وأزهاره، يستعمل بكثرة لتغطية الأقواس في الحدائق وحول الملاعب يفضل الأماكن المشمسة والأراضي قليلة الخصوبة منه أنواع حولية بذرية تزرع في أول الربيع هما Leare أو القناديل و Palmata أو ست الحسن. ويتكاثر النوع Leare بالعقل والترقيد وهو معمر

شكل نبات إيبومي

 

وستيريا Wisteria floribunda:

نبات متسلق ذو طبيعة نمو مفترشة وتلف أفرعه حول الدعامات. ومنه نوع ثاني (W.sinesis) متسلق على الجدران.

أوراق النبات ريشية تحتوي 7-9 أزواج من الوريقات، لونها أخضر فاتح تتساقط في الخريف والشتاء، أزهاره تشبه أزهار البازلاء الزهرية لكنها صغيرة جداً وهي تظهر في الربيع متوضعه في عناقيد، وهي عطرية الرائحة بنفسجية اللون، ثمرتها عبارة عن قرن.

يستعمل النبات لتغطية المداخل ويجود في الأماكن المشمسة الرطبة كما هو الحال في الساحل السوري. يتكاثر بالترقيد أو بالبذور وبالعقل الغضة في حزيران.

شكل نبات وستيري

 

البنفشه Rosa indica:

نوع من الورد المتسلق، متساقط الأوراق من العائلة الوردية Rosaceae نموه مفترش يصلح للنمو قرب الأسوار والجدران القصيرة. أزهاره صغيرة تخرج في مجاميع غزيرة العدد وهي بيضاء ذات رائحة عطرية زكية أو صفراء خفيفة الرائحة.

ورقته ناعمة الملمس غير مسننة يتكاثر النبات بالترقيد وبالعقل ويعد من النباتات سهلة الإكثار.

شكل نبات البنفشه


 

نباتات التحديد

 

وهي مجموعة من النباتات العشبية حولية ومعمرة، خضرية أو زهرية، سريعة النمو غزيرة التفرعات لا يزيد ارتفاعها عن 20-25سم.

تزرع شتلاتها في المكان الدائم بمسافة 15-20سم بين الشتلة والأخرى وذلك لتشكل حداً فاصلاً جمالياً بين الأحواض الزهرية وبين المسطحات الخضراء. ومن الممكن زراعتها وسط المرج وتشكيلاتها بأشكال كتابية، أو أنها تزرع لتساعد في تشكيل الساعات الزهرية.

 

ومن أهم هذه النباتات نذكر:

العبيتران Santolina chamaecyparissus:

نبات عشبي معمر يتكاثر بالبذور وبالعقلة، أوراقه أبرية الشكل رمادية إلى فضية اللون، وللورقة رائحة عطرية جميلة، الزهرة تتوضع في نورة زهرية صفراء ليس لها قيمة جمالية.

يقلم النبات قبل ظهور أزهارها لتحديد ارتفاعه على 20-25 سم ولزيادة التفرعات الجانبية ويتحمل العبيتران الجفاف.

شكل نبات العبيتران

 

 

 

الشاطئية Cineraria maritima:

نبات عشبي معمر يتكاثر بالبذور وبالعقل، يصل ارتفاعه إلى 30-35 سم وهو نبات تحديد يقلم للحصول على ارتفاع أقل من النباتات التي تزرع خلفه، أوراقه مفصصة فضية اللون، لامعة، جميلة، أزهارها صفراء تتوضع في نورات وليس لها قيمة جمالية أو عطرية.

شكل نبات الشاطئية

 

 

البنفسج Viola adorata:

نبات معمر قصير الطول 25سم، يتكاثر بالبذور التي تزرع في شهر أيلول في المشتل وفي المكان المخصص للإكثار البذري، ويمكن أن يتكاثر النبات بالتفصيص وبالسوق المدادة بعد انتهاء فترة الإزهار مباشرة. أوراقه خضراء قلبية وزهرته منفردة بيضاء، يفضل النبات الأماكن نصف الظليلة والظليلة ويعد من النباتات جيدة التغطية.

ينتشر البنفسج في البيت العربي الدمشقي بفعل تفضيله للظل ولا يزرع في الحدائق المكشوفة بسبب تحسسه للأشعة الشمسية.

تحضر الأرض لزراعة البنفسج قبيل موعد الزراعة بمدة كافية لتهويتها ولتعريضها لأشعة الشمس ويضاف السماد العضوي المتخمر وتسوى ثم تزرع الشتلات على خطوط بمسافة 30-40 سم بين الشتلة والأخرى ثم يعتنى بالشتلات بالري والتسميد وبشكل دوري.

يزهر البنفسج مبكراً في الربيع على درجة 4 -10ْم والنهار القصير ويعطي برعم زهري لكل ورقة. تقطف الأزهار ذات الرائحة العطرية الفواحة وتباع بشكل باقات زهرية محببة رخيصة الثمن.

 

شكل نبات البنفسج

 

 

 

الأجيراتوم Ageratum mexicanum:

سبقت الإشارة إلى أهمية هذا النبات كنبات عشبي حولي شتوي، يتكاثر بالبذور وإلى أوراقه القلبية الشكل وأزهاره البنفسجية أو البيضاء اللون المتوضعة في نورة زهرية تظهر في فصل الشتاء.

وتجدر الإشارة أيضاً إلى إمكانية زراعته كنبات تحديد في الأحواض وبخاصة بفعل قصر ساقه وغزارة تفرعاته. ويشبه النبات مجموعة أخرى من النباتات الحولية العشبية التي سبقت الإشارة إليها ويمكن زراعتها كنباتات تحديد مثل الاقحوان والبكرت والهرجاية والشاشات وعرف الديك وغيرها.

 

 

شكل نبات الأجيراتوم

 

الأليس Alyssum maritimum:

نبات عشبي ذو حولين، شتوي قصير 20-25 سم، ساقه رفيعة متفرعة غزيرة الأوراق والأزهار. زهرته بيضاء أو بنفسجية لها رائحة عطرية مميزة. يزهر النبات بين شهري نيسان وحزيران. يقص النبات بعد انتهاء فترة الإزهار بهدف تحديد ارتفاعه وزيادة التفرعات الجانبية وزيادة الازهار، يتكاثر هذا النوع بالبذور في أيلول وتشرين.

وقد سبقت الإشارة إلى نبات الأليس العشبي الحولي Lobularia maritime مع مجموعة الأعشاب الحولية المزهرة.

شكل نبات الأليس

 

 

 

نباتات الأسيجة

يقصد بالنبات السياج الذي يزرع على محيط الحديقة أو المزرعة أو بداخلها وتهدف زراعته إلى تحقيق أحد الأهداف التالية:

- تحديد حماية الحديقة بأسوار نباتية طبيعية، جميلة، رخيصة، سهلة التشكيل والتحكم وهي أفضل من الأسوار الصناعية.

- حجب المناظر غير المرغوب بها.

- تحقيق العزلة والحماية.

- فصل أجزاء الحديقة عن بعضها في حال اتساعها.

- الحد من أثر الرياح ومن تطاير الرمال والأتربة.

- اكساب الحديقة جمالاً وتجانساً بين محيطها وأجزائها المختلفة.

 

أنواع الأسيجة:

هناك نوعين من الأسيجة: أسيجة تزيينية وأسيجة مانعة تمتاز الأسيجة التزيينية بجمال أوراقها وأزهارها وتزرع بهدف تقسيم الحدائق المتسعة وفصل أجزائها عن بعضها (حدائق عامة أو خاصة). تقص هذه الأسيجة بارتفاعات متوسطة خشية أن تؤثر بالمنظر العام والناحية الجمالية للحديقة وتوالى بالقص لزيادة التفرعات الجانبية وتشابكها لتكون جداراً نباتياً متماسكاً.

أما الأسيجة المانعة فتكون عادة من الأنواع الشوكية تزرع حول الحديقة كدرع واق من دخول المتطفلين والحيوانات الشاردة.

اختيار نبات السياج:

تراعى النقاط التالية عند اختيار نبات السياج:

- قوة النمو وغزارة التفرع وتشكيل سياجاً متماسكاً.

- دائمة الخضرة وتتحمل القص والتشكيل.

- جذورها وتدية لا تزاحم ما يجاورها من نباتات زهرية.

- مقاومة الأمراض والحشرات.

- ملائمة للبيئة ولتربة الموقع.

- تلائم الهدف من زراعتها مرتفعة أحياناً أو قصيرة في حالات أخرى وشوكية عند كونها مانعة ومزهرة وجميلة عند كونها تزيينية.

 

 

تكاثر الأسيجة:

تتكاثر نباتات الأسيجة بعدة طرق:

- العقل الساقية: تؤخذ العقل الساقية في شباط وآذار وتزرع في المكان المخصص للإكثار الخضري في المشتل حيث الخلطة المناسبة والرطوبة الكامنة ثم تنقل إلى أكياس من النايلون الأسود وتوالى بالعناية إلى أن تصبح قابلة للزراعة في المكان الدائم وعند الزراعة تحفر حفرة بعرض 50 سم وعمق 50 سم وبطول السياج المقترح زراعته. توضع الغراس في الخندق ببعد 50 سم للشجيرات وأكثر من 1 م لأشجار، 1.5-2 م للمتسلقات، يردم الخندق فوق الغراس ويطمر جزء من الساق تحت سطح التربة. توالى الغراس المزروعة بالري والتسميد والعزق والمكافحة.مثال: (المرجان، تمر حنة).

- بالبذور: مثل العفص، الأكاسيا وغيرها، تزرع البذور في آذار وقد تستمر حتى أيلول ويكون ذلك في المكان المخصص للإكثار البذري، تنقل الشتلات بعد سنة من الزراعة إلى أكياس من النايلون ومنها إلى الأرض الدائمة.

 

قص وتشكيل الأسيجة:

من المستحسن قص السياج بعد عام من الزراعة ويكون ذلك بحسب قوة النمو وحجم النبات وموعد أزهارها، ويمكن قص الأسيجة سريعة النمو أكثر من مرة في السنة، أما البطيئة النمو فتقص مرة واحدة. يكون القص قبل موعد الإزهار أو بعد انتهاء الإزهار.

ويستحسن أن تكون قاعدة السياج أعرض من قمته والسماح بدخول الضوء والهواء وتقص الجوانب أولاً ثم القمة، على أن توقف عملية القص شتاءً إلا عند الضرورة هذا وتشكل النباتات من خلال عملية القص إلى أشكال هندسية وزخرفية تضفي جمالاً على السياج وتسمح بنموه بشكل جيد.

تجديد الأسيجة: تتجدد الأسيجة بسبب ضعفها أو تشوهها أو بفعل إصابتها بالأمراض والحشرات أو عند تقدمها بالعمر. ويكون ذلك بقصها في أول الربيع حتى ارتفاع 25-50 سم من سطح التربة. ويمكن حفر خندق جديد بعرض 50 سم إلى جانب السياج القديم. يملأ بالسماد العضوي والتربة ويروى كلما دعته الحاجة، وبعد فترة من الزمن نلاحظ انبثاق البراعم التي كانت ساكنة بالقرب من القاعدة لتخرج نواتها عبر الخندق الجديد وهكذا نعيد للسياج حيويته وجماله.

 

 

 

ومن أهم نباتات الأسيجة نذكر:

 

الآس العطري Myrtus communis:

شجيرة تزيينية مستديمة الخضرة من أهم نباتات الأسيجة التزيينية، الساق قائمة متفرعة من القاعدة ارتفاعها بين 50-200 سم وقد تتجاوز في بعض الحالات 3 م. الأوراق متكاملة الحواف متقابلة جلدية قاسية لماعة ريشية التعريق بيضية الشكل رمحية مستيدمة النهاية يتراوح طولها بين 1-3 سم وعرضها 0.5 – 1سم.

ينمو الحامل الزهري من أبط الورقة وهو مساو لطول الورقة أو أقصر منه قليلاً. الزهرة بيضاء، مفردة قطرها 2 سم والثمرة كروية الشكل أهليجية زرقاء عنبية لحمية ذات طعم مستساغ ورائحة زكية تنضج في شهر تشرين الثاني، البذور عديدة صغيرة الحجم كلوية الشكل بنية اللون ذات غلاف قاس.

 

شكل شجيرة الآس العطري

 

 

يستخدم نبات الآس كنبات تزييني خارجي وسياجي كما ويزرع كنبات آصص في البيوت البلاستيكية في المناطق التي تتعرض للصقيع، ويستخدم كذلك في تزيين الباقات الزهرية كخلفية خضرية مع نبات السرخس في الأفراح والأتراح، وتوضع الأفرع الناتجة عن القص على القبور في المناسبات الدينية.

ويستخرج من الآس عطوراً زكية الرائحة من الأوراق والأزهار والثمار والقلف وتؤكل ثماره الناضجة وتسمى حبلاس وتستعمل أوراقه وثماره الخضراء والمجففة في صناعة التوابل.

