<!--<!--<!--<!--

تأثير إضافة مستويات مختلفة من الباقلاء العلفية (الفول )

خلال فصل الصيف إلى العلائق على الأداء الإنتاجي للدجاج البياض Isa Brown


 

الخلاصة

تم إجراء هذه الدراسة في حقل الطيور الداجنة التابع لقسم الثروة الحيوانية- كلية الزراعة/ جامعة الأنبار، تهدف الدراسة إلى معرفة تأثير استخدام نسب مختلفة من الباقلاء العلفية( الفول ) كبديل عن كبسة فول الصويا خلال أشهر فصل الصيف الحار وتأثيرها على بعض الصفات الإنتاجية للدجاج البياض. إذ استخدمت خمسة مستويات من الباقلاء العلفية (0، 2.5، 7.5، 12.5، 17.5)% وبذلك تكونت خمسة معاملات بواقع خمسة مكررات للمعاملة الواحدة، واستخدم في التجربة 75 دجاجة بياضة من سلالة (ISA Brown) بعمر 30 أسبوع. استمرت الدراسة ثلاثة فترات زمنية، طول الفترة الواحدة 28 يوماً (تموز- أيلول).

أشارت النتائج إلى أن المعاملة الثانية (2.5% باقلاء علفية) تفوقت معنوياً على باقي معاملات الاستبدال في كل من إنتاج البيض وكتلة البيض المنتج، في حين تفوقت معاملة المقارنة على باقي معاملات الاستبدال في كل من وزن البيضة, واستهلاك العلف وكفاءة التحويل الغذائي. كما أوضحت النتائج أيضاً إلى تدهور معنوي في كل من إنتاج البيض, وزن البيض, كتلة البيض المنتج, استهلاك العلف وكفاءة التحويل الغذائي خلال شهر آب مقارنة ببقية أشهر التجربة.


Effect of adding different levels of faba beans (Vicia faba L.) during summer season to diets on laying hens performance

 

 

Abstract

This study was conducted in poultry farm of College of Agriculture, Al-Anbar University. The objective of this study was to determine the effect of partial and total replacement of (Vicia faba L.) instead of Soybean meal and this effect on laying hens performances. Five treatments were obtained with 5 replicates for each. Seventy-five ISA Brown layers were used in this study which lasted for three periods (July-September) the duration of each periods was 28 days.

The results indicated (2.5% Vicia faba L.) showed significant increase (P<0.05) in egg production and egg mass while the control showed significant increase (P<0.05) in egg weight, feed consumption and feed conversion efficiency than other treatments. The results showed that egg production, egg mass, egg weight, feed consumption and feed conversion efficiency were significantly reduced at August than July and September.


المقدمة

يعد بيض الطيور الداجنة من المنتجات ذات القيمة الغذائية العالية، حيث تحتوي البيضة التي وزنها 60 غم على 6.5 غم بروتين، ولهذا تسد البيضة الواحدة باليوم الواحد حوالي 14.4% من احتياجات الإنسان البالغ للبروتين[1]، ولما كانت التغذية ومواد العلف تشكل حوالي 65 - 75 % من الكلفة الإجمالية لتشغيل المشاريع الخاصة بإنتاج البيض أو اللحم [2] عليه انصبت اهتمامات الباحثين بالبحث عن مواد علفية غير تقليدية تدخل كمصدر بروتيني مهم في تركيب علائق الطيور الداجنة. فالباقلاء العلفية تعتبر مصدر مناسب للبروتين حيث تحتوي 26 - 35 % بروتين خام وتمتاز بمعامل هضم 83 - 89 % وهو مقارب لمعامل هضم بروتين كسبة فول الصويا الذي يصل إلى 90% [3[، ولكنها تعتبر فقيرة بمحتواها من الأحماض الأمينية الكبريتية (ميثيونين وسستين) ولكنها تمتاز بمحتواها الغني من اللايسين ومتوازنة ببقية الأحماض الأمينية, إضافة إلى وجود مثبط أنزيم التربسين [4]. لكنها تحتوي الباقلاء العلفية على عوامل مضادة للتغذية Anti Nutritional Factors أهمها ظاهرة التحسس (Favism) والتانين حيث تصنع هذه المواد من قبل النبات في البذرة وتتراوح نسبتها ما بين (0.34 - 0.5)% وتزداد نسبتها في القشرة [3]. لقد وجد إن إضافة 10% من الباقلاء العلفية لم يؤثر على إنتاج البيض بصورة فعلية ، كما لم يلاحظ [6] أي تأثير لإضافة 20% من الباقلاء العلفية على إنتاج البيض وكان تركيب العليقة متزن بالأحماض الامينية الكبريتية. في حين وجد [7] إن هناك انخفاض معنوي في استهلاك العلف اليومي عند إضافة الباقلاء العلفية في علائق الدجاج البياض.

