الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا

يهدف الموقع الى نشر مواد تساهم فى تنمية الإقتصاديات العربية

القدرة على اتخاذ القرار هى مهارة مكتسبه كسائر المهارات والمعارف التى ينبغى على المدير امتلاكها واتقانها وبدون اتقان فنيات اتخاذ القرار – قد يؤدى المدير الى وقوع مشكلات يصعب التعامل معها ومع آثارها

فقد شاهدنا العديد من المدراء الذين اتخذوا قرارات لم تكن شركاتهم ومؤسساتهم قادرة على تنفيذها...مثل تلك الوعود بانجازات الأيام المائة التى اتخذتها الادارة المصرية  ولم تكن الاجهزة الادارية بالدولة جاهزة ولا موافقة على الوفاء بها

كما شاهدنا العديد من المدراء الذين اتخذوا قرارات لم يكن مرؤسيهم طرفا فيها مما هدد بفشل القرار وانهيار وعوده وآماله – ذلك أن المرؤسين لا يدعمونه – بل  ويقاومنه بشتي الطرق والوسائل

ولوحظ أن بعض المدراء قد يتخذون قرارات لا تراعى الأبعاد والآثار طويلة المدى – كمدير المبيعات الذى يتخذ قرارا باغراق السوق بالمنتجات لتحقيق مبيعات سريعة  وتكون نتيجتها تدهور المبيعات بشكل كارثى فى الأعوام التالية لتشبع السوق بالمنتجات كنتيجة للقرار المتسرع الذى لم يراعى الآثار طويلة المدى

كما أن المدير الذى لا يتفهم أثر القرار على عمليات الشركة والادارت الأخرى قد يتسبب فى ارباك أعمالها – مثل مدير التسويق الذى يصمم وينفذ حملة دعاية قوية تكون من نتيجتها ارباك ادارات الانتاج و المخازن والمشتروات وغيرها من الادارت التى لن تستطيع الوفاء بكمية الطلبات الناتجة عن تلك الحملة وهذا القرار الذى أربك عمليات  الشركة

لذلك – وليكون القرار فعالا...لابد للمدير أن يتأكد وأن يدرس مايلى

أولا: ماهى الآثار طويلة المدى وتلك قصيرة المدى للقرار

ثانيا: هل تستطيع الشركة – أو المؤسسة – الوفاء والالتزام بمتطلبات ذلك القرار

ثالثا: هل سيتم أى نوع من الارباك لعمليات الشركة نتيجة لهذا القرار وكيف يمكن تفادى هذا الارباك – حال وقوعه

رابعا: كيفية اشراك من سوف يتأثرون بهذا القرار فى صنع القرار نفسه والحصول على دعمهم للقرار – قبل اتخاذه

خامسا: هل العلاقات بين الموظفين أو العملاء أو غيرهم - ممن سوف يتأثرون بهذا القرار - سوف تأخذ منحى سلبيا؟ – وكيف يمكن تجنب التأثيرات السلبية بين هذه الأطراف والتى قد تنجم عن هذا القرار

ان عملية اتخاذ القرار لا ينبغى أن تكون عملية عشوائية – بل هو أسلوب ممنهج – بعض أساليبه ذكرناها فى هذا المقال ونسهب فى تفاصيله فى ورش عمل: كاشف  بريدج لتطوير المديرين

على أمل اللقاء فى مقال جديد من سلسلة: أسرار مدير - من وحى ورش عمل كاشف بريدج لتطوير وتدريب المديرين

 

المصدر: هذا المقال من وحى ورش عمل كاشف بريدج لتطوير وتدريب المديرين
SalahElKashef

الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا

  • Currently 14/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
10 تصويتات / 374 مشاهدة
نشرت فى 8 ديسمبر 2012 بواسطة SalahElKashef

الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا

SalahElKashef
هذه الصفحة خاصة بمقالات و مشاراكات الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا - على بوابة كنانة أونلاين حيث سيتم نشر مقالات و مشاركات تساهم فى تنمية الإقتصاديات العربية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

98,457