وله استخدامات طبية وصيدلانية فهو يحتوي على زيتاً طياراً بنسبة 0.3 – 0.5%. يصنع ليعطى مواد عفصية قابضة ومطهرة وفي علاج السعال والربو وفي معالجة أمراض السيلان والبواسير والصداع والإسهال وله تأثير خافض لنسبة السكر في الدم وله استخدامات صناعية أخرى تستخدم لتقوية الشعر والتجميل وغيرها.

تكاثر نبات الآس:

يعد التكاثر البذري من أكثر الطرائق استخداماً للحصول على نباتات جديدة حيث تزرع البذور للحصول على غراس صغيرة مباشرة في الأرض الدائمة ويمكن اكثاره بالتطعيم والفسائل والعقل الساقية وبزراعة الأنسجة.

يزهر الآس بدءاً من أيار وحزيران وتنضج ثماره في تشرين ثاني. وحيث أن الموطن الأصلي للآس هو حوض المتوسط وجنوب أمريكا واستراليا فإن البيئة المحلية ملائمة لنموه وانتشاره وهو منتشر في المناطق الساحلية والداخلية الرطبة ويفضل النبات المناطق الدافئة ولا يتحمل انخفاض الحرارة دون 3ْم. ويتطلب رياً دائماً خلال فترة نموه وهذا يفسر انتشاره على ضفاف الأنهار، ويحتاج النبات إلى الأسمدة للمساعدة في الوصول إلى نمو قوي ومتجدد.

يزرع الآس كسياج بمسافة 1م بين النبات والآخر و 3.5 م بين الصف والآخر وهو قليلاً ما يتعرض للإصابة بالآفات بسبب وجود مضادات حيوية في أوراقه ويتحمل الآس أشعة الشمس ويجود أيضاً في الأماكن الظليلة نسبياً.

يستحسن فسح المجال للضوء والهواء للدخول إلى القسم السفلي للنبات ويجب أن يؤخذ ذلك بعين الاعتبار عند قص النبات وتشكيله، ويفضل أن لا يرتفع السياج عن 1م وأن لا يقص شتاءً خوفاً من تعرضه للصقيع وبالتالي تعرية السياج،، كما ويرعى قصه قبل فترة من الازهار بمدة كافية حتى لا تتكون البذور التي تستهلك قسماً هاماً من غذاء النبات ويكون لها أثر سلبي على نمو السياج.

 

المرجان Euonymus jabonicus:

شجيرة دائمة الخضرة تزرع كنبات سياج تزييني أو كنباتات مفردة لها قدرة عالية على تحمل القص والتشكيل، موطنها الأصلي اليابان واسعة الانتشار في الحدائق ولها قيمة جمالية أوراقها جلدية سميكة لامعة مسننة الحافة وأزهارها ليست ذات قيمة جمالية تتحول إلى ثمار كروية الشكل حمراء جميلة.

يتكاثر المرجان بالعقل الساقية بطول 10-15 سم تؤخذ في الربيع بعد خف الأوراق السفلية عليها ثم تزرع في تربة من الدبال والرمل بنسبة 2 : 1 وتؤمن لها الرطوبة الجوية والأرضية، تنقل العقل بعد تجذيرها إلى أكياس من النايلون أو إلى تنك وتوالى بالعناية والقص إلى أن يحين نقلها للمكان الدائم. يتحمل المرجان انخفاض الحرارة والجفاف ويزرع في الأماكن المشمسة.

 

شكل نبات المرجان

 

 

التمرحنة Ligustrum vulgris:

شجيرة تزيينية دائمة الخضرة قوية النمو، موطنها شرق أسيه، تزرع كنبات سياجي تزييني وبشكل جماعي ونادراً ما يزرع كنبات منفرد، تفرعاته الجانبية ضعيفة مما يجعل هناك صعوبة في قصة وتشكيله.

أوراقه بيضوية داكنة اللون يتحول لونها شتاءً إلى لون بنفسجي وقد يسقط بعضها إذا تعرض النبات للصقيع وتظهر على النبات أعراض الذبول عند وجود نقص في ماء الري.

يتكاثر النبات بالعقل الساقية الغضة التي تؤخذ في حزيران وتموز بطول 10-15 سم أو أنها تؤخذ في الخريف. تزرع العقل في المشتل بغرض التجذير وتوالى بالعناية ثم تنقل إلى أكياس النايلون ومنها إلى الأرض المستديمة.

 

شكل نبات التمرحنة

 

 

العفص الشرقي Biota orientalis:

شجيرة دائمة الخضرة موطنها حوض المتوسط، أغصانها مرتبة على شكل منبسط عمودي يشبه المروحة. أوراقه خضراء لامعة أو مصفرة، الثمرة مخروطية ذات حراشف، يتحمل النبات القص والتشكيل ويزرع بشكل منفرد في الحديقة ويقص بأشكال هرمية أو دائرية.

يزرع العفص الشرقي بالبذور والعقل ومنه جنس آخر أسمه Thuja دخل إلى سورية ويختلف عن الجنس Biota في أن أوراقه تتحول إلى لون بني محمر بفعل ارتفاع الحرارة إضافة إلى أن عدد حراشف المخروط الثمري فيه لا تزيد عن ستة حراشف فقط.

 

شكل نبات العفص الشرقي

 

 

الشمشير Buxus suffruticasa:

شجيرة دائمة الخضرة غزيرة الأوراق، غزيرة التفرعات، شكلها كروي منتظم ليس بحاجة إلى عملية قص وتشكيل، الشجيرة بطيئة النمو، تزرع في الأماكن الظليلة ونصف الظليلة لكونها لا تتحمل أشعة الشمس المباشرة وتنتشر بكثرة في البيوت الدمشقية.

أوراقها بيضوية صغيرة سميكة لامعة.

يتكاثر النبات بالعقل الساقية بطول 5-10سم وتوضع للتجذير على درجة 22ْم ورطوبة جوية عالية.

 

شكل نبات الشمشير

 

 

 

الحبض Pittosporum tobira:

شجيرة تزيينية دائمة الخضرة، تستعمل كسياج تزييني، وتزرع كنبات منفرد، قابليته للقص أقل من الأسيجة التزيينية الأخرى، وهي شجيرة جميلة تتكاثر بالعقل الساقية الطرفية التي تؤخذ بعد نهاية الازهار، كما ويمكن أن تتكاثر بالبذور.

الورقة بسيطة سميكة جلدية داكنة اللون كاملة الحواف والزهرة تظهر في الربيع وهي ذات رائحة عطرية قوية وهي صغيرة الحجم صفراء اللون.

 

شكل نبات الحبض

 

أم كلثوم Lantana camara:

شجيرة تزيينية دائمة الخضرة، تعتبر من الأسيجة المزهرة الجيدة بسبب كثرة تفرعاتها وسرعة نموها وفترة ازهارها الطويلة ويمكن زراعتها كشجيرة مفردة، أوراقها مستطيلة خشنة الملمس خضراء داكنة اللون متقابلة ومسننة الحواف. تخرج النورات الزهرية من براعم في إبط الأوراق، النورة بشكل كتلة تضم العديد من الأزهار، الزهرة أنبوبة حمراء اللون وهناك أزهار صفراء رائحتها زكية. تتكاثر بالعقل والبذور.

 

شكل نبات أم كلثوم

 

مكنسة الجنة Kochia tricophylla:

نبات عشبي حولي صيفي سبقت الإشارة إليه مع النباتات العشبية الزهرية غير أنه يزرع أحياناً كنبات سياجي تزييني حيث أنه سريع النمو يتكاثر بسرعة وينتشر بسرعة.

يتكاثر بالبذور في شباط، تفرد الشتول لتنقل وتزرع في الأرض الدائمة أو في الأصص والأحواض والتنك.

 

شكل نبات مكنسة الجنة

 

 

الأتربلكس أو الرغل Atriplex lentiformis:

شجيرة قصيرة الطول نسبياً موطنها أمريكا الجنوبية، دائمة الخضرة مزهرة، تعد هذه الشجيرة من النباتات العلفية الهامة للمناطق الجافة والمالحة والرملية، تتكاثر بالعقل الساقية في الربيع أوراقها صغيرة رمادية اللون.

يمكن استخدام النبات كنبات تزييني سياجي، إلا أنه أكثر استخداماً في زراعة المناطق الجافة للاستخدامات العلفية.

 

 

شكل نبات الرغل

 

 

الدورنتا Duranta plumieri:

شجيرة معمرة مستديمة الخضرة، تنتشر في دول الخليج العربي وتسخدم كسياج تزييني ويطلق عليها أحياناً أسم السياج الحدودي. شجيرة قوية النمو، تتجاوب مع القص والتشكيل تعطي أزهاراً بشكل عناقيد زهرية بنفسجية اللون تتحول إلى ثمار صفراء اللون. تتكاثر بالعقل في شهري شباط وآذار يمكن زراعتها في المناطق الساحلية السورية.

 

 

شكل نبات الدورنت

 

 

الأكاليفا Acalypha marginata:

شجيرة تزيينية سريعة النمو يصل ارتفاعها إلى 1-5 أمتار كثيرة التفرع تزرع لجمال أوراقها حمراء اللون بحافة خضراء، وتعتبر سياج تزييني جميل جداً في جمهورية مصر العربية. تتكاثر بالعقل ولا تتحمل الصقيع وتزرع في أماكن مشمسة بحاجة للري وتخشى الرياح العاتية. غير معروفة في سورية.

 

 

شكل نبات الأكاليف

 

ومن نباتات الأسيجة المانعة نذكر على سبيل المثال: الصبار، الزعرور، الزيزفون، الأكاسيا الشوكية والنفنوف.

 

 

الصبار Opunta tuna:

نبات معمر عصاري يعرف باسم التين الشوكي أو الصباره ويستخدم كسياج مانع على أطراف المزارع والحدائق، ارتفاعه 3أمتار، ساقه متحورة إلى ألواح سميكة بيضوية وأوراقه متحورة إلى حراشف صغيرة داكنة اللون وإلى أشواك صفراء.

الزهرة صفراء محمرة تتحول إلى ثمرة شوكية تستخدم في تغذية الإنسان والحيوان. النبات محب للشمس يتحمل الجفاف يتكاثر بالعقل الساقية التي هي عبارة عن ألواح عصارية مغطاة بالأشواك وهي بمثابة الأفرع في النباتات الأخرى.

 

شكل نبات الصبار

 

زعرور الزينة Pyracantha coccinea:

شجيرة دائمة الخضرة، تستخدم كنبات سياجي مانع موطنها الأصلي ايطاليا وتركيا، أوراقها بيضوية صغيرة، أزهارها ليست ذات قيمة جمالية تتحول إلى ثمار كروية جميلة حمراء أو برتقالية أو صفراء.

يوجد على الساق وعلى الأفرع أشواك كثيره تعطي للنبات صفة السياج المانع، يمكن تقليم النبات لزيادة التفرعات الجانبية حال زراعته كسياج مانع. تستمر الثمار فترة طويله على النبات، يتكاثر النبات بالعقل في آب وأيلول وهي بحاجة إلى رطوبة ضبابية ويمكن أخذ عقل نصف صلبة في شباط ومعاملتها بهرمون التجذير الذي يبدأ بعد 3-4 أسابيع من وضع الهرمون.

 

 

شكل نبات الزعرور

 

 

الأكاسيا الشوكية Acacia farnesiana:

شجرة متساقطة الأوراق، متوسطة الارتفاع، عليها أشواك كبيرة حادة تعطيها سمة النبات السياجي المانع. أزهارها كروية صفراء برتقالية ذات رائحة، تتكاثر بالبذور في شهري شباط وآذار. على أنه من الضروري نقع البذور في ماء يغلي وتترك حتى يبرد لمدة 24 ساعة تزرع بعدها البذور في أكياس نايلون ومن ثم تنقل لتزرع في الأماكن الدائمة.

يمكن إكثار النبات أيضاً بالعقل التي يجب معاملتها بالهرمون المشجع للتجذير ومن ثم إلى المشتل

 

 

شكل نبات الأكاسي

 

الزيزفون Eleagnus angustifolia:

شجيرة دائمة الخضرة ارتفاعها 6-7 أمتار، أوراقها بيضوية صغيرة فضية اللون، الأزهار صفراء أنبوبية ذات رائحة عطرية فواحة توضع مع مجموعة مكونات خلطة الزهورات، الثمرة صغيرة صفراء محمرة ذات طعم حلو.

يتحمل الزيزفون الجفاف والأراضي الكلسية الرملية ويزرع كسياج مانع أو لصد الرياح في المناطق الجافة، النبات سريع النمو يتكاثر بالعقل والفسائل.

 

 

شكل نبات الزيزفون

 

 

الشجيرات التزيينية

عبارة عن نباتات أقل ارتفاعاً من الأشجار 2-4 م، ساقها متخشبة ومتفرعة، دائمة أو متساقطة الأوراق، تزرع كنماذج فردية لجمال أزهارها أو كنباتات قابلة للقص والتشكيل ومن أمثلتها التي مرت بنا (تمرحنة، العفص، المرجان).

