مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال

el-rahmapt

 

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال هو اول و اكبر مركز للعلاج الطبيعى المتخصص فى علاج ضمور المخ و الشلل الدماغى و التاخر الحركى انشىء المركز عام 2001 و المشرف علية د/ محمد الشافعى مدرس العلاج الطبيعى للأطفال بكلية العلاج الطبيعى - جامعة القاهرة.

يعمل بالمركز نخبة من الاخصائيين المدربين على اعلى مستوى علمى و تقنى و يتميز المركز بدعمة للأبحاث العلمية و تطوير الاساليب العلاجية الخاصة بأستمرار و كذلك حرص ادارة المركز على تنمية مهارات العاملين بة.


علاج الشلل الدماغى بالمركز


العلاج المكثف هو علاج متكامل يهدف إلى تحسين القدرات الحركية الأساسية للطفل (الجلوس – الوقوف – المشي.....الخ ) وكذلك المهارات الحركية الدقيقة لليدين ( الأكل –الشرب الكتابة .....الخ ) وأيضا يهدف إلى تنمية القدرات العقلية والمهارات الأكاديمية و اللغوية. بما يساعد الطفل على الاعتماد على نفسه.

يتضمن العلاج الطبيعي المكثف للأطفال العديد من أنواع الجلسات المختلفة كما و كيفا.

 

أولا: بدله الفضاء يكون الجزء الاساسى للعلاج المكثف ببدله الفضاء لما لها من قدرة لعلاج التأخر الحركي وتشوه القوام وضعف العضلات وزيادة التغذية الرجعية للمخ و كافة مشكلات الشلل الدماغي.


ثانيا وحدة تقوية العضلات تهدف هذه الوحدة إلى تقوية العضلات بطريقة دقيقة تمنع زيادة النغمة العضلية وتوتر العضلات الذي يزيد مع طرق تقوية العضلات التقليدية أثناء الجلسات مع إلغاء تأثير الجاذبية الأرضية على العضلات.

ثالثا:العلاج مع التحميل الكلى و الجزئي للوزن وهو نوعان ثابت و ديناميكي يهدف إلى تعليم الطفل المهارات الحركية المطلوبة (الجلوس – الوقوف – القيام و ذلك بالنسبة للنوع الثابت وتعليم الطفل المشي و ذلك بالنسبة للنوع الديناميكي ) مع تقليل وزن الطفل بنسب معينة تتراوح من (20% -30% وقد تصل إلى 40% من وزن الجسم ) مما يساعد على زيادة التحكم الحركي عن طريق Motor learning-inverse) myotatic reflex stimulation)

 

رابعا : العلاج المائي: تساعد المياه بما لها من خصائص على علاج حالات الشلل الدماغي والتأخر الحركي حيث توفر قوى الترابط بين جزيئات المياه المقاومة الكافية لتقوية العضلات بالإضافة إلى ذلك توفر التدعيم الكافي لأداء المهارات الحركية مثل الجلوس و المشي و كذلك تقوم خاصية الطفو للماء بنوع من التحميل الجزئي أثناء العلاج. وتساعد المياه على زيادة ليونة العضلات بالنسبة لحالات الشلل الدماغي التقلصى و تعتبر بيئة ملائمة لعلاج الطفل التوحدى.

خامسا : برامج التوازن حيث يعانى غالبية الأطفال ذوى الإعاقة الحركية بوجود ضعف جزئي أو كلى للتوازن نتيجة ضعف الإحساس الموجودة بالمفاصل و العضلات أو نتيجة إصابة مراكز التوازن بالمخ. ويعتمد برنامج التوازن على تنبيه الجهاز الدهليزى (vestibular system) وكذلك تنمية ردود الأفعال الخاصة بالطفل. وذلك عن طريق العديد من الأجهزة (Bounce board- balance beam- zigzag beam –balance master – multidimensional vestibular stimulator )

سادسا:برامج علاج التيبس العضلي: تعانى اغلب حالات الشلل الدماغي من تشنج و تيبس العضلات نتيجة فقدان تحكم الجهاز العصبي المركزي (motor cortex) على الجهاز العصبي الطرفي(reflex arc )) تم تصميم برنامج خاص بهم يهدف إلى جعل العضلات في وضع استطالة مستمرة أثناء العلاج المكثف وأيضا أثناء راحة الطفل وذلك بالاستعانة بعدة طرق ( الأوضاع العلاجية المصممة خصيصا لتيبس العضلات – العلاج بالجبس –العلاج بالجل الساخن – الجبائر والأجهزة التعويضية).

سابعا : العلاج بالأحصنة : تم تصميم وحدة hippo therapy ) ) خصيصا بالمركز وهى محاكاة للحصان الطبيعي للمساعدة على:

· تنمية حواس الجسم المختلفة وتقليل توتر العضلات

· تحسين المهارات الوظيفية للطفل الأساسية و الدقيقة

· تنبيه الجهاز الحلزوني أو الدهليزى

ثامنا: بدل تصحيح القوام

 

تاسعا : العلاج بركوب الدراجات

عاشرا: العلاج بالاحزمة الوزنية