تلعب القراءة دوراً فعالاً فى بناء شخصية الطفل ، فالذى يقرؤه فى صغره ينعكس على سلوكه وعواطفه و أفكاره ، فإذا نجحنا فى تشكيل الطفل وفق مبادىء سليمة فبالإمكان تقليل مخاطر المراحل اللاحقة التى قد تكون متعبة فى حياة الوالدين و الأبناء بل و المجتمع .

 

قارىء ومبدع :

وتعد القراءة الإبداعية من أهم أساليب القراءة للطفل ، وهى تلك التى تتضمن تدريب الطفل على إستحضار المعلومات أو طرح الأسئلة التى لم تذكر فى النص( فمثلاً لو كنا نقرأ له قصة عن العصفور ، يمكن أن نسأله ما هو طعام العصفور)  أو أن يكتب عنواناً لما نقرأ / يضع حلولاً لمشكلات تحدث بالسياق / يتخيل نهايات مختلفة للقصة و.........

كيف نقرأ  لأطفالنا ؟

الطريقة التى تقرأ بها لأطفالك أهم عامل مؤثر على ربطهم بالكتاب ، وهى أهم من الكمية التى تقرؤها لهم .

فمن المهم أن نشجع الطفل على المشاركة أثناء القراءة ، فالإستفادة ستقل أو تنعدم لو كان متلقياً فقط ، وسيمل ويفقد الإستمتاع بما يقرأ له .

إن ستخدام أسلوب السرد القصصى يعد من أنجح الأساليب فعالية لتنمية الخيال عند الطفل و إستكشاف العالم ، وحاول أن :

·       تقرأ أنت القصة أولاً ، وتتفهم كلماتها الصعبة وتجد بديلاً يفهمه الطفل

·       تربط الأشياء فى القصة بما هو فى الواقع وحبذا لو أحضرت بعضاً منه

·       تنفعل بأحداث القصة وتتقمص شخصياتها وتقلد أصوات الطيور والحيوانات...

·       تقدم القصة بلغة سهلة على طفلك لاهى بالفصحى المعقدة ولا بالدارجة المبتذلة فلغتنا جميلة وهى يسر لا عسر

·       تبتعد عن تكرار الكلمات التى تشبه اللزمات

·       تبتعد عن تقديم العبرة و الموعظة بصورة مباشرة ، بل إسردها ثم ناقشه فيها

·       توازن بين السرعة المطلوبة لمنع فقدان التسلسل مع مراعاة مقدرته على الإدراك والفهم

·       تعطيه الفرصة لإعادة سرد القصة بطريقته هو

·       تسأله عن بمعانى بعض الكلمات

·       تعطه الفرصة للنظر للصور أثناء سردك ليحب ربط الكلمات بالصورة  

·       تجعله يقرأ بعض الكلمات أو الفقرات بصوت عال وتبادل معه الأدوار

·       لا تقم بأى عمل أثناء القراءة و إعطه كل الإهتمام والإنتباه لو كان يقرأ لك  

المواد المحببة إلى الأطفال :  

يحب الأطفال أن يقرأوا المواد ذات الصفات التى :

·       تحرك الخيال وتنميه

·       تستخدم أسلوب الحوار أحياناً

·       تذكر البطولات و المغامرات و الحوادث الشجاعة

·       تجلب المتعة و السرور

·       تجيب عن أسئلة تشغل أذهانهم

·       تهتم بالتشويق ( كاالقصص الدينية )

·       تتحدث عن عالم الحيوان

·       تتضمن قيم المجتمع ومفاهيمه بأسلوب سلس بسيط

·       تحوى قدراً معقولاً من الغموض

·       تحوى الرسوم و الصور والألوان المبهجة

10 أساليب كى يصبح طفلك قارئاَ جيداً :

·       أتح له الفرصة لإختيار كتبه وقصصه بنفسه لتعويده الإستقلال وناقشه فيما يقرأ ليشعر بالإهتمام وتزداد وتتنوع قراءاته

·       شجعه على الإشتراك فى الأنشطة المكتبية فى المدرسة والنادى وعمل دفتر يسجل به إسم كل كتاب قرأه ورأيه فى الكتاب ، خصص له جائزة كلما قرأ عدد معين من الكتب

·       خصص له مكان يضع فيه كتبه الخاصة بحجرته أو رف بمكتبة الأسرة

·       إستفد من أقرانه بدعوته لمصادقة محبى القراءة ودعوتهم فى مناسبات مختلفة ومناقشة قصة ما

·       شجعه لتوجيه بعض مدخراته لشراء الكتب ، وإهدها له فى المناسبات المختلفة

·       لا تستخدم الكتاب كوسيلة ضغط على الطفل بتهديده بعدم القراءة له أو عدم شرائها له لو أساء التصرف

·       نظم وقت مشاهدة التلفاز و اللعب على الحاسوب ..... لإتاحة وقت للقراءة

·       لا تجبره على قراءة كتب أو قصص لا يرغب فيها

·       خصص مكان جيد ومشجع على القراءة فى بيتك يراعى فيه الإضاءة و التهوية والجلسة المريحة

·       وفر الكتب التى تناسب هوايات طفلك

تذكر :

·      إقرأ لطفلك منذ صغره ولا تنتظر حتى يدخل الحضانة أو يتعلم القراءة

·      القراءة لا تتم فى المكتبة فقط فكل مكان يصلح للقراءة

·      إقرأ له وهو شبعان وفى الوقت الذى لايشعر فيه بالإرهاق

·      إقرأ و أنت تشعر بالإرتياح و إذا كنت مرهقاً وطلب منك القراءة له فإستعن بأحد أفراد الأسرة أو إعتذر بطريقة شيقة

 

 

إعداد

الأستاذة / ريم رجب

المدير الفني لجمعية كيان

المصدر: نشرة كيان - موقع كيان www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 169/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
56 تصويتات / 465 مشاهدة
نشرت فى 18 يوليو 2010 بواسطة kayanegypt

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,239,155

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...