موقع الإدارة العامة والمحلية

علم الإدارة العامة بوابة للتنمية والتقدم

undefined 

 لماذا تتقدم مجتمعات ومؤسسات؟(6)- د.أحمد السيد الدقن

   تحدثت في مقالات سابقة عن عوامل تقدم مجتمعات ومؤسسات عامة من وجود فريق للعمل ومن سيادة قيمة المؤسسية، ومن العمل على تطبيق إدارة المعرفة، ومن سيادة الأخلاق، ومن وجود تخطيط استراتيجي ناجح مقترن بتخطيط تشغيلي، ويأتي هذا المقال لاستكمال أسباب تقدم مجتمعات ومؤسسات عامة؛ وذلك بالحديث عن عامل سادس مهم للتقدم، ألا وهو التصنيع الفعال والكفء Effective & Efficient Industrialization؛ فالمجتمعات الصناعية والاقتصاديات الصناعية هي الأكثر تقدما؛ حيث لا تكون أقل عرضة للتقلبات العالمية التي تؤثر بشدة على الاقتصاديات الخدمية التي تقدم خدمات من سياحة ونقل وتجارة وعلى الاقتصاديات الريعية التي تعتمد على مصدر واحد للدخل غالبا ما يكون مصدرا طبيعيا ليس بحاجة إلى آليات معقدة للإنتاج.

   ويعني التصنيع الفعال Effective Industrialization تحقيق النتائج المستهدفة من خلال عملية التصنيع؛ وهي بالترتيب، كما يلي:

1- زيادة عدد المصانع في حاجات الاستهلاك المحلي؛ وذلك لتحقيق الاكتفاء الذاتي؛ أي اشباع حاجات الاستهلاك المحلي؛ بما يؤدي إلى تقليل الواردات   من أجل الاستهلاك المحلي؛ وذلك ل أولا لتحقيق الاكتفاء الذاتي، وتقليل الاعتماد على الخارج؛ أي تفليل الواردات إلى أقل قدر ممكن؛ بما يعني تحسن الميزان التجاري وزيادة قيمة العملة الوطنية.

2- بعد إشباع حاجات السوق المحلي؛ يبدأ التصدير، وهو يأتي كأولوية ثانية؛ لتحسين الميزان التجاري، وجلب العملات الأجنبية، وزيادة احتياطي النقد الأجنبي؛ وزيادة قيمة العملة الوطنية.

   بينما يعني التصنيع الكفء Industrialization  Efficientتحقيق النتائج المستهدفة بأقل تكلفة ممكنة وبأعلى جودة ممكنة، وهو يعني ما يلي:

1- تقديم منتجات محلية رخيصة الثمن بالنسبة لنظيراتها من المنتجات الأجنبية المستوردة؛ فليس من المعقول أن نجد سعر سلعة مستوردة ذات تكاليف نقل عالية تساوي سعر سلعة محلية ذات تكاليف نقل منخفضة، وهنا يجب أن يتم مقارنة أسعار السلع بعد خصم تكاليف النقل لكل منها؛ حتى نستطيع الوقوف فعلا على السعر الأقل.

2- تقديم منتجات محلية ذات جودة معقولة ومقبولة في البداية؛ ثم زيادة هذه الجودة في المراحل التالية للإنتاج؛ لكي تصبح مناظرة لجودة المنتجات الأجنبية الأعلى جودة في العالم؛ وهنا يتم التأكيد على أن هذه الجودة المعقولة والمقبولة التي تمثل الحد الأدنى للمنتجات المحلية تعني عدم الإضرار بصحة وأمان وسلامة الإنسان أو البيئة بأي شكل، فالحديث عن جودة معقولة ومقبولة أقل من جودة المنتجات الأجنبية ذات الجودة العالية؛ يعني وجود مميزات أقل في المنتج المحلي عن الأجنبي في البداية فقط، ولا يعني وجود أضرار لهذا المنتج المحلي على سلامة وصحة وأمان الإنسان والبيئة بأي درجة من الدرجات.

  وفي النهاية لتحقيق الفعالية Effectiveness والكفاءة Effociency المطلوبة في عملية التصنيع للوصول إلى التقدم المنشود على ما تم إيضاحه أعلاه؛ يتطلب الأمر ما يلي:

1- وجود مصانع تعمل بكامل طاقتها وبكفاءة وتقنية عالية وتضع معايير السلامة والصحة والأمان نصب عينها وفي كل مراحل وعمليات الإنتاج.

2- وجود مؤسسات حكومية وغير حكومية لمراقبة جودة المنتجات المحلية وتطبيق معايير السلامة والصحة والأمان لهذه المنتجات.

3-وجود قانون صارم يتضمن عقوبات غليظة جدا على المصانع المخالفة تشمل الإغلاق والحبس والغرامة.

4-وجود قضاء ناجز لتوقيع هذه العقوبات الصارمة على المصانع المخالفة.

5-وجود أجهزة تنفيذية فعالة وذات كفاءة عالية لتطبيق هذه العقوبات. 

المصدر: (1) د. جودة عبد الخالق، الاقتصاد العالمي من المركز إلى الهامش(القاهرة:دار النهضة العربية، 2007). (2) د.أحمد السيد الدقن، دور الإدارة الحكومية في اقتصاد السوق(القاهرة: دار النهضة العربية ، 2012) (3) د.عبد الحليم قنديل في حديث تليفزيوني لبرنامج "كلام تاني" على قناة دريم في يوم الخميس 14 أبريل 2016.
PLAdminist

موقع الإدارة العامة والمحلية- علم الإدارة العامة بوابة للتنمية والتقدم - يجب الإشارة إلى الموقع والكاتب عند الاقتباس

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 60 مشاهدة

موقع الإدارة العامة والمحلية

PLAdminist
* أول موقع علمي إليكتروني عربي مستقل تطوعي متخصص في الإدارة العامة والمحلية. * تم إطلاق الموقع في 3 مارس عام 2011. * يحظر الموقع نشر أية إساءة لأي فرد أو مؤسسة أو دولة. *اقتباس معلومات من الموقع دون الإشارة إلى الكاتب والموقع، يعرض المقتبس للمساءلة القانونية. »

عدد زيارات الموقع

329,024
جارى التحميل