د/ أحمد عبد الوهاب برانيه

أستاذ إقتصاد وتنمية الموارد السمكية

ملتقي التعاونيات الخليجي الثاني

 

( التعاونيات في ضوء التجارب الدولية )

3  -   التعاونية السمكية في كوريا الجنوبية  1

 

لعبت الصناعة السمكية في كوريا الجنوبيه دوراً اساسيا في الاقتصاد الكوري خلال فترة الخمسينات ، وكانت تحتل المرتبة الأولي بين الصناعات الكوريه حيث كانت لا تتوفر عناصر البنيه الأساسيه للصناعات الأخري ، وكانت صادرات المنتجات السمكيه المصدر الوحيد لتوفير العملات الأجنبيه ، وعليه كانت الصناعه السمكيه بمثابة العمود الفقري للاقتصاد الكوري .

وقد تم انشاء أول جمعية تعاونية للصيادين في عام 1908، ويقدرعدد الجمعيات التعاونية السمكية الآن 92 تعاونية تضم حوالي 158 ألف صياد عضو ويتكون البنيان التعاوني السمكي في كوريا الجنوبيه من:

                90 جمعية محليه تعمل بالصيد وتقديم الخدمات في مجال توفير التسويق والائتمان

2  جمعية تعمل في مجال تصنيع الأسماك

وجميع هذه التعاونيات أعضاء في الاتحاد القومي للتعاونيات السمكية والذي أنشأ عام 1992والذي يلعب دوراً محوريا في دعم وتنمية الجمعيات التعاونية السمكية . وأهم أنجازات الاتحاد ما يلي : -

 1  -   الدعم المالي للصيادين الغير قادرين من خلال :

    -    توفير الأموال اللازمه لعمليات الصيد مقابل فائده منخفضه .

<!--<!--  -       تحديد اسعار الفائده علي القروض البنكيه بحد أقصي 3% علي أن تقوم الحكومه بدفع الفرق عن سعر الفائده التجاري .

            (1) kwang-Bumpark, ICFO Secretary General, www. Slides share. not

2  - يقوم الاتحاد بشراء الوقود المعفي من الضرائب وتوفيره إلي وحدات الصيد وقري الصيد النائيه في الوقت والاسلوب المناسبين ، كذلك فإنه تم تخصيص 22 محطه تمويل للوقود في أهم 22 ميناء لتوفير الوقود للصيادين بأسعار تقل بنسبة 15% عن الاسعار التجارية .

3  - العمل علي حماية الصياد وممتلكاته وضمان عمليات صيد آمنه في حالة حدوث نزاعات دولية ، والحوادث ، والظروف الجويه . وذلك من خلال تنفيذ العديد من المشروعات منها :

-  مشروع دعم الصيد الآمن والذي بدأ عام 1965 والذي تضمن :

<!--انشاء محطه اتصالات خاصة بسفن الصيد .

<!--تدريب الصيادين علي عمليات الصيد الآمنه .

<!--تدريب متخصصين في التفتيش علي سلامة السفن .

<!--توفير أجهزة تحديد مواقع سفن الصيد .

4  -   فتح قنوات تسويق المنتجات السمكية

 استطاع الاتحاد أن يوقع اتفاقا مع الجيش لامداده بالأسماك ومنتجاتها بأسعار مناسبه لتوفير وجبات ذات نوعيه جيده للجنود ، وعلي هذا أمكن توفير العمولات التي كانت تدفع للوسطاء ، وفي نفس الوقت ارتفاع دخول الصيادين .

5  -   التمويل التعاوني

 انشاء بنك تعاوني يتم ايداع  مدخرات الصيادين فيه والحصول علي قروض عند الحاجه ، مما يساعد الصيادين اللذين كانوا يعتمدون عادة علي القروض مرتفعه الفائدة من القطاع الخاص .

