الأنماط الشخصية متعددة

كثرت الأنماط الصعبة

1- محب الظهور

2- المنقذ

3- الثرثار

4- المعارض

5- المتحدثين جانباً

6- كثير الشكوى

7- قليل الكلام

8- النزاعات الشخصية

9- المجادل

10- المشاغب

11- العالم بكل الأمور

و السوال المهم هو كيفية التعامل مع الأنماط الشخصية الصعبة بمهارة ؟

1- التعامل مع محب الظهور

اساله سؤالاً صعباً لكي توقفه عن الحديث ، قاطعه و شارك الحاضرين الاسيلة و النقاش حتى لا يستحوذ على الموضوع دون هدف و كلفه بجمع معلومات للعرض لاحقا 

التعامل ميعتقد هو قيعرف الإجابات الصحيحة لجميع الأسئلة، ولكنه عندما يقوم بتقديم مساعدته فإنه يتعمد أن يتنحى جميع الأعضاء جانباً حتى لا يشاركوا بفاعلية، ولكي يبرز مهاراته للجميع، وهو في سلوكه هذا لا يقترب من سلوك "محب الظهور". 1- قاطعه في الحديث في الوقت الملائم وألق عليه الأسئلة التي يحتاج الآخرين الإجابة عنها. 2- اجعله يشعر أن هناك بعض الأشخاص الذين يريدون المشاركة وتقديم أفكار جديدة مثل أفكاره. 3- كلف هذا الشخص بالقيام بدور المقيم لبعض الأفكار التي تطرح أثناء الاجتماع لاختيار أحسنها. 4- كلفه أيضاً ببعض الأعباء والمسئوليات مثل جمع معلومات عن موضوع ما. 3 – التعامل مع الثرثار 1- عندما يتوقف ليلتقط أنفاسه، سارع بأن تشكره، وأعد صياغة أحد الجمل التي قالها واجعلها ذات صلة بالموضوع، 2- قاطعه ووجه سؤالاً لشخصاً غيره. 3- تحدث عند مساهمته ووجه كلامك إلي الأعضاء واسألهم إن كان أحداً منهم يرد التعقيب علي كلامه. 4- ارجع إلي أجندة الموضوع. 5- اسأل الشخص الثرثار عن النقطة التي يتحدث فيها والتي من المفترض أن يكون لها علاقة بالموضوع. 4– التعامل مع المعارض دائماً الشخص المعارض دائماً هو شخص يحاول دائم الاعتراض, وإثارة المتاعب، وذلك بأن يبدو غير موافق بصفة عامة. 1- اجعله يجلس في مواجهتك، فهذا يجعلك أكثر قدرة علي السيطرة علي إثارته للمشاكل. 2- تجاهله، أو تظاهر بأنك لا تفهم وجهه نظرة في الاعتراض علي الأفكار التي تعرض أثناء الاجتماع فهذا يجعله يستسلم. 3- تحدث معه علي انفراد، وأبلغه بملاحظاتك عن سلوكه غير المرغوب فيه.مع مراعاة عدم الانفعال , واللجوء إلى المنطق . 4- أسند إليه بعض المهام الخاصة والمسئوليات التي قد تجعله يشعر أنه شخصاً مهماً وهذا الأمر يجعله يعود للجماعة ويتفاعل معها. 5 – التعامل مع المتحدثين جانباً 1- أوقف الحوار في الجلسة ، حتى يبرز لجميع الحاضرين تلك الحوارات الجانبية غير المرغوبة وانظر إليهم ليشعرون بأن سلوكهم هذا غير مرغوب فيه. 2- التواصل البصري معهم أثناء الحديث مع التحرك في اتجاههم. 3- تعمد إحراج المتحدثين جانباً، وذلك بأن توجه إلي أحدهم سؤالاً , وغالباً لن يتمكن من الإجابة لأنه مشغول بالحوار الجانبي. 4- أوقفهم، وتحرك إلي حيث يجلس أصحاب الحوار الجانبي، وقف قريباً منهم، في تلك اللحظة سوف يلتفت جميع أعضاء الجلسة إليهم. 5- تحدث إليهم مباشرة وعبر عن شعورك ناحية تصرفهم غير المرغوب. 6 – التعامل مع المشتكي (كثير الشكوى) يتصف هذا الشخص بأن لديه مشكلة خاصة يود مناقشتها وعرضها علي المجموعة، وهو دائماً ما يشد المجموعة إلي مناقشة مشاكله الخاصة، ويبعدها بذلك عن مناقشة الموضوع الأساسي 1- الفت نظره إلي أن هذه الأشياء ليست من اختصاص الاجتماع، وأن هذه المجموعة تعمل تحت الظروف المتاحة ولها هدف تسعي إلي تحقيقه . 2- اسأل الفرد مباشرة عن حل للمشكلة التي يثيرها، وبالطبع لن يجد الحل . 3- أخبره أنك ستساعده في حل مشكاته بعد الجلسة مع ذوي الاختصاص 4- إشراك الآخرين في مواجهته وكون رأي عام مضاد له . 7 – التعامل مع الصامت (قليل الكلام) الشخص الصامت أو قليل الكلام قد يفتقر إلي مهارات الاتصال الشفوي ,أو عندما يتكلم يكون صوته منخفضاً وغير واضح، وهو بذلك لا يستطيع عرض أفكاره، وإقناع الآخرين بها، حتى ولو كانت تلك الأفكار جيدة. 1- ساعد هذا الشخص علي عرض أفكاره وذلك بأن تكرر وتوضح للحضور ما قاله فمثلاً "وبمعني آخر فإنك تقصد كذا..... "أو تقترح كذا ........". 2- اعد تكرار كل فكرة يطرحها أو تعليق يعلقه لكي يتمكن كل الأفراد من سماعه. 