ابنى يعانى من التوحد ويصاب كثيرا بنوبات من الغضب ويقوم بالتكسير والضرب والصراخ، فما هى أسباب هذه النوبات؟

تجيب على هذا التساؤل الدكتورة نيفين حسن نشأت، مدرس مساعد أمراض التخاطب بالمركز القومى للبحوث قائلة، تعتبر نوبات الغضب من المشكلات السلوكية عند الأطفال المصابين بالتوحد. وتتراوح التغيرات السلوكية لديهم من صعوبة الانتقال من نشاط لاخر إلى نوبات الغضب والعدوانية وإيذاء الذات. تشكل التغيرات السلوكية جزءا من التوحد وتختلف شدتها من طفل لآخر ومن وقت لآخر لدى نفس الطفل.

فى بعض الأحيان قد يرجع سبب نوبات الغضب إلى تغيرات فى البيئة المحيطة بالطفل أو مقابلة أشخاص جدد. وقد لا يستطيع الأهل معرفة سبب معين لهذا الغضب. ولكن من المهم جدا الانتباه إلى أن أنه قد توجد أسباب تتعلق بعدم قدرة الطفل على التعبير عن نفسه. فهو يجد مشقة فى التعبير عن شعوره بالغثيان، الألم، الخوف أو الانزعاج من شىء ما، وبالتالى يصاب الطفل بالإحباط لعدم قدرته على التواصل مع الآخرين.

لذلك فمن الضرورى البحث عن أسباب مرضية بمساعدة الطبيب مثل التهاب الحلق أو الأذن، مشكلات تتعلق بالأسنان أو الصداع وآلام البطن، وقد تكون الاضطرابات فى رسم المخ من أسباب هذه النوبات من النشاط الزائد لذلك يجب عمل رسم مخ للطفل. من جهة أخرى قد يؤدى الانزعاج من شيء معين إلى ظهور نوبات الغضب مثل الملابس الضيقة أو التى لها ملمس معين أو بعض الأصوات التى قد لا تكون مزعجة للآخرين أو بعض الروائح وخاصة النفاذة.

كل هذه الأسباب السابقة من الممكن التوصل إليها وتغييرها ببذل بعض المجهود للتحكم فى نوبات الغضب بدلا من التسرع فى إعطاء المهدئات للطفل والتى قد لا يكون كل المصابين بالتوحد فى حاجة إليها.

المصدر:
جريدة اليوم السابع

المصدر: www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 85/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
29 تصويتات / 309 مشاهدة

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,169,180

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...