نظرات

موقع اجتماعي سياسي و تربوي ونفسي يهتم بالطفل وتربيته وقصصه

            

               

                    مطالبهن المزعـومـة  !

لترويض النفس على القيام بمهام قد تبدو سهلة وبسيطة ,( إلا أنها اصبحت تشكل عبئا الآن نظرا لتراكمها وتزايدها وتزاحمها  وهي تبحث عن مخرج من قمقم الأفكارالمكتظ بكل شئ ),, لذلك أسلمت نفسي لماء الدُش الفاتر والمتدفق  و المائل للبرودة لمدة نصف الساعة ,, حتى أخرج من تحته ,, وقد اغتسلت تماما ظاهريا وباطنيا , وحتى أبدأ عهدا جديدا, أوشيئا جديدا,, أو فكرا جديدا , أو أقول شيئا جديدا أو أكتب شيئا جديدا ,, في خضم ما يكتب وما يقال في شتى الموضوعات وما ينشر في وسائل النشر العديدة والتي ملأت الكون.

وجلست إلى مكتبي وشمرت عن ساعديّ ورتبت أوراقي ,, وأحضرت قلمي الحبر وقد شحذته بالحبرالأخضر( اللون المفضل لدي ),, وهممت باستحضار الفكرة والتي لم تغب عني طويلا , فهي سرعان ماحضرت والحّت عليّ ان اتناولها ,, فعندما قمت إلى النافذة أفتحها لتجديد الهواء فإذ يترامى إلى أذني ضجيج وجلبة وهتافات , وأصوات مختلطة مابين نساء ورجال , ونظرت أستطلع الأمر فإذا بي أمام مظاهرة عامرة بالنساء دون الرجال ومرفوع فيها لافتات مكتوب عليها لا مساس بحقوق المرأة ولابد من المساواة ...

فقلت في نفسي إذن فلابد من المداخلة , أي في الكتابة في موضوع صدعني كثيرا ,, كنت أسمعه ولا أهتم به ,, ولا أحب الخوض في الحديث عنه,, ولكنني الآن مستفز من تكرراه , والحاحهن الدائم على إثارة الراي العام , ولفت الأنظار حولهن وحول مطالبهن المزعومة ,,!,, فأي حقوق تلك التي ضاعت عليهن ؟ وقد استملكن زمام الأمور في كل شيء,,.! إنك أيها المنصف لتجدهن في كل مجالات الحياه ... , تعليم , تصنيع , زراعة , صحافة , كتابة , مناصب قيادية , مناصب وزارية ’ تجارة , محاماه , طب, هندسة ,,,, وغير ذلك مما لا يعد ولا يحصى ’’ فماذا أبقيتن ؟ هل منصب القاضي هو هدفكن الأسمى ؟ وهل منصب القاضي في حاجة اليكن بعد أن نفد الرجال ولم يعد فيهم من يصلح ؟ أم انكن قد ورثتن الا رض ومن عليها ولم يعد غيركن حتى يقام العدل بين الناس .؟ كفاكن أيتها المتزعمات لحركة فاشلة وقد ظهرتن على شاشة التلفاز صابغات شعوركن ووجوهكن بالمساحيق الفاقعة كاشفات عن صدوركن متحدثات بأصوات خشنة ,, خارجات عن طبيعتكن التي فطركن الله عليها  متجاوزات لحدود الأدب  ملتزمات بالتبجح والسفور ...!! وأنتم أيها الرجال المهللون وراءهن والهاتفون بعبارات جوفاء ليس لها اي معنى في صدوركم سوى انكم تريدون أن تلبسوا الحق بالباطل , وتبغونها عوجا .. ,, كفـاكم ,, هدانا الله وإياكم

                         

                                        مؤمن البرديسي

  • Currently 109/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
36 تصويتات / 584 مشاهدة
نشرت فى 5 مارس 2010 بواسطة nazrat

