نهر النيل وفرعيه

- يبلغ عدد المنشات الصناعية1 التى تقوم بالصرف على نهر النيل وفرعيه 102 منشاه منها 65  منشأه اوقفت الصرف بكمية بلغت نحو 447,49 مليون م3/عام فى حين توجد 37 منشاة تقوم بالصرف الصناعى على نهر النيل والمجارى المائية بكمية بلغت نحو29,290 مليون م3/ عام.

وبتحليل تلك المنشات تبين الأتى:-

<!--عدد المنشآت التى تقوم بالصرف المباشر 17 منشاة باجمالى كمية صرف تبلغ نحو 25,734 مليون م3/عام منها عدد 15 منشاة تقوم بصرف غير مطابق باجمالى كمية 24,939 مليون م3/عام بنسبة 97% من اجمالى كمية الصرف المباشر والباقى صرف مطابق.

<!--عدد المنشات التى تقوم بالصرف غير مباشر 20 منشاة باجمالى كمية صرف تبلغ نحو 4,216 مليون م3 /عام منها 15 منشاة تقوم بصرف غير مطابق باجمالى كمية 3,091 مليون م3/عام بنسبة 73% من اجمالى الصرف الغير مباشر والباقى صرف مطابق.

- ظهور اسماك نافقه وطافية على سطح ترعة المريوطية وهذه الاسماك النافقة كانت خياشيمها متورمة وفمها مفتوح (أعراض اختناق) وأن الاسماك الحية تعوم على السطح المياه لمحاولتها استخلاص الاكسجين من الهواء لنقص الاكسجين بالماء كما انها تسبح فى اتجاه التيار بعكس طبيعة الاسماك دليلا على عدم اتزانها وبالبحث عن اسباب ذلك وبتحليل المياه تبين الاتى3:-

المرجع

1- التقرير السنوى لحاله البيئة فى مصر الصادر عن جهاز شئون البيئة عام 2008 ص 134

2-المرجع السابق ص48

3-تقرير الادارة العامة للبحوث التابعة للهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية عن زيارة ميدانية بتاريخ 8/2/2010

<!--وجود تلوث شديد فى مصرف المحيط الذى يصب فى ترعة المريوطية ناتج عن مخلفات مصنع السكر بالحوامدية وايضا القاء مخلفات محطة الصرف الصحى بالاضافة الى ان الاهالى تقوم بالقاء الصرف الصحى الغير معالج مباشرة (سيارات الصرف الصحى) فى مصرف المحيط وبالتالى يصب فى ترعة المريوطية.

<!--هذه المشكلة ظهرت مع بداية تشغيل مصنع السكر بالحوامدية فى بداية هذا العام(2010).

<!--نسبة الامونيا مرتفعة جدا وتعدت الحدود الامنة فى نقطة التقاء مل من مصرف المحيط ومصنع كاتو بترعة المريوطية.

مما دعا الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية الى توجيه خطاب إلى الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة فى 7/3/2010 بضرورة اتخاذ اللازم نحو هذا المصنع لتدميره المستمر للثروة السمكية هذا بالضافة الى وجود توصية بضرورة توعية الصيادين بعدم الصيد من ترعة المريوطية ومصرف المحيط لارتفاع نسب التلوث بهما.

<!--توجد مصانع تصب مخلفاتها  على مصر فى حادوس والسر وفى ترعة السلام دون معالجة مما يتسبب فى خطورة كبيرة على المياه العذبة والاسماك وهذه المصانع هى :-

- الزيوت والصابون دقهلية

- الزيوت والصابون شرقية

- دقهلية للغزل والنسيج

- المنصورة للراتنجات

وهذا الصرف ادى الى ظهور الفينولات بقيم تعدت الحدود المسموح بها وهذا نتيجة تلوث بالصرف الصناعى ورغم ذلك لم تقم تلك المصانع بخطة لتوفيق اوضاعها.

- عند التحليل الدورى لمياه نهر النيل من جهة الوجه القبلى(محافظة اسيوط) تبين الاتى2:-

1-تقرير الادارة اعامة للبحوث التابعة للهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية عن زيارة ميدانية بتاريخ 8/3/2010

2-المرجع السابق عن زيارتين ميدانيتين بتاريخ4/1/2010-26/1/2010

  ·  ان المياه الخارجة من صرف ماسورة مصنع الاسمدة ومحطة كهرباء الوليدية ومحطة كهرباء الحمراء يرتفع بها الامونيا عن الحدود الملائمة بالاضافة الى ارتفاع درجات الحرارة مما يؤثر سلبا على الكائنات المائية.

<!--انخفاض عمق نهر النيل امام مصنع الاسمدة وضيق عرض النهر امام المصنع ناتج عن الاطماء الذى تسبب فيه الصرف الصناعى للمصنع.


