دراسة: فقدان السمع أكثر انتشارًا بين الشباب

AddThis Sharing ButtonsShare to FacebookShare to TwitterShare to WhatsAppShare to ارسال ايميلShare to المزيد
  • طباعة
  • وكالات dostor.org/2339161

    توصّلت دراسة إسبانية حديثة إلى أنّ الشباب من الأكثر عرضة للإصابة بالصمم أو ضعف السمع بين الكبار.

    حيث أثبتت أنّ استخدام سماعات الرأس غير الملائمة أحد العوامل التي تؤدّي إلى فقدان السمع.

    وقالت "جلوريا سانجينيتي" أحد الباحثين في مركز GAES، إن الاستماع إلى الموسيقى بسماعات الرأس بصوت مرتفع للغاية، يمكن أن يسبب صدمات للأنسجة داخل الأذن، في البداية ستكون فقط إصابة مؤقتة وتستغرق بضع ساعات، ولكن مع مرور الوقت ستؤدي تلك الترددات إلى انخفاض السمع تدريجيًا.

    وحذرت الدراسة من أن فقدان السمع يمكن أن يكون مفاجئًا وسريعًا وغير قابل للتفسير، مثل فقدان السمع المفاجئ والذي يؤثر عادة على أذن واحدة جزئيًا أو كليًا.

    موضوعات قد تع

    azazystudy

    مع أطيب الأمنيات بالتوفيق الدكتورة/سلوى عزازي

    • Currently 0/5 Stars.
    • 1 2 3 4 5
    0 تصويتات / 27 مشاهدة
    نشرت فى 27 سبتمبر 2018 بواسطة azazystudy

    ساحة النقاش

    الدكتورة/سلوى محمد أحمد عزازي

    azazystudy
    دكتوراة مناهج وطرق تدريس لغة عربية محاضر بالأكاديمية المهنية للمعلمين، وعضوالجمعية المصرية للمعلمين حملة الماجستير والدكتوراة »

    ابحث

    تسجيل الدخول

    عدد زيارات الموقع

    3,659,055