3- اسأل الفرد بأن يعيد تكرار ما قاله بصوت عالي وفي مواجهة الجميع، علي أن لا يكون ذلك سبباً في شعوره بالإحراج. 4- أترك له الفرصة ليتكلم بدون تعليق منك ، فربما يكون ذلك دافعاً له لكي يتكلم ويشارك فيما بعد . 5- كلفه مع مجموعته بدور هام , وأخبره بعرضه في المرة القادمة. 8 – التعامل مع أصحاب النزاعات الشخصية قد يكون بالجلسة بعض الأفراد الذين بينهم صراعات أو خلافات شخصية، وبالتالي فإن كل فرد سيحاول هدم أفكار وآراء الطرف الثاني. 1- وجه سؤالاً إلي أحد أطراف النزاع، فهذا يقطع نزاعهم، ويجعل هذا الطرف ينتبه إليك، وبالتالي فإن الطرف الثاني يحاول أن يندمج مع المجموعة. 2- لخص تعليقات كل طرف، واعرضها علي المجموعة حتى ينتبه كل فرد إلي ما تقول، وانتقل إلي الموضوع الثاني بالجلسة التدريبية . 3- اجعل الشخصين المتنازعين يجلسان في مكانين متفرقين بحيث لا يري كل منهما الآخر. 4- قاطع الخلافات الكلامية بينهم، ووجه السؤال إلي طرف ثالث لجذب انتابهما إليه. 9- التعامل مع المجادل هو من يجادل بعلم وبدون علم ويحاول إظهاره الاختلاف معك في بعض الأمور بدون منطق أو برهان . 1- دعه يعبر عن رأيه بإيجاز . 2- ابحث بهدوء عن نقاط معينه في حديثه تتفق فيها معه. 3- إذا كانت وجهة نظره خطأ , لا تجادله فيها بل اعرضها على الجماعة الحضور لمناقشتها . 4- تعامل معه من منطلق حل المشكلات . 5- حاول أن تكسب وده عند الاتفاق معه على أحد النقاط التي عرضها معك . 6- أطلب منه تفسير كلامه بالحقائق أو الأدلة أو الإحصائيات التي تؤكد وجهة نظره حتى يستفيد منها الحضور. 10- التعامل مع المشاغب هو من يثير المشاكل ويخرج عن النظام ولا يلتزم أثناء الحضور 1- يحتاج إلى الكثير من الصبر للتعامل معه . 2- تجنب الدخول معه في تفاصيل تستغرق وقتا طويلاً ولا توصل إلى نتيجة . 3- الفت نظره إلى أهمية الوقت الضائع نتيجة إيقاف الجلسة وأن هذا الوقت ملك لزملائه الحضور . 4- استخدم الحجج المقنعة التي تؤيد وجهة نظرك . 5- اعرض سلوكه على الحضور وتكوين رأي عام ضده . 6- إذا استمر لوح له بأن ذلك يتعارض مع مصلحة الجماعة وأنك لا تريد اتخاذ إجراء ضده , وإذا استمر خلال الراحة أطلب من الهيئة المنظمة أخذ الإجراء المناسب معه دون أن تكون طرف عند اتخاذ ذلك الإجراء . 11- التعامل مع العالم بكل الأمور هو من يدعي ويظهر للحضور العلم بالكثير عن الموضوع الذي تتكلم فيه 1- دعه يعبر عن رأيه بإيجاز . 2- ابحث بهدوء عن نقاط معينه في حديثه تتفق فيها معه. 3- لا تبادر بنقد رأيه أو وصفه بأنه مخطئ. 4- اخبره أنك فهمت وجهة نظره , ثم اعرض رأيك بهدوء مستنداً على حقائق أو أدلة أو تجارب أثبتها العلم . 5- كلفه بعمل محدد وأطلب منه في اللقاء القادم أن يعرضه أمام الحضور. كيفية التعامل مع مديرك في العمل لا يتقبل التطوير أو النقد أو تقبل الرأي الأخر كثيرا ما نقابل مثل هؤلاء المدراء . كيف تتعامل معهم ؟ 1- انقده بينك وبينه , وأبدأ بالنقاط الإيجابية في العمل والإدارة . 2- ابحث بهدوء عن نقاط معينه في حديثه تتفق فيها معه. 3- أنقد الأداء أو الأسلوب أو الفكر على أسس موضوعية . 4- عبر عن رأيك في إطار هدف مشترك بينك وبينه , واستخدم ألفاظا تؤكد التعاون بينكما . 5- أربط النقد بجوانب العمل أو الإنتاجية أو زيادة الفعالية أو المكاسب التي ستتحقق بعد موافقته على وجهة نظرك . 6- أعطي أمثلة لوجهة نظرك في مؤسسات ناجحة في مجال عملك. 7- أذا رفض رأيك أو وجهة نظرك لا تنفعل وأنصرف بهدوء . 8-لا تيأس وحاول المحاولة مرة ثانية في ظروف مناسبة 

DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 14 مشاهدة
نشرت فى 13 يوليو 2019 بواسطة DrNadiaElnashar

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة بالاذاعة المصرية... استاذ الاعلام ، انتاج الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في انتاج البرامج الاذاعية والتدريبات الصوتية واعداد المذيع... متخصصة في التنمية البشرية وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية... دكتوراة في الاعلام والتنمية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

368,171