يمكن لهذه الشجيرات أن تزرع كأسيجة تزيينية أو كأسيجة مانعة كما هو الحال في الزعرور والمرجان أو أنها تستخدم لفصل أجزاء الحديقة عن ب

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 108 قراءة
زهرة الساعة . نبات زهرة الساعة . صورة لنبات كالساعة

 

 

وتسمى ايضا بـزهرة الأحزان

 

وسميت بزهرة الساعة لأنها تشبه الساعة

 

 

وهذه الزهرة سهلة الإستنبات

 

ويمكن تعريشها بأي شكل ترغبي فيه

 

لأن لها جذور رفيعة تتعلق بها على الدعامات التي تربى عليها

 

ويجب تقليم النبته سنوياً وتروى النبته بوفرة

 

وكل أسبوعين نخلط فيتامين سائل خاص للنباتات

 

خلال فترة نشاط نموها

 

وتتحمل زهرة الساعة البرودة مع توفير الجو الدافيء

 

لنموها ومراعاة توفير درجة حرارة أقل 10 م

 

خلال فترة الكمون الشتوي

 

ويجب تعريض النبته لضوء الشمس المباشر

 

أما بالنسبة للرطوبة الملائمة

 

يجب أن تكون عالية وذلك بوضع أصيص النبات

 

فوق صينية مليئه بالحصى المبلل بالماء مع رش النبات بالماء

 

كما يجب تقليم زهرة الساعة في الربيع بإزالة

 

السوق القديمة الزائدة الطول وقصر

 

الأغصان إلى القوية إلى طول مابين 10 – 15 سم

 

والجزء المستعمل فيه للأغراض الطبية

 

الزهور والأوراق والساق أيضاً

 

حيث تستخدم كمهديء ومضاد للتقلصات ومسكن للآلام

 

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 71 قراءة
نشرت فى 9 ديسمبر 2012 بواسطة ali-radwan

Cactuses

54الصبارات مجموعة نباتية حباها الله بخصائص مميزه عن باقي النباتات لكونها تعيش في الطبيعة في ظروف قاسية للغاية من ندره في المياه وجفاف في الجو ومع هذا تعيش وتتكاثر وتطول أعمار بعضها لمئات السنين كما هو مشاهد حالياًً في صحاري كاليفورينا وغيرها ولقد كنا لسنوات ليست بعيدة ننظر للصبارات نظرة تشائم لكونها في ذلك الوقت كانت من زراعات المقابر ثم تطورت النظره لها بعد إنفتاحنا علي العالم الخارجي وأصبحت سوق الصبارات حالياً رائجة وأصبحت أسعاربعضها يصل لآلآف الجنيهات – وهي نباتات محبه للشمس في غالبيتها تتأثر بالظل الطويل كما أنها تتأثر بالإسراف في ماء الري وقد تتعفن وتذبل وتموت وإحيتاجاتها السمادية متواضعة لبطء نموها.كيف تربي الصبارات :
المناخ :
الصباريات من النباتات التي لديها القدرة علي تحمل الظروف المناخية المختلفة .. الا انها مع ذلك تحتاج الي ظروف .مناخية مناسبة للحفاظ علي جمال .أشكالها وألوانها , وأعلي معدلات نمو وتزهير لهالذلك من الخطأ تصور أن نباتات الصبار من الممكن أن تربي تحت شمس الصيف الحارقة بقاله أنها نباتات صحراوية وتتحمل درجات الحرارة العالية وآشعة الشمس القاسية دون ان يؤدي ذلك الي موته , الا ان ذلك سيؤدي الي التأثير السلبي علي الجمال العام للنبات  اضافة الي أن هناك أصناف من الصباريات لا تتحمل أشعة االشمس الشديدة لأن ذلك يؤدي الي احتراقها وموتها . لذلك يكون من المناسب لتربية مجمل أنواع الصباريات أن يتم حمايتها بقدر من التظليل خلال أشهر الصيف شديدة الحرارة , مع الحرص علي أن تكون نسبة الاضاءة التي تصل اليها عالية .. ويمكن للمربي توفير ذلك بوضع النباتات فوق الأسطح داخل برجولة خشبية , أو مكان مغطي بشبك السيران , أو تربيتها في البلكونات التي تتعرض لآشعة الشمس قدر من اليوم دون تعامد مستمر , أو في الحدائق أسفل الأشجار أو في حجرات المنازل الداخلية بشرط توفير اضاءة صناعية .كافية لها , وتكون هذه الحماية مطلوبة اعتبارا من شهر مايو حتي شهر سبتمبروبالنسبة لدرجات البرودة , فنباتات الصبار تتحمل درجات البرودة المنخفضة بشرط ألا .تصل الي حد التجمد , وهو مالا يحدث في .مصرأما باقي أشهر العام فيمكن تعريض النبات لأشعة الشمس المباشرة للحصول علي أكبر قدر من الأشعة الهادئة المفيدة في النمو 6870
التربة : جذور نباتات الصبار علي وجه العموم شعيرية بسيطة خاصة في الأعمار الصغيرة .. ولذلك فهي تحتاج الي تربة خفيفة جيدة الصرف .. وهذه التربة يمكن ببساطة تكوينها من نسبة الرمل الخشن الخالي من الأملاح , ونسبة من البيتموس بنسبة 1-1وتخلط النسبتين مع بعضهما الي حد الدمج الكامل .. ويمكن اضافة نسبة بسيطة من الفحم المجروش لتوفير الكربون بالتربة , كما .يمكن اضافة نسبة من السماد البلدي .المتحلل المعقم الخالي من الفطريات وذلك لزوم التغذية 7374
الري : الصباريات تحتاج الي الري بكميات تتناسب مع معدلات ارتفاع درجات الحرارة وانخفاضها (الظروف المناخية السائدة ) وكذلك الموضع الموجود به النبات (نسبة التعرض لأشعة الشمس المباشرة ) فهي تحتاج في أيام فصل الصيف الي مداومة الري بمعدل مرة كل ثلاثة أيام نظرا لارتفاع درجات الحرارة , وسرعة فقد التربة للمياه , وكذلك سرعة فقد النبات لمخزون المياه الذي بداخله .. ويمكن زيادة تلك المدة يوم أو يومين في حالة ما اذا كان النبات في موضع يوفر له حماية نسبية من أشعة الشمس المباشرة , كما اذا كان موضوعا أسفل برجولة خشبية أو أسفل أشجار , أو مغطى بشبكة من السيران تؤدي الي تخفيض نسبة أشعة الشمس .. او في البلكونات التي تمر عليها أشعة الشمس قدر من ساعات اليوم .. او في الأماكن التي تري .ضوء الشمس أو الضوء الصناعي وغير معرض للأشعة .المباشرة ويختلف الحال في شهور الربيع والخريف حيث تكون درجات الحرارة منخفضة عن الصيف وهنا يمكن ري النبات مرة كل اسبوع .او اكتر حسب الظروف والاحوال السابق شرحها في اشهر الشتاء حيث تكون درجات الححرارة منخفضة يمكن ترك النبات بدون ري لمدة تصل الي اكثر من عشرين يوما , وذلك حسب الظروف المناخية المحيطة بالنبات ,وما اذا كانت هناك امطار ادت الي ريه من عدمه ,وقدر تعرض النبات لأشعة الشمس ويراعي ان الحرص في الري,وفهم احتياجات النبات من الماء يعتبر من اهم العوامل التي تساعد علي المحافظة علي نبات الصبار.. ذلك ان الاسراف في الري بما بزيد عن المعدلات المطلوبة لاحتياجات النبات يؤدي الي تعفن الجذور وموته.. وبالتالي من المناسب للغاية للهاوي المبتدئ ان يطيل المدة بين مرات الري بعض الوقت لان زيادة مدة عطش النبات .لن تؤدي الي موته .ولن تؤثر في حياته بعكس الاسراف في الري ويجب التنويه الي انه من الأخطاء الشائعة الاعتقاد بأن ري نباتات الصبار يكون بمجرد رش التربة وبلل سطحها .. والأثر السلبي في ذلك يتمثل في أن جذور النبات تكون علي مستوى بعيد نوعا ما من سطح التربة وبالتالي فمجرد بلل سطحها لا يؤدي الي وصول المياه لمنطقة الجذور , ويؤدي ذلك الي عدم حصول النبات علي احتياجه من الماء , ومع تكرار ذلك مرة بعد مرة يبدأ النبات في الضمور والذبول ويدخل في مراحل الموت التدريجي .. لذلك يكون من المناسب عند الري التأكد من الغمر الكامل لجذور النبات بالمياه حتي يحصل علي احتياجاته كاملة , ثم تترك التربة بعد ذلك تجف خلال المدة بين مرات الري .. كل هذا مع مراعاة أن هناك أصناف من النباتات تكون بحاجة للمياه أقل من غيرها , وهذه الأصناف سيعرفها صاحب الهواية من القراءة .والممارسة , .وغالبا ما تتمثل تلك الأنواع في أصناف عصاريات الصبار 7172
مأثورات وطرائف صبارية :
مجال هواية اقتناء نباتات الصبار رحب للغاية , نظرا لأن الأصناف كثيرة , و أعمار بعض النباتات تصل الي مئات السنين , وتتوارثها الأجيال تلو الأجيال دون الوصول الي نهاية لهذا العالم المعجز .. وعن ذلك عبر عالم النبات الأمريكي كلينر حين قال.ان من يهوى اقتناء نباتات الصبار المختلفة , عليه أن يمتطي جواد جامح , وينطلق .وبأقصى سرعة , ولن يصل الي نهايةمن المعروف أن نباتات صبار الأريوكاربس من الأنواع النادرة جدا , بطيئة النمو للغاية لدرج أنها تدخل في نطاق النباتات المفروض لها حماية دولية خوفا من انقراضها .. ومن الطرائف المرتبطة بهذا النبات أن أحد الأمراء الروس في القرن الثامن عشر اشترى قطعة من هذا النبات بمثل وزنها ذهب , وبعد أن اشتراها بأسبوع رزق بمولوده الأول فاسماه أريوكاربس علي اسم .هذا النبات النادر .. وهذا ان دل فانما يدل علي معدلات حب لتلك الأصناف من النباتات تفوق الوصف والتصور.ومن الطرائف التي تتناولها مراجع نباتات الصبار أيضا أن أميرة موناكو كانت تمتلك وزوجها مجموعة من الصبارات النادرة ذات القيمة العالية , وعندما دب الخلاف بينهما ووصل الأمر الي حد التطليق لم يختلفا علي قسمة أي شيء بقدر اختلافهما علي اقتسام مجموعة الصباريات .. لدرجة انهما احضرا خبير في نباتات الصبار ليفض هذا الاشتباك , .ويقوم بقسمة تلك المجموعة قسمة عادلة من الشخصيات العالمية البارزة التي كانت مولعة باقتناء وتربية نباتات الصبار الرحالة العالمي فاسكوداجاما , والبحار العالمي .الشهير بارتليميو دياز. تستخدم الصبارات في أوروبا وأمريكا في التزيين الداخلي جنبا الي جنب مع التحف و .الانتيكات واللوحات النادرة . ولسوف نتعرف علي أهم الصبارات المنتشرة حالياً وهي:
1-    الأجاف : Agava- americana اجاف
عديم الساق تقريباً الأوراق متراكمة ذات حواف مسننة مبرقشة باللون الأبيض أو الأصفر تنتهي الورقة بشوكة طرفية الشمراخ الزهري طويل يتكاثر بالأفرع الجانبية والبلابل التي تتكون علي حوامل الأزهار ( نباتات متناهية الصغر كاملة التكوين ) يمكن زراعته في الأماكن النصف ظليلة بشرط عدم الإسراف في ماء الري والزراعة في تربة جيدة الصرف.2-    عمة القاضي  Echinocactvs –grusoni 7
نبات كروي الشكل وقد يستطيل نوعاً ما بطول العمر مغطي بأشواك كثيرة قوية الأزهار حمراء أو صفراء تخرج في قمة النبات سريعة الذبول يتكاثر بالبذور عادة معمر لسنوات طويلة مع العناية به من أجمل نباتات التسيق الداخلي والحدائق الصخرية والمعارض.
3-    فيورسيريا :Furcraea –gigantean فيوسيريا
ساقة قصيرة جداً والأوراق طويلة عريضة سيفية متراكمة فوق بعضها الزهرة علي شمراخ زهري طويل جداً بيضاء يمكن تربيته في أماكن نصف ظليلة في براميل يتكاثر بالبىبل التي تتساقط حول أو تجمع وترزع.

4-    البروفوليم :Bryophllum –spp
Bryophllum –sppنبات عصاري شجري قائم والأوراق متقابلة في حلقات الأزهار كبيرة أو حمراء يتكاثر بالعقلة ومن سلالاته Btobiflorum  ويعرف بصبار ( ذيل الجمل )وأوراقه في حلقات مبرومه لونها قرنفلي فاتح مبرقشة بالأخضر والأزهار حمراء برتقالية يزرع في الحدائق الصخرية والمناطق الجافة.
5-    سيراسيولا: Crassula arborescensCrassula arborescensأوراقه مستديرة لحد ما بيضية منعكسة لحمية والسطح السفلي مبرقش والحواف ملساء. الأزهار كبيرة في نورات لونها وردي يمكن زراعته بالصوب ويتكاثر بالعقلة.

