شجرة الخشخاش





يمكن أن تزرع شجرة الخشخاش ( Papaver Somniferum ) في جميع أنحاء العالم على إمتداد يقع من خط الاستواء إلى 56 درجة شمالاً . و يمكن أن تزرع في أي نوع من التربة , على أي إرتفاع , شأنها شأن زراعة المحاصيل الزراعية العادية .
و يصل طول شجرة الخشخاش إلى ثلاثة أو أربعة أقدام , ذات أزهار كبيرة يصل قطر بعضها إلى أربعة أو خمسة بوصات. تتراوح في لونها من أبيض صاف إلى أحمر غامق أو قرمزي .



و يمكن زراعة من أربعين ألف إلى ستين ألف شجرة في الفدان الواحد عندما تكون الظروف ملائمة , تعطي كمية من الأفيون حوالي عشرة كيلوجرامات , وهي كمية من الأفيون تكفي لتصنيع كيلوجرام واحد من الهيروين


فنبات الخشخاش يستخلص منه الأفيون , و من الأفيون يشتق المورفين , ومن المورفين يشتق الكودائيين و الهيروين


الافيون




يذهب بعض الباحثين إلى أن كلمة ( الأفيون ) مشتقة أساساً من كلمة أوبيوم ( Opium ) اليونانية و معناها العصارة.
يحتوي الأفيون على مجموعة كبيرة من القلويدات ( Alkaloids ) , و يمكن تقسيم المواد المهمة الموجودة في الأفيون الخام إلى مجموعتين :
أ‌- مجموعة الفينانثرين (Phenanthrene) : وتحتوي على المواد التالية : المورفين – الكودائين – الثيبايين (Thebaine)
ب‌- مجموعة إيزوبنزيل كوينولين (Benzyl Isoquinolone) : وتشمـل : البابافرين (Papaverine) – النوسكابين (Nuscapine)
و يتم جمع الأفيون من خلال إحداث شقوق غير عميقة في أكياس بذور النبات بسكين خاص بذلك لعمق بضعة ملليمترات. و يتم ذلك عادة في وقت متأخر من بعد الظهر أو عند بداية المساء.
و تخرج عصارة لبنية بيضاء من هذه الشقوق خلال الليل , تتحول بعد ذلك إلى لون بني من مادة لزجة. و تمثل هذه الكتلة اللزجة الأفيون الخام.
و يعود المزارعون صباح اليوم التالي و يجمعون هذه المادة بواسطة سكين غير حاد.


الهيروين



يشتق الهيروين – ثنائي خلات المورفين - (Diacetylmorphine) بصورة عامة من المورفين , و ذلك بإضافة مقدارين متساوين من المورفين و حامض الأستيك – الخليك – (Acetic anhydride) , حيث يتم تسخينهما معاً. و يؤدي ذلك إلى الحصول على صورة غير نقية من الهيروين.
و يتم غسل الناتج بالماء و الكلوروفورم لإزالة الشوائب. ثم تضاف كربونات الصوديوم لاستخراج جزيئات الهيروين من المحلول , ثم يرشح المحلول. و تتم تنقيته بعد ذلك بمزيج من الكحول و الأثير و حامض الهيدروكلوريك. و يرشح المحلول للمرة الأخيرة للحصول على هيروين نقي.



و يوجد الهيروين عادة في صورة بلورية تشبه السكر المسحوق , الدقيق الناعم , أو مساحيق التنظيف.
و يتراوح لون الهيروين ما بين اللون الأبيض , اللون الأبيض العاجي , اللون الرمادي الغامق , اللون الرمادي المائل للون البني , اللون الأسمر المصفر أواللون البني , و إن تعريضه للهواء بصورة مستمرة يجعل لونه غامقاً خفيفاً.
و إن ألوان الهيروين الأوروبي و الشرقي ألوان فاتحة مما يدل على درجة جودته العالية و تنقيته.
و الهيروين المكسيكي لونه غامق و له ملمس حبيبي نظراً لتعرضه لضوء الشمس أو عمليات المعالجة الكيماوية التي تؤدي لتكوين ناتج من الهيروين غير نقي



يوجد نوع من الهيروين منشؤه الشرق الأوسط يتراوح لونه ما بين اللون الأحمر الداكن , الرمادي أو الأبيض , و يتكون من حبيبات غير منتظمة تشبه رائحة الفلين.
و من الممكن أن يكون للهيروين رائحة قوية أو ضعيفة تشبه رائحة الخل ( حامض الخليك ).



و يستخدم الهيروين بالاستنشاق على صورة سعوط , أو بحرقه على ورق فضي و استنشاق أبخرته , أو عن طريق الحقن في الوريد .





