من أجلك

خدمة وتنمية المرأة والأسرة العربية .

كتبت: د. عبير بشر

إن الرضاعة الطبيعية تجربة خاصة جدا بالنسبة لك عزيزتى الأم ولطفلك، فهى ليست مجرد وسيلة لإمداد طفلك بالفوائد الصحية طويلة المدى، ولكنها أيضا وسيلة خلق وتنمية رابطة قوية معه، بالإضافة إلى حالة الإستمتاع والرضا التى تشعرين بها عند معرفتك أن كل كيلو جرام يكتسبه طفلك أنت السبب فيه.

إن التفكير فى وقف عملية الرضاعة الطبيعية بسبب إنتهاء أجازة الوضع ورغبتك فى العودة إلى العمل، أو ببساطة بسبب رغبتك فى التحرر من إلتصاق طفلك بك و تركه مع أخرين وإستبدال الرضاعة الطبيعية بالرضاعة الصناعية، قرار صعب لأن عملية التحول هذه يمكن أن تكون مرحلة شاقة جدا على كل منكما سواء من الناحية الجسمانية أو من الناحية العاطفية، لذلك نقدم لك مجموعة من الحقائق و المعلومات المهمة حول الرضاعة الطبيعية لنذكرك بأهمية الدور الرائع الذى تلعبينه فى حياة طفلك.

1- الرضاعة الطبيعية تحمى طفلك من داء الربو وإلتهاب الأذن والأمراض المعوية ومرض السكرى وأمراض الصدر والإكزيما والسمنة.

2- تساعد فى حمايتك من سرطان الثدى وهشاشة العظام وسرطان المبيض.

3- إن لبن الثدى خلق خصيصا ليلائم إحتياجات طفلك.

4- ينصحك أطباء الأطفال بالإقتصار على الرضاعة فقط طوال الشهور الستة الأولى من عمر صغيرك إلا أن 80 % من الأمهات يتوقفن عن الرضاعة بعد ذلك، فى الوقت الذى تطالب فيه منظمة الصحة العالمية بالإستمرار فى الرضاعة حتى عمر سنتين.

5- إن تركيب لبن الثدى يتغير فى الرضعة الواحدة: فيكون مخففا فى أول الرضعة حتى يروى ظمأ الطفل، ثم يصبح كثيفا ومليئا بالسعرات الحرارية والمركبات الغذائية.

6- إذا كنت قلقة بشأن إرضاع طفلك خارج المنزل يمكنك الإستعانة بموديلات ملابس بأزرار من الأمام تساعدك فى سهولة إرضاع الطفل داخل حجرات السيدات التى أصبحت متوفرة فى الأماكن العامة والمراكز التجارية.

7- إحرصى على إنتظام طفلك فى الرضاعة أثناء الأسابيع الأولى لأنه كلما إنتظم فى عملية مص اللبن كلما حفز ثديك على إفراز اللبن.

8- إن إرضاع طفلك لمدة شهر كفيل بإمداده بفوائد صحية للسنوات الأربعة عشر الأولى من حياته.

9- الرضاعة الطبيعية ستوفر لأسرتك تكاليف اللبن الصناعى وهى تكاليف ليست بالقليلة وقد تضر بميزانية بيتك.

10- إن عملية إرضاع طفلك وأنت مستلقية على جانبك ينتج عنها إفراز 17 مكونا غذائيا طبيعيا فى جسم طفلك فى مقابل 3 مكونات تفرز إذا رضع الصغير أثناء الجلوس.

11- أن تركيب لبن الأم يختلف طبقا لإحتياجات طفلك الغذائية ولشهيته وأيضا للمناخ، فى الأيام الحارة مثلا يصبح لبنك أخف حتى يروى ظمأ الرضيع.

12- أطفال الرضاعة الطبيعية هم الأكثر ذكاء، فقد أظهرت دراسات عديدة أن لبن الأم يمنح الطفل معدلات ذكاء أعلى.

13- إرضعى طفلك حتى يستمتع بفترات نوم هادىء وعميق.

14- إن الأطعمة التى تأكلينها تنتقل نكهتها إلى لبنك وبذلك تساعدين طفلك فى تذوق النكهات المختلفة للطعام قبل أن يجربها بالفعل، والواقع يؤكد أن الأطفال يفضلون التنوع فى مذاق لبن الرضاعة، كما أثبتت الأبحاث أن الأمهات اللاتى يتناولن الثوم بكثرة يستمر اطفالهن فى الرضاعة لمدة اطول.

15- تستهلك الرضاعة الطبيعية 500 سعر حرارى من جسمك يوميا وبذلك يمكنك ان تأكلى أكثر من المعتاد وتستمرين فى فقدان الوزن الزائد من الحمل.