6-    كالنشو: Kalanchoe marmorata Kalanchoe marmorataساقة قائمة متفرعة الأوراق بيضية عريضة مفلطحة مسننه لونها أخضر فاتح مبرقشة بنقط أرجوانية متقابلة ناعمة الملمس لحمية والزهار بيضاء أو مصفرة في أواخر الشتاء والربيع يتكاثر بالعقلة الطرفية.

7-    الوي Aloe arbovscens Aloe arbovscens
نبات له جذع عليه كتلة من الوراق الغير منتظمة عديد الفرع والوراق عصارية سميكة مسننة خضراء ذات حافة بيضاء والأزهار في مجاميع قرمزية لامعة تظهر في الشتاء يتكاثر بالعقل والفريعات يزرع كخلفية في حدائق الصبارات.
8-    سانسيفريا : Sansevieria spp
Sansevieria spp
سوقة ريزومية والأوراق لحمية طويلة مبططة أو مبرومة مجتمعة حول القاعدة الأزهار في شماريخ بيضاء عادة يزرع في الأصص يتكاثر بالحلفة.9-    اليوكا : Yucca –aloifolia
Yucca –aloifolia
نبات شجيري يصل لإرتفاعات كبيرة بالقدم والنبات له جذع واحد أو متفرع الأوراق ذات قمه حاده جداً سيفية مسننة الأزهار في نورات بيضاء أو مشوبه بالأرجواني ذات رائحة عطرية ليلاً تتكاثر بالفسائل والعقل الساقية يزرع في البراميل والأصص والمشايات علي الجوانب وخلفيه للحدائق الصخرية.
10-    الأيفوبيا : Euphorbia Splendens Euphorbia Splendens
الساق قائمة يمكنه التسلق بالدعامات لحد ما مغطاه بأشواك سميكة والأوراق قليلة بيضاوية أو مستطيلة رفيعه ذات لون أخضر لامع والأزهار ذات قنابات حمراء تظهر شتاءاً في العاده يتكاثر بالعقل ويمكن تربيته بأشكال زخرفية حسب ذوق المربي وخبرته.11-    سيرس : Cereus –Peruvianus Cereus –Peruvianus
الساق عمودية سميكة متفرع من جهة القاعدة الأوراق خضراء فاتحة مضلعة منضغطة ملمسها صوفي عليها أشواك والأزهار فردية بيضاء تتفتح ليلاً ويزرع لجمال أزهاره البيضاء يتكاثر بالعقل والبذور.
موضع الصبارات في التنسيق:7374
يتم في الغالب تجميع الصبارات في حديقة صخرية أو جبلاية يتفنن المصمم بوضعها في أشكال هندسية بديعة متداخلة مع مجاميع من الأحجار النادرة وخام الزجاج والرخام والزلط في تصميمات حسب المكان ويفضل أن تكون في أماكن محجوبة عن الأطفال لكون معظمها يحمل أشواكا حادة و أما ما لايحمل أشواكاً فيمكن زراعته في نماذج فردية في أصص أو أحواض أو متداخلاً مع مجاميع نباتية أخري وقد تغطي بها المنحدرات وكما سبق أن ذكرنا فهي نباتات إحيتاجاتها المائية متواضعه للغاية كما أنها تجود بالأراضي الخفيفة الرملية والطميية ومحبة للشمس يمكن تسميدها بدفعات خلال أشهر الصيف من سماد مركب يحوي الآزوت والفوسفور والبوتاسيوم مذابا في ماء الري ويفضل غسلها برذاذ الماء للحفاظ علي لمعانها وجمالها وخاصة عند تعرض المكان للأتربة والعواصف – مع إزالة الأوراق التي تدهورت أو تعفنت أولاً بأول.
-------------------------------
بعض انواع الصبارات -LobiviahibridaMammillariabaumii2MammillariadeherdtianaMammillariasanchezmejoradeagrupo2Mammillariatlalociip1010158qg5ParodiahaselbergiiRebutiafabrisiiaureifloraRebutiamusculaRebutiamuscula1Rebutiapygmaeav_006Sulcorebutiaarenacea


المصدر:

  • مجلة جاردنز العدد الثالث - 2008
  • م.ز / عبد الفتاح العطار مربي صبارات
  • مدونة mispinchos.blogspot.com
  • المستشار ثروت بدوي : صاحب أكبر مزرعة لنبات الصبار في




ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 81 قراءة
نشرت فى 8 ديسمبر 2012 بواسطة ali-radwan

Cactuses

54الصبارات مجموعة نباتية حباها الله بخصائص مميزه عن باقي النباتات لكونها تعيش في الطبيعة في ظروف قاسية للغاية من ندره في المياه وجفاف في الجو ومع هذا تعيش وتتكاثر وتطول أعمار بعضها لمئات السنين كما هو مشاهد حالياًً في صحاري كاليفورينا وغيرها ولقد كنا لسنوات ليست بعيدة ننظر للصبارات نظرة تشائم لكونها في ذلك الوقت كانت من زراعات المقابر ثم تطورت النظره لها بعد إنفتاحنا علي العالم الخارجي وأصبحت سوق الصبارات حالياً رائجة وأصبحت أسعاربعضها يصل لآلآف الجنيهات – وهي نباتات محبه للشمس في غالبيتها تتأثر بالظل الطويل كما أنها تتأثر بالإسراف في ماء الري وقد تتعفن وتذبل وتموت وإحيتاجاتها السمادية متواضعة لبطء نموها.كيف تربي الصبارات :
المناخ :
الصباريات من النباتات التي لديها القدرة علي تحمل الظروف المناخية المختلفة .. الا انها مع ذلك تحتاج الي ظروف .مناخية مناسبة للحفاظ علي جمال .أشكالها وألوانها , وأعلي معدلات نمو وتزهير لهالذلك من الخطأ تصور أن نباتات الصبار من الممكن أن تربي تحت شمس الصيف الحارقة بقاله أنها نباتات صحراوية وتتحمل درجات الحرارة العالية وآشعة الشمس القاسية دون ان يؤدي ذلك الي موته , الا ان ذلك سيؤدي الي التأثير السلبي علي الجمال العام للنبات  اضافة الي أن هناك أصناف من الصباريات لا تتحمل أشعة االشمس الشديدة لأن ذلك يؤدي الي احتراقها وموتها . لذلك يكون من المناسب لتربية مجمل أنواع الصباريات أن يتم حمايتها بقدر من التظليل خلال أشهر الصيف شديدة الحرارة , مع الحرص علي أن تكون نسبة الاضاءة التي تصل اليها عالية .. ويمكن للمربي توفير ذلك بوضع النباتات فوق الأسطح داخل برجولة خشبية , أو مكان مغطي بشبك السيران , أو تربيتها في البلكونات التي تتعرض لآشعة الشمس قدر من اليوم دون تعامد مستمر , أو في الحدائق أسفل الأشجار أو في حجرات المنازل الداخلية بشرط توفير اضاءة صناعية .كافية لها , وتكون هذه الحماية مطلوبة اعتبارا من شهر مايو حتي شهر سبتمبروبالنسبة لدرجات البرودة , فنباتات الصبار تتحمل درجات البرودة المنخفضة بشرط ألا .تصل الي حد التجمد , وهو مالا يحدث في .مصرأما باقي أشهر العام فيمكن تعريض النبات لأشعة الشمس المباشرة للحصول علي أكبر قدر من الأشعة الهادئة المفيدة في النمو 6870
التربة : جذور نباتات الصبار علي وجه العموم شعيرية بسيطة خاصة في الأعمار الصغيرة .. ولذلك فهي تحتاج الي تربة خفيفة جيدة الصرف .. وهذه التربة يمكن ببساطة تكوينها من نسبة الرمل الخشن الخالي من الأملاح , ونسبة من البيتموس بنسبة 1-1وتخلط النسبتين مع بعضهما الي حد الدمج الكامل .. ويمكن اضافة نسبة بسيطة من الفحم المجروش لتوفير الكربون بالتربة , كما .يمكن اضافة نسبة من السماد البلدي .المتحلل المعقم الخالي من الفطريات وذلك لزوم التغذية 7374
الري : الصباريات تحتاج الي الري بكميات تتناسب مع معدلات ارتفاع درجات الحرارة وانخفاضها (الظروف المناخية السائدة ) وكذلك الموضع الموجود به النبات (نسبة التعرض لأشعة الشمس المباشرة ) فهي تحتاج في أيام فصل الصيف الي مداومة الري بمعدل مرة كل ثلاثة أيام نظرا لارتفاع درجات الحرارة , وسرعة فقد التربة للمياه , وكذلك سرعة فقد النبات لمخزون المياه الذي بداخله .. ويمكن زيادة تلك المدة يوم أو يومين في حالة ما اذا كان النبات في موضع يوفر له حماية نسبية من أشعة الشمس المباشرة , كما اذا كان موضوعا أسفل برجولة خشبية أو أسفل أشجار , أو مغطى بشبكة من السيران تؤدي الي تخفيض نسبة أشعة الشمس .. او في البلكونات التي تمر عليها أشعة الشمس قدر من ساعات اليوم .. او في الأماكن التي تري .ضوء الشمس أو الضوء الصناعي وغير معرض للأشعة .المباشرة ويختلف الحال في شهور الربيع والخريف حيث تكون درجات الحرارة منخفضة عن الصيف وهنا يمكن ري النبات مرة كل اسبوع .او اكتر حسب الظروف والاحوال السابق شرحها في اشهر الشتاء حيث تكون درجات الححرارة منخفضة يمكن ترك النبات بدون ري لمدة تصل الي اكثر من عشرين يوما , وذلك حسب الظروف المناخية المحيطة بالنبات ,وما اذا كانت هناك امطار ادت الي ريه من عدمه ,وقدر تعرض النبات لأشعة الشمس ويراعي ان الحرص في الري,وفهم احتياجات النبات من الماء يعتبر من اهم العوامل التي تساعد علي المحافظة علي نبات الصبار.. ذلك ان الاسراف في الري بما بزيد عن المعدلات المطلوبة لاحتياجات النبات يؤدي الي تعفن الجذور وموته.. وبالتالي من المناسب للغاية للهاوي المبتدئ ان يطيل المدة بين مرات الري بعض الوقت لان زيادة مدة عطش النبات .لن تؤدي الي موته .ولن تؤثر في حياته بعكس الاسراف في الري ويجب التنويه الي انه من الأخطاء الشائعة الاعتقاد بأن ري نباتات الصبار يكون بمجرد رش التربة وبلل سطحها .. والأثر السلبي في ذلك يتمثل في أن جذور النبات تكون علي مستوى بعيد نوعا ما من سطح التربة وبالتالي فمجرد بلل سطحها لا يؤدي الي وصول المياه لمنطقة الجذور , ويؤدي ذلك الي عدم حصول النبات علي احتياجه من الماء , ومع تكرار ذلك مرة بعد مرة يبدأ النبات في الضمور والذبول ويدخل في مراحل الموت التدريجي .. لذلك يكون من المناسب عند الري التأكد من الغمر الكامل لجذور النبات بالمياه حتي يحصل علي احتياجاته كاملة , ثم تترك التربة بعد ذلك تجف خلال المدة بين مرات الري .. كل هذا مع مراعاة أن هناك أصناف من النباتات تكون بحاجة للمياه أقل من غيرها , وهذه الأصناف سيعرفها صاحب الهواية من القراءة .والممارسة , .وغالبا ما تتمثل تلك الأنواع في أصناف عصاريات الصبار 7172
مأثورات وطرائف صبارية :
مجال هواية اقتناء نباتات الصبار رحب للغاية , نظرا لأن الأصناف كثيرة , و أعمار بعض النباتات تصل الي مئات السنين , وتتوارثها الأجيال تلو الأجيال دون الوصول الي نهاية لهذا العالم المعجز .. وعن ذلك عبر عالم النبات الأمريكي كلينر حين قال.ان من يهوى اقتناء نباتات الصبار المختلفة , عليه أن يمتطي جواد جامح , وينطلق .وبأقصى سرعة , ولن يصل الي نهايةمن المعروف أن نباتات صبار الأريوكاربس من الأنواع النادرة جدا , بطيئة النمو للغاية لدرج أنها تدخل في نطاق النباتات المفروض لها حماية دولية خوفا من انقراضها .. ومن الطرائف المرتبطة بهذا النبات أن أحد الأمراء الروس في القرن الثامن عشر اشترى قطعة من هذا النبات بمثل وزنها ذهب , وبعد أن اشتراها بأسبوع رزق بمولوده الأول فاسماه أريوكاربس علي اسم .هذا النبات النادر .. وهذا ان دل فانما يدل علي معدلات حب لتلك الأصناف من النباتات تفوق الوصف والتصور.ومن الطرائف التي تتناولها مراجع نباتات الصبار أيضا أن أميرة موناكو كانت تمتلك وزوجها مجموعة من الصبارات النادرة ذات القيمة العالية , وعندما دب الخلاف بينهما ووصل الأمر الي حد التطليق لم يختلفا علي قسمة أي شيء بقدر اختلافهما علي اقتسام مجموعة الصباريات .. لدرجة انهما احضرا خبير في نباتات الصبار ليفض هذا الاشتباك , .ويقوم بقسمة تلك المجموعة قسمة عادلة من الشخصيات العالمية البارزة التي كانت مولعة باقتناء وتربية نباتات الصبار الرحالة العالمي فاسكوداجاما , والبحار العالمي .الشهير بارتليميو دياز. تستخدم الصبارات في أوروبا وأمريكا في التزيين الداخلي جنبا الي جنب مع التحف و .الانتيكات واللوحات النادرة . ولسوف نتعرف علي أهم الصبارات المنتشرة حالياً وهي:
1-    الأجاف : Agava- americana اجاف
عديم الساق تقريباً الأوراق متراكمة ذات حواف مسننة مبرقشة باللون الأبيض أو الأصفر تنتهي الورقة بشوكة طرفية الشمراخ الزهري طويل يتكاثر بالأفرع الجانبية والبلابل التي تتكون علي حوامل الأزهار ( نباتات متناهية الصغر كاملة التكوين ) يمكن زراعته في الأماكن النصف ظليلة بشرط عدم الإسراف في ماء الري والزراعة في تربة جيدة الصرف.2-    عمة القاضي  Echinocactvs –grusoni 7
نبات كروي الشكل وقد يستطيل نوعاً ما بطول العمر مغطي بأشواك كثيرة قوية الأزهار حمراء أو صفراء تخرج في قمة النبات سريعة الذبول يتكاثر بالبذور عادة معمر لسنوات طويلة مع العناية به من أجمل نباتات التسيق الداخلي والحدائق الصخرية والمعارض.
3-    فيورسيريا :Furcraea –gigantean فيوسيريا
ساقة قصيرة جداً والأوراق طويلة عريضة سيفية متراكمة فوق بعضها الزهرة علي شمراخ زهري طويل جداً بيضاء يمكن تربيته في أماكن نصف ظليلة في براميل يتكاثر بالبىبل التي تتساقط حول أو تجمع وترزع.

