سلالة جديدة لأسماك البلطى تزيد إنتاجية الفدان بنسبة 30%

المصدر: جريدة التعاون

بقلم:   حاتم دياب

 
اعضاء مؤتمر المركز الدولي للاسماك في ندوة بمحافظة الشرقية

 

تحت رعاية الدكتور صلاح عبدالمؤمن وزير الزراعة واستصلاح الاراضي. نظم المركز الدولي للاسماك بمصر يوما مفتوحا بمقر المركز بالعباسية في محافظة الشرقية حيث تم تسليط الضوء علي احدث البحوث والمبادرات الانمائية في مجال الاستزراع السمكي في مصر وبدأت الندوة بكلمة افتتاحية لسيادة الوزير والقاها نيابة عن سيادته الدكتور محمد فتحي عثمان رئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية وعضو مجلس امناء المركز الدولي للاسماك.

وقال المدير الاقليمي للمركز الدولي للاسماك، الدكتور جمال النجار ان المركز الدولي للاسماك هو منظمة دولية للبحوث ومقرها الرئيسي بماليزيا وللمركز برنامج بحوث في مجال المصايد والاستزراع السمكي في مصر منذ عام 1998 وساهم في تطوير المزارع السمكية لتصبح المصدر الرئيسي للاسماك للمستهلك المصري وتظهر الاحصاءآت ان المزارع السمكية في البلاد تنتج اكثر من 90000 طن من الاسماك في عام 2010، في حين ان الانتاج لم يكن سوي ثلث الكمية منذ عشر سنوات.

وأوضح الدكتور جمال النجار: "ان منظومة الاستزراع السمكي في مصر هي بمثابة قصة نجاح رائعة ويمكننا ان نفخر بالدور الذي لعبته ابحاث المركز في تطوير هذا القطاع حيث يقع مركز الابحاث بالعباسية علي مساحة 200 فدان وقد استخدم كمركز للتدريب والبحوث لتطوير التقنيات والممارسات لمزراعي الاسماك في مناطق الاستزراع الهامة مثل كفر الشيخ، البحيرة، الفيوم والشرقية الا انه مازالت هناك بعض التحديات والمعوقات التي يجب مجابهتها والتغلب عليها حتي يستمر هذا القطاع الحيوي في تقدمه والحفاظ علي الريادة المصرية علي المستويين الاقليمي والعالمي".

وقدم الدكتور عبدالرحمن الجمل، عرضا شاملا شرح فيه اهمية الدور الذي لعبه المركز الدولي للاسماك بالعباسية في مجال التدريب علي مدي السنوات الـ31 الماضية علي المستوي المحلي والاقليمي والعالمي حيث تم تدريب اكثر من 1500 متدرب في العباسية يمثلون اكثر من 100 دولة من جميع انحاء العالم.

واوضح الدكتور نبيل ابراهيم (من فريق عمل برامج الوراثة بالعباسة) كيف كانت العباسية ايضا قاعدة لبرنامج الانتخاب الوراثي للسنوات الـ41 الماضية حيث نجحت في تطوير سلالات سريعة النمو من البلطي النيلي والقرموط الافريقي.

وقد علق الدكتور جمال النجار قائلا: "هذا العمل يسير الان الي مابعد مرحلة البحث مع بداية اتاحة سلالة العباسة من البلطي النيلي الي مزارعي الاسماك".

واظهرت الاختبارات التي قدمها المعهد وخبراؤه ان معدلات النمو لسلالة العباسة من البلطي النيلي تفوق السلالات الاخري التي تستزرع حاليا بما لا يقل عن 30% وقد تم توزيع السلالة المحسنة لخمسة مراكز اكثار (مفرخات) تابعة للقطاع الخاص حيث ستتولي مراكز الاكثار هذه توفير الامهات لمفرخات البلطي المنتشرة في جميع انحاء البلاد والتي تقدر بـ 400 مفرخ تقريبا.

 

المصدر: المصدر: جريدة التعاون
fisherman

الاتحاد التعاونى للثروة المائية

الاتحاد التعاوني للثروة المائية

fisherman
Cooperative Union of Egyptian Water Resources الاستاذ / محمد محمد علي الفقي رئيس مجلس الادارة [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

307,538