نظرات

موقع اجتماعي سياسي و تربوي ونفسي يهتم بالطفل وتربيته وقصصه

                        

الإضرابات الوجدانية (المزاجية) تعتبر من الأمراض النفسية التي يعاني المريض فيها من تقلبات بالمزاج لا تتناسب مطلقا مع أحداث الحياة العادية التي تحدث لهم ... وهذه التقلبات المزاجية تؤثر علي أفكارهم وأحاسيسهم وصحتهم الجسمانية وتصرفاتهم وقدرتهم علي العمل .     ويطلق علي هذا المرض الاضطراب ثنائي القطبية لأن المزاج فيه يتأرجح ما بين نوبات المرح الحاد (الهوس أو الابتهاج) وبين الاكتئاب الشديد

ويختلف المرضي في أنواع النوبات التي يتعرضون لها ... وكذلك في نسبة وسرعة انتكاسها ... بعض المرضي يصاب بعدد متساوي من نوبات الهوس ونوبات الاكتئاب ... والبعض الآخر يعانون من نوع من النوبات أكثر من الآخر.

                    

    والمعدل الطبيعي للمرض هو حوالي 4 انتكاسات مرضية خلال العشر سنوات الأولي للمرض ... وقد لوحظ أن المرض يبدأ عادة في الرجال علي صورة نوبات هوس ، أما في النساء فيكون علي صورة نوبات اكتئاب . وتكون النوبات الأولي للمرض أكثر تباعداً حيث تمر عدة سنوات ما بين النوبة الأولي والثانية وأحياناً الثالثة من نوبات الهوس والاكتئاب . كما تزداد سرعة انتكاس المرض في حالة عدم استخدام العلاج الدوائي وكذلك لوحظ أن أعراض المرض تحدث أحياناً بطريقة موسمية . وعلي سبيل المثال قد تحدث نوبات هوس في الصيف ونوبات من الاكتئاب في الشتاء . كما أن هناك عدد قليل من المرضي بنسبة 5 - 15 % يعانون من انتكاس المرض طوال العام (أكثر من 4 انتكاسات في العام الواحد)  وقد تستمر النوبة لمدة أيام أو شهور وأحياناً عدة أعوام . والمعدل العادي لنوبة الهوس - في حالة عدم استخدام العلاج - حوالي عدة أشهر ، بينما تستمر نوبة الاكتئاب أكثر من 6 أشهر . وبعض الحالات تُشفي تماماً ما بين النوبات ، ويعيشون عدة أعوام بدون أي أعراض مرضية ، والبعض الآخر يعاني من درجة بسيطة مـن الاكتئـاب أو بعـض التقلـب بالمـزاج الذي يؤثر علي إنتاجه وعمله في الحياة .

    والاضطرابات الوجدانية من الأمراض الشائعة وتبلغ نسبتها حوالي 2. % من المرضي النفسيين ... والمرضي بهذا المرض يتميزون بسرعة التقلب في المزاج.

                    

   وتستخدم الأدوية المثبتة للمزاج لعلاج الأعراض المرضية في نوبات الهوس الخفيف وحالات الهوس والحالات المختلطة ... كمـا تستخدم للمساعدة في تخفيف أعراض الاكتئاب . وكذلك فإن مثبتات المـزاج تستخدم كجزء أساسي في العلاج الوقائي لنوبات الهوس والاكتئاب وهناك عدة أنواع من الأدوية المثبتة للمزاج منها علي سبيل المثال أقراص الليثيوم (بريانيل) وأقراص ديباكين وأقراص تجريتول . ويجب قياس نسبة العقار في الدم بصورة منتظمة للوصول إلي الجرعة العلاجية المناسبة ولتلافي حـدوث أي آثار سلبية ضارة .

                         

 

المصدر: واحة النفس المطمئنة
  • Currently 244/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
81 تصويتات / 1685 مشاهدة
نشرت فى 1 يناير 2010 بواسطة nazrat

ساحة النقاش

محمدمسعدالبرديسي

nazrat
( نظرات ) موقع إجتماعي يشغله هم المجتمع سياسيا وتربويا بداية من الاسرة الى الارحام من جد وعم وخال الى آخره , الاهتمام السياسي أساسه الدين النصيحة و يهتم بالثقافةبألوانها ويعد الجانب النفسي والاهتمام به محور هام في الموقع كذلك الاهتمام بالطفل ثقافة وصحة »

ماذا تود البحث عنه ؟

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

544,924

مصر بخير

                         
* الشكر واجب للسيد العقيد هشام سمير  بجوازات التحرير , متميز في معاملة الجمهور على أي شاكلة ..

* تحية للمهندس المصري محمد محمد عبدالنبي بشركة المياه