تعرف على نباتات البابكو (Vasconcellea × heilbornii; syn. Carica pentagona)
أ.د. عاطف محمد إبراهيم
كلية الزراعة - جامعة الإسكندرية - جمهورية مصر العربية

 

الاسم العلمي للبابكو هو (Vasconcellea × heilbornii; syn. Carica pentagona), و هي عبارة عن صنف هجين يتبع الجنس Vasconcellea من الإكوادور, نشأ عن التهجين بين Vasconcellea cundinamarcensis (syn. Carica pubescens, "Mountain Papaya".) و Vasconcellea stipulata (syn. Carica stipulata, "Toronche".). يتبع النبات الرتبة Brassicales و العائلة Caricaceae و الجنس Vasconcellea.

الظروف البيئية المناسبة:
على عكس الباباظ الاستوائي, تحتاج نباتات البابكو إلى مناخ شبه استوائي بارد, و عند تنمية النباتات داخل الصوب فإن أقل درجة حرارة خلال الليل تناسب نمو و ازدهار النباتات هي 10ºم و 12ºم خلال النهار, كما أن درجة حرارة 18ºم ضرورية للإسراع من نضج الثمار و إنتاج ثمار منتظمة الشكل. كما تؤدي درجات الحرارة المنخفضة بشكل مفرط إلى جعل جلد الثمار الناضجة خشناً و منقراً. و يمكن للنباتات أن تنمو على ارتفاع يتعدى 2000 متر, و تعتبر نباتات البابكو أكثر النباتات التابعة لجنس Vasconcellea مقاومة للبرودة. و لقد نجحت زراعة البابكو في مناطق بعيدة عن مكان نشأتها, من أقصى الجنوب في نيوزيلاند و حتى أقصى الشمال كما في كاليفورنيا, بعض مناطق إنجلترا , جورينسي , جزر القنال , وإلى حد ما أيضًا في إيطاليا (معظمها في صقلية و كالابريا).
الزراعة:
يصنف البابكو على أنه نبات عشبي يشبه شجيرة أو نبات الباباظ , غير أنه يختلف عن الباباظ في كونه يحمل أزهاراً مؤنثة فقط, يستطيع النبات أن يحمل حوالي 30 - 60 ثمرة سنوياً, و أن متوسط عمر أو حياة النبات حوالي ثمان سنوات, و يناسب النبات الصغير الزراعة في أواني خاصة مقارنة بنباتات ابن عمه الباباظ الذي يتطلب نموه و بقائه حياً رطوبة ثابتة و حرارة مرتفعة.
و يعد النبات مناسباً للزراعة في الصوب, المكان الذي يمكنه من إعطاء ثمار ذات جودة عالية و قشرة طرية صالحة للأكل. و يذكر أنه من السهولة زراعة النباتات تحت ظروف الصوب. يمكن إكثار النباتات بواسطة الأفرخ الجانبية المجذرة, أما العقل المجهزة من الساق, فهذه فقيرة في تكوين الجذور, و يمكن تشجيع خروج الأفرخ الجانبية عن طريق إزالة الميرستيم القمي, تقسم الأفرخ إلى عقل, طول كل منها حوالي 15 - 25 سم و بحيث تحتفظ العقلة بورقة قمية. يجرى تجريح المنطقة القاعدية للساق, ثم تغمس في مسحوق إندول حمض البيوتريك IBA 0.4٪ و تغرس في بيئة تجذير مناسبة مثل البيت موس: البرليت: الرمل, و توضع العقل تحت ظروف الرزاز المتقطع. تكون العقل جاهزة للزراعة خلال ثلاثة أسابيع.

القيمة الغذائية للثمار:
عادة ما تؤكل الثمار طازجة, تحتوي الثمرة على حوالي ثلاثة أضعاف من إنزيم البابين الذي تحتويه ثمرة الباباظ العادية, كما تعد الثمرة مصدراً ممتازاً لفيتامينات A و C, يحتاج الجسم لفيتامين C بصفة أساسية لفيتامين C الذي يساعد على التئام الجروح و الحفاظ على اللثة بحالة صحية سليمة, و توضح بيانات الجدول التالي محتوى كل 100 جرام لب على المكونات التالية:

