ترتكز البرامج التربوية الناجحة على تطبيق المناهج التى تهدف إلى معالجة سمات التوحد بالتحديد عوضا عن تطبيق المناهج التى صممت لأى من الإعاقات الأخرى مثل التأخر الذهنى وما إلى ذلك . وفى الدرجة الأولى ، يعتبر تعليم التواصل والمهارات الاجتماعية من اهم اهداف المنهج التربوى . يتعلم الطفل التواصل إما من خلال الإشارة إلى الصور أو الكلام إن أمكن أو كليهما معا وكل حسب قدرته . ويفضل تعليم الطفل التواصل فى الفصل أو المنزل أو أى مكان آخر يتواصل فيه ، أى فى بيئات تعليمية غير مصطنعة ، ويندر تعليم الطفل التواصل فى غرفة مخصصة لتعليم التخاطب . وبالنسبة للمهارات الاجتماعية ، يتم التركيز على تعليم الطفل أن يتفاعل اجتماعيا مع كل من الأطفال والراشدين . كما يعتبر تعليم الطفل مهارات اللعب هدفا هاما . إلا أن طرق التعليم تتباين ، فبعض البرامج تقوم بتعليم الطفل أن يتفاعل مع الراشدين أولا ، ثم مع الأطفال ، بينما بعض البرامج تعلم الطفل أن يتفاعل مع الأطفال والراشدين منذ بداية البرنامج .
وبالإضافة إلى ما سبق ذكره ، فإن جميع البرامج تعلم الطفل أن يتفاعل مع بيئته وينتبه لها ، وهذا يعنى تعليم الطفل ما ينبغى الإنتباه له وكيفية الانتباه للأشياء فى البيئة . ففى برنامج لوفاس على سبيل المثال يتم تعليم هذا الهدف من خلال تعليم الطفل ان يتبع أوامر مكونة من خطوة واحدة . وفى برامج أخرى مثل بيب وغيرها يتم تعليم هذا الهدف من خلال تقليد ما يقوم به الطفل وإعطائه ألعابا يحبها .
كما يعتبر التقليد للطفل التوحدى هدفا أساسيا لجميع هذه البرامج ، وذلك لأن الطفل الطبيعى يتعلم مهارات متعددة وكثيرة من خلال تقليد الأشخاص فى بيئته . أما باقى المهارات الإدراكية فتختلف البرامج من حيث الوقت والأهمية التى توليها .

المصدر: www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 803 مشاهدة
نشرت فى 15 نوفمبر 2010 بواسطة kayanegypt

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,253,884

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...