بدون ألم

<!-- AddThis Button BEGIN --> <!-- AddThis Button END -->

كشفت دورية "Analytical Chemistry" الخاصة بالمعهد الكيميائى الأمريكى من خلال دراسة حديثة نشرت بها فى عدد شهر نوفمبر الحالي، عن طريقة جديدة ومبتكرة لقياس مستوى السكر بالدم باستخدام الدموع بدل قطرات الدم، بما يخدم حوالى 350 مليون مريض بالسكر على مستوى العالم، وهو يمثلون نحو 5% من سكان العالم.

وتمكن الباحثون من تطوير مستشعر كهروكيميائى دقيق ليقيس مستوى السكر الموجود بقطرات الدموع، وهو يعطى انعكاسا صحيحاً ومكافئاً لمستوى السكر بالدم، وهو ما يمثل انطلاقة رائعة فى مواجهة مرض السكر من النوع الثانى، وهو أحد الأمراض المتنامية بشكل سريع وخطير على مستوى العالم بسبب ازدياد نسبة الإصابة بمرض السمنة.

وتمتاز هذه الطريقة المبتكرة بأنها لا تسبب أى ألم مثلما يحدث مع أجهزة قياس السكر التقليدية والتى تعتمد على وخز الإبر فى الأصابع عند قياسه، وهو ما يسبب الألم لملايين المرضى ويمنع الكثير منهم من قياس مستوى السكر بشكل دورى خوفاً من تكرار هذا الشعور السيىء، وهو ما يهدد صحتهم بلا أدنى شك، حيث يحتاج مريض السكر إلى قياس مستوى السكر عدة مرات على مدار اليوم للتأكد بأن نسبة السكر بالدم فى المستوى الآمن.


وأجرى الباحثون تلك التجارب على الأرانب كبديل للإنسان، وخلصوا إلى أن أى حجم من الدموع يحوى نفس كمية السكر الموجودة بالدم فى الحجم نفسه، وقالوا بأن ذلك سيمكن المرضى من قياس مستوى السكر بالدم عدة مرات باليوم بواسطة الدموع دون إحداث أى ألم كما يحدث مع الوسائل التقليدية لقياس السكر.

المصدر: http://www.youm7.com
hany2012

شذرات مُتجدده مُجدده http://kenanaonline.com/hany2012/

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 43 مشاهدة
نشرت فى 11 نوفمبر 2011 بواسطة hany2012

ساحة النقاش

هـانى

hany2012
موقعنـا موقع علمى إجتماعى و أيضاً ثقافـى . موقع متميز لرعاية كل أبنـاء مصر الأوفيـاء، لذا فأنت عالم/ مخترع/مبتكر على الطريق. لا تنس"بلدك مصر في حاجة إلى مزيد من المبدعين". »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,337,445