لقد أشارت العديد من الدراسات أن ارتفاع درجة حرارة المحيط أكثر من 21 م◦ أدى إلى انخفاض في معدلات إنتاج البيض واستهلاك العلف [8]. وذكر [9] بأن معدل إنتاج البيض للدجاج المعرض إلى درجة حرارة 28°م كان اقل بمعدل 4% من معدل إنتاج الدجاج المعرض إلى حرارة 10، 16، 22 °م. وأشار [10] بأن وزن البيضة ينخفض عند درجة الحرارة 30°م مقارنة مع معدل هذه الصفة عند درجة حرارة 20°م، ووجد [11] إن هناك معامل ارتباط سالب بين ارتفاع درجة حرارة البيئة وكمية العلف المستهلك للطيور. لذلك هدفت التجربة إلى استخدام نسب مختلفة من الباقلاء العلفية كبديل عن كسبة فول الصويا وبيان أثرها على بعض الصفات الإنتاجية للدجاج البياض في الأجواء الحارة.


المواد وطرائق العمل

أجريت هذه التجربة في حقل كلية الزراعة/ جامعة الأنبار للفترة من شهر تموز لغاية تشرين الأول (2001) واستخدم في هذه التجربة 75 دجاجة بياضة من نوع ISA Brown بعمر 30 أسبوع وزعت عشوائياً على خمسة معاملات تجريبية وكل معاملة بخمسة مكررات ووضع في المكرر الواحد ثلاثة دجاجات، وغذي الدجاج على علائق متزنة جهزت بخمسة مستويات من الباقلاء العلفية (0، 2.5، 7.5، 12.5 و 17.5)% وبذلك تكونت خمسة معاملات تجريبية، المعاملة الأولى (المقارنة) احتوت على 20% كسبة فول الصويا بدون إضافة الباقلاء العلفية كما موضحة بالجدول (1) وقد تم حساب التحليل الكيميائي  لعلائق التجربة تبعاً لـ[12] كما موضح بالجدول (2). اتبع نظام التربية بالأقفاص ذات أبعاد (44×49×43) سم ذات تبريد صحراوي وقد كانت فترة الإضاءة 16 ساعة تم تنظيمها بواسطة ساعة توقيت وكان العلف والماء متوفران بشكل مستمر أمام الطيور. قسمت فترة التجربة إلى ثلاث فترات زمنية بواقع (28) يوم للفترة الواحدة. وتم حساب إنتاج البيض اليومي (Hen- day) حيث كان يجمع البيض يومياً في الساعة 11 صباحاً والساعة 6 مساءاً وكان يوزن أسبوعياً وبشكل فردي وبواسطة ميزان حساس وبواقع بيضتين لكل مكرر، كما حسبت كتلة البيض المنتج حسب المعادلة المذكورة من قبل [13]:

كتلة البيض المنتج لكل طير = عدد البيض المنتج خلال يوم × معدل وزن البيض

كما حسبت كمية العلف المستهلك اليومي للطائر بـ (غم/ دجاجة/ يوم)، أما كفاءة تحويل العلف فقد حسبت لكل بيضة منتجة وفق المعادلة التالية:

كفاءة التحويل الغذائي =

العلف المستهلك × 1000

متوسط وزن البيضة × عدد البيض المنتج

استخدم التصميم التام العشوائية C.R.D في تجربة عاملية ذات عاملين للصفات وقد استخدم في تحليل البيانات البرنامج S.P.S.S [14] واختبار دانكن المتعدد المديات لاختبار معنوية الفروقات [15].


