عملية التذكر 

 

 

التذكر هو وظيفة عقلية تنصب على الخبرات الماضية حيث إن هذه الخبرات و الأحداث الماضية تكون جزءاً هاماً من التاريخ كل فرد .

و الوظيفة الرئيسية لعملية " التذكر" هي إسترجاع المواقف و الخبرات الماضية.وهناك عوامل تؤثر في قدرة الأشخاص فلى التذكر و تنقسم هذه العوامل إلى ثلاث مجموعات:

المجموعة الأولى: عوامل مرتبطة بعملية التعلم

التكرار / التوتر / طول المادة  / إرتباط المادة بالتنظيم الدافعي للفرد / توزيع الممارسة.

المجموعة الثانية: العوا مل التي تؤثر على المادة التي تعلمها الفرد في الفترة ما بين التعلم و الإعادة.

المجموعة الثالثة: عوامل الموقف الذي يتم فيه إسترجاع المادة المتعلمة.

 

 

 

طول مدى الذاكرة*

         نوع الذاكرة*

لطول الذاكرة , تنقسم إلى :

ذاكرة حسية او لحظية  و هي  " الخاصة بتذكر المعلومات اللحظية"*

ذاكرة قصيرة المدى و هي  " خاصة بالمعلومات التي يمكن الإحتفاظ بها لفترة قصيرة".*

ذاكرة طويلة المدى وهي " خاصة بالمعلومات التي يمكن الإحتفاظ لفترات طويلة". مثل المعلومات الشخصية.*

 

 

 

الذاكرة البصرية وهي خاصة بالمعلومات البصرية

الذاكرة السمعية و هي خاصة بالمعلومات السمعية

الذاكرة الشمية و هي خاصة بالمعلومات التي نصل إليها عن طريق حاسة الشم

الذاكرة اللمسية و هي خاصة بالمعلومات التي تأتي عن طريق اللمس 

 

طريقة التعرف:**

تعتمد هذه الطريقة على ما مر به الشخص من خبرات و معلومات , حيث يقدم للشخص المادة التعليمية ممتزجة مع مواد أٌخرى مشابهة لها ثم يطلب من الشخص أن يختار من هذا الجمع العناصر التي سبق أن تعلمها.

 

طريقة الإستدعاء:**

 

 

يقصد بهذ الطريقة إسترجاع الخبرات / المعلومات التي تعرض لها الشخص في فترة ما من تاريخه , الفرق بين هذه الطريقة و طريقة التعرف أن الشخص في طريقة " التعرف" يشير الى المعلومات التي تعرض لها من بين معومات كثيرة مختلطة أما في طريقة الإستدعاء فإن الفرد يستدعي بنفسه المعلومات التي تعرض لها.

 

طريقة إتساع الذاكرة:**

 

 

يقصد بهذ الطريقة قياس عدد الوحدات التي يمكن ان يتعلمها الفرد في محاولة واحدة ,حيث نعرض على الفرد الوحدات بطريقة متسلسلة بمعدل دقيق و يمكن أن نستعمل في هذه الطريقة " الأرقام / الحروف 

 

 

نؤكد على أهمية دور الذاكرة في حياتنا اليومية وعلى ان هناك عوامل كثيرة تؤثر على عملها و على قيامها بوظيفتها

 

المراجع التي تم الإستعانة بها:

 

كتاب " علم النفس التجريبي" د / أحمد ذكي صالح.*

كتاب " مقدمة في علم النفس العام"  د/ عبد السلام عبد الغفار.* 

 

أ/ هبة إبراهيم

اخصائية التربية الخاصة

 

إعداد

 

في الختام :

ولقياس قدرة الشخص ما على التذكر نستخدم بعض الطرق منها:

 

نوع الذاكرة  نجد هناك :

 

و للذاكرة تقسيمات مختلفة فهناك منها ما هو قائم على :

 

إن الطفل يتذكر عن طريق الصور البصرية التي تكونت لديه من قبل , فهو يتصور المدرس كفيلم متحرك امامه . الصور البصرية هي نوع من الصور الذهنية  التي كونها الطفل من خلال تعرضه لخبرات ماضية.

المصدر: نشرة كيان - موقع كيان www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 208/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
71 تصويتات / 4384 مشاهدة
نشرت فى 20 يوليو 2010 بواسطة kayanegypt

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,252,280

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...