<!--

<!--<!--<!--[if gte mso 10]> <style> /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Table Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin;} </style> <![endif]-->

نفسي بقبلة !!

في محاضرة بعاصمة عربية وقفت "بنوتة " وقالت بصوت مفعوم بالحرمان والشوق والشفقة نفسي بقبلة من بابا يبدو عليها الهندام الحسن والثراء اللامحدود قلت لها وبابا موجود قالت نعم ولا !فهمت منها أنه رجل أعمال شهير أسمع عنه بالفضائيات .

يحتاج الكثير من أبنائنا وبناتنا حب غير مشروط وأمن وأمان ورقة وحنان وبيئة نفسية رقيقة ومعاملة رقراقة وقبلات حانية وأحضان راقية- يا سادة – لا أجد مقدمة لمقالي أروع من حديث النبي الجميل الحاني محمد صلى الله عليه وسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: خَرَجَ النَّبِيُّ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - فِي طَائِفَةِ النَّهَارِ، لاَ يُكَلِّمُنِي وَلاَ أُكَلِّمُهُ، حَتَّى أَتَى سُوقَ بَنِي قَيْنُقَاعَ، فَجَلَسَ بِفِنَاءِ بَيْتِ فَاطِمَةَ، فَقَالَ "أَثَمَّ لُكَعُ، أَثَمَّ لُكَعُ( طفل صغير لا يدرك )" فَحَبَسَتْهُ شَيْئًا، فَظَنَنْتُ أَنَّهَا تُلْبِسُهُ سِخَابًا( عقدا من ريحان ) ، أَوْ تُغَسِّلُهُ، فَجَاءَ يَشْتَدُّ حَتَّى عَانَقَهُ، وَقَبَّلَهُ وَقَالَ: "اللَّهُمَّ أَحْبِبْهُ وَأَحِبَّ مَنْ يُحِبُّهُ".من جملة الفوائد تقبيل الأطفال الملاعبة والملاطفة والدعاء . في متوسط عمر الانسان العادي يمكن أن نتوقع أن يحصل الشخص علي 25.000 (خمسة وعشرون ألف قبلة ) بداية من التقبيل علي الخد منذ عمر يوم وحتى التقبيل علي قمة الرأس بواقع حوالي 14 يوم متواصلا في التقبيل طوال حياته و الاطفال الرضع الذين يحصلون علي التقبيل من الوالدين يصبحون أكثر رقة وحنانا عند الكبر.وكلما زادت زاد الاستقرار النفسي والعاطفي . القبلة لها فوائد جمة منها ،يمكن لعشر قبلات أن تؤدي عمل عقار المورفين المسكن للحد من الشعور بالالم ، كما أن التقبيل ينشط أفراز المسكنات الطبيعة للجسم ، لذلك عندما يخبر الطفل أمه عن مكان في جسده يألمه ، وتقبله الام فيشعر الطفل بالتحسن واختفاء شعوره بالالم.كما وأنه في أثناء التقبيل يتم طرح الأدرينالين والأنسولين ، فينخفض بهذا محتوى الدم من السكر وتحطيم السكريات والدهون والمواد الضارة !!وينصح المتخصصون في ازدحام السير بالتقبيل المكثف قبل السفر لمسافات طويلة ومرهقة .
فقد أظهرت الأبحاث أن السائقين يقودون عندئذ بهدوء واسترخاء. وحتى في لحظات الغضب والعراك بين الأطفال فإن القبلة بين الأطفال تمنح الطفل الأقوى مزاجاً أكثر لطافة وتخفف من عدوانيته. وتشعر بالسعادة نتيجة زيادة هرمون الأندورفين وبالتالي فإنها بديلة للحبوب المضادة للإكتئاب . وأكتشفت مجموعة بحث بإشراف دكتور تاغ، بأن قبلات الأم لطفلها الرضيع تحتوي على بعض البكتيريا التي تساهم في تفعيل عمل نظام المناعة وتقويته، بضمن ذلك إلتهابات الأذن والزكام. قبلوا أبناءكم أعلنوا لهم الحب بغير شروط وأبلغوني بالنتائج بعد شهر وللحديث بقية  أنوع القبلات وعددها وآخر الأبحاث محبكم نزار رمضان

 

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 77 مشاهدة
نشرت فى 8 أكتوبر 2014 بواسطة nezarramadan

ساحة النقاش

نزار رمضان حسن

nezarramadan
مدرب تنمية بشرية بالمملكة العربية السعودية / مدرب معتمد في الكورت من معهد ديبونو بالأردن / متخصص رعاية موهوبين وهندسة التفكير/ مستشار في حل المشكلات الأسرية والشبابية / معهد اعداد دعاة / عضو شبكة المدربين العرب /مدرب في نظرية سكامبر/مدرب في نظرية تريزمن معهد ديبونو بالأردن / دبلوم برمجة لغوية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

280,386