أبلغ من العمر 36 عاما، ولدى طفل عمره 3 سنوات، تظهر عليه كل سمات التوحد، ولكن بعد إجراء كل الاختبارات التربوية والفحوصات الطبية كانت نتيجة التشخيص إصابة طفلى بأعراض متشابهة مع التوحد، ولكنه ليس طفلا توحديا، فهل هناك فعلا أعراض تتشابه مع حالات أطفال التوحد؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتورة أميرة عبد السميع مدرس التربية الخاصة بجامعة المنصورة، وتقول إن هناك بعض الاضطرابات النمائية التى تتشابه مع سمات أطفال التوحد، وأحيانا يحدث خطأ فى التشخيص، ومن هذه الاضطرابات المتشابهة متلازمة لاندرو جيلفنر، وفى هذه الحالة ينمو الطفل بشكل طبيعى لسن 7 سنوات من العمر، ولكنه بعدها يفقد اللغة بسرعة، وغالبا ما يتم تشخيص الطفل خطأ على أنه أصم، لكنه يحاول الاتصال مع الآخرين بطريقة غير لفظية من خلال الإشارات وتعبير الوجه، وثلث المصابين بهذه المتلازمة يصابون بنوبات الصرع، لأن معظمهم يعانون من نشاط كهربائى غير طبيعى فى أحد الفصين السفليين، ولابد من تشخيص هذه المتلازمة واحتمالية الشفاء من العجز عن الكلام جيدا.

وتشير عبد السميع إلى أن الطفل يتشابه مع التوحد فى قصور الانتباه، وعدم الشعور بالألم والكلام التكرارى، وقصور المهارات الحركية والحركة الزائدة، وهناك أيضا متلازمة موبياس، والتى تتشابه مع التوحد فى أنها تسبب عدة مشكلات فى الجهاز العصبى المركزى للطفل، ومن أعراضها صعوبات بصرية وكلامية ومشكلات سلوكية، وهى نفسها قد تظهر فى أطفال التوحد، وتؤكد عبد السميع أيضا على أن هناك متلازمات أخرى يظهر فيها أعراض التوحد، ولا تصنف تبعا للتوحد، والتى تحدث لدى الإناث وأعراضها فى عدم القدرة على الكلام، واستخدام الإرادة الكاملة، وكذلك متلازمة سوتوس، ومتلازمة تورتى، ومرض الفيتايل، ومرض تصلب الأنسجة.

المصدر:
جريدة اليوم السابع

المصدر: www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 379 مشاهدة

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,190,196

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...