4-    البروفوليم :Bryophllum –spp
Bryophllum –sppنبات عصاري شجري قائم والأوراق متقابلة في حلقات الأزهار كبيرة أو حمراء يتكاثر بالعقلة ومن سلالاته Btobiflorum  ويعرف بصبار ( ذيل الجمل )وأوراقه في حلقات مبرومه لونها قرنفلي فاتح مبرقشة بالأخضر والأزهار حمراء برتقالية يزرع في الحدائق الصخرية والمناطق الجافة.
5-    سيراسيولا: Crassula arborescensCrassula arborescensأوراقه مستديرة لحد ما بيضية منعكسة لحمية والسطح السفلي مبرقش والحواف ملساء. الأزهار كبيرة في نورات لونها وردي يمكن زراعته بالصوب ويتكاثر بالعقلة.

6-    كالنشو: Kalanchoe marmorata Kalanchoe marmorataساقة قائمة متفرعة الأوراق بيضية عريضة مفلطحة مسننه لونها أخضر فاتح مبرقشة بنقط أرجوانية متقابلة ناعمة الملمس لحمية والزهار بيضاء أو مصفرة في أواخر الشتاء والربيع يتكاثر بالعقلة الطرفية.

7-    الوي Aloe arbovscens Aloe arbovscens
نبات له جذع عليه كتلة من الوراق الغير منتظمة عديد الفرع والوراق عصارية سميكة مسننة خضراء ذات حافة بيضاء والأزهار في مجاميع قرمزية لامعة تظهر في الشتاء يتكاثر بالعقل والفريعات يزرع كخلفية في حدائق الصبارات.
8-    سانسيفريا : Sansevieria spp
Sansevieria spp
سوقة ريزومية والأوراق لحمية طويلة مبططة أو مبرومة مجتمعة حول القاعدة الأزهار في شماريخ بيضاء عادة يزرع في الأصص يتكاثر بالحلفة.9-    اليوكا : Yucca –aloifolia
Yucca –aloifolia
نبات شجيري يصل لإرتفاعات كبيرة بالقدم والنبات له جذع واحد أو متفرع الأوراق ذات قمه حاده جداً سيفية مسننة الأزهار في نورات بيضاء أو مشوبه بالأرجواني ذات رائحة عطرية ليلاً تتكاثر بالفسائل والعقل الساقية يزرع في البراميل والأصص والمشايات علي الجوانب وخلفيه للحدائق الصخرية.
10-    الأيفوبيا : Euphorbia Splendens Euphorbia Splendens
الساق قائمة يمكنه التسلق بالدعامات لحد ما مغطاه بأشواك سميكة والأوراق قليلة بيضاوية أو مستطيلة رفيعه ذات لون أخضر لامع والأزهار ذات قنابات حمراء تظهر شتاءاً في العاده يتكاثر بالعقل ويمكن تربيته بأشكال زخرفية حسب ذوق المربي وخبرته.11-    سيرس : Cereus –Peruvianus Cereus –Peruvianus
الساق عمودية سميكة متفرع من جهة القاعدة الأوراق خضراء فاتحة مضلعة منضغطة ملمسها صوفي عليها أشواك والأزهار فردية بيضاء تتفتح ليلاً ويزرع لجمال أزهاره البيضاء يتكاثر بالعقل والبذور.
موضع الصبارات في التنسيق:7374
يتم في الغالب تجميع الصبارات في حديقة صخرية أو جبلاية يتفنن المصمم بوضعها في أشكال هندسية بديعة متداخلة مع مجاميع من الأحجار النادرة وخام الزجاج والرخام والزلط في تصميمات حسب المكان ويفضل أن تكون في أماكن محجوبة عن الأطفال لكون معظمها يحمل أشواكا حادة و أما ما لايحمل أشواكاً فيمكن زراعته في نماذج فردية في أصص أو أحواض أو متداخلاً مع مجاميع نباتية أخري وقد تغطي بها المنحدرات وكما سبق أن ذكرنا فهي نباتات إحيتاجاتها المائية متواضعه للغاية كما أنها تجود بالأراضي الخفيفة الرملية والطميية ومحبة للشمس يمكن تسميدها بدفعات خلال أشهر الصيف من سماد مركب يحوي الآزوت والفوسفور والبوتاسيوم مذابا في ماء الري ويفضل غسلها برذاذ الماء للحفاظ علي لمعانها وجمالها وخاصة عند تعرض المكان للأتربة والعواصف – مع إزالة الأوراق التي تدهورت أو تعفنت أولاً بأول.
-------------------------------
بعض انواع الصبارات -LobiviahibridaMammillariabaumii2MammillariadeherdtianaMammillariasanchezmejoradeagrupo2Mammillariatlalociip1010158qg5ParodiahaselbergiiRebutiafabrisiiaureifloraRebutiamusculaRebutiamuscula1Rebutiapygmaeav_006Sulcorebutiaarenacea


المصدر:

  • مجلة جاردنز العدد الثالث - 2008
  • م.ز / عبد الفتاح العطار مربي صبارات
  • مدونة mispinchos.blogspot.com
  • المستشار ثروت بدوي : صاحب أكبر مزرعة لنبات الصبار في
ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 77 قراءة

نبات بنت القنصل (زهرة إسترا)

11:42 ص  MAHMOUD  

 

نبات بنت القنصل
هو نبات من عائلة السوسبية وهى شجيرة مستديمة الخضرة يتراوح ارتفاعها بين 1-3م وأفرعها كثيرة وساقها قصيرة، والأوراق مسننة عروقها ظاهرة، والأزهار تظهر فى الشتاء وتظهر معها القنابات الورقية الحمراء، والثمار لاتظهر، والجذور منتشرة وعميقة، ومعدل النمو للشجيرة سريع ثم بطئ، وهى الشجيرة التى تستعمل فى الاعياد الميلادية كعيد الميلاد.


هذة النبتة لاتزهر فى اليوم الطويل حيث أنها تحتاج أن تظل على الأقل 12 ساعة فى الظلام، وإذا لامست عصارتها التى تشبه اللبن الجلد فإنها تسبب تهيجه، واذا أبتلع الإنسان جزء منها على سبيل تهيجه، واذا ابتلع الإنسان جزء منها على سبيل الخطأ فإنها من الممكن أن تسبب تسمم.
هى عشب دائم الخضرة، ويحمل النبات نورات لبينية، وتتركب النورة من زهرة واحدة مؤنثة يحيط بها خمس مجموعات من الأزهار المذكرة، للنبات أوراق مفصصة، ويزرع فى معظم البلاد العربية للزينة، وهو من النباتات السامة، وهو من النباتات الخادعة للمنظر ايضاً.
تحتوى الأوراق على ورتين ومواد استيرودية، ويحتوى النبات على اللبن النباتى السام.


الاستخدام الطبى للنبات:-

  •  وهى تستخدم كعقار مسهل شديد، ومقئ
المحذورات من هذا النبات:-
  • النبات سام، لا يستعمل الا تحت الاشراف الطبى

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 91 قراءة
نشرت فى 5 نوفمبر 2012 بواسطة ali-radwan

السلبين

وصف و فوائد نبات العكوب الخرشوف
الأسماء المتداولة :العكوب – شوكة النصارى – الخرشف .العائلة النباتية : المركبة Compositae(Asteraceae)الوصف النباتي :يبلغ ارتفاعه بين 30 – 90 سم . الأوراق ذات لون أخضر لامع زغبية عليها أوبار ذات حافة مفصصة
تنتهي بأشواك طويلة . العروق تأخذ لون فضي . الأزهار بنفسجية
محمرة تأخذ شكل رؤوس كبيرة منفردة ذات قنا بات تنتهي بأشواك                                                                                   
تعطيها شكل النجمة .
السلبين في بدايات نموهأماكن الانتشارالموطن الأصلي للنبات بلدان حوض البحر الأبيض المتوسط الأجزاء المستعملة في الطعام:                                         
الجذر المنطمر تحت التربة كما في الصورة  ( السلبين في بدايات نموه )
   فصول التزهير والإثمار :الربيع وأوائل الصيف .المواد الفعالة :إن بذور نبتة الشوك اللبني تحتوي على مركب البيوفلافونويدات biaflavonoid يعرف بالسليمارين Silymarin والذى يمثل من 1 إلى 4 % من وزن العشب، وهذا المكون مسئول عن الفوائد الطبية للنبات.                                                                                                                       ويتكون السليمارين من ثلاثة أجزاء: هى السليبينين silibinin والسلسديانين silidianin  والسكيكرستين . silicristin ومركب البولى أستلينpolyacetylenes .
والسليبينين هو الأكثر فعالية، وهو المسئول بصورة كبيرة عن الفوائد المنسوبة للسيليمارين. كما توجد مواد مرارية أخرى ذات أهمية طبية.
ومستخلص الشوك اللبني ربما يحمي خلايا الكبد بغلق أو منع دخول المواد السامة والضارة إلى تلك الخلايا، كما أنه يساعد أيضا في إزالة تلك المواد الضارة الموجودة أصلا فى خلايا الكبد.


