تعلم الموسيقى يحسن ذاكرة الأطفال

لندن ـ ا.ف.ب: اكدت دراسة اجريت في جامعة هونغ كونغ ونشرت في مجلة «نوروسايكولوجي» ان تعلم الموسيقى يحسن ذاكرة الاطفال ويمكن ان يكون نافعا لهم للتقدم في دروسهم.
وعلى سبيل المثال فان عزف قطع موسيقية على الة البيانو ينمي الجزء الايسر من الدماغ حيث تتكثف الذاكرة الشفوية والقدرات الموسيقية.

وقد قام علماء نفس من جامعة هونغ كونغ بفحص ومتابعة 90 طفلا تتراوح اعمارهم بين 6 و15 عاما، نصفهم كان يشارك في اوركسترا مدرستهم ويتعلم العزف على الة موسيقية كلاسيكية غربية منذ اكثر من خمس سنوات، والنصف الاخر لم يكن لديه اي تجربة موسيقية.

وعندما سئلوا عما اذا كانوا يتذكرون كلمات مكتوبة على لائحة، تبين ان الاطفال الذين تعلموا الموسيقى تذكروا كلمات اكثر بكثير من الاخرين.

واظهرت دراسة اجريت بعد عام من ذلك ان الاولاد الذين تخلوا عن دراسة الموسيقى لم يعودوا قادرين على المبارزة في مجال الذاكرة الشفوية مع اولئك الذين يواصلون العزف على آلة معينة، لكنهم احتفظوا بتقدمهم على اولئك الذين لم يدرسوا الموسيقى ابدا.

المصدر: www.kayanegyptcom
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 32/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
11 تصويتات / 497 مشاهدة
نشرت فى 21 نوفمبر 2010 بواسطة kayanegypt

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,239,149

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...