<!--لم يتمكن العاملون بهيئة تنمية الثروة السمكية من اخذ عينات مياه قبل صرفها على النيلب لبيان مدى جوده المياه داخل المصنع قبل صرفها على النيل.

- قيام بعض الاهالى بتربية الاسماك ببرك الاكسدة بمدينة بمدينة العاشر من رمضان (محافظة الشرقية)وبيعها للمواطنين وقد خاطبت الجهات الامنية المختصة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية فى 2 /9/ 2009 بموافاتها بخطتها لمواجهة هذه الظاهرة وقد ردت الهيئة فى 10 /9/ 2009 بعدم ولايتها على هذه الاحواض لكونها ليست مربى طبيعى للاستزراع السمكى وضرورة تشديد الحملات الامنية لمنع القاء الزريعة فى البرك وضبط المخالفين الامر الذى يتعين معه ضرورة الزام كل من الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى  ومحافظة الشرقية (لوجود المصانع فى نطاقها ) بايجاد حل لهذه البرك لمسئولياتهم عن تكوينها.

- يصب صرف الشركة المالية الصناعية على النيل مياشرة جهة محافظكة الغربية وهى تنتج اسمدة فوسفاتية وكذلك مصنع الزيوت والصابون (بكفر الزيات) مما كان له تاثير سلبى على نهر النيل وذلك لزيادة الصرف الصناعى لهما دون معالجة مما يشكل خطرا على مجرى نهر النيل ويعتبر مصرف الدلجامون (كفر الزيات) بؤرة تلوث للنيل ولابد من الحد من القاء المياه الملوثة فيه مما ادى الى التوصية1 بضرورة مخاطبة جهاز شئون البيئة لمعالجة مياه صرف المصانع التى تصب على النيل من جهة مدينة كفر الزيات وضرورة استمرار اخذ عينات دورية  لماه النيل لرصد اى نوع من التلوث لخطورة الموقف.

1- تقرير الادارة العامة للبحوث التابعة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية عن زيارتين ميدانيتين بتاريخ 4/1/2010 - 26/1/2010

من خلال العرض السابق لبعض امثلة تلوث المياه بالصرف الصناعى وخطورته على الاحياء المائية ومياه مجرى نهر النيل يوصى الجهاز بضرورة توفيق اوضاع الشركات الصناعية المخالفة ومتابعتها من قبل جهاز بضرورة توفيق اوضاع الشركات الصتاعية المخالفة ومتابعتها من قبل جهاز شئون البيئة والتاكد من تركيب وتشغيل وحدات معالجة الصرف الصناعى قبل الصرف للتاكد من عدم مخالفة جميع الشركات للمادة (66) من اللائحة التنفيذية للقانون رقم 48 لسنة 1982 والخاص بشان حماية نهر والمجارى المائية من التلوث والحزم فى تطبيق جميع مواد قانون البيئة رقم4 لسنة 1994 ولائحتها التنفيذية والمعدل باقانون رقم 9 لسنة 2009 واتخاذ الاجراءات القانونية تجاه الشركات المخالفة.

<!--تلوث المياه بالصرف الزراعى

تتعرض شبكة المصارف للتلوث1 نتيجة للصرف المباشر للصرف الصناعى غير المتوافق مع معايير القوانين البيئية المعمول بها او نتيجة لصرف مياه الصرف الصحى غير المعالجة او المعالجة معالجة ابتدائية فقط او كليهما مما يؤدى الى تدهور فى نوعية مياه المصارف ؛ وذلك  بالاضافه الى الاستخدام غير المقنن لمياه المصارف فى رى الاراضى الزراعية مما يؤدى الى زيادة نسبة الملوحة فى مياه المصارف الزراعية ؛ ويعتبر استخدام المبيدات الحشرية والاسمدة الزراعية بدون ترشيد من اهم مصادر تلوث مياه المصارف الزراعية بالاضافة الى الاملاح الناتجة عن غسيل التربة .

بحيرة مريوط ( محافظة الاسكندرية )

- يبلغ الصرف الزراعى بالبحيرة نحو 3,833 مليار م3/عام ؛ بمتوسط يومى يبلغ نحو 10,5 مليون م3/يوم ؛ يخص مصرف القلعة الذى يصب على حوض ال6000فدان نحو 700الف م3/ يوم ويخص الوصله الملاحية لترعة النوبارية نحو 2,6 مليون م3/يوم ؛ ويخص مصرف العموم محو 7,2 مليون م3/يوم ويتمثل خطورة هذا النوع من التلوث فيما تحمله مياه الصرف الزراعى من بقايا المبيدات الحشرية والاسمدة الكيميائية التى تعمل على تلوث البحيرة .

