كتبت: رانيا على فهمى
منذ 4 ساعة 15 دقيقة

كم أود إنقاص وزني خاصة وقد اقترب موعد زفافي، كان هذا حلم يراود "سهيلة" لكنها تخشى من التعرض لإحدى مشكلات البنج الكلي ومن ضيق الوقت وعدم الإنتظام في زيارة الطبيب ، هذا غير ماسمعته عن حدوث كدمات وتورمات وترهلات نتيجة إذابة الدهون بالوسائل المتعارف عليها، فضلا عن ارتفاع الأسعار.

توجهنا بهذا التساؤلات المعبرة عن تخوف أغلب بنات حواء من عمليات شفط الدهون للدكتور عمرو النجاري ،استشاري جراحة التجميل، ليحدثنا عن أحدث وسائل التجميل وشفط الدهون بعيدا عن التعرض لمخاطر البنج الكلي.

بداية ماهي أحدث الطرق للتعامل مع السمنة المفرطة؟

المنظار الجراحي هو أحدث الطرق للتعامل مع السمنة المفرطة، وذلك لاستئصال جزء من المعدة مع استئصال الجزء المسئول عن إفراز الهرمون الذي يؤدي إلي الإحساس بالجوع ( هرمون الجريلين)، مما يؤدي إلي فقدان الوزن الزائد خلال مدة تتراوح من ستة أشهر إلي سنة.

ومتى يحتاج مريض السمنة لعملية شفط دهون؟

في الماضي كان شفط الدهون يتطلب شروطا معينة، أما اليوم فقد أصبح متناسبا مع السمنة بجميع أنواعها، وخاصة السمنة الموضعية المرتكزة فى مناطق معينة من الجسم، وأهمها منطقة الأرداف والجناب والذراعين التي تختلف نوعية الدهون الموجودة بها عن بقية الجسم، وبالتالي فلا بد من استخدام حقن وأجهزه معينة لحل هذه المشكلة من بينها أجهزة شفط الدهون.

كثيرات تتخوفن من البنج الكلي وترهلات الجلد بعد الشفط؟

في الماضي كنا كلما أردنا شفط كميات أكبر من الدهون كلما زادت الحاجة لإعطاء المريض بنج عام، وكلما زادت نسبة التورمات وتغير لون الجلد، أما اليوم فإن أحداث وسائل شفط الدهون تعتمد على المخدر الموضعي واستخدام تقنية PAL (power assissted liposuction ، حيث تقوم Cannulas  بحركات أمامية وخلفية فتقوم بشفط الدهون بدون أن تتسبب في كدمات عنيفة.
كما يوجد نوع آخر يتحرك بشكل دائري ويعتمد على توليد موجات تحت الصوتية  infra sonic waves  تقوم بتحفيز الجلد لإفرازخلايا الكولاجين مما يؤدي إلي شد الجلد بعد العملية.

وماذا عن التخسيس الموضعي بالتعرض لدرجات حرارة مرتفعة؟

بالفعل في الماضي كنا نعتمد على أشعة الليزر وموجات الألتراسونيك، أما اليوم فهناك جهاز التخسيس الموضعي بالتبريد أو التجميدLipolysis by Freezing Cryo-lipolysis  ، ولا يتطلب عملية جراحية.

وهل تناسق القوام يشترط نقصا في الميزان؟

لابد من التأكيد على أن الدهون كبيرة في حجمها خفيفة في وزنها، بينما العضلات قليلة في حجمها ثقيلة في وزنها، وبالتالي فإن تناسق القوام المعتمد على تقوية وشد العضلات لا يشترط أن يقل الرقم على الميزان، لكن يشترط أن يقل قياس الملابس.

شاهد الفيديو:

;feature=mfu_in_order&list=UL

 

موضوعات ذات صلة:

فيديو..أجهزة تقليل الوزن بريئة من حزام التخسيس وشورت الساونا



اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد - بالفيديو : أحدث وسائل إذابة الدهون باستخدام البنج الموضعي
azazystudy

مع أطيب الأمنيات بالتوفيق الدكتورة/سلوى عزازي

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 128 مشاهدة
نشرت فى 23 يناير 2012 بواسطة azazystudy

ساحة النقاش

الدكتورة/سلوى محمد أحمد عزازي

azazystudy
دكتوراة مناهج وطرق تدريس لغة عربية محاضر بالأكاديمية المهنية للمعلمين، وعضوالجمعية المصرية للمعلمين حملة الماجستير والدكتوراة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

3,426,448