هو برنامج تدريبي بدأ تطبيقه في ألمانيا من خلال طبيب ألماني يدعى Vojta ، يهدف الى تدريب أمهات الأطفال المعاقين حركيا في سن مبكرة (من الولادة وحتى عمر 5 سنوات)، على أساليب حفز الأطفال الذين يعانون من التأخر في النمو الحركي، من خلال الضغط بطريقة خاصة على نقاط معينة في جسم الطفل لتحفيز عضلات الطفل

ويتم التأكيد على الأمهات من أول زيارة على ضرورة ترك الطفل على راحته وعدم ارغامه على الجلوس أو الوقوف مالم يكن جسمه مهيئا أو مستعدا لذلك،لأن ارغامه على ذلك قد يتسبب في احداث تشوهات حتى ان كان الطفل لا يعاني من أي مشكلة جسديا، ويطلب من الام أن تترك طفلها مستلق اما على بطنه أو على ظهره أو جنبه، وأن لا تستخدم أي جهاز تصحيحي أو مساعد للحركة أو الجلوس، وخاصة ان كان يعاني من مشكلة جسمية معينة

يتم احتساب عمر الطفل من خلال العمر الافتراضي له بعد إتمامه الشهور التسعة في بطن أمه وليس من تاريخ ولادته(أي من التاريخ المتوقع لولادة الطفل، وليس تاريخ ميلاده)، وذلك لمراعاة التأخر الذي قد تتسبب فيه الولادة المبكرة والذي يتلاشى بعد اتمام الطفل عامه الثاني في الكثير من الأحيان.

اضافة للعلاج بطريقة الVOJTA يعرض البرنامج التدريبي مؤشرات للكشف المبكر عن الاعاقة كإغلاق الطفل ليده بشدة ضاغطا على الابهام، طريقة بكاء الطفل، وانقباض القدم بعد الشهور الستة الأولى من عمره

كما يركز البرنامج على ارتباط الجانب الحركي الوثيق بالجانب الادراكي و لذلك مثلا يتم التركيز على تدريب العضلات الدقيقة في اليد نظرا لارتباط قبضة اليد الوثيق بادراك الطفل وتطوره في المجالات الأخرى، ويوجه الوالدين الى عدم منع الطفل من التعرف على جسمه بحرية، من خلال سلوكات معينة كمص الاصبع مثلا لأن الطفل يتعرف على الأجسام والأشياء بداية من خلال تقريبها وتفحصها بالفم، وبالتالي مص اليد والاصبع هي عملية مؤقتة وبداية التعرف على جسمه، وقد تصبح دائمة اذا منعنا الطفل منها(يلجأ الأطفال الى تجريب كل ممنوع، ويصبح محببا لهم.

من خلال تجربتنا في الأردن:
تم عقد 3 ورش تدريبيه بإشراف من الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية ومعهد الملكة زين الشرف التنموي / حيث تم استضافة خبيرة ألمانية تولت التدريب على البرنامج، وكانت الورش موزعة جغرافيا حسب المناطق، ورشة في منطقة حرثا/ شمال الأردن- بالتعاون مع جمعية حرثا الخيرية- وورشة في منطقة وادي موسى جنوب الأردن من خلال منظمة حقوق أطفال العالم الفرنسية، وورشة اقليمية في عمان شارك فيها مشاركين من السعودية وقطر اضافة الى المشاركين من وسط الأردن، وبحضور أمهات الأطفال المستهدفين في العلاج من الأردن .

عمليا، وبعد تنفيذ البرنامج لاحظنا التقدم الملموس والسريع في الحالات دون اللجوء الى الأجهزة التأهيلية، وذلك لأن البرنامج يعتمد على تدريب الأمهات وليس على العمل المباشر مع الطفل، وكذلك لأن التمارين تعمل على حفز العضلات للحركة ذاتيا(الضغط على النقاط الموجودة في الجسم-يمكن ملاحظتها من الصورة أعلاه- يعمل على حفز العضلات على الحركة ذاتيا دون اللجوء الى تحريك العضو من قبل المدرب أو الأم)فتقوم الأم بعمل التمرينات لطفلها في وقت الفراغ مع التقيد بتعليمات المدربة الأساسية، ونظرا للفائدة الجمة التي حققها البرنامج تم تطبيق أسلوب من أم الى أم للتدريب على البرنامج، باشراف من الجهات المختصة.

لمزيد من التفصيلات والمعلومات حول طريق الـVOJTA فيما يلي موقع جمعيةVOJTAالعالمية بألمانيا،،،

المصدر: مركز الرحمة
el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطقال

  • Currently 46/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
16 تصويتات / 1277 مشاهدة
نشرت فى 20 يناير 2011 بواسطة el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال

el-rahmapt
للتواصل elrahmacp@gmail.com »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,703,142

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى


مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال المصابين بالشلل الدماغى    د/ محمد على ابراهيم 
مدرس بكلية العلاج الطبيعى جامعة القاهرة        استشارى تاهيل الاعاقات 00201225897151