ساحة النقاش

noaman
<p>&nbsp;</p> <!--[if gte mso 9]><xml> <w:WordDocument> <w:View>Normal</w:View> <w:Zoom>0</w:Zoom> <w:PunctuationKerning /> <w:ValidateAgainstSchemas /> <w:SaveIfXMLInvalid>false</w:SaveIfXMLInvalid> <w:IgnoreMixedContent>false</w:IgnoreMixedContent> <w:AlwaysShowPlaceholderText>false</w:AlwaysShowPlaceholderText> <w:Compatibility> <w:BreakWrappedTables /> <w:SnapToGridInCell /> <w:WrapTextWithPunct /> <w:UseAsianBreakRules /> <w:DontGrowAutofit /> </w:Compatibility> <w:BrowserLevel>MicrosoftInternetExplorer4</w:BrowserLevel> </w:WordDocument> </xml><![endif]--><!--[if gte mso 9]><xml> <w:LatentStyles DefLockedState="false" LatentStyleCount="156"> </w:LatentStyles> </xml><![endif]--> <p>&lt;!-- /* Style Definitions */ p.MsoNormal, li.MsoNormal, div.MsoNormal {mso-style-parent:""; margin:0in; margin-bottom:.0001pt; text-align:right; mso-pagination:widow-orphan; direction:rtl; unicode-bidi:embed; font-size:12.0pt; font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-font-family:"Times New Roman";} @page Section1 {size:8.5in 11.0in; margin:1.0in 1.25in 1.0in 1.25in; mso-header-margin:.5in; mso-footer-margin:.5in; mso-paper-source:0;} div.Section1 {page:Section1;} --&gt;</p> <!--[if gte mso 10]> <style> /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Table Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt; mso-para-margin:0in; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Times New Roman"; mso-ansi-language:#0400; mso-fareast-language:#0400; mso-bidi-language:#0400;} </style> <![endif]--> <p class="MsoNormal"><strong>الحبيب \ العم مؤمن </strong></p> <p class="MsoNormal"><strong>لاتتعجب مما يقولون ياعزيزى ، لأن مرجعيتنا الأولى وركيزتنا الأساسية لم تعد هى الإسلام وماجاءت به الشريعة السمحة من تعاليم وآداب ومعاملات وحدود ، وصارت الحضارة الغربية ببريقها الزائف هى المرجع والفيصل فى كل أمورنا . لقد أرسى ديننا الحنيف قواعد العدل فيما يتعلق بحقوق الرجل والمرأة ، وفى نفس الوقت فرق فى التكاليف الموكلة لكل منهما . ألم نتدبر قول الحق سبحانه وتعالى فى سورة آل عمران " وليس الذكر كالأنثى ... الآية " ..؟؟ فالمعنى الواضح فى هذه الآية &nbsp;أن الأنثى تختلف عن الذكر فى التكليف ، فكيف ننادى بالمساواة بين الرجل والمرأة فى جميع مناحى حياتهما ..؟؟!! </strong></p> <p class="MsoNormal"><strong>لقد صدق رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) حين قال : </strong></p> <p class="MsoNormal" style="border: medium none; padding: 0in;"><strong>&nbsp;سيأتى زمن على أمتى يتبعون من كان قبلهم شبرا بشبر حتى اذا دخلوا جحر ضب دخلوا وراءهم).قيل (من يارسول الله...؟؟ قال : اليهود و النصارى... ) .</strong></p>

محمدمسعدالبرديسي

nazrat
( نظرات ) موقع إجتماعي يشغله هم المجتمع سياسيا وتربويا بداية من الاسرة الى الارحام من جد وعم وخال الى آخره , الاهتمام السياسي أساسه الدين النصيحة و يهتم بالثقافةبألوانها ويعد الجانب النفسي والاهتمام به محور هام في الموقع كذلك الاهتمام بالطفل ثقافة وصحة »

ماذا تود البحث عنه ؟

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

544,751

مصر بخير

                         
* الشكر واجب للسيد العقيد هشام سمير  بجوازات التحرير , متميز في معاملة الجمهور على أي شاكلة ..

* تحية للمهندس المصري محمد محمد عبدالنبي بشركة المياه