تلمس الاحتياج القوي للمعرفة و التعارف  و الاتصال، فنذهب اليها، و أحيانا تنافس كل الاحتياجات، فننسى الطعام و مرور الوقت و فقدان العمل، و أحيانا الأمل، و الاسرة و المقربين، فط حين انها طوال التاريخ تستحدث فرصا للعمل، و تفتح ابواب الخير والنور، و الترفيه و التعليم و التطوير، انها وسائل الإعلام مهما تعددت هي تخاطب احتياجات الإنسان للمعرفة و التواصل. 

، وسائل الإعلام و الاتصال، لا تقتل بعضها، لكن كل وسيلة تبحث عن ميزات خاصة بل  تلهمها بالافكار و التطوير، و دائما كان استحداث وسيلة دافعا لتطوير وظائف وسيلة قديمة، و دافعا ايضا لوجود و استحداث وسائل جديدة، حيث لا يتوقف التطور، 

التليفزيون لم يقتل الراديو، كما لم يقتل الراديو الصحافة، و الصحافة ساعدت صناعة السينما، و دعمتها و انتقدتها و طورتها،

و هكذا

الانترنت وحش اتصالات يجثم على القلوب و العقول، يمنح و يمتحن،

استفدنا منه، نعم، فكيف تستمر الوسائل الأخرى، رغم انه الاقوى في الاتاحة و التنوع، و الانتشار ، و الاختيار، هل ينافسه التخصص، ممكن، لكنه يظل ينافس بالحرية بل و العشوائية و عدم التخصص،

فمن ينتصر؟ 

يقول التاريخ ان كل الوسائل يمكنها ان تعمل معا،

و يحذر الواقع من عراقيل تنذر بالضياع. 

كيف نحافظ على كل الوسائل لصالح الوطن و الجمهور و صناع المحتوى ليستمر الجميع و تتطور المعايير و تترسخ القيم لكل  الوسائل، و تتنوع الاتاحة و الاختيارات بين الاعلام الاحترافي و منصات التواصل الاجتماعي ، لكن بنضج أفضل لتجاربنا و خبرات الفترات الأولى للاستخدام. 

المصدر: دكتورة نادية النشار
DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 68 مشاهدة
نشرت فى 4 يونيو 2022 بواسطة DrNadiaElnashar

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة بالاذاعة المصرية... استاذ الاعلام ، انتاج الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في انتاج البرامج الاذاعية والتدريبات الصوتية واعداد المذيع... متخصصة في التنمية البشرية وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية... دكتوراة في الاعلام والتنمية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

449,352