        6  -   التأمــين

-  تنفيذ مشروع للتأمين علي السفن والطاقم ضد الكوارث . وكذلك التعويض  في حالة تأثر مصايد الأسماك بأي كوارث .

-  توفير نظام للتفتيش علي السفن لمنع الحوادث الناتجه عن التصادم.

        7  -   التعريف بحالة المصايد من خلال اعداد أفلام فيديو تتضمن معلومات عن مناطق الصيد ، حالة الجو ، الاسعار ، والسياسات الخاصه بالمصايد وتوزيعها علي الصيادين ، وكذلك توفير أجهزة مراقبه في الأسواق .

        8  -   تنظيم ورش عمل حيث يناقش المسئولون الحكوميون مع قيادات الجمعيات التعاونية السياسات الخاصة بالمصايد والجوانب الاقتصادية والماليه . وبعد التعرف علي وجهات النظر المختلفه ويتم تقديم اقتراحات للحكومه والبرلمان لتقليل الاثار السلبيه لأية سياسات أو قرارات .

9  -   تنفيذ مشروعات لحماية حقوق الصيادين ومصالحهم وتحسين معيشتهم وتتضمن :

        -       برامج تدريب للقيادات .

        -       رعاية صحيه للصيادين .

        -       حضانات لأطفال الصيادين .

3  -   الجمعيات التعاونية السمكية في النرويج  1 :

 

        علي مدي عقود طويله مضت تعرض قطاع المصايد النرويجيه لأزمه حاده بسبب انخفاض الطلب علي الأسماك النرويجيه في أسواق التصدير ، وبالتالي انخفاض الأسعار بشكل حاد مما أثر علي دخول الصيادين إلي الحد الذي لا يكفي سداد احتياجاتهم ، وعاني الصيادون من الفقر وعدم الأمان . وفي نفس الوقت كان الصياد يعتمد بالكامل علي أصحاب المشروعات الخاصه اللذين سيطروا علي الأسواق ، سواء بالنسبه للأسماك أو الات ومعدات ومستلزمات الأنتاج بل والاحتياجات الاستهلاكيه لأسر الصيادين .

        وخلال الفترة ما بين الحرب العالميه الأولي والثانيه وبدعم من بعض الأحزاب السياسيه والمنظمات العماليه استطاع الصيادون النرويجيون تحقيق مكاسب تنظيميه وسياسيه ، من خلال تكوين جمعيات تعاونية تعزز موقف الصيادين في مواجهة تجار الأسماك ومستلزمات الأنتاج ، وتجعلهم في وضع تفاوضي قوي .

<!--<!--          وفي بداية الستينات حققت الحركة التعاونية للصيادين تقدما أكبر . وذلك من خلال عقد اتفاق أو ميثاق ( Treaty) ينظم العلاقة بين الحكومه والجمعيات التعاونية ، وتم اعتماده من البرلمان النرويجي . وجوهر هذا الاتفاق أن للصيادين الحق في ضمان حصولهم علي دخول مساويه لمتوسط الدخل لعمال الصناعات الأخري .

(1) Cooperation among fishermen in Norway, vol Iv.No.2 published by the Director of Fisheries.

 كما نص الميثاق علي انشاء اتحاد يضم جميع التعاوينات التي تعمل في الصيد وتصنيع وتسويق الأسماك ، وتوفير مستلزمات الأنتاج ، واعتباره الممثل الوحيد لها في المفاوضات مع الحكومه خاصة فيما يتعلق بتوفير الدعم المالي ووضع السياسات الخاصة بالقطاع .

        وتقوم استراتجية العمل التعاوني في قطاع المصايد علي تحسين الظروف الاقتصاديه والاجتماعيه للصيادين من خلال تنفيذ حزمه من الأنشطه والأعمال المتصله بالمصايد تحت التحكم والسيطره الكامله من الصيادين أعضاء الجمعيات التعاونية .

