الاختلاف بين التسويق التقليدي والتسويق الريادي

م

الخصـائص

التسويق التقليدي

التسويق الريادي

1

الاستراتيجيات

يستخدم الاستراتيجيات التسويقية بصورة تتطابق مع استخدام هذه الاستراتيجيات في المنظمات الأخرى المشابهة ولكن ذات حجم أكبر وذات مرونة منخفضة أو معدومة.

المنظمات الرائدة تلجأ إلى استخدام شبكات العلاقات والاتصالات لتحديد نهجها الاستراتيجي وتحديد قراراتها المتعلقة بعناصر المزيج التسويقي.

2

القيمة المضافة

يتبنى مدخل الميزة التنافسية بالاعتماد على اعتبارات التكلفة.

يستخدم الإبداع والابتكار بدرجة كبيرة لتحقيق فروق واضحة وجوهرية في القيمة المضافة من خلال البرامج التسويقية.

3

الفلسفة

يهتم بالمنتجات وخصائص المنتجات وتنتهي العملية التسويقية بانتهاء عملية البيع.

يهتم بدرجة كبيرة بمتطلبات مدخل إدارة علاقات العملاء, حيث تعد أداة رقابة نموذجية لتقييم نجاح هذه المنظمات في تحقيق أهدافها.

4

المدخل السوقي

مدخل يتصف بالاستجابة والتكيف مع ظروف السوق الحالية مع الاهتمام ببعض الابتكارات   الإضافية.

يعتمد مدخلا تفاعليا مبادرا, ويهتم هذا المدخل بقيادة العملاء من خلال الإبداع الديناميكي.

5

الدور الأساسي

يركز على عمليات التبادل والرقابة على السوق.

يركز باستمرار على تحقيق الميزة التنافسية المستدامة, من خلال الابتكارات التي تؤدي إلى تحقيق قيمة مضافة للعملاء.

6

التوجه

ينبثق من كونه علما موضوعيا يهتم بالقضايا التسويقية.

يتصف بدرجة عالية من التفاعل والاهتمام بالقضايا التسويقية, ويتسم بالحماسة والمثابرة والإصرار في ممارسة الأنشطة التسويقية.

7

دور المسوق

يلعب المسوق دور المنسق لعناصر المويج التسويقي والمهتم ببناء العلاقات التجارية للمنتجات.

يلعب المسوق دور وكيل التغيير على المستوى الداخلى والمستوى الخارجي للمنظمة, ويهتم بطرح المنتجات المبتكرة.

8

دور العميل

يعد العميل مصدرا خارجيا للاستخبارات التسويقية ومصدرا للحصول على التغذية العكسية.

العميل هو مشارك فعال في صناعة القرارات التسويقية, وفي تحديد سياسات واستراتيجيات تخطيط وتطوير المنتجات, وفي تحديد مداخل التسعير والتوزيع والاتصالات التسويقية.

9

إدارة الموارد

يركز التسويق التقليدي على الاستخدام الكفء للموارد الحالية.

يهتم بالتعامل مع تعظيم قيمة الموارد من خلال إنجاز مخرجات أكثر من مدخلات أقل, كما لا تتقيد الأنشطة التسويقية بما يتوافر حاليا من موارد تحت سيطرة المنظمة. 

10

التوجه نحو المخاطرة

يركز التسويق التقليدي على تقليل المخاطر إلى حد ممكن.

يتم التعامل مع الأنشطة التسويقية كأداة لتحمل المخاطر المحسوبة, والتركيز على إيجاد وسائل للمشاركة في تحمل المخاطر والتخفيف من حدتها.

11

تطوير المنتجات الجديدة

يتم تدعيم تطوير المنتجات الجديدة من خلال توفير أقسام ووحدات البحث والتطوير والوحدات الفنية الأخرى ذات العلاقة.

يعد مصدرا للابتكار في المنتجات, كما يعد العملاء شركاء فاعلين في عمليات إنتاج المنتجات الابتكارية.

12

رغبات العميل

في ظل التسويق التقليدي تكون احتياجات ورغبات العميل واضحة ويتم التعبير عنها من خلال البحوث المسحية.

أما في التسويق الريادي فإن احتياجات ورغبات العميل لا تكون واضحة بدقة, ويجرى العمل على اكتشافها وتحديدها من خلال رواد الأعمال.

13

إطار العمل

يعمل التسويق التقليدي في أسواق قائمة وناضجة في الأغلب وذات طبيعة وظروف مستقرة.

أما التسويق الريادي فإنه يعمل غالبا في أسواق غير واضحة المعالم وأسواق ناشئة وأسواق مشتتة, وتتصف بدرجة عالية من الاضطراب وعدم الاستقرار.

ahmedkordy

(رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ)

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 11 مشاهدة
نشرت فى 13 أكتوبر 2017 بواسطة ahmedkordy

أحمد السيد كردي

ahmedkordy
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

15,951,669

أحمد السيد كردي

موقع أحمد السيد كردي يرحب بزواره الكرام free counters

..
تابعونا على حساب

أحمد الكردى

 موسوعة الإسلام و التنميه

على الفيس بوك

ومدونة
أحمد السيد كردى
على بلوجر