بين الأدب و التربية

نحو ثقافة تمد وشائج الصلة بين الأدب بمعناه الاصطلاحي والتربية كعلم ، ثقافة ترحب بحوار الفكر والإبداع

قراءات

edit

 أثر الإنترنت في الثقافة

من الطبعي أن تكون تكنولوجيا الإنترنت أسرع مما سبقها في نزع قناعها التقني لتكشف عن مغزاها الثقافي بصفتها ساحة ثقافية في المقام الأول بجانب كونها بنية تحتية لصناعة الثقافة فهي تتعامل مع جميع عناصر المنظومة الثقافية سواءً بوصف الثقافة تراثاً قوميّاً أو بوصفها إبداعاً أو بوصفها منتجةً للسلع والخدمات والأصول الرمزية ، فشبكة الإنترنت تسهم في تشكيل وعي الفئات الاجتماعية ، وتسهم في تكامل منظومة الثقافة مع منظومات : التربية والإعلام والاقتصاد ، وبالإضافة إلى ذلك فهي توفّر بيئة مثالية لحوار الثقافات والتهجين الثقافي .


المصدر :  نبيل علي : الثقافة العربية وعصر المعلومات ، الكويت ، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ، سلسلة : عالم المعرفة ، ع: 265 ، يناير 2001 م . ص : 124 .

aladbwltarbia

أحمد المهني

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 108 مشاهدة
نشرت فى 22 مايو 2012 بواسطة aladbwltarbia

هناك تاريخ طويل من الاحترام المتبادل بين المسلمين واليهود ، فعلى سبيل المثال : عندما أُجبر الفيلسوف اليهودي " ابن ميمون " على الهجرة من أوربا المتشددة في القرن الثاني عشر الميلادي ؛ وجد ملجأً متسامحاً في العالم العربي لدى مضيفه الإمبراطور " صلاح الدين الأيوبي " الذي أعطاه منصباُ محترماً في بلاطه في القاهرة ، وتجربة : ابن ميمون " ليست فريدة تاريخياً فقد كان للحكام المسلمين في العصر الوسيط في الشرق و في الأندلس محاولات لدمج اليهود كأعضاء آمنين في الجماعة المشتركة التي تحترم حرياتها وأدوارها القيادية .  

إ

aladbwltarbia

أحمد المهني

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 89 مشاهدة
نشرت فى 3 مايو 2012 بواسطة aladbwltarbia

ومواجهة ثقافة عصر المعلومات لا بدّ أن نعتمد على الركائز التالية :

ـ الركيزة الأولى : قدرة حكوماتنا على إقناع مواطنيها بضرورة التغيير وحشد الجهود والموارد وقدرة المواطنين أنفسهم على توجيه حكوماتهم لتصبح أكثر تجاوباً مع مطالبهم ، ومع رجع صدى هؤلاء المواطنين تجاه ممارسات هذه الحكومات .

ـ الركيزة الثانية : اعترافنا بأن حجم المشاكل وخطورتها يفرضان علينا تضحيات عديدة وتغييرات جذرية في المواقف والتوجهات .

ـ الركيزة الثالثة : تحاشي البداية من الصفر وذلك يتطلب أن نضع على قمة مؤسساتنا الثقافية مجموعة من ( ديناموهات ) التغيير الذين أثبتوا قدرتهم على الإنجاز في ظلّ الظروف الراهنة ، واستعدادهم للتكيّف مع متغيرات عصر المعلومات ، واستعدادهم لاكتساب معارفه ومهاراته.

ـ الركيزة الرابعة : تبنّي المدخل الثقافي/ المعلوماتي كتوجّه أساسي من أجل تحقيق التكامل العربي ؛ وذلك بديلا عن المدخل الأمني ، أو المدخل الاقتصادي .



aladbwltarbia

أحمد المهني

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 111 مشاهدة
نشرت فى 3 مايو 2012 بواسطة aladbwltarbia
aladbwltarbia
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

105,057