الصـــلب المشـــقوق و إنشقاق العمود الفقري
Spina Bifida


      الصلب المشقوق هو تعبير طبي لعيب خلقي يحدث نتيجة عدم انغلاق قوس فقرة أو فقرات من العمود الفقري ، مما يؤدي إلى عيوب في الفقرات ويجعل الحبل الشوكي غير مغطي بالعظم ، وانكشاف الحبل الشوكي يجعله معرضاً للتلف ، هذا التلف في الحبل الشوكي يؤثر على الأعصاب المتصلة به وخصوصاً في المنطقة المكشوفة منه ، ويجعل توصيلها للإشارات العصبية منعدماً ، أو يؤثر على الأعضاء التي تغذيها ، وبالتالي يكون الإتصال بين هذه الأعضاء والدماغ غير متواصل ، ولقد ذكر الصلب المشقوق في المدونات الطبية منذ عام 1632 م ، حيث نشر البروفيسور نيكولاي تولبNICOLAI TULIP  بحثاً في هذا الموضوع ، ثم تتالت الأبحاث ، وتطورت طرق العناية والعلاج.
 
ما هي عيوب الأنبوبة العصبية ؟
الأنبوبة العصبية هي النواة الأولى للجهاز العصبي في المراحل الأولى للحمل ، أي الثلاثة أشهر الأولى ، وتتطور مع الأيام لتكوّن الجهاز العصبي ( الدماغ ، الحبل الشوكي والأعصاب ).
وعيوب الأنبوبة العصبية الخلقية خطيرة ومتنوعة ، وتحدث في الغالب في المرحلة الأولى من الحمل  ، وتؤدي إلى نقص في تطور الدماغ والحبل الشوكي ، ومن هذه العيوب الصلب المشقوق  ، المولود بدون دماغ ، الأكياس الدماغية.
 
كيف يحدث الصلب المشقوق  ؟
يحدث الصلب المشقوق نتيجة عدم إنغلاق الأنبوبة العصبية ، وعدم إنغلاق قوس الفقرة ،  وذلك يحدث بين الأسبوع الثالث والرابع من الحمل ( قبل أن تكتشف المرأة حملها ) ،  وحدوث هذا الخلل مبكراً يجعل علاجها صعباً ، واكتشافها بالأشعة الصوتية صعباً ، فالأشعة الصوتية عادة ما تؤخذ بعد الشهر الثالث من الحمل ، وفي هذا الوقت تكون الإصابة قد حدثت، والأشعة الصوتية تكتشف الحالة ولكن لا يمكن بها معرفة مقدار الإصابة ومدي تأثيراتها العصبية الناتجة ، ولكن يمكن معرفة التأثيرات بعد الولادة .
في أغلب الحالات لا يستطيع الطبيب الجزم بمقدار الإصابة ، فيعطي أشد الاحتمالات ، لكي يكون لدى الوالدين أسوأ الافتراضات ، مع العلم أن التأثيرات على الأعصاب تكون متباينة ، فقد تكون الحالة خفيفة بشلل جزء من الأطراف مع سلس البول ، أو لدرجة كبيرة حيث يكون هناك شلل وعيوب خلقية في الأطراف مع مشاكل في الجهاز البولي والهضمي وقد تكون مصحوبة بالتخلف الفكري.
 
أين مكان الإصابة ؟
تكون الإصابة في أي منطقة من العمود الفقري سواء الصدرية ، القطنية  أو العجزية وفي الغالب تكون في المنطقة العجزية.
 
ما هو حجم الإصابة  ؟
هذه العيوب تختلف في حجمها وشكلها ، فقد تكون في فقرة واحدة أو عدة فقرات وقد تكون كبيرة أو صغيرة.

 هل يمكن منع حدوث الإصابة  ؟
الأسباب متعددة ، وأحدها نقص حمض الفوليك ، ولقد أثبتت الدراسات أن إستخدام حمض الفوليك يقلل من الإصابة بالصلب المشقوق ، وحيث أن المرأة لا تكتشف حملها إلا بعد حدوث الإصابة (بعد نهاية الشهر الأول) ، فأخذ حمض الفوليك لا يمكنه علاج ما حدث ، لذلك ينصح باستخدام حمض الفوليك (4ر0 مجم) لجميع النساء في مرحلة الخصوبة وقبل الحمل بعدة أشهر،  وأمّا من كان لديها طفل مصاب ، فينصح لها باستخدام جرعة عالية من حمض الفوليك 4مجم يومياً قبل الحمل بشهرين بالإضافة إلى الأغذية الغنية بحمض الفوليك.

المصدر: د محمد الشافعى
el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطقال

  • Currently 30/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
10 تصويتات / 787 مشاهدة
نشرت فى 28 ديسمبر 2010 بواسطة el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال

el-rahmapt
للتواصل [email protected] »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,950,433

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى

    أ.د/ محمد على الشافعى
 استاذ مشارك العلاج الطبيعى للأطفال  بكلية العلاج الطبيعى جامعة القاهرة و استشارى العلاج الطبيعى المكثف للأطفال 
لمشاهدة قناه الفيديو الخاصة بالمركز 

اضغط