وكما هو الحال في البيوفلافونويدات الأخرى، يكون السليمارين مقاوم قوي للأكسدة. وقد اتضح أيضا أن السليمارين يجدد خلايا الكبد المتضررة أصلا نتيجة للأمراض المختلفة. وأوضحت النتائج الحديثة أن السليمارين له القدرة على كبح جماح التليف الذى يسعى للإضرار بالكبد، وهي عملية تساهم في التطور النهائي المحتمل للتليف الكبدي لدى الأفراد الذي يعانون من حالات الكبد الالتهابية الناتجة عن الإفراط في تناول الكحول أو الالتهابات المتكررة للكبد، أو حتى الذين يتعرضون لتناول مركبات الكربون الرباعية السامة للكبد، أو الذين يعالجون بالعلاج الكيماوى أو الاشعاع.
وبينما لا توجد تجارب سريرية منشورة حتى اليوم فإن هذا الإجراء يجعل مستخلص الشوك اللبني أكثر جاذبية للأشخاص الذين يعانون من الالتهاب الكبدي المزمن (C ). ويستخدم مستخلص الشوك اللبني للحد من التفاعلات والتأثيرات الضارة للكحول على الكبد.
وقد أثبتت بعض الدراسات التي أجريت باستخدام بعض المسكنات تحت التحكم أن تلك المستخلصات قد تكون فعالة للمرضى الذين يعانون من التليف الكبدي والتهاب الكبد الفيروسى المزمن من النوع (B)، وحتى التليف الكبدى الناجم عن مرض السكري.
وبالرغم من ذلك، فإن هناك دراسة أخرى لم تتوصل إلى النتائج الحاسمة التى يمكن الحصول عليها عند تناول مرضى التليف الكبدي لخلاصات الشوك اللبنى.
وهذا الدراسة السالبة على أية حال قد أدت عملا ضعيفا في مراقبة تناول الكحول أثناء فترة الدراسة التي امتدت لعامين.
والشوك اللبني يحسن من عمل الصفراء، وبذلك يحتمل أن يخفض مخاطر حدوث الحصاة في الحويصلة المرارية (الحصاة الصفراوية).
والجمع بين الشوك اللبني والأدوية التي يحتمل أنها تضر بالكبد، وضح أن الشوك اللبنى يحمي الكبد من الأثر الضار لتلك الأنواع من الأدوية.
والشوك اللبني يستخدم فيما يتصل بالأحوال التالية.
  • أمراض الكبد المرتبطة بتناول الكحول.
  • التليف الكبدي الناجم عن الأمراض المختلفة.
  • التهاب الكبد الفيروسى الحاد.
  • حصاة المرارة، وإدرار الصفراء.
  • داء الصدفية.
  • للعمل على زيادة تدفق الحليب فى الثديين.
  • مضاد لبعض حالات الإكتئاب النفسى.
المقادير العلاجيةبالنسبة لمرضى الكبد وتضرر وظيفة الكبد، فإن البحث يفترض تناول 420 مليجرام من السليمارين يوميا، من المستخلص العشبي للشوك اللبني المحتوي على 80 % من السليمارين.
ووفقا للأبحاث والتجارب السريرية يجب ملاحظة التحسن في مدة تقارب من 8 إلى 12 أسبوع. وحالما يحدث ذلك، فإن الجرعة يمكن أن تخفض إلى 280 مليجرام من السليمارين يوميا.
وهذه الكمية المخفضة ربما تستخدم أيضا لأغراض وقائية لأولئك الذين يفضلون تناول مقدار من 12- 15 جرام من الشوك اللبني.  كما أن البذور يمكن أن تطحن وتؤكل أو تصنع كشاي. وهذا يجب ألا يعتبر مسألة علاجية كاملة لحالات الكبد المتضرر.
الآثار الجانبيةإن مستخلص الشوك اللبني خالي من أي تأثيرات جانبية، وربما يستخدم بواسطة غالبية الأفراد بما فيهم النساء الحوامل، وحتى في فترات الرضاعة.
ويوصى بالشوك اللبنى كعلاج للحكة الجلدية نظرا لضعف وظيفة الحويصلة الصفراوية (المرارة) أثناء الحمل.
وحيث أن السليمارين يحث نشاط الكبد والمرارة، فربما يكون لذلك تأثير مسكن طفيف في بعض الأفراد الذين يعانون من الحكة الجلدية الناجمة عن زيادة الصفراء فى الدم وهذا ربما يتوقف خلال يومين أو ثلاثة.
                                                                                                                                                                                                                              السلبين المعد للأكل
ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 93 قراءة
نشرت فى 2 نوفمبر 2012 بواسطة ali-radwan

نباتات الظل اصناف الكروتن

نباتات الظل صور نباتات الظل أصناف الكروتن كروتن جولد صن

                                                             
                                                                 كروتن رجل البطه

                                                                     
                                                                  كروتن جولد مون


                                                                            كروتن اسكندراني

                                                                     
                                                                         كروتن اسيتون


                                                                         كروتن لوكاند

                                                                    
                                                                     كروتن اكسلانت


                                                                        كروتن نورما

                                                                 

                                                                كروتن بيكتوم

نباتات الظل صور نباتات الظل أصناف الكروتن نباتات الظل صور نباتات الظل أصناف الكروتن

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 121 قراءة
نشرت فى 2 نوفمبر 2012 بواسطة ali-radwan

نبات ازهار البلوميريا ، فتنة

اسم “فتنة” يُطلق في بعض البلاد العربية على شجرة من صنف الأكاسيا، و لكن إسم فتنة في لبنان يدل على شجيرة أخرى ليست من صنف الأكاسيا.نبات  يحمل اسم بلوميريا  Plumeria، و تحديداً هي: Plumeria alba. لكي لا نضيع بالأسماء العربية، علينا أن نلتزم بـ الإسم العلمي الذي هو المعتمد .
جاء اسم Plumeria من اسم عالم نبات فرنسي كان مختصصا بالتسميات العلمية للنباتات، فكان لهذه النبتة نصيب أن تحمل اسماً مشتقا من إسم عائلته: Charles Plumier

 

 يوجد منها أصناف و ألوان أخرى، و لكن التي نتحدث عنها هي ذات لون أبيض، و من هنا جاءت تسميتها بـ alba. من الأمور التي تتميز بها هذه الشجرة أنه يخرج منها عصارة بيضاء سامّة، كما يحدث مع شجرة الدفلة Nerium oleander و أشجار من أصناف الـ Euphorbia. فهل يا ترى هذه العصارة السّامة التي تخرج منها هي سبب كونها فتنة؟ فهي تبهر الناس بمظهرها و رائحتها الزكية، و لكنها تخفي سمّها الأبيض؟  كما أن أزهارها تمتاز برائحة فوّاحة، تظهر بشكل أبرز عند المساء لكي تجذب فراشة الـ sphinx moth التي تقوم بتلقيحها

متطلّبات شجرة البلوميريا
إن شجرة البلوميريا تتطلب مكاناً مشمساً تتعرض فيه لـ 6 ساعات يوميا على الأقل لكي تعطينا تلك الزهرات الجميلات.

الري: ينبغي أن تجف التربة قليلاً بين كل ري و آخر، و لكن لا ينبغي تعريض النبتة الى جفاف تام، لأن ذلك قد يؤدي الى خسارة أوراقها. وفي المقابل لا ينبغي أن نجعل التربة مشبعة جداً في الماء، فخير الأمور الوسط مع البلوميريا.
التربة: تفضّل التربة ذات التصريف الجيّد، و هذا يعني ان تكون مائلة الى رمليّة.
التسميد: التسميد الجيّد يجعلك تحظى بأزهار متفتحة من شهر أيار (مايو) وحتى الى شهر تشرين الثاني ( نوفمبر). فاحرص على ان يكون السماد غنياً بالفوسفور أكثر من الآزوت. فالفوسفور هو الذي سيعين على اكثار الازهار.
الآفات الزراعية: أبرز الآفات التي قد تصيب هذه الشجرة هي الحشرات القشرية scale insects.
في الغالب يتم تكثير شجرة البلوميريا، بواسطة القصاصات أو العقل، و ذلك في الربيع (من فبراير الى مايو)، و يجب ان نترك العقلة تجف قليلاً قبل غرسها (حوالي 10 أيام) .
أخيراً، في الشتاء لا تتعجبوا اذا وجدتم أوراق البلوميريا سقطت جميعها. هذا طبيعي، فهي في ذلك الفصل تكون في فترة السكون. قد تتحمل برد الشتاء الى حد ما، و لكنها حسّاسة للجليد. فإذا كانت شجرتكم في وعاء زرع، يمكنكم ان تدخلوها الى داخل المنزل في فصل الشتاء اذا خفتم عليها. إنما بشكل عام، هذه النبتة قد تتحمل شتاء مناطقنا، و إني أشهد ذلك يقيناً في بيروت. فهي تبقى على الشُرُفات صيفاً شتاءً. حتى في الحديقة، فقد رأيتها مرّة في حديقة في بيروت، و كانت صامدة طوال فصل الشتاء، متعرّية من أوراقها. و ما إن عادت الأوراق مع انقضاء فصل الشتاء و عودة الربيع، حتى ظهرت أزهارها ذات اللون الأبيض و الرائحة الزكيّة من جديد.
ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 118 قراءة
نشرت فى 2 نوفمبر 2012 بواسطة ali-radwan

 

 اهم نباتات الزينة ونباتات الظل وازهار القطف


هم نباتات الزينة ونباتات الظل وازهار القطف من حيث الموطن الاصلي والوصف النباتي وطريقة التكاثر , والظروق البيئية والغرض من التنسيق منها.
 

الاركيميا


الاسم العلمي Aerchmea Ceae

اسم العائلة Bromeliaceae


الموطن الاصلي : البرازيل والمكسيك وجنوب اسيا وشمال افريقي.
وقت التزهير: بداية مايو ( حزيران ) الى نهاية سبتمبر ( ايلول ) .


طريقة التكاثر : بواسطة الخلفات من الام ( الفسائل ) وكذلك البذور التي تحتاج مدة 3-5 سنوات للحصول على نبات كامل .

تعتبر الركيميا من نباتات الظل لجمال ازهارها , وتوجد منها ما يقارب 150 نوعا , ارتفاع النبات يصل الى 60 سم اوراقه قصيرة صلبة ارجوانية اللون , وعليها علامات مفصصة . وتتعدد الوان الازهار حسب النوع التي تبقى علىعلى النبات لمدة 3-6 اشهر .




[color=red]التربة الناسبة : تتكون من تراب ورقي خشن وبقايا قلف الاشجار بعد طحنها والبيتموس وتكون بنسبة 1:2:3

وتنمو الاركيميا في ضوء الشمس واماكن الهواء الطلق . تحتاج فغي الصيف الى ثلاث سقيات في الاسبوع اما في الشتاء فمرة واحدة فقط في الاسبوع تتحمل درجات من 10 – 35 درجة مؤية والرطوبة المناسبة لنموها تتراوح ما بين 30-40%

الغرض من التنسيق: لتزيين القاعات , وكذلك لقطف ازهارها ومن الممكن ايضا تربية النبات داخ المحلول الغذائي أي بدون تربة . 

                                              الفيوجير – سرخس

الاسم العلمي : Nephrolepis Exaitata

اسم العائلة : Polypodiaceae

الموطن الاصلي : امريكا الجنوبية واسيا وافريقيا .

طريقة التكاثر :




الخلفات ( الفسائل ) وتقسيم النبات او السبورات في اذار .
الوصف النباتي : يصل ارتفاع النبات الى 80 – 120 سم . والاوراق جالسة مسننة ريشية خفيفة . قد تكون في رؤوسها جذور لنمو نباتات جديدة .
اما سيقانها فارضية ريزومي تتفرع منها السيقان الهوائية باطراف ملتوية . والسبورات توجد على السطح السفلي للاوراق وهي بنية اللون .
البيئة الملائمة :يقاوم النبات انخفاض درجة الحرارة حتى 10 مؤية وارتفاع الى 28 مؤية , واما الضوء فلا يحتاج الى الكثير منه . ويزهر في الاماكن الظليلة والنصف ظليلة . اما الرطوبة النسبية فيحتاج الى بيئة رطبة والى وفرة الماء خاصة اثناء النمو , حيث تتاثر الاوراق بجفاف الجو , والتربة المناسبة هي التربة الخفيفة المزيجية .
الغرض من التنسيق :

يعتبر الفوجير سرخس من نباتات الظل العشبية حيث يزرع في السنادين للتنسيق الداخلي وذلك لجمال اوراقه الطويلة الرفيعة ..ويصلح للزراعة في سلال التعليق . الاسبرجس الناعم



الاسم العلمي : Asparagus Plumosus

اسم العائلة : Liliaceae




الموطن الاصلي جنوب افريقيا .

طريقة التكاثر : بالبذور, العقل , بتقسيم النبات .


الاصناف : توجد من الاسبراجس الناعم صنف قصير وهو المرغوب في التنسيق ويسمى nanus .


الوصف النباتي : متسلق دائم الخضرة , معمر بديع الشكل . جذوره متدرنة خازنة . اما السيقان فريزومية ارضية وتخرج منها السيقان الهوائية .

الاوراق مختزلة ابرية تتكون من فريعات وفروع ناعمة ريشية الشكل . منسقة جذابة بلون اخضر , واما الازهار

فبيضاء مخضرة ناعمة . لون الجذور سوداء صغيرة . اما الثمار فخضراء اللون


[color=red]البيئة الملائمة : تتحمل البرودة الى حد 10 مؤية لذا لابد من الحفظ في اماكن دافئة شتاءا . ولايقاوم حرارة الصيف المرتفعة . اما من الناحية الضوئية فتزهر النبات في الاماكن ذات الظل الخفيف . وتصغر الاوراق في الاماكن المظلمة .[/color]





ينمو النبات في الجو الرطب لذا لابد من رشه صيفا والتقليل منه قدر الامكان في الشتاء .
اما التربة المناسبة هي التربة الخفيفة الغنية بالمواد العضوية مع التسميد بالسماد النتروجيني ( الازوتي ) مرة في الشهر اثناء فترة النمو


الغرض من التنسيق : يصلح للتنسيق الداخلي للتسلق على النوافذ والجدران .او لزراعته في سلال التعليق المنزلي ,. وتصلح الفروع القطف والتنسيق مع الازهار او كستارة خلفية في البيوت البلاستيكية ( الصوب ) او في الاماكن الظليلة او النصف الظليلة .

افيلاندرا



طريقة التكاثر : العقل من النموات العليا والترقيد في الربيع .


الاسم العلمي : Aphelandra Sguarrosa
اسم العائلة : Acanthaceae


[size=21]الموطن الاصلي [/size]: البرازيل وامريكا
موعد التزهير : على مدار السنة وبالاخص مايو حزيران – ديسمبر
كانون الاول.
طريقة التكاثر : العقل الطرفية ( القمم النامية ) – البذور .


الوصف النباتي : ارتفاع النبات يبلغ 60 -90 سم , وهو من نباتات الظل الجميلة الازهار والاوراق , وازهارها شبه طرفية . واوراقها خضراء التعريق شديد وحاد والعروق بيضاء او شاحبة .
الازهار الطرفية تخرج من اربعة جهات الوانها الغالبة هي البرتقالي والقرمزي والاصفر . وتبقى الازهار على النبات اكثلر من ثلاثة اشهر .


