مؤتمر بالقاهرة لمكافحة السرطان في إفريقيا
كتب:حاتم صدقي‏ 35 

شهدت القاهرة في الأسبوع الماضي علي مدي ثلاثة أيام عقد جلسات المؤتمر الثامن للمنظمة الافريقية للبحوث والتدريب وعلاج السرطان‏,‏ وناقش المؤتمر خلالها التحديات التي تواجه افريقيا .

 

وفي مقدمتها ارتفاع معدلات الاصابة بمرض السرطان لتصل لنحو700 ألف حالة سنويا. وارتفاع نسبة وفيات السرطان في افريقيا لتصل الي ما بين75 الي90%, ومن المتوقع أن تصل أعداد المصابين بالمرض في أفريقيا عام2030 الي مليون و300 الف إنسان, مع إنخفاض القدرة علي مواجهة المرض بدليل وجود جهاز واحد للعلاج الإشعاعي لكل5 ملايين فرد, في حين يتمتع هذا العدد في أوروبا بوجود خمسة أجهزة, كما ان هناك5 دول إفريقية فقط من بين35 دولة لديها سجلات لمرضي السرطان. ومن بين أهم هذه التحديات اكتشاف مرض السرطان في مراحل متأخرة, مما يجعل معدلات الشفاء متدنية للغاية في معظم دول القارة, وأرجعت المنظمة هذا التحدي إلي نقص الوعي بين المواطنين والعاملين في المهن الصحية والسلطات المسئولة عن العلاج في الدول الافريقية, وتراجع انظمة الرعاية الصحية للسكان.
واكدت المنظمة في اجتماع مجلسها التنفيذي بالقاهرة علي أهمية تطوير البرامج الوطنية لمكافحة السرطان والعمل بشكل متواصل لمنع اإنتشار المرض وتقديم الرعاية اللازمة للمرضي الأفارقه وترتيب اولويات للأورام السرطانية, وفي مقدمتها سرطان الثدي والبروستاتا وعنق الرحم والسرطانات الناجمة عن التدخين, مع ضرورة التركيز علي سرطان الاطفال وايضا السرطانات ذات العلاقة بالامراض المعدية مثل الإيدز واورام الجهاز الليمفاوي.
كما اكدت المنظمة علي ضرورة دعم التدريب المستمر في مجال الرعاية التلطيفية وتوفير ادوية السيطرة علي الألم وإعداد برامج تدريبية لمكافحة السرطان علي المستويين الاقليمي والقومي والعمل علي توفير الموارد المطلوبة لدعم ورعاية مرضي السرطان واقامة شراكة مع مختلف المنظمات العاملة في مجال مكافحة السرطان ووسائل الإعلام وصانعي السياسات والعاملين في الرعاية الصحية والجماعات المحلية والتعاون مع وزارات الصحة في افريقيا. وشددت المنظمة علي ضرورة اعداد سجلات للمواطنين الافارقة المرضي بالسرطان, وأصدرت المنظمة إعلان داكار لمكافحة السرطان في أفريقيا بعنوان نعمل معا لمنع السرطان و التحكم فيه ورعاية المرضي في افريقيا.
ومن جانبه, اكد الدكتور عاطف بدران استاذ علاج الاورام بالمعهد القومي للأورام والمدير التنفيذي لكلية جنوب وشرق المتوسط للاورام أن عقد هذا المؤتمر في القاهرة في ظل الظروف التي تمر بها البلاد وحضور عدد كبير من استاذة وخبراء علاج السرطان من افريقيا وبعض دول العالم المتقدم يعد اعترافا منهم بالدور الرائد الذي تلعبه مصر في افريقيا, كما يمثل دعما لمصر في الفترة الراهنة علي المستويين الافريقي و الدولي. واضاف الدكتور بدران بأن إعلان داكار لمكافحة السرطان في أفريقيا والذي اطلق في العاصمة السنغالية داكار سيتم اعادة اطلاقه من القاهرة تأكيدا لأهمية القاهرة و ريادتها وثقلها العلمي وتجربتها الرائدة في مكافحة المرض ورعاية مرضاه خاصه الاطفال, كما أعلن انتخاب الدكتور احمد الزواوي استاذ علاج الاورام كأول رئيس مصري منتخب للمنظمة الافريقية للبحوث والتدريب في مجال السرطان بفرعيها بقارة افريقيا وأمريكا الشمالية وفرعها الجديد بأوروبا.

 

azazystudy

مع أطيب الأمنيات بالتوفيق الدكتورة/سلوى عزازي

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 18 مشاهدة
نشرت فى 13 ديسمبر 2011 بواسطة azazystudy

ساحة النقاش

الدكتورة/سلوى محمد أحمد عزازي

azazystudy
دكتوراة مناهج وطرق تدريس لغة عربية محاضر بالأكاديمية المهنية للمعلمين، وعضوالجمعية المصرية للمعلمين حملة الماجستير والدكتوراة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

3,433,640