1- التقرير السنوى لحالة البيئة فى مصر الصادر عن جهاز شئون البيئة عام 2008 ص 137

محافظة الفيوم

- توجد مزرعة سمكية كائنه بمركز سنورس / محافظة الفيوم مساحتها خمسة افدنة تعتمد فى الاستزراع السمكى على مياه الصرف الزراعى طبقا للقانون رقم 124 لسنة 1983 بشأن صيد الآسماك والاحياء المائية وتنظيم المزارع السمكية مادة (48) والذى اجاز استخدام مياه الصرف الزراعى فى الاستزراع السمكى وعدم استخدام مياه الرى .

ونظرا لوجود رائحه كريهة بالمصرف الرئيسى طالب صاحب المزرعة اجراء تحليل لمياه المزرعة والمصرف الرئيسى الذى يمد المزرعة بالمياه على نفقته الخاصة ؛ وقد تبين من تحليل المياه لكل منهما . وجود بكتريا القولون الممرضة ؛ ووجود تلوث للصرف الزراعى  ناتج عن الصرف الصحى ؛ وجميع هذه الاشياء ذات اثر سيئ على صحة الانسان المتعامل مع الاسماك وفى نفس الوقت لا تؤثر على صحة الاسماك .

محافظة الوادى الجديد

-  اظهرت نتائج تحليل عينات مياه1 برك الواحات الخارجة بمحافظة الوادى الجديد والتى تستخدم فى الاستزراع السمكى وجود مادة المالاثيون (مبيد حشرى ) بنسبة 0,37 ميكروجرام / لتر بسبب خلطها بمياه الصرف الزراعى وهى مادة شديدة الخطورة على جميع الكائنات الحية والانسان  وطبقا للقانون رقم 48 لسنة 1982 والخاص بشأن حماية نهر النيل والمجارى المائية من التلوث  فانه يجب ان تكون المياه خالية تماما من المبيدات ؛ مما استدعى قيام السيد رئيس الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية بمخاطبة السيد محافظ الوادى الجديد فى 15 / 3 /  2010 لتدارك خطر هذا التلوث.

ومن خلال العرض السابق لبعض امثلة تلوث المياه بالصرف الزراعى والذى يجب ان يكون اقل الملوثات للمياه وكذلك للاسماك والكائنات الحية لذا يوصى الجهاز بضرورة اخذ جميع التدابير الوقائية ضد هذا التلوث خاصة وان مياه الصرف الزراعى طبقا للقانون رقم  لسنة 1983 هى التى تستخدم فى الاستزراع السمكى .

نتائج تحاليل عينات مياه بمركز البحوث الزراعية  24 / 2 / 2010

قامت الادارة البيطرية ،الادارة العامة للتفتيش، مندوب شرطة المسطحات المائية بالمطرية ؛ قسم المرابى والبحيرات ببحثها ؛ وتم صيد بعض القراميط  من البحيرة وتبين الاتى :-

<!--لا توجد اية اعراض مرضية ظاهرية على اسماك القراميط وتتحرك بحيوية وبصحة جيدة .


<!--بالتشريح  الداخلى وجدت بمعدة القراميط ريش دجاج وبقايا لحم ؛ والامعاء تصدر عنها رائحة كريهة نتيجة اكل دجاج متحلل استخدام فى الصيد .

وقد تبين للجنة ان هذة الظاهرة منتشرة فى محافظة الدقهلية وخاصة ببحيرة المنزلة وهذا مخالف للقانون رقم  لسنة 1983 والخاص بشأن صيد الاسماك والاحياء المائية وتنظيم المزارع السمكية خاصة المادة (13)"لا يجوز الصيد بالمواد الضارة او السامة او المخدرة او المميتة للاحياء المائية او المفرقعات ...."

-  قيام المواطنين بالقاء اكوام القمامة على جانبى الترع والمصارف وكذلك القاء الحيوانات النافقة فى الترع والمجارى المائية مما يتسبب فى تلوث شديد سواء للمياه او للاسماك او الاحياء المائية ؛ وقد ظهر هذا بوضوح بترعة المريوطية 1.

1- تقرير الادارة العامة للبحوث التابعة للهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية عن زيارة ميدانية بتاريخ8/2/2010

س/ وما هى اهم التوصيات؟:-

من العرض السابق لجميع اسباب التلوث يوصى الجهاز بضرورة وضع خطة قومية للتعامل مع الكوارث التى قد تؤثر على نوعية المياه بجميع المسطحات المائية على ان يشترك فيها كافة الجهات المعنية مع تحديد دور كل جهة وتطبيق جميع القوانين والقرارت التى تحافظ على بيئة نظيفة بحزم ، وتشديد العقوبات على اى جهة او منشأه او افراد تكون سببا فى هذا التلوث .

 

المصدر: د / جمال علوان - مدير عام الادارة العامة للشئون البيطرية بالهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

ساحة النقاش

الموقع الرسمى للإدارة العامة للشئون البيطرية بهيئة الثروة السمكية

Veterinaryfish
الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

94,181