البيئة الملائمة : يحتاج النبات الى مكان ذي اضاءة متوسطة وفي درجة حرارة ( 18 -25 ) مؤية وخاصة عند تكوين البراعم الزهرية ويحتاج الى وفرة في المياه ونسبة الرطوبة 65% واحن تربة لتربية الفيلاندرا تتكون من الطين والدبال و البيتموس بنسبة 1:2:3 ويحتاج الى سقيتسن لكل اسبوع وحسب درجة حرارة الغرفة .
ونبات الفيلاندرا من نباتات الظل التي تستعمل لغرض التنسيق الداخلي في الجهة الامامية .
وهناك انواع اخرى من هذا النبات ويسمى Aphelandra tetragona, Aphelandra cristata و تختلف من حيث الوصف النباتي وخصوصا الاوراق

كاتليا


الاسم العلمي : Cattleya


اسم العائلة : Orchidaceae ( الاوركيد )

 
الموطن الاصلي : مناطق جنوب امريكا

طريقة التكاثر : تقسيم النبات في اواخر الشتاء والربيع


وقت التزهير : مارس حتى مايو


الوصف النباتي : يعتبر نبات الكاتليا من نباتات الظل لجمال ازهارها وصلاحيتها للقطف ,
ذات ازهار وبالوان متعددةويكون نصف قطر الزهرة من ( 6---2 ) سم , واوراقها شريطية .
الظروف البيئية : يكون وقت الراحة للنبات في الخريف واوائل الشتاء وفي الشتاء يحتاج الى درجة حرارة
14 نهارا , وفي الصيف يحتاج 25 نهارا تقريبا اما الرطوبة التي يحتاجه النبات مبين 75 -85% .


تتكون من الالياف او قلف الاشجار المطحونة والبيتموس , والري لابد ان يكون منتظم .
 

الغرض من التنسيق : لجمال ازهارها الصالحة للقطف , وانها تقاوم اسبوعا الى ثلاثة اسابيع وهي مقطوفة




وعدد الاصناف مبير يصل الى 40 .



 

 

ديفنباخيا


الاسم العلمي IEFFENBACHIA SPP
اسم العائلة : ARACEAE
 


الموطن الاصلي : امريكا الجنوبية (البرازيل ) .


طريقة التكاثر : العقل الساقية والقمة النامية :

الاصناف : توجد اصناف كثيرة من الدفنباخية ومن اهمها .

D. maculate , D. Picta , D.rudolph rochr



[color=red]الوصف النباتي : تعتبر من اجمل نباتات الظل ذلك لجمال اوراقها , وتكون الاوراق اما مبرقشة, او مبقعة باللون الابيض او البيضاء تماما وهي سميكة الاوراق ويرتفع النبات الى اكثر من المتر في الموطن الاصلي .


البيئة الملائمة : تنمو الديفنباخية في الاماكن النصف ظليلة وتحتاج الى درجة حرارة لحد 15 مؤية في الشتاء اما في الصيف فتتحمل الى 30 مؤية وتحتاج الى السقي باستمرار . اما الرطوبة النسبية تكون معتدلة ( 35 – 50 %) .
والتربة المناسبة لهذا النبات تتكون من الرمل والطين والبيت موس ومن الممكن تربية النبات بدون تربة في المحاليل الغذائية[/color]





[color=blue][color=red]الغرض من التنسيق[/color] : لجمال اوراقها توضع في الوسط ولغرض التنسيق داخل المنازل والقاعات .[/color]

زبرينا  



الاسم العلمي : Zebrina SPP

اسم العائلة : Commelinanceae

الموطن الاصلي : المكسيك , والمناطق الحارة من امريكا

طريقة التكاثر : العقل الورقية .




[color=red]الانواع :[/color]

توجد حوالي 35 نوعا في امريكا واربعة انواع في المكسيك ومن اهمها
Z.Pendula , Z.Tradescontia

الوصف النباتي :

تعتبر الزبرينا من نباتات الظل لجمال اوراقها وهي من النباتات المتسلقة او الزراحفة بواسطة سيقانها اللحمية. ولون اوراقها يبدو ارجدوانيا تحت ضوء الشمس وتوجد انواع اخرى بالوان اصفر وارجواني واحمر وفضي وفي بعض الاحيان يكون لون الورقة اغمق من السطع .

البيئة الملائمة:نبات الزبرينا هو من نباتات الظل النادرة يعيش في ضوء الشمس والاماكن الظليلة ايضا ومن الممكن ان يعيش تحت 10 مؤية حتى 45 مؤية على ان تكون الرطوبة النسبية ما بين 30-40% اما التربة الملائمة لنمو النبات فانها تتكون من مخلوط من التربة الورقية والبتموس والرمل بنسب متساوية وتعتبر الزبرينا من نباتات الظل الصالحة للتربية داخل المحاليل الغذائية أي بدون تربة .



الغرض من التنسيق :-لجمال اوراقها المتسلقة او الزاحفة داخل المنازل او على الشرف وهي داخل السنادين . سيبرس







الاسم العلمي : Cyperus aitevnifolivs

اسم العائلة : Cyperaceae


الموطن الاصلي : مدغشقر , وناطق الرطوبة والحرارة العلية في العالم .





طريقة التكاثر : تقسيم جذور النبات والقمة النامية .


الوصف النباتي : توجد انواع مختلفة من السيبرس منها مرتفعة الى 90 سم ومتوسطة الارتفاع ( 60 -30 سم ) وقصيرة الارتفاع ما دون 25 سم , واوراقه سريعة النمو , ويعتبر السيبرس من النباتات النصف مائية . وتنمو في الاماكن المضيئة والنصف مضيئة او النصف الظليلة .يتحمل درجات حرارة من 10 الى 20 في الشتاء ويحتاج الى درجات مرتفعة في الصيف والرطوبة 30% او اكثر .






التربة المناسبة : التربة المناسبة لهذا النبات تتكون من الرمل والطين والدبال بنسبة 1: 2 : 3 ولابد ان تكون التربة رطبة على مدار الوقت . ويمكن تربيته داخل المحلول الغذائي اي التربية بلا تربة . هيدرانجينيا



الاسم العلمي :- Hydrangea macrophylla

اسم العائلة : - Saxifragaceae

الموطن ااصلي : شرقي اسيا , الصين , يابان

طريقة التكاثر : العقل الورقية او الساقية . بذور .



وقت التزهير فبراير -اغسطس

الوصف النباتي :الاوراق كبيرة والازهار على شكل مجموعات , لونها ابيض او قنفلي او ازرق .


الظروف البيئية :حموضة التربة التي هي 6 تلعب دورا
كبيرا في نموه فاذا قلت الحموضة يمكن

ان يتحول لون ازهارها في السنة الثانية الى اللون الازرق ,
وفي حالة تغيرها الى درجة اخرىيتحول الى الابيض .


 


تحتاج الى السقي بكثرة والى درجة حرارة لحد 20 م . حيث تساعد
هذه الدرجة الحرارية الى تكوين عقل الجذور اما الرطوبة المناسبة هي 50 % .
يتحمل النبات اشعة الشمس المباشرة لذا يعتبر من النباتات النادرة .
اما من ناحية التربة فانها تنمو في التربة الحاوية على الرمل والطمى والدبال
بنسبة 2:1:2 ويجب الاهتمام بالتسميد وخصوصا في الصيف . وتزرع عادة داخل
السنادين ومن الممكن زراعتها في الارض مباشرة .

الغرض من التنسيق :ازهارها جميلة وصالحة للقطف بسبب شكلها
الكروي لذا يكون تنسيقها جميلا ورائقا . كوزما نيا


الاسم العلمي : Guzmania spp
اسم العائلة : Bremellaceae

الموطن الاصلي : المناطق الحارة من امريكا زجنوبي الهند.
طريقة التكاثر : الفسائل, تقسيم النبات والبذور نادرا .
الاصناف توجد انوعا من كوزما نيا تجدها
على الرابط الاتي





الوصف النباتي تعتبر الكوزماينيا من نباتات الظل
وتمتاز بجمال الاوراق والازهار , ويكون طول النبات من
60 – 90 سم وعرض الاوراق تقريبا 7 سم وتنمو في وسط
النبات الزهرة . ولونها احمر وسطيا ابيض ولون الاوراق اخضر فاتح

 

الضروف البيئية : تزرع في فصل الربيع والصيف ويحتاج النبات
الى درجات حرارة ما بين 20 – 30 مؤية اما في الشتاء فيحتاج الى 15 مؤية والى
رطوبة نسبية عالية 60-70 % وسقي وتسميد مستمرين خاصة في فصل الصيف.
اما التربة المناسبة مكونة من البيتموس والتربة الورقية والرمل
بنسبة 1:2:3 ( الرمل 3 )حتر تحافظ على الرطوبة وتعيش عادة في الاماكن
النصف ظليلة ولا تتحمل اشعة الشمس المباشرةالغرض من التنسيق : لجمال
ازهارها واوراقها داخل السنادين , وتوضع بين الشبابيك والقاعات
وتعيش الزهرة اكثر من اسبوعين

هويا

 

الاسم العلمي: Hoya SPP


اسم العائلة :Asciepadaceac

 



موعد التزهير : في الربيع واشهر الصيف الى وسط الخريف .
الموطن الاصلي : جنوبي اسيا ومنها الهند كذلك استراليا .
الاصناف : يوجد اكثر من 100 صنف يعيش في استراليا .

 


الوصف النباتي : تمتاز بجمال اوراقها وازهارها , النبات قصير
والازهار متعددت الالوان منها القرنفلي والارجواني
ويكون المركز ابيض وتكون الازهار عطرية جدا .,





البيئة الملائمة : يعيش في الاماكن المشمسة والنصف ظليلة وذات
تهوية جيدة ودرجات حرارة معتدلة والى رطوبة نسبية قد تصل الى 40%
التربة الملائمة فتتكون من التربة الورقية و الدبال والرمل 1 و 2 و 4
ومن المستحسن سقي النبات مرتين في الاسبوع وحسب المكان
المزروع فيه اما في الصيف فلابد من زيادة كميات مياه الري .
وهنا ك بعض الاصناف التي يمكن ان تعيش بدون تربة أي داخل المحاليل الغذائية.




الغرض من التنسيق : للتربية الداخلية في المنزل لجمال اوراقه وازهاره .

بافيوبديلم



الاسم العلمي Paphiopdilum

اسم العائلة OrchidaCeae

 



طريقة التكاثر : تقسيم النبات في الربيع و البذور .


موعد التزهير : تشرين الثاني – كانون الثاني .


الموطن الاصلي : المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية من قارة اسيا .

 



الوصف النباتي : تبقى الزهرة على النبات لمدة طويلة والاوراق خضراء لامعة ,
او بيضاء في السطح العلوي .

البيئة الملائمة : تلائمه الاماكن النصف مشمسة ودرجات الحرارة 13 مؤية في الشتاء25 في الصيف مع تغييير الهواء
باستمرار والرطوبة المناسبة تتراوح بين( 50 – 60 )

واحسن تربة هي الخفيفة المتكونة من الرمل والتربة الورقية والبيتموس والدبال بنسبة 1:1:1:1 ولابد من المحافظة على رطوبة التربة .





الغرض من التنسيق : لجمال ازهاره وبقاءها فترة طويلة وتوضع فوق المناضد . سليكلامين


الاسم العلمي : Cyclamen Perscum
اسم العائلة : Primuiacae

الموطن الاصلي : شرقي اسيا , ايران وسوريا , وغرب اوربا .

طريقة التكاثر : بذور , العقل الساقية .

الوصف النباتي : اوراقه فلينية لحمية , وازهاره متعددة الالوان وله
درنات , تبقى لارعة الى خمسة سنوات وتنبت في كل سنة ومن الممكن ان تحفظ في مكان جاف وبارد .


البيئة الملائمة : يحتاج الى مكان متوسط الاضاءة اثناء التزهير والى كامل الاضاءة في بقية الاوقات ويتحمل درجات منخفظة نسبيا و رطوبة تصل الى 40 % مع تغيير الهواء ويحتاج الى ريتين في الاسبوع .






التربة المناسبة : تتكون من الرمل والطين والدبال والتربة الورقية بنسبة 1:1:1:1 .

الغرض من التنسيق : لانتاج ازهار القطف لانها نادرة في الشتاء

ساكسيفراجا




الاسم العلمي : [color=red]Saxifraga Sarmentosa

اسم العائلة : Saxifragaceae

الموطن الاصلي : الصين واليابان

طريقة التكاثر : يتكاثر بواسطة النباتات الصغيرة اليت تتكون على شكل خيوط في اطراف السيقان المدادة الحمراء .[/color]

ت




الوصف النباتي : الازهار بيضاء صغيرة . الاوراق نموات صغيرة مخططة باللون الكريمي والقرنفلي .

طرقة التربية : يربى في الاماكن المتوسطة الاضاءة والاماكن النصف الظليلة . ويحتاج الى درجات حرارة منخفضة ( 15

– 18 ) مؤية ورطوبة نسبية قدرها 30 % اما في الصيف فيحتاج الى السقي بكثرة وتغيير الهواء باستمرار.



