تم معاملة ثمار الطماطم قبل الحصاد بكل من الأثيفون و البيون وحامض الأندول بيوتيريك وفوسفات بوتاسيوم ثنائي وأحادي الهيدروجين لمقاومة أعفان ثمار الطماطم تحت ظروف العدوي الصناعية بـAlternaria  alternata,Botrytiscinereaو العدوي الطبيعية خلال التخزين لمدة 6 أسابيع في موسمي 2010و2011(العروة الصيفية). أعطت كل المعاملات المختبرة وقاية لثمار الطماطم المخزنة تحت درجة حرارة 10  درجة مئوية لمدة 6 أسابيع خلال موسمي الدراسة 2010و2011(العروة الصيفية).اظهرت معاملة الأثيفون تحت الثلاث تركيزات المختبرة اعلي كفاءة في خفض الإصابة بأعفان ثمار الطماطم سواء تحت ظروف العدوي الصناعية أو الطبيعية تلاها معاملة البيون. أوضحت الدراسة وجود علاقة إيجابية بين زيادة تركيز المعاملة و زيادة قدرتها علي خفض الإصابة بأعفان الثمار سواء تحت العدوي الصناعية أو الطبيعية خلال موسمي الدراسة. أدت كل المعاملات لزيادة نشاط انزيم الشيتينيز وأنزيم 3,1 بيتا جلوكونيز وسجل معاملة الأثيفون و البيون أعلي نشاط لللإنزيمين بالمقارنة بباقي المعاملات. ادت المعاملات إلي تحسين مواصفات الثمار المخزنة بالتبريد سواء تحت ظروف العدوى الصناعية أو العدوى الطبيعية عن طريق تحسين لون الثمار وزيادة محتواها من فيتامين سي وكذلك خفض نسبة الفقد في الوزن الطازج للثمار.

المصدر: د.عماد الدين يوسف محمود- د.سهام سمير رجب- د.عزة محمد على نافع معهد بحوث أمراض النباتات - مركز البحوث الزراعية - الجيزة
EmadQotp

Prof.Dr. Emad El-Din Yousef Mahmoud

ساحة النقاش

أ.د. عماد الدين يوسف محمود قطب

EmadQotp
أستاذ دكتور بمركز البحوث الزراعية المصري - معهد بحوث أمراض النباتات ماجستير فسيولوجي نبات- دكتوراه في امراض النباتات التخصص الدقيق امراض الفطريات والسموم الفطرية Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

776,607

الأمراض الفطرية