اليوم العالمي لمكافحة الفساد 2022
    في 31 أكتوبر 2003، اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، وطلبت إلى الأمين العام أن يعين مكتب الأمم المتحدة للمخدرات والجريمة بوصفه أمانة مؤتمر الدول الأطراف في الاتفاقية (القرار 58/4 )، ومنذ ذلك الوقت، التزم 188 طرفا في الاتفاقية بأحكامها، مما يظهر اعترافا عالميا بأهمية الحكم الرشيد والمساءلة، وعينت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 9 ديسمبر يوما دوليا لمكافحة الفساد، لإذكاء الوعي بالفساد ودور الاتفاقية في مكافحته ومنعه؛ حيث يكلف الفساد الدول تكاليف اقتصادية واجتماعية وسياسية كبيرة؛ فالفساد يؤدي إلى إهدار الموارد المادية والبشرية للمؤسسات ويؤدي إلى قتل الأمل وإشاعة الاحباط والسلبية لدى عموم الأفراد على مستوى المؤسسات والمجتمع بصفة عامة؛ مما يؤثر بالسلب على التنمية والتقدم للدول وفي النهاية يخسر الجميع حتى الفاسدين لأنهم لن يظلوا في وظائفهم مدى الحياة وسيتعرضون هم أو أولادهم لظلم فاسدين جدد.
 
    ويُراد من احتفالية اليوم العالمي لمكافحة الفساد لعام 2022، وفقا للأمم المتحدة،  تسليط الضوء على الصلة الوثيقة بين مكافحة الفساد والسلام والأمن والتنمية. فجوهر تلك الصلة هو فكرة أن التصدي لهذه الجريمة حق للجميع ومسؤوليتهم، وأن التعاون والمشاركة هما ما يمكنا الأشخاص والمؤسسات من التغلب على الأثر السلبي لهذه الجريمة. فهناك دور للدول وللمسؤولين الحكوميين وللموظفين المدنيين ولموظفي إنفاذ القانون وممثلي وسائل الإعلام والقطاع الخاص وللمجتمع المدني وللأوساط الأكاديمية وللجمهور العام وللشباب بصورة خاصة في توحيد العالم ضد الفساد.
 
  وانطلاقا من هذه المعطيات الخطيرة تعمل الدولة المصرية على مكافحة الفساد عبر مؤسساتها المختلفة وفي مقدمتها رئاسة الجمهورية و مجلس الوزاء و هيئة الرقابة الإدارية و الجهاز المركزي للمحاسبات و هيئة النيابة الإدارية و مكتب النائب العام، وغيرها من مؤسسات الدولة. كما قامت الدولة المصرية بإطلاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد 2014-2018، وذلك بتاريخ 9/ 12 /2014  في اليوم العالمي للمكافحة الفساد تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية وبحضور السيد رئيس مجلس الوزراء بصفته رئيس اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة الفساد والجهات المشاركة في التنفيذ وبعض المنظمات الدولية بمقر هيئة الرقابة الادارية. كما تم إطلاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد 2010-2022.  
  
   وتوفر مؤسسات الدولة طرقا مختلفة للإبلاغ عن الفساد المالي والإداري، وتأتي في مقدمة هذه المؤسسات هيئة الرقابة الإدارية التي يمكن الإبلاغ عن شكاوى الفساد المالي والإداري عبر الوسائل التالية:
أولاً : من خلال مكتب خدمة المواطنين:
  شكاوى مكتوبة أو بلاغات شفهية يتقدم بها المواطنون بأنفسهم لمكاتب خدمة المواطنين بالمقر الرئيسي للهيئة الكائن فى تقاطع شارعى النزهة وأسماء​ فهمى بمدينة نصر أو بالمكاتب الإقليمية التابعة لها  بالمحافظات المختلفة .
ثانياً : من خلال البريد العادى :
 ترسل الشكاوى إلى هيئة الرقابة الإدارية بعنوانها الموضح بعاليه بصندوق بريد رقم 111 هليوبلس .
ثالثاً : من خلال البوابة الإلكترونية للهيئة :
 من خلال الدخول على البوابة الإلكترونية لهيئة الرقابة الإدارية www.aca.gov.eg ثم الدخول على قسم "الشكاوى" بالقائمة الرئيسية ثم إختيار "إرسال شكوى"، وملئ نموذج الشكوى والضغط على زر إدخال.​​
رابعاً: من خلال الفاكس :
 ترسل الشكاوى على الفاكس رقم 0020222915403  
تليفون الهيئة 0020222902728 أو الرقم المختصر 16100 والخاص بإسلوب تقديم الشكاوى .
  وأخيرا، يمكن الاستعلام عن نتائج فحص الشكاوي المقدمة من خلال الاتصال تليفونياً بالارقام السابقة، فضلا عن أنه يتم إخطار الشاكي بنتيجة فحص شكواه بواسطة رسالة SMS على رقم الهاتف المحمول المرسل بالشكوى.​

 

المصدر: - موقع هيئة الرقابة الإدارية - جمهورية مصر العربية https://aca.gov.eg/News/1647.aspx -موقع الأمم المتحدة https://www.un.org/ar/observances/anti-corruption-day
PLAdminist

موقع الإدارة العامة والمحلية- علم الإدارة العامة بوابة للتنمية والتقدم - يجب الإشارة إلى الموقع والكاتب عند الاقتباس

عدد زيارات الموقع

630,303

ابحث