هناك أشياء عديدة  مثل الظروف العائلية و الاجتماعية، الفقر، مستوى التعليم، البيئة المحيطة، التغير الاجتماعي السريع ، ظروف العمل او الدراسة المجهدة، ،السلوكيات غير الصحية ، ومخاطرالتعرض للعنف، والإرهاق و الشعور بالضغط المستمر

كذلك هناك بعض الأسباب البيولوجية للاضطرابات العقلية بما في ذلك العوامل الوراثية والخلل في المواد الكيميائية  في المخ مثل الفصام والصرع.

ونظراً أن المراهق يعانى كثيراً من الضغوط الاجتماعية والبيئية وأيضا ضغوطه الذاتية، فإن تلك الضغوط قد تؤدى به الى أعراض نفسية من اكتئاب وقلق وخوف وحسره وندم وتأنيب ، يأس وإحباط ، غيره وكراهية وخجل وتردد ووساوس وشعور بالخوف والرغبة في العزلة...كل هذه أعراض مألوفة فى مرحلة المراهقة، لكن ليس معنى ذلك أن يترك فريسة لها دون تدخل فى الوقت المناسب

إن للعائلة والمدرسة الدور الأكبر لمواجهة مشاكل الصحة النفسية لدى المراهقين فوعيهم بهذه المشاكل و أهمية تواصلهم البناء مع المراهقين يؤدى لاكتشاف الاضطرابات النفسية المرضية وغير المرضية.

فضلا عن ذلك فإن المراهقين أنفسهم يمكن توعيتهم و بناء شخصيتهم  بحيث يكونوا هم أنفسهم خط الدفاع الأول عن صحتهم النفسية و التعامل مع قضايا الحياة المختلفة.

 

المصدر: صحة المراهقين النفسية: ميدلاين بلاس
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 1131 مشاهدة

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

380,761

بوابة صحة المراهقين

Teenhealth
»
مع تطور الأدوات من حولنا  نحاول فى هذا الموقع التأكيد على "حق الحصول على المعلومات وما يشكله ذلك من اولى وأهم خطوات الوقاية وممارسة سلوك صحى وسليم" 
فإننا نتمنى ان نساهم فى إثراء المحتوى المتعلق بقضايا المراهقين  والتأكد من وصول المعلومة الصحيحة الكاملة. ويسعدنا ان نستقبل اقتراحاتكم وآرائكم على البريد الاكترونى التالى:
[email protected]

كما يمكنكم الانضمام الى صفحتنا على
Facebook

undefined

اضغط هنا


Free counters!