صدى الأخبار العربية Sada Arabic News

رئيس مجلس الإدارة : ملكة محمد

نشرت صحيفة الصنداي تايمز البريطانية مقالا حول التطورات باتجاه شرق المتوسط مع وصول السفن الحربية الروسية.
و نقلت الصحيفة عن مسئول إسرائيلي إشارته إلى أنه من المحتمل أن تتدخل القوات الروسية البرية لحماية الممر العلوي الممتد من الحدود اللبنانية في الجنوب إلى شمال تركيا.

ووفقًا للصحيفة ، فقد أرسلت إلى الساحل السوري سفن حربية روسية ، تحمل بضع مئات من الجنود.
وكتبت الصنداي تايمز أن 300 من مشاة البحرية ، من المقرر أن يصلوا إلى طرطوس من أجل أن تبرهن روسيا على جهودها لمنع أي محاولة لتدخل القوات العسكرية الأجنبية في سوريا.
ونقلت الصحيفة عن مصدر دبلوماسي روسي: “روسيا يجب أن تكون مستعدة لأي سيناريو . التوهج في سوريا يمكن أن يصل إلى الذروة قبل عيد الفصح”.
وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن الهدف من الحملة هو “تحسين الإدارة و العمل و التواصل بين الأساطيل”.
أما صحيفة الديار اللبنانية المؤيدة للنظام السوري فنشرت أنه تم إرسال أسطول من 71 سفينة روسية عسكرية تحمل على متنها 62 ألف جندي.

ويعتقد المراقبون الغربيون أن السفن العسكرية الروسية تم إرسالها لسوريا وسط تكهنات متصاعدة في الصحافة حول إمكانية عمل مشترك من الناتو أو تحالف الدول الغربية للاستيلاء على الترسانة الكيميائية السورية.
وأخبر مصدر عسكري جريدة التايمز أن كل القدرات العسكرية للولايات المتحدة هي بالفعل في المنطقة و يمكن الشروع في اتخاذ خطوات في غضون أيام.

بدوره كشف الصحفي جيفري جولدبيرغ أن تل أبيب طلبت الإذن مرتين من الأردن لقصف سوريا . لكن الطلب الإسرائيلي تم رفضه و تم إخبارهم أن الوقت المناسب لم يحن بعد.
يشار في هذا الصدد إلى أن قيادة مجاهدي جبهة النصرة خرجت ببيان تتهم فيه الولايات المتحدة بدعم نظام الأسد.
المصدر: مفكرة الاسلام «الوطن» السعودية: «حزب الله» يدعم الأسد بـ«5 آلاف» مقاتل

وكالات: كشفت صحيفة «الوطن» السعودية أنه عبر نحو 5 آلاف مقاتل من «حزب الله» الحدود تجاه الأراضي السورية لمساندة نظام الأسد في معركة دمشق، والتي باتت قوات الجيش الحر تسيطر على أجزاء منها في أهم المعارك الدائرة هناك منذ بدء الأزمة السورية.

وطبقا لمعلومات حصلت عليها الصحيفة من مصادر وثيقة، فإن “مقاتلي الحزب دخلوا الأراضي السورية الشهر الماضي، وهم عبارة عن أكثر من 4 كتائب إسناد وتتألف الواحدة منها من 1300 عسكري كحد أقصى، وقتل منهم خلال الأيام القليلة الماضية قرابة 300 مقاتل”.

وربطت المصادر مشاركة قوات «حزب الله» في الأعمال القتالية الدائرة بسورية إلى جانب نظام الرئيس بشار الأسد، مع تفاقم تضييق مقاتلي الجيش السوري الحر الخناق على قوات النظام، من خلال معارك قتالية تتركز على العاصمة دمشق وريفها.

المصدر: sadamisr
luxlord2009

صدى الأخبار العربية Sada Arabic News

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 115 مشاهدة

ساحة النقاش

صدى الأخبار العربية

luxlord2009
Sada Arabic News شعارنا الشفافيه »

صدى الأخبار العربية

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

293,323

صدى الأخبار العربية

 شارك في نقل الحـدث