جدول (1) المكونات العلفية لعلائق التجربة (%)

المواد العلفية %

العلائق

T1

T2

T3

T4

T5

الذرة الصفراء

35

35

35

35

35

الحنطة

21.25

21.25

21.25

21

21

الشعير

10

10

10

10

10

كسبة فول الصويا

20

17.5

12.5

7.5

2.5

الباقلاء العلفية

0

2.5

7.5

12.5

17.5

مسحوق العظام

2.5

2.42

2.34

2.51

2.43

حجر الكلس

7.7

7.7

7.7

7.7

7.7

مخلوط فيتامينات ومعادن وأحماض أمينية

0.25

0.25

0.25

0.25

0.25

ملح الطعام

0.3

0.3

0.3

0.3

0.3

زيت نباتي

3

3

3

3

3

لايسين

0

0.06

0.12

0.18

0.24

ميثايونين

0

0.02

0.04

0.06

0.08

المجموع الكلي

100%

100%

100%

100%

100%


جدول (2) التحليل الكيميائي المحسوب لعلائق التجربة (%)

المكونات %

العلائق

T1

T2

T3

T4

T5

البروتين الخام

15.77

15.39

14.64

13.90

13.16

الطاقة الممثلة كيلو سعرة/ كغم علف

2846.5

2848.0

2851.0

2852.7

2854.5

الألياف الخام

3.23

3.25

3.30

3.35

3.39

الكالسيوم

3.54

3.53

3.52

3.54

3.57

الفسفور الجاهز

0.65

0.64

0.64

0.65

0.66

اللايسين

0.75

0.78

0.84

0.90

0.96

الميثايونين

0.25

0.26

0.28

0.30

0.32

النتائج والمناقشة

1- إنتاج البيض:

يتضح من الجدول (3) التفوق المعنوي لإنتاج البيض للمعاملة T2 (2.5%) مقارنة ببقية معاملات التجربة والتي لم تختلف معنوياً عن مجموعة المقارنة T1, ومن هذا نستنتج أن استخدام 2.5% باقلاء علفية محل كسبة فول الصويا لا يؤثر على إنتاج البيض. لكن عند استخدام نسبة أكثر من ذلك قد أدى إلى انخفاض في هذه الصفة، وقد يعزى سبب ذلك إلى التركيز العالي للمثبطات التغذوية كمثبط إنزيم التربسين, الهيماكلوتانين والتانين الموجودة في المستويات العالية من الباقلاء العلفية والتي من الممكن ان تحدث أضراراً في الطبقة المخاطية للجهاز الهضمي مما يقلل من فعالية امتصاص العناصر الغذائية [16 , 17].

ويتبين من الجدول نفسه أن هناك اختلاف معنوي (P<0.05) في إنتاج البيض خلال أشهـر الصيـف (تموز, آب, وأيلول) (56.71, 38.56, 55.26) % على التوالي. وهذا يدل على وجود معامل ارتباط جوهري سالب بين نسبة الإنتاج ودرجات الحرارة [18]. وهذا ما اتفق عليه [10, 19, 20].

 

جدول (3) تأثير الإحلال والموسم على إنتاج البيض

الموسم

المعاملات

تموز

آب

أيلول

المعدل العام

T1 المقارنة

0%

A

63.98

أ

B

56.12

أ

A

56.44

أ

61.85

أ

T2

2.5%

B

63.09

أ

C

49.30

ب

A

67.63

أ

60.01

أ

T3

7.5%

A

58.71

ب

C

38.12

جـ

B

57.57

ب

51.47

ب

T4

12.5%

A

50.98

جـ

B

27.85

د

A

44.04

ب

40.96

ب

T5

17.5%

A

46.81

جـ

C

21.45

د

B

41.66

ب

36.64

ب

المعدل العام

A

56.71

C

38.56

B

55.26


* الأحرف العربية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المعاملات

* الأحرف الانكليزية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المواسم

 

2- وزن البيض:

يتضح من الجدول (4) أن معاملات الاستبدال الجزئي للباقلاء العلفية بدل كسبة فول الصويا كانت ذات تأثير معنوي (P<0.05 ) على وزن البيضة إذ تفوقت المعاملة T4 حسابياً على بقية معاملات التجربة, وهذا يدل على استخدام 12.5% باقلاء علفية لا يؤثر على وزن البيض ألا أن رفع نسبة الاستبدال عن 12.5% أدى إلى حدوث انخفاض في وزن البيض , قد يعزى سبب ذلك إلى وجود Vicin الذي يسبب تغيرات كيموحيوية في الدم والكبد وزيادة في تحلل الكريات الدموية [21]. وهذا يتفق مع [7]. ولوحظ في جدول (4) هناك اختلافات معنوية في وزن البيضة خلال أشهر الصيف تموز, آب, وأيلول (57.29, 51.68, 54.77) غم على التوالي, وقد يعزى سبب هذا التباين إلى انخفاض فعالية الغدة الدرقية في إفراز هرمون الثايروكسين والذي يؤثر عل معدل  التمثيل الغذائي وهذا يؤدي في الأجواء الحارة إلى تدهور وزن البيضة بصورة غير مباشرة [18].


جدول (4) تأثير الإحلال والموسم على وزن البيضة

الموسم

المعاملات

تموز

آب

أيلول

المعدل العام

T1 المقارنة

0%

A

59.33

أ

B

54.18

أ

A

58.09

أ

57.20

أ

T2

2.5%

A

57.48

ب

C

50.01

جـ

B

56.25

ب جـ

54.22

أ ب

T3

7.5%

A

56.95

أ ب

B

50.03

ب

B

54.42

ب

53.53

أب

T4

12.5%

A

57.27

أ ب

Ab

52.92

أ ب

Ab

53.75

ب

54.94

أ ب

T5

17.5%

A

55.43

ب

B

51.30

أ ب

B

51.35

أ ب

53.09

أ ب

المعدل العام

A

57.29

B

51.68

B

54.77


* الأحرف العربية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المعاملات

* الأحرف الانكليزية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المواسم

 

3- كتلة البيض المنتج:

يتضح من الجدول (5) بأن هناك انخفاض معنوي (P<0.05 ) في كتلة البيضة مع زيادة مستوى الباقلاء العلفية في العلائق. فقد وجدت فروقات معنوية بين معاملة المقارنة T1 وبقية معاملات الاستبدال الأخرى, ونظراً لكون الباقلاء العلفية تحتوي على مثبطات تغذوية وعليه عملت هذه المثبطات كمثبط أنزيم التربسين والثاينين [17] وكذلك مركبات Vicin على قلة امتصاص العناصر الغذائية وانعكاس ذلك على كتلة البيضة. كما يلاحظ من جدول (5) أن كتلة البيض المنتج تتأثر بدرجة حرارة الشهر حيث انخفضت معنويا (P<0.05 ) كتلة البيض خلال شهر آب (647.06) غم/ شهر مقارنة بشهر تموز وأيلول 1003.20 و 914.08 غم/ شهر على التوالي وبما أن كتلة البيض تعتمد على قياس وزن البيض وإنتاج البيض ولكون هاتين الصفتين تتأثران بدرجة حرارة البيئة بشكل كبير فانعكس ذلك سلباً على كتلة البيض.




جدول (5) تأثير الإحلال والموسم على كتلة البيض المنتج

الموسم

المعاملات

تموز

آب

أيلول

المعدل العام

T1 المقارنة

0%

A

1174.9

أ

B

959.7

أ

A

11.45

أ

1093.2

أ

T2

2.5%

A

1113.5

ب

B

792.6

ب

A

1112.5

ب

1006.2

ب

T3

7.5%

A

1021.5

جـ

B

619.8

جـ

A

963.3

ب

868.2

جـ

T4

12.5%

A

902.8

جـ

B

495.9

جـ

A

800.1

ب جـ

732.9

T5

17.5%

A

803.6

جـ

B

367.3

جـ

A

549.4

جـ

573.4

المعدل العام

A

1003.2

B

647.06

A

914.08


* الأحرف العربية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المعاملات

* الأحرف الانكليزية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المواسم


4- العلف المستهلك:

