اسمع عبد الحليم حافظ يغني باحلم بيوم ،، وسرحت في أحلامه ،، ماذا كانت أحلامه ،، ان أقصى أحلامه كانت ان يصبح الأشهر والاحب والأكثر تأثيرا ،، ثم تطور الحلم بتنامي حالة المرض الى  ان  يتعافى وان يقوى جسده على الاستمرار ،، ثم تطور الحلم وأصبح حلمه الا يموت وحيدا ،، يااااه الى هذا الحد يتحكم في الحلم قدرات الجسد ؟؟؟!! نعم ،،

احلامنا تتحكم فيها قدراتنا كلها ،، وتتصدر الأولوية للحلم اقوى منطقة للقوة وأقصى مناطق الضعف ،، فحين حالت قدرات جسده دون الاستمرار في نجاح عظيم مبهر ، لم يقو على الصمود فمات،،

،،،

ايضا الذين تستسلم أرواحهم للإحباط مهما نجحوا وتألقوا لا ينفع معهم شيء من نجاح ،، المحبطون حين يصل إحباطهم لأقصى مناطق ضعفهم لا يستطيعون الاستمرار ،، الفيس بريسلي المغني الامريكي الأشهر ،، مات بجرعة زائدة من المخدرات كان يهرب بها من واقع يؤلمه واحباط يحاصره ،، و البعض  من متسولي الشوارع  كانوا على درجات من العقل بل انني رأيت طبيبا يهيم على وجهه بملابس رثة وجسد غطاه التراب اللزج ، له مكان محدد اتخذه للإقامة في الشارع  وحين يأتيه احد من أهله  ليأخذه يقاوم ويتشاجر ويصرخ  حتى تبوء محاولاتهم بالفشل ويرحلون ،،

،،،

تساعدنا أجسادنا و عقولنا  وأرواحنا على تحقيق أهدافنا. ،، انها ادوات التفكير و السعادة  والإنتاج ،، وعلى هذا يكون من واجبنا صيانة هذه الأدوات صيانة دورية ،، حتى لا تتحكم مناطق الضعف الشديدة فينا وفي أحلامنا وأهدافنا ،،

السمنة و النحافة و الاعتدال و الاستقامة ،، انت تختار شكل ادوات إنتاجك ،، لكننا نصون الجسد او لا تصونه ، و يظهر ذلك واضحا أمامنا و امام غيرنا بل ان رؤية غيرنا قد يعلم شأنها عن رؤيتنا لانفسنا في مظاهرها ،، نتبع النظم الغذائية لتحسين الهيئة و المنظر العام ، فهل نتبع نفس النظم لتحسين المخفي من باقي مكونات اعظم خلق الله ، الانسان ،

الانسان الجسد والروح والعقل ، و لكل مكون غذاؤه و دواؤه ، 
فغذاء الجسد  نستعين به على الحركة و النشاط ، الطعام والشراب والهواء ،  وغذاء الروح العبادة و الذكر و التأمل ، و التدبر ، 
وغذاء العقل العلم و التفكير و الدراسة و التخصص ، 

بين السمنة و الهزال ، تتألم الاجساد و الأرواح و العقول ، 

افراط في الطعام او افراط في الذنوب و الغضب او افراط في تفريغ العقل من العلوم ، او هزال في الجسد و قلة طعام او قلة تدبر و ذكر او قلة تحصيل العلم ،

سألوا الجميلة عن مساحيق و ادوات التجميل فقالت الصدق للشفاه ، و  طيب الكلام لجمال الصوت ، و نظرة الرحمة و التعاطف للعيون ، و العطاء و الاحسان لليد و الاستقامة للقوات ، و المحبة للقلوب ، و الذكر التدبر للروح ، و العلم و القراءة للعقول ، 

ميزان احرص على امتلاكه ، بين جسد و عقل و روح ،،

،،،

الجسد  والروح والعقل ،، تذكروا لكل صيانته فصونوا ادوات انتاجكم ،

عافاكم الله 

 

المصدر: د نادية النشار
DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 204 مشاهدة

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة بالاذاعة المصرية... استاذ الاعلام ، انتاج الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في انتاج البرامج الاذاعية والتدريبات الصوتية واعداد المذيع... متخصصة في التنمية البشرية وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية... دكتوراة في الاعلام والتنمية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

370,196