        وعلي الرغم أن نشاط كل جمعية في معظم الحالات قد يغطي هدف واحد (التسويق – التصنيع – توفير مستلزمات الانتاج . . الخ ) الا أن للجمعية الحق في القيام بأية أعمال في وقت واحد ما دامت منسقه مع النشاط الأساسي للتعاونية.

        والمجالات الرئيسيه التي تعمل فيها الجمعيات التعاونية هي :

1  -   ملكية القوارب والمعدات .

2  -   تصنيع وتسويق المنتجات السمكية .

3  -   تصنيع وتوفير معدات وأدوات الصيد .

4  -   التمويل والأئتمان .

5  -   التأمين علي حياة الصيادين وقوارب ومعدات الصيد .

6  -   خدمات اجتماعية ( صحيه وتعليميه ) .

 وبالنسبه لنشاط التأمين ، فقد تم انشاء جمعيات مشتركة بين أكثر من جمعية صيد للتأمين علي قوارب وشباك ومعدات الصيد . وتم اعادة التأمين عليها من خلال مؤسسات تأمين حكوميه ، والتي من خلالها يمكن تعويض الصيادين عن الأضرار التي تحدث نتيجة فقد أو تدمير القارب أو المعدات .

        وفي اطار سياسة الحكومه في تقديم الدعم المالي والفني تم أنشاء العديد من المؤسسات التي تساعد الجمعيات التعاونية للصيادين من أهمها :

1  -   بنك الدوله الخاص بالمصايد  The State Fisheries Bank

والذي يمنح القروض بشروط ميسره لشراء القوارب ومعدات الصيد واقامة وحدات تصنيع الأسماك ، وورش الأصلاح والصيانه ، وأماكن أعاشه للصيادين .

2  -   بنك النرويج الأهلي

ويختص بمنح القروض بضمان الدوله لتوفير الأموال اللازمه للتعاونيات لشراء الأسماك من الأعضاء وتكاليف تصنيعها وتسويقها ،علي أن يتم سداد هذه القروض بعد استلام قيمة المبيعات .

3  -   الهيئات الحكوميه

 مثل ادارة المصايد التي تمنح القروض لتغطية النفقات الأوليه اللازمه لانشاء وتكوين التعاونيه ، وكذلك قروض ميسره لاقامة مصانع ومخازن الثلج ، والثلاجات ، ومخازن معدات الصيد وغيرها من الخدمات . كما أنها تقوم بدعم أسعار الأسماك المدفوعه للصياد في حالة انخفاض الأسعار التجارية عن المستوي الذي يتم تحديده بالاتفاق مع الاتحاد التعاوني ، كذلك تقديم المشوره الفنيه بدون مقابل في تخطيط واقامة وحدات التصنيع – الثلاجات وغيرها.

4  -   صندوق التطوير والتحديث

 والذي تم تأسيسه بهدف رفع المستوي العام لتجارة التجزئه ، حيث يمنح قروض ميسره لتطوير وتحديث محلات بيع الأسماك ، وشراء عربات نقل الأسماك. 

5  - المكاتب الاستشاريه في المناطق والأقاليم

       والتي تساعد وتقدم المشوره للصيادين عند تكوين وتنظيم التعاونيات الجديدة أو للجمعيات القائمه .

6  -   مراكز التدريب

   لتدريب العاملين في مجال التصنيع السمكي ، وتداول الأسماك ، وتدريب الفنيين علي تشغيل وصيانة معدات التجميد والتبريد ، كذلك تنظيم ورش عمل عن التعاون .

 

drBarrania

د/ أحمد برانية أستاذ اقتصاد وتنمية المواردالسمكية معهد التخطيط القومى

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 166 مشاهدة
نشرت فى 27 أكتوبر 2014 بواسطة drBarrania

ساحة النقاش

د/ أحمد عبد الوهاب برانية

drBarrania
أستاذ اقتصاد وتنمية المواردالسمكية معهد التخطيط القومى »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

238,868