تنقسم صعوبات التعلم الى قسمين1- صعوبات التعلم النمائية وصعوبات التعلم الاكاديمية وسوف نتحدث عن كل قسم على حده
اولاً: صعوبات التعلم النمائية وهي صعوبات الانتباة وصعوبات الادراك وصعوبات الذاكرة ونتعرف على الطالب او الطالبة التي لديها صعوبات في التعلم بالمظاهر التالية:
أ. صعوبات الانتباه:
لديه قصور واضح في الانتباه الى التفاصيل.
لديه سعة انتباهيه قصيرة .
لا يصغي اليك عندما تتحدث اليه بشكل مباشر.
لديه قصور في اتباع ومتابعة التعليمات.
يفشل في انهاء المهام او الواجبات او التكليفات.
يجد صعوبة في تنظيم المهام او الاعمال المطلوبة.
يتجنب المهام التي تتطلب جهد عقلي مستمر.
يتكرر فقده لادواته واغراضه.
يتشتت انتباهه بسهوله ولابسط المشتتات.
ينسى الانشطة اليومية المطلوبة منه.

ب.صعوبات الإدراك:
اولاً / الإدراك السمعي:
التمييز السمعي:وهوالقدرة على التمييز بين الاصوات والحروف المتشابهه(قلب،كلب)(سورة،سبورة)(صبر،سبر)
الذاكرة السمعية:وهي القدرة على تخزين واسترجاع مايسمعه الطالب من تعليمات.مثل(اغلق الباب وافتح النافذه واخرج كتاب القراءة واحضر لي دفتر الواجبات)
التسلسل السمعي:وهو القدرة على تذكر ترتيب الفقرات في قائمة من الفقرات المتتابعة.مثل (الحروف الهجائية او شهور السنة)
ثانياً / الادراك البصري:
التمييز البصري: وهو القدرة على التمييز بين الاشكال وادراك اوجه الشبه والاختلاف بينها.مثل(ص،ض)(ت،ث)
ادراك العلاقات المكانية:وهي وضع الاشياء في الفراغ.مثل(اعطاء الطالب رسم ينقصه شي معين)
التعرف: وهو ضعف القدرة على التعرف على طبيعة الاشياء عند رؤيتها.مثل (التعرف على بعض الحروف او الاشكال الهندسية)
التمييز بين الاشكال او الرموز ومعكوسها.مثل (2،6)أو(قلب،لقب)(حلم،حمل)
ج.صعوبات الذاكرة:
ترتبط اضطرابات عمليات الذاكرة ارتباطاً وثيقاً بكل من عمليات الانتباه واضطرابات عمليات الادراك على اعتبار ان مدخلاتها تشكل مدخلات الذاكرة.
والشي الاساسي والذي يؤدي الى صعوبات التعلم في الذاكره هو محدودة سعةالذاكرة قصيرة المدى لديهم وتوجد فروق داله بين الاطفال ذوي صعوبات التعلم واقرانهم العاديين في (كم التسميع، ونوعه، ومدة الاحتفاظ به)

المصدر: www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 30/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
10 تصويتات / 1633 مشاهدة

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,153,381

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...