يتضح من جدول (6) انه بزيادة نسبة الاستبدال الجزئي للباقلاء العلفية كبديل عن كسبة فول الصويا انخفض معنوياً (P<0.05) مقدار العلف المستهلك ولوحظ أن المعاملة الخامسة T5 والتي هي 17.5% باقلاء علفية بدل كسبة فول الصويا كانت أوطأ قيم معاملات الاستبدال وقد يرجع سبب ذلك إلى احتمال أن تقليل مركبات التانين الموجودة في الباقلاء العلفية تقلل من استهلاك العلف للدجاج البياض [22]. وهذا متفق مع [7, 23]. ولوحظ أيضاً انه خلال فترة أجراء البحث انخفض معنوياً مقدار العلف المستهلك بتقدم أشهر الصيف والتي بلغت (101.5, 81.5, 82.7) غم/ دجاجة/ يوم للأشهر تموز, آب, أيلول على التوالي. وهذا ما أشار أليه الباحثين من وجود علاقة سالبة بين كمية العلف المستهلك ودرجة حرارة البيئة, إذ أن بارتفاع درجة الحرارة يتغير التوازن الهرموني فينخفض إفراز هرمون الثايروكسين والذي ينعكس على انخفاض في سرعة التمثيل الغذائي، وهذا يتفق مع [11].









جدول (6) تأثير الإحلال والموسم على معدل استهلاك العلف (غم/ دجاجة/ يوم)

الموسم

المعاملات

تموز

آب

أيلول

المعدل العام

T1 المقارنة

0%

A

114

أ

A

101

أ

A

108

أ

109.2

أ

T2

2.5%

A

107

أ

Ab

89.5

ب

Ab

90

ب

99.2

أ ب

T3

7.5%

A

98

ب جـ

B

78

ب

B

78

ب

89.9

ب

T4

12.5%

A

96

ب جـ

B

73.5

جـ

B

75.5

ب

86.7

جـ

T5

17.5%

B

92.5

ب

B

65.5

جـ

B

62

79.4

المعدل العام

A

101.5

B

81.5

B

82.7


* الأحرف العربية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المعاملات

* الأحرف الانكليزية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المواسم


5- كفاءة التحويل الغذائي:

يتبين من جدول (7) انه عند الاستبدال الجزئي لكسبة فول الصويا بالباقلاء العلفية حصل انخفاض معنوي (P<0.01) في كفاءة التحويل الغذائي وقد تدهورت كفاءة التحويل الغذائي مع زيادة نسبة استبدال الباقلاء العلفية. إذ يتضح أن زيادة إحلال الباقلاء قد رافقها زيادة في كمية العلف المستهلك اللازم لإنتاج كيلو غرام من البيض, وذلك لان التانين في الباقلاء العلفية يقوم بالارتباط بالجزء الفعال للأنزيمات الخاصة بالتحلل البروتيني وتثبيط فعاليتها فتقلل من الاستفادة من هذا البروتين فضلاً عن أن التانين يحدث أضراراً في الطبقة المخاطية للجهاز الهضمي مما يقلل من امتصاص العناصر الغذائية ويزيد من كمية الفضلات المطروحة [16, 23].

كما ويظهر من الجدول (7) اختلاف معنوي (P<0.01) في كفاءة تحويل الغذاء خلال أشهر الصيف, مما يدل على وجود معامل ارتباط سالب بين كفاءة التحويل الغذائي ودرجة حرارة البيئة وهذا يعود إلى أن الإجهاد الحراري أدى إلى عزوف الدجاج عن استهلاك [18, 24].








جدول (7) تأثير الإحلال والموسم على كفاءة تحويل العلف

الموسم

المعاملات

تموز

آب

أيلول

المعدل العام

T1 المقارنة

0%

B

2.84

أ

B

2.90

أ

A

2.45

أ

2.62

ا

T2

2.5%

B

2.84

أ

C

3.20

ب

A

2.51

ب

2.72

أ ب

T3

7.5%

B

2.84

ا

C

3.55

ب

A

2.59

ب

2.82

ب

T4

12.5%

A

3.0

ب

B

3.74

جـ

C

3.20

جـ

3.12

جـ

T5

17.5%

A

3.28

جـ

B

3.81

جـ

B

3.77

جـ

3.44

جـ

المعدل العام

A

2.96

B

3.44

A

2.90


* الأحرف العربية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المعاملات

* الأحرف الانكليزية المختلفة تدل على وجود فروقات معنوية (P<0.05) بين المواسم




المصدر: المصدر: مجلة الأنبار للعلوم الزراعية
  • Currently 30/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
10 تصويتات / 984 مشاهدة
نشرت فى 11 يوليو 2011 بواسطة poultryscience

ساحة النقاش

Abohemeed Aly

poultryscience
_تابعونا على : http://www.veterinarysci.blogspot.com/ »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,151,490