مستشارك النفسى و الأسرى ( د. أحمد شلبى)

موقع للارشاد النفسى للمتميزين وذوي الإعاقة والعاديين

 

ونقصد بالتراحم   أن يراعي  كل فرد  من أفراد الأسرة وبخاصة  الزوجين  ظروف الآخر  باقتناع  وحب ومن ذلك :

* أن نراعي  الظروف الصحية لأحدنا  إذا تعب أو مرض ونقف بجواره  

* أن نراعي الحالة  النفسية  أثناء  الألم أو الحزن .

* أن تراعي  الزوجة  أو يراعي الأبناء  الإمكانات المادية  للأسرة وهو يطلب طلبات معينة .

* عدم الضغط على الزوج  للقيام بعمل معين  ليس  في مقدرته .

* مراعاة الوقت المناسب عند طلب  شيء معين .

*  إرجاء  طلب أو حق معين إذا كانت الظروف لا تسمح   دون غضب أو ضيق.

* التسامح في حق معين أو خطأ معين  برضا  نفس .

* التماس  العذر  من الرحمة .

* وحسن  الظن أيضا.

* الرقة  والتعاطف  بين الزوجين  شكل من  أشكال  الرحمة .

*  التشارك  والوقوف  بجوار  بعضنا البعض وبخاصة  في الأزمات من الرحمة .

        كل هذه الأشكال وغيرها  توثق  الرابطة  الزوجية  أكثر ، وتزيد من مساحة  السعادة  وتطيل أمدها وتستجلب رحمة الله ورضاه "ارحموا  من في الأرض  يرحمكم من  في السماء "

 

mostsharkalnafsi

بقلم د. أحمد مصطفى شلبي [email protected]

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 129 مشاهدة
نشرت فى 3 مايو 2024 بواسطة mostsharkalnafsi

ساحة النقاش

د.أحمد مصطفى شلبي

mostsharkalnafsi
• حصل علي الماجستير من قسم الصحة النفسية بكلية التربية جامعة عين شمس في مجال الإرشاد الأسري والنمو الإنساني ثم على دكتوراه الفلسفة في التربية تخصص صحة نفسية في مجال الإرشاد و التوجيه النفسي و تعديل السلوك . • عمل محاضراً بكلية التربية النوعية و المعهد العالي للخدمة الاجتماعية . »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

343,148