ماهو حمى مالطية حمى مالطية


 الحُمّى المالطية عدوى تصيب الانسان نتيجة انتقال البكتيريا المُسببة للمرض البروسيلا ( Brucella ) من الحيوان للإنسان ويصيب هذا المرض المواشي بشكل خاص ، لكنه ايضاً قد يصيب الجاموس والجمال والماعز والغنم ، ثم ينتقل إلى الإنسان من خلال استهلاك الحليب و مشتقاته الملوثة بالبكتيريا أو من خلال الإتصال المباشر بالحيوان المصاب لذلك يٌعتبر الأشخاص الذين تتطلب طبيعة عملهم الإتصال بالحيوانات (كالمزارعين ، الطبيب البيطري ) أكثر عرضةً للإصابة . و ينتج عنه حمى و تعرق ليلي ، و هذا المرض شائع في فصلي الشتاء و الربيع . و تتراوح فترة الحضانة من أسبوع إلى ثلاثة أسابيع .
 

من الاسباب التي تؤدي للاصابه ب الحُمّى المالطية :

 

- شرب الحليب غير المغلي المأخوذ من حيوان مصاب .
- دخول البكتيريا المسببة للمرض عن طريق جرح أو تلوث غشاء الملتحمة بالعين عند التعرض لإفرازات حيوان مصاب . 
- استنشاق الرذاذ الملوث بالبكتريا من أماكن الحيوانات المصابة .
- يتأثر الانسان من 3 انواع من البروسيلا بحسب حيوانها وهي: 
- البروسيلا المالطية و التي تصيب الأغنام 
- البروسيلا المجهضة و التي تصيب البقر
- البروسيلات الخنزيرية و التي تصيب الخنازير 
أعراض وعلامات حمى مالطية حمى مالطية

 

من علامات وأعراض الإصابة بالحمى الماطية  :

 

- ارتفاع درجة الحرارة مع تعرق شديد وخصوصآ في الليل تختفي و تظهر باستمرار .
- الصداع .
- آلام الظهر والمفاصل .
- إرهاق ، تعب عام ، خمول .
- نقصان الوزن .
تشخيص حمى مالطية حمى مالطية
يتم تشخيص الحُمّى المالطية عن طريق : 
- أخذ السيرة المرضية المفصلة
- الفحص السريري 
- فحص دم لقياس نسبة الاجسام المضادة في الدم
- فحص زراعة للدم لتحديد البكتيريا المسببة 

 

 

علاج حمى مالطية حمى مالطية

 

 

من الإجراءات العلاجية المتبعة للحُمّى المالطية : 
- المضادات الحيوية 
- المراقبة الدقيقة و تعويض ما تم فقده من السوائل 
الأدوية المتعلقة ب حمى مالطية حمى مالطية
(Gentamicin) جنتامايسين
(Rifampicin) ريفامبيسين

 

التعايش مع حمى مالطية حمى مالطية

 

يفضل اتباع التعليمات التالية للتخفيف والتعايش مع الحُمّى المالطية :
- الضمادات الباردة (اي حرارة الحنفية و ليس المبردة في الثلاجة ) لمحاولة التخفيف من الحمى .
- الراحة التامة .

 

 

الوقاية من حمى مالطية حمى مالطية

 

 

للوقاية من الحُمّى المالطية :
- عدم الاقتراب من شخص أو حيوان مصاب بالحمى . 
- غلي الحليب جيداً قبل شربه أو استخدامه .
- يُنصح العاملين بالمزارع بإرتداء القفازات و الملابس المناسبة لمنع حدوث الجروح الجلدية .
- عدم تناول الحليب أو مشتقاته غير المبسترة، أو أكل اللحوم وكبد الأغنام والأبقار بصورة نيئة .
- مراقبة انتشار المرض بين الحيوانات ، وتطعيم الحيوانات السليمة بلقاح البروسيللا لوقف انتشار المرض .

 

 

مضاعفات حمى مالطية حمى مالطية

 

 

من مضاعفات الحُمّى المالطية :
- التهاب الركبتين مسبباً إعاقة حركية ، التهاب الفقرات ، نقر العظام 
- التهاب الجهاز البولي والتناسلي مسببآ العقم
- التهاب صمامات القلب
- إلتهاب النخاع الشوكي والفقرات مسببآ الشلل و التهاب الدماغ 
- التهاب الكبد ، تضخم الكبد و تضخم الطحال .

 


مآل/ تكهن حمى مالطية حمى مالطية

 

 

مآل الحُمّى المالطية اذا تمت معالجة المرض بشكل جيد يخيفي المرض تماماً و يكتسب الجسم مناعة ضد الاصابة بالمرض اما اذا تم اهمال المصاب قد تحدث أي من المضاعفات السابقة

 

 


taketnour

طاقة نور بقلم الكاتبة ناني محسن

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 224 مشاهدة
نشرت فى 3 مايو 2016 بواسطة taketnour

ساحة النقاش

الكاتبة ناني محسن عبد السلام

taketnour
مقالات بقلم الكاتبة ناني محسن عن البطولات المصرية وسبل مواجهة الإحباط واليأس بين الشباب وأفراد المجتمع »

ابحث

عدد زيارات الموقع

197,281

لقاء نموذج مشرف للمرأة المصرية


 Large_1238576940

موقع الكاتبة 
نانى محسن