كتبه /    
عمرو نظمى
نشره / 
احمد عبادى
وقد سقطت الأقنعه للقضاء على حلم متحدى الإعاقة
أشكر كلا من مقال(حلم بكره....لإسامة طايع_ ورامز عباس....تهميش الصم_ومحمود مطاوع .............وغيرهم),
فى البدايه أحب أوضح إننا كنا نعمل معا كمتحدى الإعاقة مع أنفسنا دون الوصايا علينا من أحد ، لكن للأسف هذا كان خطأ وقعنا فيه جميعاً عندما تركنا غيرنا من غير متحدى الإعاقة أن يكونوا أوصياء علينا مثل(هاله عبد الخالق) الذى خلال ثلاثة أشهر ضيعت حلم وحق متحدى الإعاقة وجعلت بعض متحدى الإعاقة بالجرى ورائها وأعطاها الشرعية والنفاق الذى أرتاد بعض من متحدى الإعاقة بأنها هى (عملت وعملت وعملت)ولكن للأسف لم يستفيذ أحد من متحدى الإعاقة بشئ حتى الأن، فمثلا (عندما عملت برتوكول بين وزارة الإتصالات ومؤسسة ويانا )لم يستفيذ أحد من متحدى الإعاقة بالبرتوكول، وعندما إشتغلت مع البعض قررت أنها لم تنظر إلى أى منصب داخل المجلس وأنها بتعمل لوجه الله من أجل أنها عندها معاقة ذهنياً، والجميع صدق والكل جرى ورائها كأنها منقذه متحدى الإعاقة، لكن فى كل مره يتم تهميش متحدى الإعاقة، والحصول على أفكارهم ، والتحدث على أنها أفكارها، فى الوقت كنا إبتدينا معاً كمتحدى الإعاقة من خلال الناشطين(سامى أحمد-يوسف مسعد-رامز عباس – إيفون الزعفرانى-أسامة طايع-ريهام المصرى....وغيرهم)لكن للأسف البعض ترك هؤلاء وبحث عن الوهم والتعامل مع(هاله عبد الخالق-ميرفت السمان-طارق عباس)حيث عين المجلس القومى الوهمى الورقى الذى بدون صلاحيات بدون معايير للتعينات فمثلا (طارق عباس....مساعد الأمين العام حاصل على دبلوم وليس لديه خبره علمية  ولا أفكار...كيف يكون الرجل الثانى فى المجلس) رغم إننا لدينا من الناشطين من هم حاصلين على(دكتوراة –وماجستير_ومؤهلات عليا) خبرة بذلك لكن  للأسف تم تهميش كل هذا ، وتم التشكيل بدون معايير وبدون صلاحيات وبدون موازنة وبدون مقرات ، وتم التشكيل من خلال (هاله –ميرفت-طارق)على طريقة المجاملات دون اللجوء الى متحدى الإعاقة، ونظر هؤلاء إلى مصالحهم الشخصية دون أن ينظروا إلى الغايه الحقيقية وهى(حلم وحقوق فئه ال15مليون من متحدى الإعاقة )يعانون من (فقر ، وتهميش. وضياع - وعدم توظيفهم-وعدم توفير لهم حياة كريمه_ وعدم توفير أجهزة تعويضية....ألخ) ورغم كل ما يعانية متحدى الإعاقة صبروا على تحقيق حلمهم وعندما جاء حلمهم على أرض الواقع جاء وهمى وشكله غير القائمين من متحدى الإعاقة كفرض وصايا عليهم دون أن يشارك فيه جموع متحدى الإعاقة أنفسهم، فشكلوا المجلس للمجاملات بينهم حيث تم تعين(د/أحمد درويش ...الذى أهان متحدى الإعاقة عندما كان وزيراً للتنمية الإدارية – وفنانين على أنهم نوايا حسنة)وللأسف كل ذلك يحدث ولا أحد يتكلم لكن الجميع كان يتلمع من أجل المناصب وخاصة بعض من متحدى الإعاقة بالشكر والإمتنان للدكتورة الذى لم تفعل شئ لهم لكن كان بعض من الناشطين فى طريقهم الصحيح للحصول على حلم متحدى الإعاقة من صلاحيات وعقوبات رادعة تلزم الحكومة بالتنفيذ وإلا العقوبة وذلك من خلال حكومة (عصام شرف  .....حتي أخر نقطة فى حياتهم)دون مساندة من أحد لكنهم تركوا أمورهم لله وكانوا يعملون من أجل متحدى الإعاقة دون النظر إلى مناصب أو تورت كما فعل البعض من مدح البعض على حساب الحصول على مصالحهم الشخصية والحصول على الكراسى والمناصب.
ويطالب الناشط الحقوقى(سامى أحمد)من(الدكتور\محمد البرادعى) (المرشح المحتمل لرئاسة الوزراء-ووكيل حزب الدستور)بالتدخل بالأمر هو وحزبه ، وإنهاء الفوضى الذى تحدث الأن، من خلال المجلس الوهمى، ونطالبه بالمجلس الأعلى لحقوق متحدى الإعاقة، كحق من حقوقة الشرعية، لإنه الوحيد من خلال حزبه تبنى قضية (متحدى الإعاقة)دون النظر إلى مناصب لإنه يعرف القضية من منظورها وجوهرها الحقيقة دون المبالغه لإنه عالم بحقوق متحدى الإعاقة من خلال عمله بالخارج، ويعرف ماذا يريد متحدى الإعاقة فى مصر وما يعانى منه بسبب خبرته بالخارج وعلاقاته الداخلية والخارجية ، وأنه أول من تبنى (مشروع التأمين الصحى الشامل للمعاقين) وأتمنى من جميع الإخوة ناشطى متحدى الإعاقة،ومتحدى الإعاقة ، الإجتماع معاً على كلمه واحدة وعدم الاإشقاق بيننا حتى لايضيع حلمنا الذى أصبحنا جميعا لسنوات نحلم به ، وأأمل عدم تضيع الفرصة من أيدينا جميعا لتحقيق الحلم .
ووفقنا الله لما فيه الخير لمتحدى الإعاقة فى مصر وتحقيق الحلم.
أخوكم من متحدى الإعاقة
عمرو نظمى

المصدر: الاستاذ عمرو نظمى
7milliondisable

فريق عمل الموقع

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 156 مشاهدة

جمعية7مليون معاق

7milliondisable
جمعية7مليون معاق مشهرة برقم3809 ـ بتاريخ 5/1/2011 ـ وهي جمعية للاهتمام بالأشخاص ذوي الإعاقة بمختلف أنواعها:(الحركية-البصرية-الذهنية-السمعية ) »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

127,552