نستكمل الجزء الثانى

الترديم:

هو لف التراب حول النباتات، وهي عملية محدودة تهدف إلى تنعيم التربة وتسهيل عملية التهوية، وتساعد على نمو الدرنات وتمنع اخضرارها بفعل أشعة الشمس المباشرة، وهي وسيلة ميكانيكية للمقاومة ضد فراشة البطاطس.

العزيق:

هي إحدى العمليات الزراعية التي يقوم بها المزارع وتكون أما لخلط الأسمدة المضافة أو لنزع الأعشاب الضارة حتى لا تنافس المحصول في غذائه. وينصح إبادة الأعشاب الضارة ميكانيكيا أو كيميائيا باستعمال مبيدات كيميائية متخصصة.

أسمدة العناية:

الآزوت 50 وحدة من N في الهكتار. وينصح بإضافة 1.5-2 ق/هـ من سلفات البوتاسيوم وهذا قبل عملية التدرن.

4- أهـــم الأمراض والآفات التي تصيب المحصول البطاطس:


تصاب معظم نباتات العائلة البدنجانية بالعديد من الأمراض التي تؤثر سلبا على المحصول الناتج كما و نوعا، الأمر الذي يستلزم ضرورة الاهتمام بها وبطرق مكافحتها، ومن أهم هذه الأمراض: 4-1- الأمراض: 1- الأمراض الفطرية:

· الندوة المبكرة: ملاحظة بقع صغيرة ذات اللون البني الداكن وتتكون على هذه البقع حلقات سوداء على الأوراق، وكما تظهر الإصابة على الساق أيضا، أما الدرنات فيلاحظ عليها بقع محمرة غائرة تحت القشرة وغير منتظمة الشكل.


· البياض ألزغبيmildiou أو الندوة المتأخرة:
وتظهر أعراضه في البداية على صورة مساحات أو بقع باهتة بنصل الأوراق التي يكتمل نموها لتتحول بعدها إلى صفراء، فسوداء تحددها زوايا العروق إضافة إلى تواجد طبقة من البياض القرمزي على سطح سفلي للأوراق من حيث الظروف يناسب المرض الحرارة المحدودة بين 18°م - 22°م والرطوبة النسبية المحصورة بين 80-90%.


· البياض ألدقيقي L'oïdium
يصيب بشدة جميع النباتات العائلة البدنجانيةويسمى هذا المرض عند البعض بـ " الصابون " وتظهر أعراضه على صورة بقع دقيقة بيضاء تشبه المظهر ألدقيقي على كل سطحي الورقة، وتؤدي الإصابة القوية إلى الجفاف الأعضاء المصابة بالمرض، أما الوسط المناسب لحدوث العدوى وتطور المرض ينحصر في توفير حرارة 20° م –25° ورطوبة نسبية تتراوح بين 70-80 في حين لا يتعدى الجانب الوقائي استعمال الأصناف المقاومة وكذا التدخل بالمبيدات الوقائية عندما يعم الأمر.
إضافة إلى الانتركنوز، الذبول الفيزريومي، مرض العفن الجاف (أثناء التخزين).


2- الأمراض الفيروسية:
ومن أهم الأمراض الفيروسية:


· مرض التبر قش والاصفرار:
إن مرض تبرقش واصفرار البطاطس هذا هو أكثر الأمراض انتشارا وهو الذي يسبب أكثر الخسائر نظرا لسرعة انتشاره ولأنه يصيب النباتات وخاصة العائلة البدنجانية.
ينتمي هذا الفيروس إلى مجموعة الفيروسات النباتية التي تدعى بالفيروسات العضوية إذ أن جزيئات الفيروس تأخذ شكل عضوي ويتراوح طولها بين 729 إلى 806 نانومتر كل ( 1نانومتر = 1مليون ملم ).
أعراض المرض : تظهر أعراض المرض بجلاء على البطاطس عموما إذ تبيض عروق الأوراق وتصفر وتتبرقش ( بقع مختلفة الألوان منتظمة الشكل بين العروق ) وتتشوه الأوراق المصابة مع مرور الوقت كما تتشوه الدرنات جراء تدرنات مرضية فتصبح غير قابلة للتسويق وتتدهور صحة النبات مع تقدم الإصابة وتضعف قدرتها على الإنتاج.
إضافة إلى التفاف الأوراق، فيروس F ، S، M...الخ.


