انخفاض إنتاجية البحيرة من 8 أطنان يوميا إلي 100كيلو
اختفاء اسماك العائلة البورية والبلطي من البحيرة بسبب الحشرة المدمرة
استمرار القاء الصرف الصحي من الفنادق والمصانع يهدد بتلوث البحيرة
اكد مصطفي يوسف عضو مجلس إدارة الاتحاد التعاوني للثروة المائية أن بحيرة قارون تحتضر حيث انخفضت انتاجية البحيرة من 8 طن إلي 100 كيلو مع اختفاء اسماك العائلة البورية والبلطي في البحيرة بسبب الحشرة المدمرة .
واكد علي ضرورة التصدي لالقاء الصرف الصحي علي البحيرة من الفنادق والمصانع مما يهدد بتلوث البحيرة واختفائها .
ويؤكد وجود حشرة بالبحيرة تلتهم الانتاج ويصفها بأنها "قملة البحر" حيث انه اصبح لا يوجد اي انتاج نهائيا بالبحيرة .
وأساله كيف ؟
ويقول ان انتاج البحيرة كان في السنوات الماضية حوالي 8 طن واليوم100 كيلو انتاج من البوري والموسى .
التلوث :
ويضيف بأنه ليت الأمر يقف عند هذا الحد فهناك التلوث الناتج من الصرف الصحي الذي تلقيه الفنادق والمصانع بالبحيرة بالاضافة الي المعادن الثقيلة . . فأصبحت البحيرة بلا انتاج . . واختفت اسماك العائلة البورية والبلطي لوجود قملة البحر او تلك الحشرة المدمرة والتي قضت علي كافة اسماك البحيرة .
كارثه :
ويقول في حسرة : البحيرة بها مئات المراكب وآلاف الصيادين . . والبحيرة للأسف انتجت 20 كيلو جرام من البوري و40 كيلو جرام من اسماك موسى علي رغم ان انتاجنا في الاعوام السابقة كان لا يقل عن 10 طن بوري . . فهل هذا معقول او مقبول ؟
ماذا فعلتم :
واقاطعه متسائلاً . . وماذا فعلتم ؟
اجاب لقد توجهنا الي الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية لعمل اجتماع لبحث مشكلة البحيرة بحضور الدكتور رئيس الهيئة والمحاسب محمد الفقي رئيس الاتحاد ومديري المناطق وبعض الشخصيات من الهيئة ونخبة من الصيادين .
وتم الاتفاق مع رئيس الهيئة علي التعاون لحل مشاكل البحيرة بالتعاون مع معهد علوم البحار حيث شُكلت لجان من الباحثين لعمل تقاريرعن احوال البحيرة والحشرة المدمرة وكيفية التغلب عليها ومازال الصيادون يطالبون ويناشدون رئيس الهيئة بصرف تعويضات للصيادين بعد ان ضاقت بهم الحياة وتوقفت البحيرة عن الانتاج . . وانا لمنتظرون .
وإنا لمنتظرون :
وفي النهاية نقول انه مازالت الدراسات والابحاث تجري حتي الآن حول حشرة قارون المفترسة للاسماك والتي يؤكد بعض الباحثين هجرتها من موطنها بخليج كاليفورينا الي الفيوم . . جاءت لتفتك وتمزق اسماك القاروص والدنيس والبوري والبلطي وتسكن في اجسادها بلا رحمة وبوحشية منقطعة النظير . . ومازلنا في انتظار التقرير العلمي الدقيق عن هذه الحشرة وكيفية التغلب عليها . . وكذلك كافة الاجراءات التنفيذية لعودة البحيرة إلي سيرتها الأولي في الانتاج والانتاجية المتميزة .

المصدر: الاتحاد التعاونى للثروة المائية - جريدة الصياد العدد 75 يوليو - أغسطس 2015
fisherman

الاتحاد التعاونى للثروة المائية

الاتحاد التعاوني للثروة المائية

fisherman
Cooperative Union of Egyptian Water Resources الاستاذ / محمد محمد علي الفقي رئيس مجلس الادارة [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

310,782