و يكفل أسلوب التعاطي عن طريق الحقن أقصى تأثير ممكن , و يتم ذلك بإذابته في الماء و تسخينه في وعاء صغير مثل الملعقة و تتم عملية التسخين باستخدام أعواد الثقاب أو الولاعة , ثم يتم سحب المحلول من الحقنة من خلال قطعة من القماش أو القطن تخدم كمرشح للمحلول.
و مفعول الهيروين أقوى من مفعول الأفيون ثلاثون مرة


المورفين





المورفين عبارة عن عنصر نشط يشتق من الأفيون بواسطة عملية كيماوية



إن المواد شبه القلوية النقية الموضحة في الصور تظهر في هيئة مواد دامعة منشورية الشكل أو في شكل إبر دقيقة أو في شكل مسحوق بلوري و تشبه الطباشير من حيث الملمس. و يتراوح لونها ما بين اللون الأبيض , اللون الأبيض العاجي , اللون الأسمر المصفر أو اللون البني.
و يتواجد اليوم المورفين الذي تقل درجة قلويته بالمقارنة مع ما كان متواجداً في السابق وذلك لأن معظمه يتم تحويله للهيروين.
و يستخدم المورفين بطريقة نظامية في مجال الصيدلة , و من الممكن أن يجده موظفو الجمارك في صورة وصفات طبية أو مواد ممنوعة مهربة.
أما عن طرق تعاطيه , أساساً , عن طريق الحقن (الزرق) تحت الجلد , و في العضل , و في الأوردة.

الكودائين





يشتق الكودائين عموماً من المورفين و يستعمل كمادة فعالة في أدوية الكحة و في بعض المسكنات.



و من الممكن أن يوجد الكودائين في شكل بلورات بيضاء لا رائحة لها , مسحوق بلوري , أقراص , كبسولات أو في شكل محلول كالأدوية المستعملة في علاج الكحة.
و أقراص الكودائين التي تتم حيازتها بطريقة غير شرعية تكون عادة عبارة عن أقراص مسروقة أو تم الحصول عليها باستعمال وصفات مزيفة أو مسروقة.

المصدر: التوعية بأضرار المخدرات
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 905 مشاهدة
نشرت فى 24 نوفمبر 2012 بواسطة MuhammadAshadaw

بحث

تسجيل الدخول

مالك المعرفه

MuhammadAshadaw
مكافحة اضرار المخدرات والتدخين ومقالات اسلامية وادبية وتاريخيه وعلمية »

عدد زيارات الموقع

718,776

المخدرات خطر ومواجهة

مازال تعاطي المخدرات والاتجار فيها من المشكلات الكبرى التي تجتاح العالم بصفة عامة والعالم العربي والإسلامي بصفة خاصة وتعتبر مشكلة المخدرات من أخطر المشاكل لما لها من آثار شنيعة على الفرد والأسرة والمجتمع باعتبارها آفة وخطراً يتحمل الجميع مسؤولية مكافحتها والحد من انتشارها ويجب التعاون على الجميع في مواجهتها والتصدي لها وآثارها المدمرة على الإنسانية والمجتمعات ليس على الوضع الأخلاقي والاقتصادي ولا على الأمن الاجتماعي والصحي فحسب بل لتأثيرها المباشر على عقل الإنسان فهي تفسد المزاج والتفكير في الفرد وتحدث فيه الدياثة والتعدي وغير ذلك من الفساد وتصده عن واجباته الدينية وعن ذكر الله والصلاة، وتسلب إرادته وقدراته البدنية والنفسية كعضو صالح في المجتمع فهي داخلة فيما حرم الله ورسوله بل أشد حرمة من الخمر وأخبث شراً من جهة انها تفقد العقل وتفسد الأخلاق والدين وتتلف الأموال وتخل بالأمن وتشيع الفساد وتسحق الكرامة وتقضي على القيم وتزهق جوهر الشرف، ومن الظواهر السلبية لهذا الخطر المحدق أن المتعاطي للمخدرات ينتهي غالباً بالإدمان عليها واذا سلم المدمن من الموت لقاء جرعة زائدة أو تأثير للسموم ونحوها فإن المدمن يعيش ذليلاً بائساً مصاباً بالوهن وشحوب الوجه وضمور الجسم وضعف الاعصاب وفي هذا الصدد تؤكد الفحوص الطبية لملفات المدمنين العلاجية أو المرفقة في قضايا المقبوض عليهم التلازم بين داء فيروس الوباء الكبدي الخطر وغيره من الأمراض والأوبئة الفتاكة بتعاطي المخدرات والادمان عليها.