3- الأمراض الفيزيولوجية:
مثل القلب الأسود، والقلب الأجوف، تشقق الدرنات، اخضرار الدرنات، لفحة الشمس، احتراق الأطراف و أضرار الحرارة المنخفضة.


4- الأمراض البكترية:
وهي الذبول البكتري أو العفن البني، العفن الطري، والعفن الحلقي.


4-2- الآفـــــات:

· الدودة القارضة:
تقرض السيقان عند سطح التربة أو أسفلها بقليل، وإذا كان القرض كاملا تسقط النباتات على سطح التربة أما إذا كان القرض جزئيا فتميل النباتات شديدا على سطح التربة ويمكن رؤية يرقات مقوسة أسفل النباتات المصابة. 1- الحشرات:

· الذبابة البيضاء:
اصفرار الأوراق نتيجة امتصاص عصارة النباتات وعند اشتداد الإصابة بالأطوار الغير كاملة للذبابة البيضاء يظهر على السطح السفلي للأوراق عفن أسود نتيجة إفراز الحشرة مادة عسلية ينمو عليها الفطر الأسود.


· فراشة البطاطس:
تصيب هذه الحشرة البطاطس وتسبب له خسائر في الحقل والمخزن.

يصيب معظم نباتات، وتظهر الإصابة على نبات الخيار على شكل بقع بيضاء مكثفة على السطح العلوي للأوراق يقابلها بقع لونها بني فاتح على السطح السفلي للورقة وعند اشتداد الإصابة تتكون خيوط عنكبوتية على السطح السفلي للأوراق. 2- العنكبوت الأحمر:


3- النيماتود:
تنتشر النيماتود في الأراضي الرملية الخفيفة وتصيب جذور البطاطس محدثة تدرنات تختلف في حجمها تبعا لدرجة تعدادها في التربة، وظهر تقزم، وضعف عام على النباتات المصابة، وقد تموت قبل تكوين الثمار عند الإصابة الشديدة، وتساعد الإصابة بالنيماتود على القابلية للإصابة بذبول الفيزاريومي.


5- طرق مقاومة الأمراض والآفات:

يحصد البطاطس بعد اصفرار المجموع الخضري للنبات والتصاق القشرة بالدرنة، والحصاد يتم بعد 90- 120 يوم من الغراسة، وتصل مردودية الهكتار بين 180-200 ق/ الهكتار. 1. المقاومة الزراعية. 2. المقاومة الميكانيكية. 3. المقاومة الو راثية. 4. المقاومة الحرارية. 5. المقاومة الحيوية. 6. المقاومة المتكاملة. 7. المقاومة الكيميائية. 5-الجنــي والمردودية.


المصدر: د.علي فتحي حمايل 1996 أحدث الطرق لمقاومة الافات والحشرات وعلاج الأمراض التي تصيب محاصيل الخضر. المهندس: علي الدجوي 1996 تكنولوجية زراعة وإنتاج الخضر. المهندس:محمد أحمد الخسيني 2004

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 680 مشاهدة
نشرت فى 19 ديسمبر 2011 بواسطة hebaadel121

ساحة النقاش

شركة ام.رو.بايو

hebaadel121
شركة ام رو بايو شركة متخصصة فى التنمية الزراعية وصناعة الاسمدة المتخصصة والحيوية تليفون : 01147755093 الايميل :[email protected] الموقع الخاص بالشركة :www.roegy.com »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

31,276