إنشاء مجلس قومي لشئون الأشخاص ذوي الإعاقة.

(ا) وضع مادة بالدستور الجديد تضمن وتتيح للأشخاص ذوي الإعاقة التمثيل النيابي والشعبي باعتبار هؤلاء الأشخاص جزءً أصيلاً من نسيج المجتمع.
(ب) تدعيم دور المعاقين في المشاركة السياسية وذلك بتطوير أساليب الانتخابات بالقدر الذي يسمح لهؤلاء الأشخاص بالمشاركة الفعالة دون عناء.

(ا) تفعيل كافة التشريعات المعطلة والصادرة بحق الأشخاص ذوي الإعاقة كقوانين التوظيف والإسكان والتأهيل والتعليم إلخ، وتغليظ العقوبات ضد المخالفين من أصحاب المصالح والشركات بحيث تصل العقوبة إلى السجن وإغلاق المنشأة.
(ب) وذلك تمهيداً لإصدار قوانين جديدة تتماشا مع الظروف الحالية وزيادة عدد المعاقين على أن يكون ذلك بعد دراسة مستفيضة ويشارك بها جميع الأطراف المعنية (السلطة التشريعية، قادة العمل الاجتماعي من الجمعيات والمؤسسات، وكذلك من المعاقين أنفسهم) مع الوضع في الاعتبار عدم التصديق على قانون الإعاقة الجديد -والذي تمت صياغته قبل الثورة ولم يرَ النور- إلا بعد إعادة تمريره لأخذ الرأي بشأنه.
إعفاء أبناء الأشخاص ذوي الإعاقة من أداء الخدمة العسكرية لشدة احتياج آبائهم إليهم لا سيما حديثي الإعاقة.

(ا) توفير فرص عمل حقيقية تتناسب مع مؤهلات وقدرات الأشخاص ذوي الإعاقة بالترقي إلى كافة المناصب القيادية وإتاحة فرص الإعارة للعمل بالخارج.
(ب) تأهيل بيئة العمل من مؤسسات وشركات ومصانع؛ وذلك بعمل تصميمات هندسية معمارية يطبق فيها كود البناء الحديث، وكذلك إضافة تقنيات فنية بالأجهزة والمعدات المتاحة في الوقت الذي يتم فيه تأهيل المعاق نفسه لسوق العمل. ويأتي ذلك في إطار القضاء على التهميش وتحسين وضع المعاق في المجتمع المصري.

(ا) السماح للمكفوفين بالانتقال المجاني على كافة خطوط النقل العام تطبيقاً للقرار رقم 13 لسنة 80 والذي ينص على انتقال الكفيف مجاناً والمرافق بنصف الأجر على كافة وسائل النقل بهيئة النقل العام.
(ب) فيما يتعلق بالسكك الحديدية؛ يتم تطبيق حد الإعفاء الكامل على القطارات العادية والمميزة، أما القطارات المكيفة فيتم تطبيق إعفاء 50% من قيمة التذكرة شاملة التكييف.
(ج) الانتقال المجاني على كافة خطوط مترو الأنفاق.
(د) عمل خصم 50% على خطوط الطيران المصرية الداخلية والخارجية وكذا على البواخر.
بالنسبة للمعاقين بصرياً وحركياً يتم عمل خصم 50% على فاتورة التليفون الأرضي للتخفيف من عبء الانتقال من مكان إلى مكان.
السماح للمكفوفين بتسهيل الحصول على سيارة معفاة من الجمارك أسوةً بالمعاقين حركياً، وتسهيل استيراد الأجهزة التعويضية من الخارج وإعفائها جمركياً.

