الصحو

عندما يكون الشخص معتمداً على الكحول، فإن مجرد تخفيف الكمية التي يتناولها لا يكفي؛ فالامتناع أو التوقف عن الشرب تماماً هو الذي يجب أن يكون الهدف المنشود من المعالجة.

يحتاج الأمر إلى مساعدة فرد من العائلة، او زميل عمل، أو صديق غالباً لإقناع الشخص الكحولي بمعالجة مرضه، لأن رفض العلاج مألوف عند الكحوليين؛ حيث يُنكر الكحولي أنه يعاني من مشكلة عادة، أي أنه يرفض النظر إلى تناوله للكحول على أنها مشكلة.

هناك طرق عديدة أمام الشخص المُعتمد على الكحول للحصول على المُعالجة. ومن أشكال المُعالجة المألوفة كثيراً المشاركة المُنتظمة في مجموعات الدعم؛ ويعد الانتماء إلى إحدى مجموعات الدعم طريقة لمساعدة الكحولي نفسه على البقاء متيقظاً واكتشاف العادات الصحية في الحياة.

يُعد القايم بزيارات منتظمة إلى اختصاصي طبي ذي دراية بمعالجة الإدامن على الكحول أسلوباً آخر في المعالجة. ومن الأمثلة على هؤلاء الاختصاصيين اختصاصي علم النفس أو الطبيب النفسي أو اختصاصي الطب الباطني.

يحتاج بعض الكحوليين إلى الإقامة مؤقتاً في مرفق خاص للمعالجة؛ وهذا ما يسمى رعاية المريض في المرفق، حيث يخضع المريض إلى معالجة مُضادة للإدمان ومعالجة دوائية ومشورة.

لا تتم المعالجة إلا إذا أقر الكحولي بأنه مدمن، وانه عاجز عن التحكم بالكمية التي يشربها.

تقوم الطريقة المثلى للوقاية من الكحولية، عند الأشخاص الذين لم يشربوا بعد ويتنمون إلى عائلات كحولية، على معرفتهم الجيدة بالتاريخ الكحولي لأسرهم والامتناع عن الشرب في المقام الأول.

 

المصدر: موقع المفسر الطبى ومنظمة الصحة العالمية
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 323 مشاهدة

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

355,415

بوابة صحة المراهقين

Teenhealth
»
مع تطور الأدوات من حولنا  نحاول فى هذا الموقع التأكيد على "حق الحصول على المعلومات وما يشكله ذلك من اولى وأهم خطوات الوقاية وممارسة سلوك صحى وسليم" 
فإننا نتمنى ان نساهم فى إثراء المحتوى المتعلق بقضايا المراهقين  والتأكد من وصول المعلومة الصحيحة الكاملة. ويسعدنا ان نستقبل اقتراحاتكم وآرائكم على البريد الاكترونى التالى:
[email protected]

كما يمكنكم الانضمام الى صفحتنا على
Facebook

undefined

اضغط هنا


Free counters!