16- إذا أصابك نزلة برد، لا قدر الله، سيفرز جسمك أجساما مضادة لمحاربة المرض، تلك الأجسام المضادة ستنقل إلى رضيعك من خلال اللبن وبذلك يصبح أقل عرضة للإصابة بالبرد.

17- الشعير والشوفان ونبات الحلبة من مدرات اللبن، كذلك يجب عليك شرب من 8 إلى 10 أكواب من الماء يوميا.

18- أثبتت الدراسات أن النساء اللاتى تربين على الرضاعة الطبيعية هن الأكثر حرصا على إرضاع أطفالهن.

19- يمكن للرضاعة الطبيعية أن تكون مانعا جيدا للحمل بدلا من الأقراص بشرط الإقتصار على الرضاعة الطبيعية فقط دون إدخال لبن صناعى أو أطعمة خارجية للطفل، وأن تكون الرضاعة على فترات منتظمة بالليل والنهار، وعلى ألا تكون دورتك الشهرية قد عاودتك، وتحقق تلك الطريقة نسبة نجاح 99 % فى الشهور الستة الأولى.

20- الرضاعة الطبيعية تمنح طفلك إبتسامة جميلة، فقد أظهرت دراسة إيطالية أن أطفال الرضاعة الطبيعية أقل عرضة لإعوجاج الأسنان حتى لو إعتادوا مص أصابعهم.

21- أطفال الرضاعة الطبيعية يكتسبون الوزن بمعدل أبطأ من أطفال الألبان الصناعية وهم بذلك أقل عرضة للسمنة.

22- غالبا ما تظهر الصفراء الفسيولوجية على الأطفال الذين يرضعون من ثدى أمهاتهم، ويصاحبها إصفرار لون الجلد وبياض العين إلا أنها ظاهرة فسيولوجية غير ضارة ولا يجب وقف الرضاعة الطبيعية بسببها.

23- حتى مع ولادة توأمين أو ثلاثة توائم يجب ان تستمرى فى الرضاعة الطبيعية، فقط ثبت ان 60 % من أمهات التوائم يستطعن الإستمرار.

24- كلنا نعلم أن الرضاعة الطبيعية هى الأفضل، إلا أن الأمر لا يقتصر على تغذية الطفل جسمانيا، بل هناك الكثير من الفوائد المتعلقة بتربية الطفل واستقراره النفسى وإحساسه بالأمان.

25- بقى أن نقول لك أن نساء أفريقيا يرضعن أطفالهن لمدة 28 شهرا.

 

المصدر: د. عبير بشر - مجلة من أجلك
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 676 مشاهدة
نشرت فى 21 إبريل 2012 بواسطة menaglec
د. عبير بشر, مجلة من أجلك, الرضاعة الطبيعية, الأم, الطفل, وسيلة لإمداد طفلك بالفوائد الصحية, أجازة الوضع, العودة إلى العمل, إستبدال الرضاعة الطبيعية بالرضاعة الصناعية, الحقائق و المعلومات المهمة حول الرضاعة الطبيعية, حياة طفلك, داء الربو, إلتهاب الأذن, الأمراض المعوية, مرض السكرى, أمراض الصدر, الإكزيما, السمنة, حمايتك من سرطان الثدى, هشاشة العظام, سرطان المبيض, لبن الثدى, إحتياجات طفلك, أطباء الأطفال, منظمة الصحة العالمية, تركيب لبن الثدى, السعرات الحرارية, المركبات الغذائية, الأماكن العامة, المراكز التجارية, إنتظام طفلك فى الرضاعة, عملية مص اللبن, إفراز اللبن, تكاليف اللبن الصناعى, ميزانية بيتك, جسم طفلك, رضع صغيرك, تركيب لبن الأم, يروى ظمأ الرضيع, إحتياجات طفلك الغذائية, فترات نوم هادىء وعميق, لبن الأم يمنح الطفل, معدلات ذكاء أعلى, تذوق النكهات المختلفة للطعام, التنوع فى مذاق لبن الرضاعة, سعر حرارى, فقدان الوزن الزائد من الحمل, نزلة برد, أجسام مضادة, الشعير والشوفان ونبات الحلبة, مدرات اللبن, الماء, موانع الحمل, تمنح طفلك إبتسامة جميلة, إعوجاج الأسنان, الصفراء الفسيولوجية, ولادة توأمين, تغذية الطفل جسمانيا, تربية الطفل, نساء أفريقيا, الاستقرار النفسى للطفل, احساس الطفل بالأمان

ساحة النقاش

من أجلك

menaglec
من أجل تنمية المرأة والأسرة العربية ومشاركتها اهتماماتها المختلفة. »
جارى التحميل

تسجيل الدخول