(ا) رفع قيمة معاش الضمان الاجتماعي مع تخصيص بدل مرافق للمكفوفين والمعاقين حركياً العاملين بالحكومة والقطاع الخاص.
(ب) إقامة دور متخصصة لرعاية المسنين المعاقين بمختلف أشكال الإعاقة وخاصةً الإعاقات الذهنية.
(ج) تفعيل بطاقة المكفوفين المستخرجة من وحدات التضامن الاجتماعي وتطويرها وتوضيح امتيازاتها.
مطالبة وزارة التضامن والعدالة الاجتماعية باعتبارها جهة إشرافية بإعادة هيكلة اتحاد هيئات رعاية الفئات الخاصة والمعاقين -والكائن 32 شارع صبري أبو علم، القاهرة- وتغيير لوائحه بحيث تسمح بما يأتي:
(ا) تكوين اتحادات نوعية لكل إعاقة على حدة لضمان أكبر قدر من النفع لكل شريحة.
(ب) يمثَّل الأشخاص ذوو الإعاقة داخل مجلس إدارة الاتحاد بنسبة الثلث على الأقل لإحساس الأشخاص ذوي الإعاقة بقضاياهم.
(ج) يمثَّل الشباب بنسبة داخل مجلس إدارة الاتحاد.
تبسيط الإجراءات للأشخاص ذوي الإعاقة المتعاملين مع البنوك ومأموريات الشهر العقاري بالقدر الذي يسمح بالحفاظ على آدمية وخصوصية الشخص المعاق وخاصةً المكفوفين.
تطبيق مظلة التأمين الصحي على الأشخاص ذوي الإعاقة من غير العاملين بالحكومة والقطاع الخاص.
فيما يتعلق بالتعليم:
(ا) فتح آفاق جديدة أمام الأشخاص ذوي الإعاقة والسماح لهم بالدراسة بجميع الكليات والمعاهد والتي تتناسب مع ظروف كل إعاقة.
(ب) تطوير مدارس النور وضعاف البصر ومدارس الصم والبكم والتربية الفكرية بتطوير أساليب التعليم من أدوات ومدرسين وبنية مدرسية ومناهج، وعودة الأنشطة الفنية والرياضية.
(ج) فتح حضانات نموذجية تابعة لوزارة التربية والتعليم تطبق فيها سياسة الدمج بين الأطفال ذوي الإعاقة وأقرانهم، ويستعان فيها بمعلمين متخصصين ومدربين لرفع العبء عن أولياء الأمور من ارتفاع تكاليف الحضانات الخاصة.
(د) إعادة النظر في تطبيق سياسة الدمج داخل المدارس العادية بعد استيفاء الشروط.
المجلس القومي للشباب:
(ا) وضع برامج متخصصة لإدماج الشباب المعاق مع أقرانه.
(ب) رفع سن المشاركة بمشروع قطار الشباب إلى 45 سنة بدلاً من 35 كما كان سابقاً.
(ج) تفعيل لائحة مراكز الشباب في الجزئية الخاصة بممارسة الأشخاص ذوي الإعاقة للأنشطة الرياضية تحت إشراف مدربين متخصصين لكل إعاقة.
وزارة الثقافة:
(ا) استخراج بطاقات مجانية للأشخاص ذوي الإعاقة (مع مرافق) تتيح لهم زيارة المتاحف والآثار وكافة المعالم السياحية وبرج القاهرة دونما النظر إلى خصخصة أو خلافه.

(ا) توحيد لغة الإشارة وإقرار لغة رسمية للصم والبكم مع توفير العمالة المدربة في كافة المصالح والهيئات للتعامل مع هذه الفئات.
(ب) إعفاء الجمعيات والمؤسسات والاتحادات من رسوم النظافة على فاتورة الكهرباء وتطبيق نظام المحاسبة المنزلية أو الإعفاء النهائي من قيمة الاستهلاك.
(ج) تجهيز البيئة الخارجية من أرصفة ومنحدرات وعلامات إرشادية تحقق السير الآمن للأشخاص ذوي الإعاقة، وكذلك تعميم المصاعد الكهربائية على جميع محطات مترو الأنفاق، وكذلك مراعاة ما سبق في المستشفيات والمصالح الحكومية والمدارس.
(د) تطوير صناعة الأجهزة التعويضية وإدخال مادة الكربون في عملية التصميم.
إنشاء غرفة عمليات لمتابعة التنفيذ.

المصدر: المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الإحتياجات الخاصة DAESN
Daesn

www.daesn.org

  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 730 مشاهدة

عالم الكفيف

Daesn
رؤية المؤسسة تفعيلا للقرارات الرشيدة من قبل الحكومة المصرية مثل قرار الدمج والتصديق على اتفاقية حقوق المعاقين، رأت المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة أن تقوم بدور فاعل في مجال التنمية المجتمعية وذلك بدعم وتمكين ورعاية المعاقين بصريا في شتى مناحي الحياة منذ نعومة الأظفار وحتى الدخول في مجالات العمل »

ابحث

تسجيل الدخول

DAESN

من نحن :

المؤسسة التنموية لتمكين ذوي لاحتياجات الخاصة مؤسسة أهلية مشهرة برقم 1277 لسنة 2008.
تهتم المؤسسة بتمكين  المكفوفين و دمجهم في المجتمع بشكل فعال يرتكز العمل داخل المؤسسة علي مدربين وموظفين مكفوفين وتعد هذه من نقاط القوة الاساسية  لمؤسستنا.

رسالتنا :

تعمل المؤسسة جاهدة لتمكين المكفوفين وتأهيلهم لسوق العمل المرتكز علي مفهوم الحقوق و الواجبات لتحقيق العدالة الاجتماعية بين كافة شرائح المجتمع.

رؤيتنا :

تحقيق العدالة الاجتماعية المركزة علي مفهوم الحقوق و الواجبات لذوي الاحتياجات الخاصة لدمجهم مع كافة شرائح المجتمع.