لله في شرعه أسرار وحكم ومقاصد، منها ما تدركها العقول ومنها ما تقف عندها عاجزة، وقد أخبر جل وعلا عن بعض حكم الصيام فقال:

(يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون....) البقرة: 185.

وإذا تأملنا قوله تعالى: (لعلكم تتقون) عرفنا أن فريضة الصيام علينا إنما هي لإعداد النفس المؤمنة لتقوى الله تعالى بترك الشهوات المباحة والمتوفرة امتثالاً لأمر الله عز وجل واحتسابا للأجر عنده. فتبرز العزيمة والإرادة على ضبط النفس بالصبر على اللذات المباحة وفي الحديث (الصوم نصف الصبر) أخرجه الترمذي وأحمد.

 

ففي الصوم تجتمع أنواع الصبر الثلاثة:

1-   الصبر على طاعة الله عز وجل.

2-   الصبر عن معاصي الله عز وجل.

3-   الصبر على أقدار الله المؤلمة.

 

وحكم الصوم تفوق الحصر منها:

1- إخلاص العبادة لله عز وجل وحده لأن الصوم سرّ بين الله وعبده لا يظهر للناس كالصلاة والحج وغيرها من العبادات، لا يحافظ على صيامه إلا تقي مخلص، وفي الحديث القدسي: (كل عمل ابن آدم له إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به) متفق عليه.

2- الخضوع لله عز وجل في كل وقت فالعبد لا يزال ذاكراً لله تعالى ما دام صائماً صائناً لصيامه فالصيام أمر عظيم وامتثال العبد لله عز وجل وإذعان لأمره وتسليم لشرعه.

3- الصيام كفارة للخطايا ومذهب للسيئات فقد قال صلى الله عليه وسلم: (الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات ما بينهن إذا اجتنبت الكبائر) رواه مسلم.

وفي الحديث الصحيح أيضاً: (من صام يوماً في سبيل الله عز وجل زحزح الله وجهه عن النار بذلك اليوم سبعين خريفاً) وأيضاً: (في الجنة ثمانية أبواب، منها باب يسمى الريان، لا يدخله إلا الصائمون) أخرجه البخاري.

4- الشعور بحال الآخرين خاصة الفقراء فهم يعيشون الجوع والعطش دائماً فيشعر الصائم في ساعات صيامه بالتعاطف معهم فيجود الغني على الفقير مما يزيل الضغائن وينشر المحبة بين المسلمين.

5- قهر لعدو الله عز وجل فوسيلة الشيطان هي الشهوات وهي تتقوى بالأكل والشرب، والصيام يضيق مجاري الطعام والدم وهي مجاري الشيطان فتقل وسوسته مما يضعف الشهوة وخطرات السوء وواردات المعصية فتشرق الروح قال صلى الله عليه وسلم: (يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء) متفق عليه.

6- وهو وحدة للمسلمين يصومون في زمن واحد ويفطرون في زمن واحد يجوعون معاً ويعيّدون معاً.

المصدر: رابطة شباب مستقبل سوريا
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 40 مشاهدة

ساحة النقاش

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

754,713