الوصف النباتي:
شجيرة صغيرة غير متفرعة أو متفرعة بدرجة قليلة, يتراوح ارتفاعها بين 5 - 8 متر, تختلف الثمرة عن مثيلتها في الباباظ (C. papaya) في كونها أضيق و عادة ما يكون قطرها أقل كمن 10 سم. الثمرة خالية من البذور و الجلد ناعم و صالح للأكل شكل (1), و يقال أن طعمها يشبه طعم الفراولة, الباباظ, الكيوي فروت و الأناناس. الثمرة خماسية الشكل و منها أخذت اسمها العلمي Carica pentagona. الثمرة ليست حمضية على وجه الخصوص, و لكنها تحتوي على إنزيم البابين papain و هو إنزيم هاضم للبروتين و الذي قد يسبب حروقاً أو تهيجاً بسيطاً.
و مثلها مثل الباباظ, حيث تزرع النباتات لثمارها التي تستهلك طازجة و عصيرها أيضاً.
و طبيعة التزهير غير واضحة, حيث أنه تحت ظروف الصوب, يحدث نمو النباتات خلال أشهر الشتاء (أكتوبر - مارس عند 49º شمالاً) بطئ و تفشل الأزهار في عقد ثمار, كما يذكر كيمبلر و آخرون (Kempler et al. 1993). و في الإكوادور تبدأ النباتات في حمل الثمار بعد عشرة أشهر من زراعتها و تستمر في الإثمار لمدة ستة أشهر, حيث تنتج الشجرة حوالي 40 ثمرة, تزن الثمرة حوالي 1.5 كيلوجرام. في حالة الزراعة في الصوبات, تنتج حوالي 32 كيلو جرام ثمار لكل متر مربع و ذلك بعد 12 شهر من غرس ثلاث نباتات لكل متر مربع. نظراً للحمل المرتفع من الثمار, تحتاج النباتات إلى نظام تدعيم. يمكن الحصول على ثمار ذات حجم صغير عند زراعة النباتات على كثافة عالية. يبدأ اكتمال نمو الثمار عند التحول التدريجي في لونها من الأخضر إلى الأصفر, في حالة تأخير جمع الثمار, يسقط عنق الثمرة و بالتالي تسقط الثمرة و تصاب بالكدمات. تجمع الثمار ذات الجلد الرقيق باستخدام مقصات خاصة, حيث تفصل الثمرة مع جزء من العنق لسهولة نقلها و تداولها, و في المناطق الشمالية (ظروف المناخ) يبدأ نضج الثمار في نوفمبر (الزراعة في مارس) و تستمر حتى يونيو. خلال هذه الفترة تظهر أزهار جديدة (أبريل - سبتمبر) و يبدأ المحصول الثاني في النضج في نوفمبر, ثم يقطع النبات فوق منطقة الساق التي حدث بها آخر إثمار, حيث تبدأ تعجيز الأزهار في أكتوير. عقب نهاية الموسم الثاني, تقطع النباتات التي أثمرت و يعاد تجديدها من القاعدة أو استبدالها بنباتات جديدة.

حقائق هامة عن النبات:
1. تتراوح مقدرة الشجرة البالغة على الحمل ما بين 38 - 100 ثمرة في العام.
2. تجمع الثمار فقط عندما تفقد اللون الأخضر و يتحول للون الأصفر الذي يشمل الثمرة بأكملها.
3. تحتاج النباتات إلى جو دافئ جداً, مناخ رطب و صرف جيد, كما أن النباتات لا تتحمل الرياح الشديدة و الظروف الحارة الجافة.
4. جميع النباتات مؤنثة و لا تحتاج تلقيح, مما يعني أن الثمار الناتجة تكون عديمة البذور.
5. تتلف النباتات من الصقيع الجوي, و في بعض الحالات تقتل النباتات تحت هذه الظروف.
6. من السهل جداً الإضرار بالثمار, من ثم وجب تداولها بعناية.

أمراض البابكو و مكافحتها:
يمكن القول بصفة عامة أن النباتات قوية بشكل ملحوظ و مقاومة للأمراض, غير أنها حساسة جداً لمرض تعفن الجذور عندما تصبح التربة مشبعة بالماء أو مغمورة تماماً بها, و يمكن علاج حالات تعفن الجذور الحادة عن طريق معاملة التربة ببعض مبيدات الفطريات أو عن طريق خلع النبات بأكمله و ترك المكان فارغ دون زراعة أية أشجار فاكهة أخرى لمدة سنة على الأقل.

و استمرار الرطوبة الزائدة يسبب أيضاً الإصابة بالبياض الدقيقي الذي يعمل على ترك مادة شاحبة اللون على أنصال الأوراق, يمكن مكافحة هذا المرض بسهولة عن طريق رش النباتات بأحد المبيدات المستخدمة (1 جزء مبيد / 10 جزء ماء).من المعروف أن الوقاية هي دائماً أفضل من العلاج , والصرف الجيد , والكثير من الضوء , ودوران الهواء الجيد حول النباتات سيمنع الأشجار من حدوث مثل هذه المشاكل. تحتاج النباتات إلى رطوبة لعقد الثمار, و قد يؤدي تزاحمها إلى حدوث مشاكل فطرية.

شكل (1): يوضح شكل التبات, الأوراق و الثمار و كذلك لون الثمار.

 

المصادر:
Kempler C., J.T Kabaluk, M. Nelson.1993. Greenhouse cultivation of babaco (Carica x heilbornii Badillo n.m. pentagona (Heilborn)): Effect of media, container size, stem number, and plant density NZJ of crop and horticultural Science. V:21:273-277.

Kempler C., J.T Kabaluk. 1996. Babaco (Carica pentagona Heilb.): A Possible Crop for the Greenhouse Hortscience, V:31:5:785-788.

 

 

 

التحميلات المرفقة

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 72 مشاهدة
نشرت فى 7 فبراير 2019 بواسطة FruitGrowing

PROF.DR.Atef Mohamed Ibrahim

FruitGrowing
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

246,981