ويحتاج النبات الى تربة خليطة من السماد الحيواني والبتموس والرمل بنسبة 1 : 1: 3 ومن الممكن استعمال نفس التربة

لغرض التكاثر .

ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 89 قراءة
نشرت فى 2 نوفمبر 2012 بواسطة ali-radwan

زهرة النرجس

النرجس ينمو من الأبصال التي هي بمثابة البذرة، لكنها تكون كبيرة و تشبه نبات البصل. يعود تسمية النرجس (Narcissus) إلى الكلمة الإغريقية “narke” التي تعني التخدّر، وهذا ربما يعود لرائحتها التي يزعم البعض أنها مخّدرة, ومن هنا جاءت كلمة مخدّر narcotic باللغة الإنكليزية. ولتسميتها قصة أخرى أسردها في سياق حديثنا


 الوصف والبلد: إما بيضاء وإما صفراء هي زهرة النرجس. يوجد أصناف منها بألوان أخرى كالأخضر الغامق. تنمو الزهرة على ساق طويلة و نحيفة، و تعيش في منطقة المتوسط (الأماكن المحيطة بالبحر المتوسط) وتتواجد بعض أصنافها في الصين و أواسط آسيا. و رغم أنها متواجدة بكثرة في أمريكا, فإنه تم نقلها إلى هناك عبر أوروبا. ينمو النرجس بكثرة في بريطانيا أيضا وهولندا. تعيش الزهرة في الفترة الواقعة بين نوفمبر (تشرين الثاني) و أبريل (نيسان). - العائلة: Amaryllidaceae
2- الإسم العلمي: Narcissus tazetta
3- إسمها المتعارف عليه بالإنكليزية: Narcissus

 الأصناف: إن الصنف الأكثر شهرة في الغرب من أزهار النرجس هو النرجس البرّي الصفر اللون الذي يُطلق عليه إسم Daffodils باللغة الإنكليزية، وهو أول من يُزهر في جنس النرجس. وهناك نوع آخر معروف يسمّى النرجس الأسَلي (Jonquils) ذات اللون الأخضر الغامق. أما الصنف الأبيض فلا أدري إسمه بالتحديد لكنه يطلق عليه باللغة الإنكليزية إسم Paperwhites ودعوني لا أخاطر وأترجم هذا المصطلح. ليته يتفضل علينا بتعليق من يعرف إسمه العربي.
جميع أجناس النرجس تنمو من الأبصال. تنمو هذه الأخيرة بسهولة جدا، وبعناية قليلة ستجدها أكثر إشراقا وحيوية وستتكاثر بسرعة أكبر. لا يهم ما نوع تربتك، فالنرجس ينمو في أي مكان وفي أي بقعة سواء كانت مشمسة أو مظلّلة. لن تخسر بالطبع إن كانت تربتك مسمّدة ومخلوطة بالقليل من السماد العضوي. لزرع الأبصال عليك أن تغرسها بشكل يكون العمق الذي تطمرها فيه تحت التراب ثلاثة أضعاف طول البصلة، أي ما يعادل 15 سنتمترا. لكي تجعلها ملفتة للنظر، إزرع كل ثماني بصلات في مجموعة قرب بعضها، واجعل المسافة الفاصلة بين كل بصلة 6 سنتمتر (للبصلات الصغيرة) و 10 سنتمتر (للبصلات الكبيرة). موعد الزرع يكون في أواخر الصيف وأول الخريف. عندما تلاحظ أن رأس الزهرة قد يبس، عليك أن تقتلعها بالكامل من التربة، وإلا فاتركها وستنمو من جديد العام المقبل والذي يعده والذي بعده، إلخ … بعد أن يذبل رأسها، ستبدو أوراق الزهرة بمنظر بشع خاصة وأنها تكون قد بدأت بالإصفرار. يفترض منك أن تتحمل منظرها دون أن تقتلعها إن كنت حقا تنوي مشاهدتها حية في الأعوام المقبلة. جميل أن تعرف أن الأوراق تحمل بداخلها موادا غذائية تعلب دورا مهما في إعطاء البصلة القدرة أو الطاقة التي تخولها النمو من جديد.

التكاثر: يتكاثر النرجس بطريقتين، الأبصال أو البذور. تنقسم عادة البصلة الأساسية الناضجة، فتخلّف عددا من الأبصال الجديدة التي يمكن فصلها وزرعها في مكان آخر، فتسمى بذلك قصاصات. أما البذور فتحتاج إلى يد متخصصة لإستخراجها من الأزهار.

خدمة المحصول – ما بعد الزرعالماء الماء. هكذا ستستنجد بك زهرة النرجس إذا تأخرت عن ريّها. يكفي أن ترويها عدة مرات في الأسبوع في بداية مراحل نموها، ومرة واحدة عندما تنضج وتُزهر. تمهيد التراب أمر أساسي في زراعة أي نبات، لذلك فافرش قليلا من القش وأوراق الأشجار فوق التراب أو المساحة التي تزرع الأزهار فيها لكي تحافظ على رطوبة التربة لمدة أطول. قد تكون فكرة صائبة لو وضعت قليلا من السماد العضوي في الحفرة التي ستطمر فيها الأبصال قبل زرعها. هذا سيساعد في سرعة النمو. والآن وقد نمت الزهرة وبدأت تُزهر بعد أن إتبعت النصائح، قم بتجنيبها أشعة الشمس المباشرة لأن هذا سيمدد الفترة التي تبقى فيها مُزهرة.
القطف – لأصحاب الهدايا
الورود المقطوفة فى الوقت المتأخر من النهار تعيش فترة اطول من نظيرتها المقطوفة فى الصباح الباكر. وهذا ينطبق على جميع الورود التى تقطف وعلى ساقها اوراق خضراء مثل الورد و القرنفل إلخ … أما الازهار التى تقطف وليس على ساقها اوراق مثل زهرة عصفور الجنة والجلاديولس والنرجس والانيمون إلخ .. فلا فارق في موعد قطفها – سواء قطفتها فى الصباح الباكر أو قبل الغروب

بقي لنا أن نتكلم في ما هو أساسي لربات المنازل: الزراعة في الوعاء. قومي سيدتي بوضع القليل من التراب في وعاء بلاستيكي أو خشبي وأضيفي إليه القليل من الحصى وخلطيه بالتراب. إزرعي الأبصال (يفضل أن تكون أربعة فقط، وتزيد مع إزدياد حجم الوعاء) بالشكل الذي ذكرته، آخذة بعين الإعتبار ترك مسافة فاصلة بين بصلة وأخرى. أما الري في الأوعية يختلف بشكل عام عن الري في الحديقة. فالأوعية تجف بسرعة لذلك قد تحتاجين لري الأبصال يوميا بقليل من الماء، دون الإفراط. ضعي الوعاء في مكان مشمس (النافذة مثلا) وبإذن الله ستجدين خلال 4 أو 6 أسابيع أن نافذتك قد زيّنت بلوحة زيتية حيّة لا تقدّر بثمن. ولعل مقال الزراعة في الأوعية يساعدك في توسيع مخيّلتك بهذا الشأن.
ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 83 قراءة
نشرت فى 2 نوفمبر 2012 بواسطة ali-radwan

القواقع والبزاقات فى العنب

 

القواقع و البزاقات Snails and Slugs من الآفات الحيوانية التي تصيب العنب

  •  تعتبر القواقع والبزاقات من الآفات التي تهاجم شتى المزروعات في مصر، وخاصة في المناطق المعتدلة الطقس. وقد ظهر ضرر هذه الآفات بوضوح بالأراضي المستصلحة غرب الإسكندرية وكذلك توجد في اوجه البحري خاصة شرق الدلتا ومصر الوسطى.
  •  تنشط القواقع في المساء للتغذية على النباتات وتفضل الشتلات الصغيرة وأوراق النباتات الغضة والفاكهة الناضجة، ويمكنها تسلق شجيرات العنب لهذا الغرض.
  •  تسبب إصابتها لشجيرات العنب إحداث ثقوب كبيرة غير منتظمة بالأوراق إلى جانب تغذيتها على الأفرع الحديثة والقمم النامية، و كذلك الثمار.
  •  تنتقل القواقع مسببات الأمراض النباتية أثناء حركتها وانتقالها من شجيرة لأخرى، كما أنها تمهد الطريق للإصابات الفطرية عن طريق الجروح التي تسببها للأجزاء النباتية المختلفة أثناء التغذية.

أهم أنواع القواقع الأرضية التي يمكنها أن تنتقل للأراضي الجديدة:

1 . قوقع الحدائق الصغير

الاسم العلمي : Thepa pisana 

الوصف العام : 
    صغير الحجم ذو صدفة هشة سهلة الكسر لونها أبيض أو بني باهت عليها شرائط حلزونية لونها مسود.

2 . قوقع الحدائق البني ذو الشفة (قوقع الحدائق الكبير)

الاسم العلمي : Ebania vermiculata  

الوصف العام :
قوقع كبير الحجم ذو صدفة قوية، و تحاط فتحة الصدفة بشفة عريضة، ويوجد على الصدفة خمسة لفات حلزونية لونها بني غامق والسرة غير واضحة.

3 . القوقع الحلزوني الصغير (قوقع النخيل)

الاسم العلمي Cochlicella acuta  

الوصف العام : 
قوقع مخروطي الشكل صغير الحجم و يلتصق بأعداد كبيرة على جذوع وأفرع الشجيرات.

4 . قوقع الحشائش (قوقع الرمل الصغير)

الاسم العلمي : Helicella vestalis  

الوصف العام 
يتميز بوجود سرة واضحة ويميل لون الصدفة إلى الأبيض وعليها حلزون ملون بوضوح والقمة سوداء.

5 . قوقع الحدائق البني

الاسم العلمي : Helix sp  

الوصف العام 
يشبه قوقع الحدائق البنى ذو الشفة مع غياب الشفة العريضة والصدفة غالبا ما تكون كروية الشكل عليها خطوط لونها ما بين الزيتوني إلى البني المحمر، و عدد اللفات تصل إلى 4.

6 . البزقات

من أنواعها العديدة النوع المسمى Limax sp  و تختلف البزاقات عن القواقع فى غياب الصدفة الجيرية.

طرق انتشار القواقع إلى الأراضي غير المصابة

•    نقل تربة زراعية مصابة بالقواقع. 
•    استخدام البوص والغاب المصاب كسياج حول البساتين. 
•    إهمال مكافحة الحشائش. 
•    عدم الاهتمام بخدمة الأرض الزراعية قبل الزراعة.
•    إهمال جمع القواقع أثناء الصيف و التخلص منها.

المكافحة

  1.  الخدمة الجيدة للأرض.
  2. التخلص من الحشائش.
  3.  الجمع اليدوى للقواقع الملتصقة على جذوع الأشجار والدعامات و الأسيجة ، وذلك أثناء فترة عدم نشاط القواقع في الصيف.
  4. كذلك يمكن اصطياد القواقع و البزاقات تحت ألواح خشبية مثبت بها عوارض خشبية لرفعها قليلا عن الأرض أو تحت نصف ثمرة كنتالوب.
  5.  كذلك في حالات الإصابة الشديدة يمكن لف قواعد السيقان برقائق نحاسية لحجزها عن المجموع الخضري بالإضافة إلى تفاعل النحاس مع إفرازات القواقع والبزاقات مسببا انسياب تيار كهربائي.
  6.  تطبيق المكافحة الكيميائية أثناء فترة النشاط من فبراير وحتى مايو ويمكن هنا استخدام الطعم السام كما يلي :
  •  2 كجم برفكثيون أو نيودرين 90 % أو نوفاكرون أو لانيت أو سليكرون أو الميزارول أو الأوكساميل مع 5 كجم عسل أسود مع 93 كجم مخلوط ردة مع سرسة مع نشارة خشب ناعمة بنسب متساوية.
  •  يترك الطعم حتى الصباح الباكر ثم يوضع على قطع من البلاستيك حول شجيراتالعنب مع تغيير الطعم كل ثلاثة أسابيع.
  •  يفضل إضافة حوالي كيلو جرام مادة زرقاء مسحوق طلاء الجدران، حيث يجذب اللون الأزرق القواقع للطعوم.

 يمكن استخدام المركبات الكيميائية الآتية :

  •  كبريتات النحاس مع مياه الري بنسبة 1 كجم/ 300 م3 من الماء.
  •  مركب الميتالدهايد الذي يسبب جفاف الحيوان وموته.
  •   بعض المركبات الكرباماتية مثل الميزارول أو الأوكساميل بنسبة 2 % رشا على الشجيرات.
  •  الرش بالنوفاكرون أو السليكرون بنسبة 2 %.
ali-radwan

aly radwan

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 83 قراءة
نشرت فى 25 أكتوبر 2012 بواسطة ali-radwan

أرت فيو للخدمات البيئية

ali-radwan
ت \ - 0244343016 - 01114239349 01005606466- artview11@yahoo.com alyradwan83@yahoo.com »

عدد زيارات الموقع

205,893

تسجيل الدخول

جارى التحميل