لماذا لا تثمر شجرة الأفوكادو ( الزبدية ) في الكثير من الأحيان
الدكتور / عاطف محمد إبراهيم
الأستاذ بكلية الزراعة - جامعة الإسكندرية - مصر

كثيراً ما تتكرر الشكوى من بعض هواة زراعة أشجار الأفوكادو في الحدائق المنزلية من أن الشجرة التي تم زراعتها تزهر و لكنها لا تعقد أو تعطي ثماراً, و الإجابة على ذلك سهلة و بسيطة تتلخص في أن أشجار الأفوكادو تحمل أزهاراً خنثى ، إلا أن هذه الأزهار تتصف بظاهرة تفاوت ميعاد نضج الأعضاء الجنسية بالزهرة (أي أنه في بعض السلالات تتفتح المتوك و ينتثر اللقاح, غير أن ميسم الزهرة لا يكون مستعدا و نشطاً لتلقي اللقاح, و في أزهار سلالات أخرى يحدث العكس, أي أن ميسم الزهرة يكون مستعداً لتلقي حبوب اللقاح بينما تظل المتوك مغلقة و لا ينتثر منها اللقاح), و من ثم فإن حدوث التلقيح الذاتي يُعد أمراً مستحيلاً . و قد لوحظ أن أزهار شجرةٍ ما تتفتح مرتين متتاليتين.. حيث تتفتح الأزهار في اليوم الأول وتكون فيه مياسمها مستعدة لاستقبال اللقاح ، ثم تغلق الأزهار . و في اليوم التالي تتفتح الأزهار مرة ثانية و فيها تنتثر حبوب اللقاح في الوقت الذي لا تكون فيه مياسمها مستعدة لتلقي اللقاح . وتختلف الأصناف فيما بينها في وقت انفتاح و غلق الأزهار، و عليه يمكن تقسيم الأصناف تبعاً لوقت انفتاح و انغلاق الأزهار إلى:

القسم الأول:
و فيه يحدث الانفتاح الأول في صباح اليوم الأول و في هذه الحالة تكون المياسم قابلة للتلقيح ، ثم تُغلق الأزهار لتعاود انفتاحها مرة ثانية بعد ظهر اليوم التالي ، و فيه تنتثر حبوب اللقاح ، و من أهم أصناف هذا القسم ، لولا Lula و تايلور Taylor .
القسم الثاني:
وفيه يحدث الانفتاح الأول بعد ظهر اليوم الأول ، وتكون فيه المياسم مستعدة لاستقبال اللقاح ، ثم تُغلق الأزهار لتنفتح مرة ثانية في صباح اليوم التالي . وفي هذا الانفتاح تنتثر حبوب اللقاح ، و من أهم أصناف هذا القسم بولوك Pollockو فويرت Fuerte .
من ثم يمكن القول بأن أصناف المجموعة الأولى تصلح كملقحات لأصناف المجموعة الثانية أو العكس، ويتضح من ذلك أنه من الضروري زراعة أصناف من كلا القسمين وذلك لضمان حدوث التلقيح و الحصول على محصول اقتصادي. وتجدر ملاحظة أن عملية انفتاح و انغلاق الأزهار تكون أكثر وضوحاً في الجو المشمس الصافي الدافئ، و اقل وضوحاً في الجو البارد الملبد بالغيوم. كما و يجب توفير نحل العسل بالبستان لضمان حدوث التلقيح.
و يمكن توضيح ذلك بطريقة أكثر دقة لو عرفنا أن هناك مجموعتين أو سلالتين هما (أ) و (ب):
السلالة (ا): يحدث الانفتاح الأول للأزهار في الصباح ( المياسم هنا مستعدة لتلقي حبوب اللقاح), و يحدث الانفتاح الثاني بعد ظهر اليوم التالي ( فيه تنفتح المتوك و ينتثر اللقاح).
السلالة (ب): يحدث الانفتاح الأول للأزهار بعد الظهر ( المياسم هنا مستعدة لتلقي حبوب اللقاح), و يحدث الانفتاح الثاني في صباح اليوم التالي ( فيه تنفتح المتوك و ينتثر اللقاح).
و من ثم فإن أصناف السلالة (أ) يمكنها تلقيح أصناف السلالة (ب) و العكس بالعكس, و يمكن تلخيص هذه العملية بالجدول التالي:

undefined

undefined

المراجع:
1 - عاطف محمد إبراهيم - فواكه المناطق الاستوائية - 2007 - منشأة المعارف, الإسكندرية - جمهورية مصر العربية.
2 - عاطف محمد إبراهيم و محمد نظيف حجاج - الفاكهة المستديمة الخضرة, زراعتها, رعايتها و إنتاجها - 1996 - منشأة المعارف, الإسكندرية - جمهورية مصر العربية.

 

3 - Morton, J. 1987. Avocado. p. 91-102. In: Fruits of warm climates. Julia F. Morton, Miami, FL.

 

 

 


 

المصدر: المراجع: 1 - عاطف محمد إبراهيم – فواكه المناطق الاستوائية – 2007 – منشأة المعارف, الإسكندرية – جمهورية مصر العربية. 2 - عاطف محمد إبراهيم و محمد نظيف حجاج – الفاكهة المستديمة الخضرة, زراعتها, رعايتها و إنتاجها - 1996 – منشأة المعارف, الإسكندرية – جمهورية مصر العربية. 3 - Morton, J. 1987. Avocado. p. 91–102. In: Fruits of warm climates. Julia F. Morton, Miami, FL.
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 611 مشاهدة
نشرت فى 16 أغسطس 2016 بواسطة FruitGrowing

PROF.DR.Atef Mohamed Ibrahim

FruitGrowing
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

108,522