نظرات

موقع اجتماعي سياسي و تربوي ونفسي يهتم بالطفل وتربيته وقصصه

 يحق لنا أن نرحب بالجميع فنحن قوم عرف عنا الكرم والترحيب بالضيوف من أي بلد وفدوا وجاءوا , ولكن بما لايخل بتقاليدنا وقيمنا

لانتنازل عنها مقابل دراهم معدودة , بل نحن مقصرون إن فرطنا وأفرطنا ونحن أسأنا الفهم للسياح الوفدون لبلادنا  : نعم !؟ كيف ؟

 الشاهد أننا حبسنا أنفسنا داخل فكرة واحدة جامدة لاتتغير ولا تتبدل ألا وهي ( خليهم على راحتهم )

نعم خليهم على راحتهم صحيح , لكن لما لانبدل المنكر منهم الى دعوة لطيفة ومحببة نحترم بها ومن خلالها ديننا وقيمنا , القصد ألا نفتقد الابتكار مطلقا

 نحن من فهمناهم  خطـأ  ؟ لأنهم قوم يتمتعون بالمرونة إلى أبعد الحدود بل ويقرأون عنا كثيرا قبل المجيئ اليناويحبون التغير في كل شيئ

إتهم لايريدون  فقط أن يأتوا الينا لمشاهدة بلادنا من جهة والتعرف الى عاداتنا وأثارنا  بل يريدون  التحرر من سلوكياتهم داخل أوطانهم , إنهم يأتون سياحا للشعور الجميل بالتغيير في كل شيئ, لاحظ تصرفاتهم عند زيارة أفريقيا مثلا على سبيل المثال , فانظر  الى السياحة السفاري حيث  يستمتعون بالنوم داخل الأكواخ في الأحراش والغابات ليدرسوا ويسجلوا دراساتهم

 إذن لما لانمنع الخمرفي كافة الفنادق ذات النجوم الخمسه أوالسابعة ايا كانت النجوم !!  وهناك الكثير منهم من يريد التحرر من أسر الخمر لديه فيجد ذلك متاحا في بلادنا لأيام و يجرب فيها على الأقل الامتناع عن الخمر كما يود في قرارة نفسه أيضا  الامتناع عن  التدخين كذلك

ربما  يتمنى  أن يجد ويرى ويألف من يشجعه على ذلك ,  ليجد إذن هذا عندنا وايضا لما لاتجرب الشركات السياحية بلطف ومرونة واسلوب مميز أن تستقبل وفودها من أي بلد على الطريقة الاسلامية المبتكرة والجديدة  , كيف ؟؟

أن تأتي بنات يمثلن الشركات السياحية محجبات بشكل جميل وتلقي بايشاربات فضفاضة على كل لون وتلقي بها و تهديها الى السائحات اللاتي يأتين شبه عرايا !!؟ وتلفها بخفة ظل حولهن 

هؤلاء طبعوا على الذوق والكياسة والايتسامة الحلوة , فلن يمتنعوا  ولن يستنكفوا عن ارتداء الطرحة الملونة ثم يدخلوا بها الى بلادنا , دون تقزز أو ملل

نحن إذن من نظن بهم سوءا !!؟  ونظن بأنفسنا خطأ ونفقد الثقة بها وبعزتنا والله أعلم , جربوا مرة ترضوا ربكم فلن تخيب التجربة بل ستصيب بالتأكيد  إن هناك مجموعة لابأس بها من الأفكار الابتكارية العديدة والمرنة التي تجذب السياح وتقر أعينهم برؤية بلادنا والاستمتاع بجوها وأهلها لا لأيام  بل لشهور لو قصدنا فقط وجه الله

المصدر: محمد مسعد البرديسي
  • Currently 40/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
14 تصويتات / 339 مشاهدة

ساحة النقاش

محمدمسعدالبرديسي

nazrat
( نظرات ) موقع إجتماعي يشغله هم المجتمع سياسيا وتربويا بداية من الاسرة الى الارحام من جد وعم وخال الى آخره , الاهتمام السياسي أساسه الدين النصيحة و يهتم بالثقافةبألوانها ويعد الجانب النفسي والاهتمام به محور هام في الموقع كذلك الاهتمام بالطفل ثقافة وصحة »

ماذا تود البحث عنه ؟

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

540,759

مصر بخير

                         
* الشكر واجب للسيد العقيد هشام سمير  بجوازات التحرير , متميز في معاملة الجمهور على أي شاكلة ..

* تحية للمهندس المصري محمد محمد عبدالنبي بشركة المياه