من أجلك

خدمة وتنمية المرأة والأسرة العربية .

كتب: د. أحمد بشر

التخطيط هو خطوة أساسية فى كل ما تفعلينه فى الحياة، سواء كان ذلك مشروعا طويل الأمد أو مهمة صغيرة. بل هو جزء حيوى من حياتك. فمثلا على سبيل المثال لا الحصر إذا أردت الذهاب إلى رحلة ما فإنك تبدأين فى التخطيط لإختيار الميعاد المناسب للسفر والعودة ثم تحددين وسيلة السفر إما بالطائرة أو بالقطار أو بسيارتك، وتختارين الفندق الذى سوف تقطنين به، ويستمر التخطيط لكل شىء مهما كان تافها فى رحلتك. وخصوصا عندما ترغبين فى تعظيم الإستفادة من مواردك بصورة عادلة فى مشروعك أو لمهمتك الصغيرة. يتوقف الأمر على الإحتياجات الضرورية لبدء مشروعك والمتطلبات المالية الازمة تباعا ومخطط طلبها حتى تجنى أول ثمار مشروعك مع التأكد من وضع خطة مناسبة لجنى أقصى قدر من المنافع.

1- تحديد الميزانية:

أحد الأسباب الأساسية للتخطيط هو أنه يساعدك فى السيطرة على ميزانيتك الشهرية، من خلال وجود خطة واضحة بشأن الموارد المالية والإستثمارات والمدخرات والتى تكون حافزا لك على التمسك بمعدل الإنفاق الشهرى المناسب لدخلك، وتعتبرهذه وسيلة جيدة لمنع الإسراف فى الإنفاق حيث أنها تحدد أولوياتك المالية.
2- وضع أهداف مالية:
يمكنك التخطيط المالى من المقارنة بين الدخل والمصاريف الشهرية. عندما ندرك فوائد الإدخار لن نقلق من الإنفاق العشوائى. كما أن ميزانيتك تمكنك من تحديد أهداف مالية سليمة سواء على المدى القصير أوعلى المدى الطويل. وجود أهداف محددة واضحة مهم جدا فى هذه المرحلة ويمكن أن يساعدك على تجنب الوقوع فى الديون. على سبيل المثال، إذا كنت ترغبين فى شراء منزل جديد يجب أن تحدد هدفك والتوفير لأجله.
3- تسوية النفقات غير المنظورة:
التخطيط المالى هو المنقذ للحياة عندما تواجهين نوعا من النفقات الطارئة أو غير المتوقعة. خلق الأصول تحسبا للمواقف الطارئة مثل السرقة والحوادث والنفقات الطبية هو مكون أساسى من مكونات الخطة النقدية الخاصة بك. وجود خطة للوفورات المالية يخفض الإلتزامات المالية التى تواجهينها فى الظروف الغير متوقعة.
4- تحسين الرؤية المالية:
وجود خطة سليمة للإنقاذ سوف تحسن معلوماتك وبصيرتك المالية مما يساعدك فى العثور على المزيد من الفرص لزيادة مدخراتك. ونتيجة لذلك، يتوفر لديك مدخرات كافية تعطيك مجموعة متنوعة من الخيارات الإستثمارية.

المصدر: د. أحمد بشر - مجلة من أجلك

ساحة النقاش

من أجلك

menaglec
من أجل تنمية المرأة والأسرة العربية ومشاركتها اهتماماتها المختلفة. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول