هل ضحكت اليوم؟ شيء جميل أن تكون قد ضحكت لأن كثيرا من الناس يأخذون الحياة على محمل الجد. لكن من يضحكون هم الذين يتمتعون بحالة صحية أفضل؛ فالضحك يساعدهم على التحرر من ضغوط الحياة وأعبائها.
وفي هذا السياق يقول الطبيب النفسي ميشيل تيتسه وهو رئيس رابطة تعرف باسم "هيومر كير" في توتلينجين بألمانيا وباحث في الضحك بأنه أثناء الضحك "تسترخي العضلات والنتيجة النهائية دورة دموية أفضل للعضلات". ويفيد الضحك أيضا في تفتيت هرمونات الإجهاد وبناء الهرمونات المرتبطة بالسعادة. كما يساعد على زيادة قدرة الجهاز المناعي للأوعية الدموية وبالتالي الوقاية من أمراض القلب.

كما يساهم الضحك في زيادة مادة الإميونوجلوبين التي تحتوي على أجسام مضادة وتكون موجودة في اللعاب وهي التي تقمع الهجمات الجرثومية على الجهاز التنفسي. ويقول تيتسه إن "الضحك مع أشياء أخرى يوتر عضلات العينين وينشط العواطف الإيجابية في المخ". ويعتقد كذلك أن الذين يتمتعون بروح الدعابة لا يعيشون حياة صحية أفضل وحسب، بل تكون لديهم قدرة أفضل على حل النزاعات. بحسب دويتشه فيله.
غير أنه وفي ظل ضغط الحياة اليومية يكاد يصعب إطلاق ضحكة جميلة، الأمر الذي يدفع بالكثيرين إلى الانتساب إلى أندية متخصصة بالضحك. وفي هذا الإطار ترى ميشيلا شيفنر، رئيسة الرابطة الألمانية لأطباء العلاج بيوجا الضحك ومقرها ميونيخ، ضرورة أن يكون الضحك دون تفكير أو كبت. وأشارت في الوقت ذاته إلى أن مثل هذا الأمر يبدو في البداية مصطنعا ولكن بقدر من التمرين يمكن للناس أن يتعلموا "الضحك بشكل طبيعي من خلال ضحك جماعي متعمد".

 

المصدر: www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 230 مشاهدة

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,294,662

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...